xpredo script

العودة   نيو حب > المنتديات العامة > الحوار المفتوح
التسجيل

الندم ... والضمير الحي

الحوار المفتوح

27-08-2010, 03:32 AM
كابتن اكرم
 
الندم والضمير الحي


الندم

حالة نفسية مريرة تقلق صاحبها وتقضي عليه هذا إذا كان كريماً يحترم نفسه ويخاف الله
ويحذر نوازل العذاب. الندم مرير ما في ذلك شك، وأمر منه محاولة
التعامي عنه والتهرب منه.

والندم لا ينبع أثره الا بعد ان يغرس اسهمه في في انفسنا ويشل من تكاهنات الخير والتفاؤل
في انفسنا فنلوذ بخوف وعدم بصيرة الى اتخاذ طريق يجعل من احاسيسنا ما تعالج
من جراح ندمها .. فأما ان ننغمس في ماهو اشر مما فعل وسبب لنا الندم ، او ان نجعل
نسلك طريق آخر الا وهو (( الضمير الحي )) الذي سأتحدث عنه لاحقا ..

فالندم مسألة خطيرة مُقلقة شائنة مشينة حتى بعد العفو عن المسيء؛ لأن بعض الآثار
النفسية المرضية قد لا تزول عن (المساء إليه) وقد يبقى في حال ذل وخوف إذا علم
أن من ترصد له وأقصاه قصد هذا الفعل مسبقا ، ومن هنا يأتي أمر الله على شكل مصائب
وبعض الفتن، ومن هنا كذلك تنتشر المصالح ويبدأ الندم بسلك الطريق الاول وهو طريق الشر،
وهذا إذن مباشر في عدم صدق الإخلاص.

واما الطريق الاخر وهو الضمير الحي .. الذي كان صلب موضوعنا اليوم
فعندما نتطرق الى الضمير الحي .. فأننا نبحث عن علم الاخلاق .. ومافي ذلك من اخلاق حميدة
فالضمير الحي يحتاج الى مؤثر خارجي يجعله يحيي من جديد .. ولكن ما هو هذا المؤثر !!

فالضمير الحي ليس من البديهيات التي يتمتع بها كل فرد من أفراد مجتمعنا الإنساني،
ومن الخطأ الاعتقاد بأن كل كائن حي يكون مجهزاً بالمشاعر السلبية أو الإيجابية منذ ولادته،
لأن أكثر مانرى يبرهن أن كل ما يتحسسه الطفل من مشاعر يكتسبه بشكل تدريجي خلال فترة
نموه وتطوره داخل المجتمع الذي يجعل من هذا الطفل انسان رائعا في المستقبل القريب..
فالمجتمع برمته مسؤؤل عن هذا الطفل .. من والدين الى مدرسة الى جميع هذه النواحي
التى تشكل البنية الاوليه لهذا الطفل ليصبح هذا الطفل مهيأ ليكون ذا ضمير حي ..

فبعض الأفراد فاقدي الضمير، يشكلون خطراً على المجتمع الذي يعيشون ضمنه،
لأنهم قد يقترفون أشد الجرائم بدون أي رادع أخلاقي، فضميرهم معطل، والأعمال السلبية
قد تظهر منهم في أي لحظة من لحظات حياتهم، لا يأسفون على ما ارتكبوه من أفعال،
لكنهم قد يأسفون لشيء واحد، هو القبض عليهم في حال انكشاف سوء اعمالهم ..


في المقابل قد نصادف أشخاصاً يتمتعون بضمير حي، مرهف الإحساس، يتأثر بأي عمل
يصدر عنه مهما كان نوعه، بحيث إن بعضهم قد يعاني من بعض المشاكل النفسية نتيجة صحوة
الضمير التي يعيشها. في الحقيقة يجب أن يتمتع كل إنسان بضمير متوازن يحاسبه على كل ما يقدم
عليه من افعال: إيجابية كانت أم سلبية.

أخوتي الكرام

كلنا نحتاج الى افاقة لهذا الضمير الحي الذي يسكن بداخلنا
فكلنا منا بحاجة ماسة الى احياء ضميره بصورة او بأخرى والمسارعة الى
ذلك .. فكلنا نخطئ ولكن خير الخاطئين التوابين .. فتوبة مما فعلنا وعودة
الى الضمير الحي الذي يسكن ارواحنا ..


