xpredo script

العودة   نيو حب > المنتديات العامة > الحوار المفتوح
التسجيل

حجاب الجسد أم حجاب الروح

الحوار المفتوح

12-07-2006, 11:31 PM
اصحاب ولا بيزنس
 
مشاركة: حجاب الجسد أم حجاب الروح

الحجاب فريضه ويجب ان تتحلي بيه كل بنات المسلمين
من مواضيع : اصحاب ولا بيزنس هل تهمك سمعتك بي المنتدي
اصـــــــحـــــــــــاب فـــــــــركــــــــــش
البطاله من المشاكل الي الحلول
الي اين نذهب بي مشاعرنا؟
رمضان حول العالم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
18-07-2006, 03:55 PM
khaoulaberrais
 
Thumbs down مشاركة: حجاب الجسد أم حجاب الروح

ممكن اقول كلمة حتريحنا من النقاش ....

لا مجادلة في الفروض....يعني ما فيش اي مجال للتناقش فيما فرضه الله
يعني يمكن احنا نتناقش في الصلاة...او الصوم...او الشهادتين....او الزكاة...او الحج...

الاحسن اننا نبتعد عن المواضيع ....المريبة دي عشان دي made in israel/prodected by americam brains
من مواضيع : khaoulaberrais يحاربون الاسلام بشتى الطرق
هل لماذا باع حكّام العرب و المسلمين شعوبهم !!
ليلة زفاف حمراء .................
رحماك يا الله ........... من ينصر للفلوجه(مجازر الفلوجه بالصوره والصوت
كيف يكون الاعتذار من الشهداء؟!
18-07-2006, 09:41 PM
قائد جيوش الشمال
 
مشاركة: حجاب الجسد أم حجاب الروح

صحيح يا اخت خولة كلام موزون
من مواضيع : قائد جيوش الشمال غزة- لبنان - قانا- ثم ماذ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
~*¤ô§ô¤*~بالصور جبل احد يحب رسولنا محمد عليه افضل الصلاة والسلام ~*¤ô§ô¤*~
هل تفتخر بأنك عربى
حوارى مع امريكى
حوار هام جدا
19-07-2006, 08:24 AM
Nice Girl
 
مشاركة: حجاب الجسد أم حجاب الروح

اولا مفيش نقاش في حكاية الحجاب الجسدى فدا فرض على كل مسلمة و مفيش نقاش فيه و كمان المسلمة لازم تكون محجبة جسديا و روحيا و مش محجبة كلام و خلاص
من مواضيع : Nice Girl قلبك وجعك على اللى اسرائيل بتعمله في لبنان و فلسطين ؟؟!!
اتخيلوا معايا عام 2020
دخلت النت داعية فخرجت عاشقة
26-07-2006, 10:44 AM
khaoulaberrais
 
Thumbs up مشاركة: حجاب الجسد أم حجاب الروح

انا لقيت ده في احد المنتديات الدينية وحبيت انقله .
عجبني فيه بساطة الطرح المباشر للموضوع
يلا نقراء...




السؤال:
إذا لم تكن الفتاة ترتدي الحجاب، فهل سيكون مصيرها إلى النار؟ وإذا كانت تصلي وتقرأ القرآن بانتظام وتتصرف بأدب ولا تنظر إلى الفتيان ولا تمارس الغيبة والنميمة وغيرها، فهل يؤدي عدم ارتدائها الحجاب إلى أن تدخل النار على الرغم من صفاتها الحميدة جميعاً؟


الجواب:
الحمد لله
يجب العلم أولاً بأن المسلم والمسلمة يجب عليهما أن ينقادا لأوامر الله ورسوله، مهما كان صعبة وشاقة على النفس، دون خجل من أحدٍ من الناس، فإن المؤمن الصادق في إيمانه هو الذي يصدق في تحقيق طاعة ربه سبحانه وتعالى وامتثال أوامره واجتناب نواهيه، وليس للمؤمن ولا المؤمنة أن يتلكآ أو يترددا في الأمر، بل يجب السمع والطاعة مباشرة عملا بقوله جل وعلا: "وما كان لمؤمن ولا مؤمنة إذا قضى الله ورسوله أمراً أن يكون لهم الخيرة من أمرهم" [الأحزاب] وهذا هو دأب المؤمنين الذي مدحهم ربهم سبحانه وتعالى بقوله: "إنما كان قول المؤمنين إذا دعوا إلى الله ورسوله ليحكم بينهم أن يقولوا سمعنا وأطعنا وأولئك هم المفلحون، ومن يطع الله ورسوله ويخش الله ويتقه فأولئك هم الفائزون" [سورة النور/50 -51 ]

