xpredo script

العودة   نيو حب > المنتديات العامة > الحوار المفتوح
التسجيل

موضوع مهم جدا للنقاش

الحوار المفتوح

06-09-2010, 03:02 PM
zozo_tota
 
شكرًا لكِ على طرحك الرائع
الخلاف موجود بين الناس من ايام سيدنا ادم عليه السلام
ايام ما والدى كان فى سن صغيره كان جدى ينظر لما يفعله ويقول الله يرحم ايامنا الجميله وهكذا كل جيل ينظر الى الجيل الذى بعده بنظره فيها الكثير من عدم الرضا وده راجع اولا

اختلاف المقومات اللى موجوده من جيل الى جيل يعنى مثلا من 15 سنه ماكنش فيه نت ولا دش ومن 40 الى 50 سنه ماكنش فيه تلفزيون ومن قبله الراديو ومن قبله السينما وهكذا

ثانيا النظره العقليه والموضوعيه فكلنا فى سن الشباب يكون غير حكيم فى امور كثيره فى حياته نظرا لانه يفكر فى اللعب والخروج والتنزه وماشابه ولكن عندما يصتدم بمسؤليات الحياه يبدأ عقله فى العمل والتفكير ومن هنا يبدأ بتوجيه الملامه او النصيحه الى كل من حوله وخصوصا من هم اصغر منه وبعد جيله
وتوجد اختلافات كثيره اخرى لا مجال لذكرها

ومن المزعج حقًا أن نوصف بهذه الأوصاف
ولكن من المؤلم حقًا أن تجدي أن الأغلبية
يستحقون هذا الوصف…
فذاك سعيد بارتدائه بنطلون “طيحني”
وتلك مسرورة با” اللو ويست”
وذاك يتنافس مع الفتيات في إطالة الشعر
وتلك تنافس الفتيان في قص الشعر
الأم كانت تبكي عندما تعلم أن ولدها لا يصلي
واليوم تبكي لأنه نجح بتقدير ممتاز لكنه لم ينل مرتبة الشرف!
كان الأب يعلم ولده كل ما يستطيع حتى ينمو شابًا ناضجًا
واليوم إذا سألته في أي مرحلة يدرس ابنك!
تتفاجأ بأن الإجابة (صمت متقع)
ومع ذلك كله يظل النهار يلاحق الليل
والشمعة تضيء بعد احتراق الفتيل
ولنري أجدادنا وجداتنا من أنفسنا خيرًا
ولنكن نحن سببًا في تغيير نظرتهم السلبية نحو هذا الجيل
وندعو دومًا لضالنا حتى لا نؤاخذ بما فعله السفهاء منا
هذكر مثال بسيط
انت يوميا تشاهد التلفاز
لو جاء يوم و خرب هذا التلفاز سيكون شيء مزعج
و سيكون هذا الحدث عالق في ذهنك دائما
على الرغم انك تشاهده يوميا لكنك لا تدري اهمية بالنسبة لك
كذلك يرانا الجيل السابق
وف الاخر لو حطينا اجدادنا اللي بيلومونا دايما ان احنا جيل ضايع يحطوا نفسهم مكانا ف الوقت ده شوف هيعملوا ايه اكيد هيكونوا زيينا


هي العبره ف النهايه بمجتمع ككل مجتمع متكامل الاطراف شباب عنده حلم وقوه وعزيمه


ورؤساء عندهم الخبره والتوجيه والحنكه بس لازم يكون فيه تكامل علشان نقدر نعرف اذا كان فعلا الشباب مقصر ولا لا


وبس ده رايي
من مواضيع : zozo_tota لا اتجوز فتاه تكتب في المنتديات
مين بيشد انتباهك من الاعضاء
هناك 15 شئ لم تفكر بة
لا شىء يبقى للابد
أمة نائمة
06-09-2010, 11:37 PM
عصـــtigerـــام
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ملكه الحق
la impree du co أخى بشكرك جدا لتعليقك الرائع

