xpredo script

العودة   منتدى نيو حب > المنتديات العامة > الأخبار والحوادث > قضايا واراء

ليست الديمقراطية بكفر

قضايا واراء

25-02-2010, 03:20 PM
عصـــtigerـــام
 
كاتب ليست الديمقراطية بكفر



كلنا نعلم أن الحضور الإسلامى على الساحة العالمية حوالى ربع سكان العالم تقريباً .
هذا الحضور الكبير تعرض للحصار والتمزيق والغزو الفكرى والحروب المتعددة من قوى الاستعمار
التى حطمت الامبراطوريات ، وأدت إلى التقسيم العربى بإقامة الحدود .
ولما لم تنفع تلك الفتن فى القضاء على الإسلام طرحوا علينا فكرة الماركسية وأغرقونا فى صراع اليمين واليسار .. ومن لم يقبل الماركسية استدرجوه إلى القومية والعروبة ، والذين تحمسوا للقومية والعروبة نسوا أن الذى جعل للعروبة راية وصوتاً ووحده كان الإسلام ، حيث كان العرب قبل الإسلام قبائل يقتل بعضها بعضاً .
وعندما سقطت الماركسية والشيوعية ظهروا علينا بوجوه وشعارات جديدة ألا ةهى الليبرالية والعلمانية .
والليبرالية هى أن تفعل ما تشاء ولا تسأل عن حرام أو حلال .
فهم يريدون خروج مبادئ الإسلام من الحياة وجعله قائماً فى المسجد فقط ، فإذا خرجت من المسجد تفعل ما تشاء ، وهذا سيؤدى بعد ذلك لخروج الإسلام من المسجد أيضاً .
ولكى يكسبوا المعركة قبل أن يخوضوها جعلوا من الإسلام السياسى خصماً للديمقراطية ..
ووقع السذج من المسلمين فى الفخ فقالوا أن الديمقراطية كفر .. وهذا منتهى أمانيهم .
والحق أن الإسلام سبقهم فى الديمقراطية ، فالانتخاب والبيعة والشورى والاستماع إلى آراء الخصم هو صميم الإسلام ، والانفراد بالرأى والديكتاتورية مرفوض من الإسلام جملة وتفصيلاً
حيث قال الله لرسوله محمد (ص) :
"فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر"
"إن أنت إلا نذير"
"ما أنت عليهم بجبار"
وتلك هى الأصول الحقيقية للديمقراطية فهى تراث إسلامى .
فنحن حملة لوائها ونحن أولى بها منهم .
ومن أكثر فضائل الإسلام أنه لم يأتى بنظرية للحكم ، حيث جعل الدستور أمر يخضع للتغييربمرور الزمن والتاريخ .
فإذا قالوا بأن الإسلام يقف سداً منيعاً أمام اجتهاد العقل .
نقول لهم : لا يوجد فى القرآن نص أكثر تحديداً وصرامة من قطع يد السارق وقد جاء فى القرآن هذا النص مطلقاً لا استثناء فيه ..
"والسارق والسارقة فاقطعوا أيديهما"
ومع ذلك فقد اجتهد النبى (ص) فى فهم النص فلم يطبقه فى الحروب ، واجتهد عمر بن الخطاب فلم يطبقه فى عام المجاعة .
وهذا يدل على أن الإسلام يفتح باب اجتهاد العقل .
ولكننا فى حاجة إلى كتيبة تجدد الدين وتقاتل خصومه بأسلحة العصر وليس بفتاوى ألف سنة مضت .. فالإسلام السياسى هو إسلام ينازع الآخرين سلطاتهم .. وهو بطبيعته يريد أرضاً يقف عليها .

