xpredo script

العودة   نيو حب > المنتديات العامة > الحوار المفتوح
التسجيل

كارثة اسرائيل التاريخية:مدنها تحت القصف اليومى ,, و عاجزة عن تحقيق أى انجاز عسكرى ..

الحوار المفتوح

10-08-2006, 04:21 PM
موسى بن الغسان
 
كارثة اسرائيل التاريخية:مدنها تحت القصف اليومى ,, و عاجزة عن تحقيق أى انجاز عسكرى

كارثة اسرائيل التاريخية:مدنها تحت القصف اليومى ,, و عاجزة عن تحقيق أى انجاز عسكرى .. 25 ألف جندى صهيونى عاجزين عن احتلال قرية واحدة منذ شهر!!
التاريخ: 10/08/2006
الكاتب: مجدى أحمد حسين

يكاد الأسبوع الرابع لعدوان الصهاينة على لبنان أن يكتمل، وما يحدث على الأرض فاق أحلام الكثيرين منا، إن كل الخواء الذي يعاني منه الكيان الصهيوني طفح على السطح، خاصة عندما دخل في مواجهة مع فئة مجاهدة تمكنت من الاستعداد وأعدت الأسباب الروحية والمادية للقتال.

بعد اقتراب الأسبوع الرابع من نهايته بدأ معظم الناس يدركون بأنفسهم أن هذا الكيان الغاصب يمكن أن يهزم، وأن حكام الخيانة والعار هم الذين يمدون في عمره، أما هو فلا يملك الأسباب المتكاملة للحياة.
كارثة اسرائيل التاريخية:
مدنها تحت القصف اليومى ,, و عاجزة عن تحقيق أى انجاز عسكرى
25 ألف جندى صهيونى عاجزين عن احتلال قرية واحدة منذ شهر!!
الحلف الصهيونى – الأمريكى يخسر على جبهة لبنان بعد خسائره فى فلسطين و العراق و أفغانستان و الصومال و باكستان
الصمود البطولى لحزب الله فضح الأنظمة الخائنة و الراكعة
موجة عارمة من الابتهاج و التفاؤل تسرى فى أوصال الأمة..
و سيكون شعار المرحلة القادمة ضد أعداء الداخل و الخارج هيهات منا الذلة

يكاد الأسبوع الرابع لعدوان الصهاينة على لبنان أن يكتمل، وما يحدث على الأرض فاق أحلام الكثيرين منا، إن كل الخواء الذي يعاني منه الكيان الصهيوني طفح على السطح، خاصة عندما دخل في مواجهة مع فئة مجاهدة تمكنت من الاستعداد وأعدت الأسباب الروحية والمادية للقتال.
بعد اقتراب الأسبوع الرابع من نهايته بدأ معظم الناس يدركون بأنفسهم أن هذا الكيان الغاصب يمكن أن يهزم، وأن حكام الخيانة والعار هم الذين يمدون في عمره، أما هو فلا يملك الأسباب المتكاملة للحياة.
إن لفئة المؤمنة لا يعنيها أن يكون معظم العالم ضدها، الغرب بكل أطرافه وأطيافه، ومجموعة الثمانية الكبار، وكل ما يدور بينها من تباينات فهي في التفاصيل ولحسابات مصلحية، وهذا التوحد العدواني يشجعه توحد النظام الرسمي العربي واصطفافه خلف الحلف الصهيوني – الأمريكي.
ومع ذلك فإن صمود المقاومة قلب الموائد وقلب الموازين، أولاً وحد لبنان إلى أقصى حد ممكن، ووحد الشعوب العربية والإسلامية، وأحدث ارتباك في أروقة الأمم المتحدة لأن لبنان أعلن رسميًا أنه لن يلتزم بالقرار الفرنسي – الأمريكي.
ثم ها هم حكام العرب الجبناء يرسلون وزراء الخارجية لبيروت بعد خرابها، في محاولة للإيهام أنهم ما يزالون على قيد الحياة، وأن لديهم "تعاطفًا ما" مع شعب لبنان!!
والآن لسنا مشغولين بتحليل هذه الألاعيب الدبلوماسية الفارغة، لأن المعارك ما تزال تدور على الأرض، وهي التي ستحسم كل شيء، ويكفي أن نؤكد الآن - ما قلناه في المقال السابق – أن أمريكا ستحاول أن تحقق لنفسها وللصهاينة ما عجزت الآلة الصهيونية العسكرية عن تحقيقه على الأرض، وهذا غير ممكن، لأن المقاومة لن تخون نفسها، أما الحكام العرب فهم في هذه المعادلة = صفر على اليسار. أما العدو الأصلي، أمريكا فهي لا تملك أن تحارب معركة إسرائيل، وهي عاجزة عن مواصلة حربها في العراق وأفغانستان!
أما فرنسا فهي أكثر رفاهية ونعومة.

