xpredo script

العودة   نيو حب > المنتديات العامة > طريق الاسلام
التسجيل

* خشية الله *

طريق الاسلام

26-05-2010, 08:18 AM
malka
 
06 * خشية الله *



م ــدخـل .. }

" إذا ما خلوت بنفسك في ظلمة والنفس داعية إلى العصيان
فإستحي من نظر الإله وقل لها إن الذي خلق الظلام يراني "
إذا أردت أن تعرف مدى إيمانك ..
فراقب نفسك في الخلوات..
راقب نفسك في الخلوات ..
راقب نفسك في الخلوات..
إنَّ الإيمان لا يظهر ؛ في صلاة ركعتين ، أو صيام نهار ..
بل يظهر في مجاهدة النفس و الهوى..

من أعجب الأشياء
,..أن تعرف الله ثم تعصاه..,

وتعرف شدة عقابه ثم لا تطلب السلامة منه،

وتذوق ألم الوحشة في معصيته ثم لا تهرب منها ولا تطلب الأنس بطاعته.

قد يبتعد الإنسان عن المعاصي والذنوب إذا كان يحضره الناس،

وعلى مشهد منهم، لكنه إذا خلا بنفسه، وغاب عن أعين الناس،

أطلق لنفسه العنان، فاقترف السيئات، وارتكب المنكرات.

قال تعالى:
{وَكَفَى بِرَبِّكَ بِذُنُوبِ عِبَادِهِ خَبِيرًَا بَصِيرًا}

وقال تعالى:
{وَمَا اللّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُون }
استحضار أن الله شاهد رقيب على قلوب عباده وأعمالهم،
وأنه مع عباده حيث كانوا فإن من عَلِم أن الله يراه حيث كان،

وأنه مطلع على باطنه وظاهره وسره وعلانيته،

واستحضر ذلك في خلواته، أوجب له ذلك ترك المعاصي في السر
قال تعالى:
{وقدْ خَلَقْنَا الإِنسَانَ وَنَعْلَمُ مَا تُوَسْوِسُ بِهِ نَفْسُهُ وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنْ حَبْلِ الْوَرِيدِ} (16) سورة ق.

إن إيمان العبد بأن الله يراه ويطلع على سره وعلانيته وباطنه وظاهره وأنه لا يخفى عليه شيء من أمره ؛

من أعظم أسباب ترك المعاصي الظاهرة والباطنة؛
وإنما يسرف الإنسان على نفسه بالمعاصي والذنوب إذا غفل عن هذا الأمر ..
ولذلك قال الله تعالى في بيان اغترار أهل النار في الذنوب والمعاصي:
{ وَمَا كُنتُمْ تَسْتَتِرُونَ أَنْ يَشْهَدَ عَلَيْكُمْ سَمْعُكُمْ وَلا أَبْصَارُكُمْ وَلا جُلُودُكُمْ وَلَكِن ظَنَنتُمْ أَنَّ اللَّهَ لا يَعْلَمُ كَثِيرًا مِّمَّا تَعْمَلُونَ وَذَلِكُمْ ظَنُّكُمُ الَّذِي ظَنَنتُم بِرَبِّكُمْ أَرْدَاكُمْ فَأَصْبَحْتُم مِّنْ الْخَاسِرِينَ}
فمن قام في قلبه أنه لا تخفى على الله خافية،
راقب ربه وحاسب نفسه وتزود لمعاده،
واستوى عنده السر والإعلان..
ولذلك كان من وصاياه صلى الله عليه وسلم (اتق الله حيثما كنت وأتبع السيئة الحسنة تمحها وخالق الناس بخلق حسن)
، رواه الترمذي وأحمد في المسند.
أي في السر والعلانية حيث يراك الناس وحيث لا يرونك