ثم إن المسلم لا ينظر إلى صغر الذنب وكبره، بل ينظر إلى عظمة من عصاه سبحانه وتعالى فهو الكبير المتعال، وهو شديد المحال، وهو جل وعلا شديد البطش، أخذه أليم، وعذابه مهين، وإذا انتقم سبحانه ممن عصاه فالهلاك هو مصيره، قال عزّ وجلّ: "وكذلك أخذ ربك إذا أخذ القرى وهي ظالمة إن أخذه أليم شديد، إن في ذلك لآية لمن خاف عذاب الآخرة ذلك يوم مجموع له الناس وذلك يوم مشهود" [سورة هود/102-103 ]

وقد تصغر المعصية في نظر العبد وهي عند الله عظيمة كما قال الله تعالى: "وتحسبونه هيناً وهو عند الله عظيم" والأمر كما قال بعض أهل العلم: "لا تنظر إلى صغر المعصية ولكن انظر إلى عظمة من عصيت" والواجب علينا طاعة الله وتنفيذ أوامره ومراقبته في السر والعلانية واحتناب نواهيه وزواجره.

أما من جهة الاعتقاد فإن المسلم المصلي إذا صدرت منه بعض المعاصي والسيئات فإنه باق على الاسلام ما لم يرتكب أمراً مخرجاً عن الملة ويقع في ناقض من نواقض الإسلام، وهذا المسلم العاصي تحت مشيئة الله في الآخرة إن شاء عذّبه وإن شاء غفر له، ولو دخل النار في الآخرة فإنه لا يخلد فيها، ولا يستطيع أحدٌ من الناس أن يجزم بمصيره من ناحية وقوع العذاب عليه أو عدم وقوعه لأنّ هذا أمر مردّه إلى الله وعلمه عنده سبحانه وتعالى.

والذنوب تنقسم إلى قسمين: صغيرة / وكبيرة، فالصغيرة تكفّرها الصلاة والصيام والأعمال الصالحة، والكبيرة -وهي التي ورد فيها وعيد خاص أو حَدٌّ في الدنيا أو عذاب في الآخرة- فلا تكفّرها الأعمال الصالحة، بل لابد لمن وقع فيها أن يحدث لها توبة نصوحاً، ومن تاب تاب الله عليه، والكبائر أنواع كثيرة منها مثلاً : الكذب والزنا والربا والسرقة وترك الحجاب بالكلية ونحوها.

وبناء على ما تقدّم فلا يمكن الجزم بأن من تركت الحجاب سوف تدخل النار، ولكنها مستحقّة لعقوبة الله لأنها عصت ما أمرها به، وأما مصيرها على التعيين فالله أعلم به، وليس لنا أن نتكلم فيما لا نعلمه قال تعالى: "ولا تقف ما ليس لكَ به علم إن السمع والبصر والفؤاد كل أولئك كان عنه مسؤولاً". ويكفي المسلم صاحب القلب الحيّ أن ينفر من عمل يعلم بأنّه إذا فعله سيكون معرّضا لعقوبة الربّ عزّ وجلّ لأنّ عقابه شديد وعذابه أليم وناره حامية "نار الله الموقدة التي تطّلع على الأفئدة".

وفي المقابل فإن من أطاعت ربها فيما أمرها به، ومن ذلك الالتزام بالحجاب الشرعي، فإننا نرجو لها الجنة والفوز بها والنجاة من النار وعذابها.

وغريب حقاً في امرأة صفاتها حميدة وتصلي وتصوم ولا تنظر للفتيان وتجتنب الغيبة والنميمة ثم بعد هذا لا تلتزم بالحجاب، وذلك لأن من تمسكت حقاً بهذه الأعمال الصالحة الحسنة فإن هذا مؤشر كبير على حبها للخير، ونفورها من الشر، ثمّ لا ننسى أنّ الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر، والحسنة تأتي بأختها، ومن اتقى الله تعالى في نفسه وفقه الله وأعانه على نفسه، ويبدو أن هذه المسلمة فيها خير كثير، وهي قريبة من طريق الاستقامة فلتحرص على الحجاب الذي أمرها به ربها تبارك وتعالى ولتترك الشبهات وتقاوم ضغوط أهلها ولا تستسلم لكلام الناس والمنتقدين، ولتترك مشابهة العاصيات اللاتي يردن التبرّج على حسب الموضة والموديلات، ولتقاوم هوى النفس الذي يدعوها لإظهار الزينة والتباهي بها، وتتمسك بما فيه صون لها وستر وحماية وتترفّع عن أن تكون سلعة يتمتع بها الغادي والرائح من الأشرار، وتأبى أن تكون سبباً لفتنة عباد الله، ونحن نخاطب فيها إيمانها وحبها لله ورسوله، ونناشدها ان تحافظ على ما أُمرت به من الحجاب وأن تلتزم بقول الله تعالى: "ولا يبدين زينتهن"، وبقوله "ولا تبرّجن تبرّج الجاهلية الأولى وأطعن الله ورسوله".

والله الموفق والهادي إلى سواء السبيل.