وأحلى ما فى التعليق أن حضرتك بتجيب نبذه عن شخصيات مهمه جدا بمجتمعنا

أما عن أن العيب بالأباء أكثر من الأبناء فعند حضرتك حق أين الأباء من أبنائهم
ملكة
اعتقد أنكِ لم تمعنى النظر فى رد الأخ العزيز
la impree du co
هو لم يقل أن العيب عيب آباء ، بل قال أن االعيب عيب هذا الجيل

مشغولون دائما بأعمالهم وعندما تواجهم يقولون وأنا بعمل ده كله لمين ما ليكم بردوا

وبينسوا أن أللى بتعملهم هما أولاده محتاجين لوجوده وحنانه أكثر من الماده

ولكن للأسف الجميع يفكرون فى الماده أولا وبيقولوا كده بنأمن مستقبلكم

طيب أمنوا أنتم المستقبل فى الوقت نفسه سوف يتم ضياع الأبناء

أعلم جيدا أن الجيل الفاشل يرجع أولا للبيئه والتربيه والكل بيرجع للأباء أنا مع حضرتك فى هذا

ولكن فى نفس الوقت فى كتير أباء مستهترون وترى أبنائهم متدينين وعلى خلق

سبحان الله يخلق من ضهر الفاسد عالم

كل أللى أقدر أقوله أن ربنا يهدى شبابنا وبناتنا ويقربهم إلى الله

ربنا يجعل من جيلنا السابق والحاضر كل الفائده التى تعم على المجتمع بأكمله

بشكر حضرتك جدا لمرورك ولأرائك ولمناقشتك للموضوع


أما عنك أخى الفاضل عصام فعلا لا يفسد للود قضيه

وأحلى ما بالموضوع أن به نقاش وأراء

وكل من يدخل يقل أرائه الشخصى

بشكرك جدا لمرورك ولتعليقك

لكم جميعا منى أجمل تحيه

أختكم فى الله

ملكه
أرجو تقبل مرورى
من مواضيع : عصـــtigerـــام الاشتراكية-الشيوعية-النازية-الفاشية .....
سـر الـرقــم "فـاى" !
سر الحياة وسر السعادة
أيام الاسبوع
أقوى عشـــ20 ـــــــرون جيش في العالم
07-09-2010, 12:13 AM
la impree du co
 