@$$E
من مواضيع : عصـــtigerـــام أسس النهضة الإنسانية فى الوطن العربى
حلم الوحدة العربية
ليست الديمقراطية بكفر
إلى متى سنظل متأخرين عن الزمن ؟؟!
الجمهورية الثانية !
27-02-2010, 04:58 PM
علياء البرنسيسة
 
فعلا الإسلام سبق الغرب فى الديمقراطية
وقد سبقنا أيضا الثورة الفرنسية فى مبادئها
إن شاء الله لن نقع فى فخ الغرب
أشكرك عصام على الموضوع المميز أوى والرائع
مع تحياتى
من مواضيع : علياء البرنسيسة
28-02-2010, 03:52 PM
HONDA ACCORD 99
 

ربما أختلف معك اختلافاً جذرياً بخصوص هذا الموضوع أخي الفاضل ..

لاديمقراطية بمفهومها الغربي
وبمفهومها الأصلي هي كفرٌ بواح,

فالمصدر الذي جاءت منه الديمقراطية هو الإنسان، والحاكم فيها الذي يرجع إليه في إصدار الحكم على الأفعال والأشياء بالحسن والقبح هو العقل.

والأصل في وضعها هم فلاسفة أوروبا ومفكروها، الذين برزوا أثناء الصراع الرهيب بين أباطرة أوروبا وملوكها وبين شعوبها.

فكانت من وضع البشر، وكان الحاكم فيها هو عقل الإنسان
أما الإسلام فإنه على النقيض من ذلك فهو من الله ,,أوحى به إلى رسوله محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم.

قال تعالى: (وَمَا يَنطِقُ عَنِ الْهَوَى ، إِنْ هُوَ إِلاَّ وَحْيٌ يُوحَى)
وقال: (إِنَّآ أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ)
والحاكم فيه الذي يرجع إليه في إصدار الأحكام إنما هو الله سبحانه أي الشرع، وليس العقل.
وعمل العقل قاصر على فهم نصوص ما أنزل الله.

قال تعالى: (إِنِ الْحُكْمُ إِلاَّ للهِ)
وقال : (فَإِن تَنَازَعْتُمْ فيِ شيءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللهِ وَالرَّسُولِ)
وقال: (وَمَا اخْتَلَفْتُمْ فِيهِ مِن شيء فَحُكْمُهُ إِلَى اللهِ)
أما العقيدة التي انبثقت عنها الديمقراطية فهي عقيدة فصل الدين عن الحياة، وفصل الدين عن الدولة.
وهي العقيدة، المبنية على الحل الوسط بين رجال الدين النصارى- الذين كان يُسخِّرهم الملوك والقياصرة، ويتخذونهم مطية لاستغلال الشعوب وظلمها، ومصّ دمائها باسم الدين والذين يريدون أن يكون كل شيء خاضعاً لهم باسم الدين - وبين الفلاسفة والمفكرين، الذين ينكرون الدين،
وسلطة رجال الدين ...

وهذه العقيدة لم تنكر الدين، لكنها ألغت دوره في الحياة، وفي الدولة، وبالتالي جعلت الإنسان هو الذي يضع نظامه ..

وكانت هذه العقيدة هي القاعدة الفكرية التي بنى عليها الغرب أفكاره، وعنها انبثق نظامه، وعلى أساسها عيَّن اتجاهه الفكري، ووجهة نظره في الحياة، وعنها انبثقت الديمقراطية ..

أما الإسلام فإنه على النقيض كلياً من ذلك، فهو مبني على العقيدة الإسلامية، التي توجب تسيير جميع شؤون الحياة، وجميع شؤون الدولة بأوامر الله ونواهيه، أي بالأحكام الشرعية المنبثقة عن هذه العقيدة ...
وأن الإنسان لا يملك أن يضع نظامه، وإنما عليه أن يسير وفق النظام الذي وضعه الله له
وعلى أساس هذه العقيدة قامت حضارة الإسلام وعُيِّنت وجهة نظره في الحياة ..

