xpredo script

العودة   منتدى نيو حب > المنتديات العامة > طريق الاسلام > قصص و غزوات و شخصيات اسلامية

سلمان الفارسي.. يرضى بالعبودية بحثا عن الحقيقة

قصص و غزوات و شخصيات اسلامية

26-02-2010, 06:55 PM
ملاك العشق
 
06 سلمان الفارسي يرضى بالعبودية بحثا عن الحقيقة

قليل هم الذين تشغلهم الحقيقة فيبحثون عنها، وأقل منهم الذين يتعبون في سبيلها، أما أن يرضى أحد بالعبودية في سبيلها فلا يتحمل ذلك إلا سلمان الفارسي ومن هم على شاكلته، رضي الله عنه.
لم يقتنع سلمان الفارسي بما عليه قومه في بلاد فارس من عبادة النار، فهجر مرتع صباه، وعز أبيه الذي كان كبير المزارعين بقريته، وجاب الفيافي والقفار متحملا ذل العبودية لسنوات طوال، حتى بلغ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- في المدينة المنورة، وأسلم على يديه.
لقد رفض سلمان -رضي الله عنه- ما كان عليه قومُه من عبادةِ النار، فهرَب من ديارهم، وتوجَّه تِلقاءَ بلادِ الشام، بحثا عن الدين الحق والعقيدةِ السليمة.
وفي الشام التقى سلمانُ الرهبانَ والقساوسة، وتابعهم واحدا تلو الآخر حتى أَسرّ له آخر قس كان قد أقام عنده بما وَرَدَ في كُتُبِهم عن نبيٍّ يظهرُ في ذلك الزمان، وَوَصَفَ له مَوْطِنَه.
كما وصف له العلامات التي يمكنه أن يعرفه بها، وهي أن بين كتفيه خاتم النبوة، ويأكل الهدية ولا يأكل الصدقة، ومرَّت قافلةٌ بتُجَّار العرب، فَعَرَض عليهم أن يَنقلوه إلى الحجاز.
إلا أنهم باعوه في وادي القُرى، وهي بَلدة مُهِمَّةٌ على طريقِ القوافل، فيما يعرف الآن بمنطقة العُلا على الطريق إلى المدينة. وكان من اشتراه يهوديا من يَثْرب، فانتقل إليها ورأى فيها العلاماتِ التي وُصفت له وهو في الشام، فأيقن أنها بُغْيَتُه.


علامات وإسلام
وعندما وصل يثرب، لم يكن الرسولُ قد هاجرَ إليها بعد، لكنه لاحظَ اهتمامَ اليهود بنبيٍّ سوف يُبعث في ذلك الزمان.
وبعد وقت ليس بالطويل سمِعَ سلمانُ من قريبٍ لسيده اليهودي عن أن أهلَ يثربَ مجتمعون في قُباء يَستقبلون نبيا قَدِم من مكة، ففرِحَ بهذا النبأ.
وفي المَساء، جَمَعَ بعضَ التمر، وذهب به إلى رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فقدَّم ما يَحمِلُه على أنه صدقة، فلم يأكله رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وقدمه لأصحابه.
ورأى سلمانُ في ذلك علامة أولى على نُبَوَّتِه، ثم جاء إلى النبيِّ مرة ثانية، وقدم إليه هدية فأكل منها رسول الله، ورأى سلمانُ في ذلك علامة ثانية، وها هو يبحث عن العلامة الثالثة، وهي خاتَمُ النبوة بين كتفيْه.
وفي يوم من الأيام جاءَ إلى رسول الله وهو في البقيع، فرجع سلمان إلى الوراء، ينظر إلى ظهره لعله يرى الخاتَم الذي وُصف له، فلما رآه الرسول عَرَف أنه يتثبّت من شيء، فألقى رداءَه عن ظهره -صلى الله عليه وسلم- فَنَظر سلمانُ إلى الخاتَم، فعرفه، وأكبَّ عليه يقبِّلُه ويبكي.
ثم يتحول بين يدي النبي -صلى الله عليه وسلم- ليعلن إسلامه، ويصل إلى الحقيقة التي ترك موطنه وعز أبيه لأجلها. وبعد ذلك يساعده رسول الله وصحابته في نيل حريته، وعتق رقبته.
من مواضيع : ملاك العشق زينب بنت النبي(صلى الله عليه وسلم).. 20 عاما تنتظر إسلام زوجها
سلمان الفارسي.. يرضى بالعبودية بحثا عن الحقيقة
28-02-2010, 11:31 PM
hazem elbasha
 
رضى الله عنه وأرضاه
وحشرنا واياكى فى زمرته
وجزاكى خيرا على الموضوع
تحيااااتى
من مواضيع : hazem elbasha من هم الصحابة
رحلة فى حياة الإمام محمد متولى الشعراوى .
محمد الفاتح .. صاحب البشارة
02-03-2010, 10:59 PM
ملاك العشق
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة hazem elbasha
رضى الله عنه وأرضاه

وحشرنا واياكى فى زمرته
وجزاكى خيرا على الموضوع

تحيااااتى
ان شاء الله واياكم
وجزاك كل خير
شكرا عالرد
تحياتي
من مواضيع : ملاك العشق سلمان الفارسي.. يرضى بالعبودية بحثا عن الحقيقة
زينب بنت النبي(صلى الله عليه وسلم).. 20 عاما تنتظر إسلام زوجها
 

الكلمات الدلالية (Tags)
الحقيقة, الفارسي, بالعبودية, بيتا, يرضى, شللان, عن

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

سلمان الفارسي.. يرضى بالعبودية بحثا عن الحقيقة

الساعة الآن 04:52 AM.