ما الذي يجري على الأرض إذن؟
من مواضيع : موسى بن الغسان مع الاستاذ محمود عوض (1)
كما تفعل الكائنات الحيّة المتطورة ... الأميركية «نويل» تحمل وتلد «روبوتاً» أول من نوع
يحدث قبل سامراء وبعدها ولكن ..
الصواب والخطأ في إدارة المعارك
حرب أميركية بالوكالة
10-08-2006, 04:23 PM
موسى بن الغسان
 
مشاركة: كارثة اسرائيل التاريخية:مدنها تحت القصف اليومى ,, و عاجزة عن تحقيق أى انجاز عسكرى

http://www.el3amal.shows.it/


كارثة اسرائيل التاريخية:مدنها تحت القصف اليومى ,, و عاجزة عن تحقيق أى انجاز عسكرى .. 25 ألف جندى صهيونى عاجزين عن احتلال قرية واحدة منذ شهر!! أخبر صديق صفحة جاهزة للطباعةالتاريخ: 10/08/2006
الكاتب: مجدى أحمد حسين

يكاد الأسبوع الرابع لعدوان الصهاينة على لبنان أن يكتمل، وما يحدث على الأرض فاق أحلام الكثيرين منا، إن كل الخواء الذي يعاني منه الكيان الصهيوني طفح على السطح، خاصة عندما دخل في مواجهة مع فئة مجاهدة تمكنت من الاستعداد وأعدت الأسباب الروحية والمادية للقتال.

بعد اقتراب الأسبوع الرابع من نهايته بدأ معظم الناس يدركون بأنفسهم أن هذا الكيان الغاصب يمكن أن يهزم، وأن حكام الخيانة والعار هم الذين يمدون في عمره، أما هو فلا يملك الأسباب المتكاملة للحياة.


<FONT color=#000000 size=3>
<STRONG><SPAN lang=AR-EG style="FONT-SIZE: 14pt; FONT-FAMILY: Arial; mso-bidi-language: AR-EG"><FONT color=#ff0000>كارثة اسرائيل التاريخية:
من مواضيع : موسى بن الغسان كما تفعل الكائنات الحيّة المتطورة ... الأميركية «نويل» تحمل وتلد «روبوتاً» أول من نوع
(العهدة العمرية)
تحطم أسطورة الدولة العبرية
في العراق الأمريكي الجديد: القتل على الأسماء
إنهم يعطون تدمير لبنان صفة الحرب الدينية!
10-08-2006, 05:03 PM
اصحاب ولا بيزنس
 
مشاركة: كارثة اسرائيل التاريخية:مدنها تحت القصف اليومى ,, و عاجزة عن تحقيق أى انجاز عسكرى

تحاتي لك اخي موسي
قلوبنا معهم شعب لبنان
من مواضيع : اصحاب ولا بيزنس هذه الصناف من الرجال لاتحاورهم؟
عضو ازعاجني بي رسائله الخاصه
في قلب كل انسان؟ هل تمتلك الاجابه
ياعني عليكي يا طيبه قصدي ياشباب...........
ادخل وصوت هنا يارب بي صراحه
10-08-2006, 10:50 PM
موسى بن الغسان
 
مشاركة: كارثة اسرائيل التاريخية:مدنها تحت القصف اليومى ,, و عاجزة عن تحقيق أى انجاز عسكرى

شكرا اصحاب
من مواضيع : موسى بن الغسان الشباب الروش جيل جديد يهدد المجتمع المصري بفقدان الهوية !!
حرب لا نهاية قريبة لها تغير لبنان والمشرق كله
لن يفلت المجرمون
ملف الانتهاكات الأمريكية للقانون الدولى بالعراق
المحافظون الجدد وسياسات "الفوضى البناءة"
 

الكلمات الدلالية (Tags)
مي, التاريخيةمدنها, الدولى, القصف, اسرائيل, انجاز, بحث, تحقيق, عايزة, عسكرى, عن, كارثة

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
حرب استنزاف بمعطيات مختلفة.. النصر فيها للصمود
لانضاج ظروفه ... اسرائيل تستكمل انهاك لبنان و«حزب الله» يوسّع هجماته

كارثة اسرائيل التاريخية:مدنها تحت القصف اليومى ,, و عاجزة عن تحقيق أى انجاز عسكرى ..

الساعة الآن 11:24 PM.