هذا رأيي الشخصي وكلٌ يُدلي برأيه في هذا المضمار ولا ننسى أن الإختلاف بالرأي لا يُفسِد للودِ قضية..
وأشكرك جزيل الشكر لإضافة الموضوع الشيق والذي لا مناص من الخوض في بعض نقاطه ..
ودمتَ بكل بود..
من مواضيع : HONDA ACCORD 99 الحكام العرب في الإتجاه المعاكس
الملك فيصل في وقفة صغيرة ..
من هم جرذان ليبيا ؟؟
احذروا أيها الشبان من حرية التعبير .. ففيها خطرٌ كبير ..
اللص العربي واللص الأميركي
01-03-2010, 08:51 PM
حلوة وتدلع
 
الموضوع روعه اعتقد متفق عليه
كثير من المفاهيم نبعدها عن الأسلام ممكن تكون موجوده في الاسلام لكن بأسم اخر المهم التطبيق
مثلا الذوق على طول نفكر بالغرب لانه الكلمه مربوطه فيهم لكن قريت كتاب اكتشفت انه الذوق خلق اسلامي صميم
الاسلام دين يسر لا عسر انا حقيقه مع رائي عصام بعد ما قريت الموضوع وقريت رائي اخي هوندا
تقبل مروري
من مواضيع : حلوة وتدلع
03-03-2010, 12:48 PM
اجندين
 
شكرا عصام على الموضوع
اول شخص بالعالم مارس الدمقراطيه هو الرسول صلى الله عليه وسلم كما ذكرت الشورى وغيرها من الامور التي معظمنا نعرف عنها لكن اخ عصام اي دمقراطية اليوم انها حق يراد بها باطل ماذا فعلت لنا هل انصلح حالنا هل انعدلنا اين وصلنا
لقد كنا امة من اعز الامم حتى تركنا ما تركه لنا الله ورسولة اصبحنا امة من اذل الامم وانظر حالنا اليوم هل يسرك وضع الامة وما الت اليه لو كانت الدمقراطيه العالمية سوف تجعلنا نرجع الى الدرك الاسفل فهية والله عار وحرام المشكلة اليوم بنغزو ونحتل ونهاجم دول باسم نشر الدمقراطية ونفس الشيئ نستخدم الدين في احلال ما حرمه الله وتحريم ما احلة الله اين نحن من الدين الصحيح اين نحن من السنه واتباع معلمنا ومرشدنا الاكبر رسول الله
بتمنى وصلت فكرتي اخ عصام
من مواضيع : اجندين صور اغتصاب فتاة بعد موتها واخراجها من قبرهآ .. بالصور
نبذة عن استشهاديات فلسطين
انها قضيتي انا لا اعرف ان كنت تعتبرها قضيتك ايضا
الأقليات في الوطن العربي
04-03-2010, 04:56 PM
مسعين بالله
 
مهما قيل
فانه علي ايه حال
الديمقراطيه
افضل من الديكتاتوريه
والديكتاتوريات العادله
افضل من الديكتاتوريات المطلقه
خلونا نتفق علي قاسم مشترك
ومن هنا نبدأ
شكرا يا عصام
من مواضيع : مسعين بالله فكره لبكره(من هنا نبدا)
نائب المرشد العام للاخوان وصراعه من اجل السلطه
وحدة الشعوب العربيه
فكرة لبكره (الصدق هو الحل)
لعبة الكراسي الموسيقيه
04-03-2010, 06:03 PM
ســـsalyـــالي
 
موضوع راائع اخي عصام
لكن لو هناك ديمقراطيه كما كان في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم
لم يكن هذا هو حالنا
تحياتي
من مواضيع : ســـsalyـــالي
05-03-2010, 04:46 PM
ملاك العشق
 
موضوع مهم جدا
باختصار نحن تخلينا عن الدين
فكيف تريد منا ان نعمل به
لهذا اصبحنا نستسقي احكامنا من الكفر
شكرا لك عصام لم احب ان أطيل الكلام
بهذا الموضوع لانه يحتاج لشرح
شكرا لك عصام
سلمت يداك عالموضوع
تحياتي لك
من مواضيع : ملاك العشق
07-03-2010, 06:24 AM
hosam
 