ولكن ما اروع الاحاسيس بعودة الضمير الحي .. فكل شئ سيتجدد بمعتقل اذهاننا
فنبدأ حياة الواقع بسراج منير ونبراس نقتبس منه كل ما فيه لنا من خير وصواب
فهذا الضمير حياة أخرى ستبدا بداخل حياتنا التى سنعيشها مستقبلا ..
الندم     والضمير الحيالندم     والضمير الحيالندم     والضمير الحيالندم     والضمير الحي

تحياتي
من مواضيع : كابتن اكرم همسة في ذكر الله
كلمات لايستغنى عنها ولا طعم للحياة بدونها
حكمة اليوم
ليش مارٍديتوٍ على موٍآضيعي ؟!؟
وضاقت الارض بمن عليها
27-08-2010, 05:37 AM
lovly bird
 
توبيك راائع واختيار جميل للموضوع
ديما فى تميز وابداع
تحيااتى لك
من مواضيع : lovly bird هل أنت جزره أم بيضة أم حبة قهوه
بصمة على جدار الزمن
اوراق بـلا مــعـانـى
كغيري من البشر لم اختلف كثيرا ..ولكن!!
تعلم 3 اشياء من 4 واحذر 3 من 2
27-08-2010, 01:51 PM
zozo_tota
 
الندم بقدر ما هو حالة تجعل الإنسان يتحسر على ماض أو موقف معين فهو لديه وقفة تامل ولحظة نقد للذات.. بل انها مراجعة شاملة للمسيرة السابقة والاعتراف بالندم هو موقف مثالي وفضيلة للإنسان.. رغم أنه قد يقلل من شانه في جانب معين والوقفة مع النفس تثير

الشجون وتقلب اوراق الماضي لكنها بكل الأحوال وقفة جريئة ولا بد منها


الله عز وجل لم يخلق الضمير محايداً بين الرحمة والقسوة .. ولم يخلق- عز وجل - هذا الضمير وداخله بوصلة انتقائية .قال الشاعر القديم وكأن الانسانية فقدت صفتها .. وكأن الانسان المعاصر لم يعد لديه من الضمير مايكفي لتحديد أولوياته.. جاء في كتاب السلوك الاجتماعي بين علم النفس والدين( للمؤلف فوزي سالم عفيفي ): ان العقل والقلب والضمير هي عناصر لتوجيه السلوك , فتعمل متعاونة في نفس المؤمن , وان الضمير أمر فطري في الانسان . قال تعالى " ولقد خلقنا الانسان ونعلم ما توسوس به نفسه ونحن اقرب اليه من حبل الوريد " وقال تعالى " ان الذين اتقوا اذا مسهم طائف من الشيطان تذكروا فاذا هم مبصرون "
وقال ايضا ان صوت الضمير يهتف بنا أن نكون مهذبين او عادلين أو محبين للاخرين ويهتف بنا لضبط النفس وللسلوك الحميد , والضمير يحتاج الى ضبط وتوجيه , والانسان محتاج لان يتفاعل مع ضميره ليجعله حيا , ان خير ما يراه الضمير هو الاعتدال في كل شيء والتوسط في الامور , ولا يتأتى ذلك الا بالضبط المنتظم المتواصل ..
.
وكما ذكرتي
فالضمير الحي ليس من البديهيات التي يتمتع بها كل فرد من أفراد مجتمعنا الإنساني،
ومن الخطأ الاعتقاد بأن كل كائن حي يكون مجهزاً بالمشاعر السلبية أو الإيجابية منذ ولادته،

شكرا لك اخى على الموضوع المفيد والقيم
من مواضيع : zozo_tota اقطعوا عنا الكهرباء بس ادونا نصيبنا من الهبره !!
عاجل قبل قليل هدم المسجد الاقصى
مين بيشد انتباهك من الاعضاء
هل تبكي قبل نومك
الدنيــــا حظـــــــوظ
 

الكلمات الدلالية (Tags)
الدى, النجم, والضمير

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
حبيبي يا ملاك : حبك احلى نغم نسى قلبي الندم

الندم ... والضمير الحي

الساعة الآن 03:31 PM.