فخشية الله تعالى في الغيب والشهادة من أعظم ما ينجي العبد فى
الدنيا والآخرة ولذلك كان من دعاء النبي صلى الله عليه وسلم: اللهم إني أسألك خشيتك في الغيب والشهادة، وأسألك كلمة الحق في الغضب والرضى، وأسألك القصد في الغنى والفقر، وأسألك نعيماً لا ينفد، وقرة عين لا تنقطع، وأسألك الرضى بعد القضاء، وأسألك برد العيش بعد الموت، وأسألك لذة النظر إِلَى وجهك الكريم، والشوق إِلَى لقائك في غير ضراء مضرة، ولا فتنة مضلة، اللهم زينا بزينة الإيمان، واجعلنا هداة مهتدين

م ــخرج .. }

كان الإمام أحمد كثيراً ما ينشد قول الشاعر:
إذا ما خلوت الدهر يوماً فلا تقل
خلوت ولكن قل علي رقيب
ولا تحسبن الله يغفل ساعة
ولا أن ما يخفى عليه يغيب


* خشية الله *
من مواضيع : malka هل تظنون ان الحجاب خاص للمرأة فقط ! شاهد صور الحجاب للرجل؟!؟
الصلااااااااااااااااااه يا أحبائى وفوائدها الصلاااااااااااه
مـــ 60 ـــوعظة قصيرة لابن الجوزي
* خشية الله *
ثمرة حبك لله
26-05-2010, 06:03 PM
غادة لبنان
 





وقال تعالى:
{وَمَا اللّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُون }
استحضار أن الله شاهد رقيب على قلوب عباده وأعمالهم،
وأنه مع عباده حيث كانوا فإن من عَلِم أن الله يراه حيث كان،

وأنه مطلع على باطنه وظاهره وسره وعلانيته،

واستحضر ذلك في خلواته، أوجب له ذلك ترك المعاصي في السر




شكرا الك ملكة

اضافة جميلة جدا

جزاك الله كل خير

تسلم ايدك حبيبتي

تحياتي الك

من مواضيع : غادة لبنان تبسم فإن الله ما اشقاك الا ليسعدك
العفو والتسامح
27-05-2010, 10:32 AM
malka
 
جزاكى أيااااه غاليتى
مشكووووره جدا على المرور
لك تحياتى
ملكه
من مواضيع : malka ~~ خمس جواهر ~~ فأى جوهره أنت ~~
ثمرة حبك لله
هل تظنون ان الحجاب خاص للمرأة فقط ! شاهد صور الحجاب للرجل؟!؟
عجبا من نفسى
* خشية الله *
30-05-2010, 11:55 PM
sara_mero
 
بسم الله الرحمن الرحيم

يارب سامحنا وأغفر لنا
اللهم انك عفو جميل تحب العفو فأعفو عنا وأرحمنا يا أرحم الراحمين
أمين
تسلمى يا ملكه على الموضوع
تحياتى
من مواضيع : sara_mero اوصاف الجنه....
دعاء يجعل الجنه تشتاق اليك....
فكر وأشكر...
03-06-2010, 10:30 PM
سما الله
 
اللهم إني أسألك خشيتك في الغيب والشهادة، وأسألك كلمة الحق في الغضب والرضى، وأسألك القصد في الغنى والفقر، وأسألك نعيماً لا ينفد، وقرة عين لا تنقطع، وأسألك الرضى بعد القضاء، وأسألك برد العيش بعد الموت، وأسألك لذة النظر إِلَى وجهك الكريم، والشوق إِلَى لقائك في غير ضراء مضرة، ولا فتنة مضلة، اللهم زينا بزينة الإيمان، واجعلنا هداة مهتدين

اللهم آمين آمين آمين يارب العالمين


شكرا كتير ملكه ع روعه ماتقدمين
من مواضيع : سما الله إلى كل قلم هجر الاقسام الاسلامية...
صــــــــــور لكن تستحق الاطلاع ..
أدعية القرآن الكريم مرتبة حسب ترتيب المصحف الشريف
تعالوا إفتحوا " باب السعادة "
هل تعلم ما معنى جزاك الله خيراً؟؟؟
 

الكلمات الدلالية (Tags)
الله, يشيب

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

* خشية الله *

الساعة الآن 05:47 PM.