xpredo script

العودة   نيو حب > المنتديات العامة > الأخبار والحوادث
التسجيل

الحرب على الإرهاب.. والتحيز ضد المسلمين

الأخبار والحوادث

04-08-2010, 11:16 AM
غادة لبنان
 
الحرب على الإرهاب والتحيز ضد المسلمين




الحرب على الإرهاب.. والتحيز ضد المسلمين

 
كتب توماس يونغ، مهندس الطيران في الحرس الوطني الجوي لويست فرجينيا وأحد المحاربين في حربي العراق وأفغانستان، مقالاً نشرته كريستيان ساينس مونيتور تحت عنوان

«الحرب على الإرهاب والتحيز ضد المسلمين»، ذكر فيه أن الأميركيين سيحيون في سبتمبر وأكتوبر القادمين الذكرى التاسعة لهجمات 11 سبتمبر وللحرب في أفغانستان على

التوالي. وعلى حد قول الكاتب فان الحرب ضد الإرهاب ستستمر، على الأرجح، بشكل أو بآخر في المستقبل. ولا عجب أن تلك الحرب الضارية غيرت طريقة التفكير

في المسلمين والعالم الإسلامي، لما تكبدته من عناء وأموال، ولأن أسوأ الهجمات الإرهابية التي شهدتها الأراضي الأميركية كانت من تخطيط باكستان، وكان أغلب منفذيها من

السعوديين. لذا حدد الصراع علاقات الغرب مع المسلمين، على حد قول الكاتب.

ومن ثم، بات الجدل الدائر في عدة مدن أميركية حول ان الإسلام يدفع العقول إلى التفكير في مصير تلك العلاقة المتوترة. ثم يلفت الكاتب في مقاله إلى تجربة عاشها في بلد مسلم

قبل عدة سنوات - وهي على النقيض من الأحداث التي تهيمن على أخبار اليوم. ففي أول مهمة له، انطلق سلاح الجو في طائرة شحن من طراز سي 130 من العاصمة دكا،

بنغلادش. وفوق سماء تلك العاصمة، لاحظ الكاتب وفريقه أن الأحياء الفقيرة والأكواخ تغرق الشوارع والميادين. وكانت بنغلادش آنذاك تعاني من فيضانات ذات أبعاد تاريخية.

وخلافاً لمعظم الفيضانات في الولايات المتحدة، تفتقر بنغلادش إلى قناة نهرية تمر بها مياه الفيضانات. وبينما كانت طائرة سلاح الجو ترتفع في الأفق، لاحظ الكاتب وفريقه ارتفاع

منسوب المياه بصورة كبيرة. وبسبب الفيضان، سرعان ما تحولت مهمة سلاح الجو إلى عملية إغاثة على أرض الواقع. وبالتعاون مع المدنيين والعسكريين في بنغلادش، نُقلت

الإمدادات الغذائية والطبية إلى الأماكن التي غمرت فيها مياه الفيضان الطرق السريعة. ويذكر الكاتب أنه لم يلمس العداء من أي شخص في أي مكان في هذا البلد الإسلامي. فيتمتع
أهل بنغلادش بحس الفكاهة، وبالعزيمة والمثابرة في مواجهة الشدائد.

ويوضح الكاتب أن كل ذلك كان قبل أحداث 11 سبتمبر، مشيراً إلى دلالة ذلك على عدم وجود عداء قديم بين الأميركيين والمسلمين في جنوب آسيا. هذا ويذكر الكاتب أن بنغلادش

لم تكن مدرسة رئيسية أو ملاذاً للإرهاب في يوم من الأيام، رغم أنها تعج بالإسلاميين المتطرفين.

ومن ثم يرى الكاتب أن المشكلة لا تكمن في الإسلام بقدر ما تكمن في شعور الأميركيين بالغضب من محاولات التفجير الضارية التي تشهدها الأراضي الأميركية من آن لآخر على

أيدي الإرهاب، فضلاً عما تسفر عنه من مقتل الكثير من الأبرياء. ومن هنا جاء غضب الأميركيين من المسلمين بشكل عام وتحيزهم ضدهم، وفقاً لما يراه الكاتب. ثم يختتم الكاتب

المقال بقوله إنه لا يزال غاضباً مما حدث في 11 سبتمبر، ومما يحاول بعض الإرهابيين ارتكابه داخل أميركا حتى الآن. ولكنه ما إن يشعر بأن ما حوله يدفعه إلى التحامل على

المسلمين حتى يستعيد ذكريات مهمة بنغلادش حينما كان المسلمون حلفاء وكان العدو الوحيد هو الجوع والأمراض التي تنشرها مياه الفيضانات الملوثة.









المصدر
كريستيان ساينس مونيتور


 
من مواضيع : غادة لبنان احتجاج على مشاركة إسرائيلية في بطولة بأنقرة
القاهرة: تظاهرة ضد "توريث" الحكم
نقاط قوة النظام السوري ونقاط ضعفه
ضابط كويتي يهرّب المخدرات من مطار القاهرة
الجيش يتعهد بحماية أمن مصر بعد إلغاء الطوارئ
05-08-2010, 06:31 AM
غادة لبنان
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عصـــtigerـــام
كلام جميل لشخص عاش تجربة فى بلد إسلامى

وياريت العقلية الغربية تفكر بنفس الطريقة
أشكرك غادة
تحياتى

شكرا الك عصام

نورت الموضوع

تحياتي

من مواضيع : غادة لبنان الرقابة عن ثروة آل مبارك: ممتلكات ضخمة وعلاء الأغنى
''غرفة جهنم'' في مبنى الحزب الحاكم
تأييد شعبي لإعدام العملاء بغزة
" حماس " تتهم مصر بقتل 4 فلسطينيين بتفجير نفق
إســرائيل: المواجهــة المقبــلة ستشهد أكبر عدد من الإصابات
 

الكلمات الدلالية (Tags)
المسلمين, الحرب, الإرهاب, على, والتحيز, ضد

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
مالم ينشر عن حرب اكتوبر ( القصة كاملة ).............للتثبيت..............
اتفاقية جنيف الثالثةبشأن معاملة أسرى الحرب
غزوات الرسول
حرب لبنان وأثرها على المشروع الصهيوني

الحرب على الإرهاب.. والتحيز ضد المسلمين

الساعة الآن 05:54 AM.