الإسلام سؤال وجواب
الشيخ محمد صالح المنجد
من مواضيع : khaoulaberrais أطفال مسلمون يمثلون عملية ذبح الامريكي في العراق
هل تعلم............
كلـمات جمـيلة1
يحاربون الاسلام بشتى الطرق
تحريم الموسيقي ...موضوع بقالي مدة بافكر فيه...يلا سوا.....
27-07-2006, 09:10 PM
ام محمد2008
 
مشاركة: حجاب الجسد أم حجاب الروح

مش عارف اشكرك على هذة الاضافة الرئعة جدا مش حقد اقول غير جزاكى الله خيرا
من مواضيع : ام محمد2008 الابتسامة مادا فعلت. تفضلو تشوفو
لكي تفهم المراة الرجل وبالعكس ادخل الى هنا وستفهم
الى اغلى وأحن الناس ابي وأمي ليتني ارضيكما ليتني اسعدكما
كلمات قد تؤدى الى جهنم
عندما يفارق المدخن السيجارة .. مهم للمدخنين !!
28-07-2006, 10:44 AM
khaoulaberrais
 
مشاركة: حجاب الجسد أم حجاب الروح

اختي الحبيبة امل ...مشكورة قوي على كلامك الحلو
وربنا ان شاء الله يجمعنا ديما على ما يحبه ويرضاه...
من مواضيع : khaoulaberrais كيف تعرف انك واقع في الحب
احنا.......بنكرهها....ليه
تعليق على الاستاذ موسى..صورة العرب في الذهنية الامريكية
رد القرضاوى ع اقوال فاروق حسنى بخصوص الحجاب فى خطبه الجمعه
حقائق مزعجة...........
29-07-2006, 07:04 PM
ام محمد2008
 
مشاركة: حجاب الجسد أم حجاب الروح

جزاك الله خيرا khawlati
merci
من مواضيع : ام محمد2008 سامحتك .. فسامحني
افتح قلبك ...........
هل ممكن تكره من احببت...؟
مسكين يا زمـــــان …!!!
ماذا لو علمت انه معنا يهودى فى المنتدى
30-03-2009, 11:09 AM
ريتاج الشرق
 
الحجاب فريضه احنا اكيد متفقين عليها مفيش جدال فيها
وانا رايي ان كلاهما اي حجاب الجسد وحجاب الروح يكمل كلاهما الاخر
ولا يصح ان تصبح المسلمه بدون حجاب يحميها من كل شيء
ولا يصح لمن لبست الحجاب امتثال لامر الله تعالي عليها الا تلتزم به حتي لا تشوه صوره الجميع
ويجب علي كل فتاه غير محجبه ان تلتزم بالامر الالهي لها لان الله من امرها به لا لان الناس يطلبون منها كذلك
من مواضيع : ريتاج الشرق كل سنه وكل الأعضاء بخير
دنيا الأماني
هل من الممكن أن يكون أصدقاء النت أفضل وأوفي من أصدقاء الواقع
عندما تنجرح من أعز الناس .. هل تفكر في الإنتقام؟
ماذا تفعل ولو زارك رسول الله في بيتك
16-04-2009, 11:32 PM
MEDO2009HAPPY
 
أخوتى وأخواتى هذا الموضوع مثير فعلا للجدل ولكن فرضية الموضوع من البدايه لا يتفق مع المنطق حيث نفترض اما محجبه وليس عندها أخلاق أو غير محجبه وعندها أخلاق ونسينا المحجبه التى عندها أخلاق اما الحجاب فى حد ذاته فهو فريضه ولا يجادل فى ذلك الا العلمانيين ودائما مايرددون مقولة ان هناك غير محجبات ولكن محترمات والعكس ايضا والسبب فى ذلك أن اهتمام الأسر بتحجيب بناتهم فقط دون الاهتمام بغرس الوازع الدينى الذى من اجله تلبس الفتاة الحجاب ألا وهو مرضاة الله عز وجل ونحن مع الأسف فى حياتنا بشكل عام اهتممنا بالشكل دون الاهتمام بالمضمون ولهذا نجد ان مجتمعاتنا قد اصبحت متخلفه عن باقى شعوب الارض وبالعودة الى الحجاب مرة اخرى اقول يجب الا ننكر الحجاب على اى فتاة حتى وان كانت تخطئ فى بعض تصرفاتها بل ندعوها بالحسنى عسى الله ان يهديها كما هدى الآخرين وفقنا الله لما فيه الخير .
من مواضيع : MEDO2009HAPPY موضوع خطير وهام للنقاش
زهقان وتملكنى الملل هل من حل
سؤال للجميع
دورنا فى التقدم
سؤال موجه لجميع الأعضاء
 

الكلمات الدلالية (Tags)
لل, الجسد, الروح, حياة

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
بيت شعر باسم كل بنت
مشاكل البدانة والوزن المثالي
علاج للسرطان فعال وللسكري وضغط الدم والقولون وقرحة المعده

حجاب الجسد أم حجاب الروح

الساعة الآن 08:45 PM.