لا للديمقراطيه نعم للشورى
الفريق كبير بين الديمقراطيه والشورى
الاولى حرام ومرفوضة
فى الديمقراطيه مثلا ممكن لاحد المختلين عقليا بان يطرح موضوع لمنع الحجاب وبموافقة الاغلبيه يصير الموضوع قيد التنفيذ ويبقى لنا معارضة للقرار
بينما فى الشورى وهو تعبير اسلامى
لايمكن مناقشه مثل هذه الامور وفى نظام الشورى لايجود معارضة
مثال
قرار استفاء حرب فى حاله التصويت للاغلبيه يصبح القرار حرب للكل الى وافق والى رفض مادام حصل على راى الاغلبيه الكل يحترم القرار
فى حاله الديمقراطيه يذهب الموافقون فقط على القرار ويمتنع الرافضون
من مواضيع : hosam اكتب انجازات الرئيس مبارك خلال 28 سنه حكم
سبل التقدم
صور :اغتصاب فتاة ووضعه في برميل للنفايات(صور)
انجازات حكام العرب جميعا بدون مصر
فصل تلميذ مصري من الكويت لسؤاله عن "الثورة"
22-04-2010, 01:20 PM
Alayta
 
عندك حق يا عصام احنا الى بدانا بالديمقراطية والى خلى الغرب ياخد كل العلوم مننا جت على ديه وما يقلدوناش فيها
من مواضيع : Alayta
26-04-2010, 11:18 AM
The Black Drago
 
شكووووووووور على الكلام الروووعه
دراجون
من مواضيع : The Black Drago
28-04-2010, 10:50 AM
ملاك العشق
 
((وَالَّذِينَ اسْتَجَابُوا لِرَبِّهِمْ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَأَمْرُهُمْ شُورَى بَيْنَهُمْ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنْفِقُونَ))
سورة الشورى


{فَبِمَا رَحْمَةٍ مِّنَ اللّهِ لِنتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لاَنفَضُّواْ مِنْ حَوْلِكَ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الأَمْرِ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللّهِ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ}آل عمران: 159

الشورى لم تأتي في الامور التي انزلت بالقران الكريم او السنة النبوية احكامها.
انما كانت في امور الحياة مثل الغزوات او الامور المستجدة.


اما الديمقراطية اليوم فهي تتدخل بجميع الامور حتى امور الدين لم تسلم منها


وكانت الشورى أساس نظامه (صلى الله عليه وآله وسلم) لهذه الحياة، فلم يكن ينفرد برأي أو أمر إلاّ ما أوحي به إليه من عند الله سبحانه، وهذا هو أُسلوب العقلاء وأهل الحكمة والرأي الذين يطمحون إلى إقامة العدل والمحبة بين الناس وتقديم أممهم وشعوبهم إلى حياة أفضل،

وكما سبق وذكرت بعض المواقف الشورى للرسول صلى الله عليه وسلم


استخدام الرسول لشورى كان في كثير من الامور المصيرية مثل غزوة احد وغزوة بدر وصلح الحديبة

اما الديمقراطية لاتشبه الشورى ابدا فان زعماء هذا القرن لا يأخذوا برأي الشعوب عندما يريدوا البدء بالحرب فيسوقوا الشعوب دون رأي منهم او علم
فكيف تشبه الشورى بالديمقراطية


ان الديمقراطية التي بعصرنا الحالي كفر لان قوانينها وضعتها بلاد الكفر والطغيان وانت على علم ماسبب ظهور الديمقراطية .
شكرا لك على الموضوع واسفة على الاطالة
من مواضيع : ملاك العشق
 

الكلمات الدلالية (Tags)
ميزة, الديمقراطية, بكفر

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

ليست الديمقراطية بكفر

الساعة الآن 04:35 AM.