عود على بدء،
اذ قلت أن الأمور لاتناقش بجزئياتها ،والا كان التأريخ هو الفيصل فى حسم الموضوع،
وعودء على بدء مرة" أخرى ، وأذكر أنى من أبناء جيلين وهوالواضح من بياناتى الشخصية، بل أنى عاصرت الجيل السابق <الجيل 33 سنة> للعلم، أكثر مما أنا مع أبناء الجيل الحاضر، وأنا فى معرض الموازنة ، سعيد بالتكنولوجيا والتقدم ، ولكن الأمور لم تأت بتدريج، فقد قمنا من هزيمة نكراء الى نصر باهر وضعنا على الطريق فى المواكبة العالمية، ولكن الموقف جاء معكوسا"، فقد خرج الجان من القمقم لاليقول شبيك لبيك خدامك بين ايديك بل ليقول <اختر لك موتة من هذه الموتات لأنفذها فيك>....!!
من منطلق الجزئيات الداخلة فى العموم أذكر لك تاريخان لاينساهما صاحب الفكر الحر ، وكأن الشعب كله أصبح مفكرا"، حادث 18،19 يناير التى استنفذتها الأعمال الأدبية والفنية بحثا" فى الأسباب وماأدت اليه من نتائج ، السبب كما هو معروف هو عزم أو اتجاه نية الحكومة الى رفع الأسعار ، والكل يعرف ماذا حدث ؟!
خرجت مصر من أقصاها الى أقصاها للتنديد<بنية الحكومة>...وأكرر بنية الحكومة ....!!
فما كان من الرئيس الراحل أنور السادات، والسيد مرعى رئيس مجلس الشعب الا الاذعان لمطالب الجماهير ، بل ان قيادات أمنية على مستوى رفيع أقيلت اثر هذه الأزمة ، فلن أقول وقف الدكتور /عبد الوهاب المسيرى
أو الكاتب الصحفى/ عبد الحليم قنديل، ولا جورج اسحق منسق حركة كفاية ولاغيرهم ، بل أقول الشعب ، فى اسقاط للذين ينعون على أن أثر المفكرين لم يكن موجودا"، أمر كهذا ياسادتى معناه ثورة والثورة فكرة لارجال، فالرجال يموتوت وتبقى الفكرة...!!
اليوم البنزين ب56 قرش وغدا سيرتفع سعره الى جنيه <لاحظوا نسبة الارتفاع فى تعادل 50%مرة واحدة،
قل لى هل خرج طلبة الجامعة <وكانت جامعات مصر حتى قبيل حرب أكتوبر> هى الرعب للقيادات الأمنية لاتخريبا" بل شعلة نار ثائرة فى وجه مظاهر الفساد والاستبداد _هل خرج الطلبة فى مظاهرة متوافرة الشروط للضغط على القيادة السياسية للتراجع فيما تذهب اليه، وعرض البدائل التى يمكن أن تتخطى بنا أزمة من الأزمات؟!!
كلام فى كلام، أضحك مما حدث فى حلقة من الحلقات عن أزمة التعليم المصرى وكان الضيف على البرنامج الأستاذ الدكتور/ زغلول النجار، قال الرجل بمنتهى البساطة وفى عبارة موجزة ، طريقة التعليم المصرى لاتفيد الطالب <مع ملاحظة أنها بامكانيات الحاضر> حواسيب ونت يقدم البحث للطالب وهو جالس على السرير ، دون أن يستحرج كارنيها"لقصر الثقافة القريب من مكان اقامته، ودون اللجوء الى الاستعارة للكتب البحثية وتواقيع وامضاءات ومراقبة لرد الشئ المستعار ، وعندما سألته المذيعة ، وكيف ذلك ؟! قال لها اذهبى الى أى جامعة واسئلى أى طالب تقابلينه أى سؤال وليكن فى المعلومات العامة...!!
وفى النص الميدانى سألت المذيعة أحد الطلبة الخارجين من أحد الجامعات المرموقة ماهى عاصمة انكلترا؟ رأفع الطالب اليانك ، وهرش فى رأسه ، وبعد عدة ابتسامات قال لها<حقيقى لاأعرف>...!!
ماذا يريد السادة من أولياء الأمور حاليا"؟!!
كوتشى بينور علشان الواد يروح المدرسة؟!! الله يرحم أيام< باتا > والكاوتش مش الكوتش البفتة بسعر جنيه الذى خرج نصحى والفناجيلى وعبد الحمن فوزى وصالح سليم .......الخ، ثم الككوتش البلاستيك أبو جنيه برضه...!!
أو الشنطة التى تجرجر على عجلات؟! الله يرحم المريلة الكتان والشنطة من نفس القماش التى حملها من قبلنا علماء هذه الأمة فى مختلف المجالات...!!
وان لم يفعل ولى أمر الطالب أو التلميذ، فهو رجعى وديماجوجى ومتعفن!! لايستحق الحياة...!!
اذن المسألة سلوكيات ، واضرب لك مثلا" فى صميم الدين وليسأل فيه القارئون ،
زوجة متبرجة يريد زوجها ألا تتبرج -مثلا" فى البلكونة أو الشارع- وبالأطر المرسومة بالقرءان والسنة ينهاها ، قال العلماء النهى مرة فمرتان فثلاث فان لم ترتدع فقد سقط عنه الذم وقام بحقها ....,,
هذا هو دين السلوك والمعاملة ،
والعملية جزئية لاتجب المجتمع ، فالاّباء منهم الصالح ومنهم الطالح، والاّبناء هكذا، لكن ماذنب الأب الذى ربى والتزم والزم بالسلوك القويم وخرج من بين أبنائه عابد للشيطان مثلا"؟!
لكن القاعدة الاّن هى كثرة الطالح وندور الصالح..،
انظر فى الطريق ، كم من مخالف لا أقول لقوانين المرور بل أقول لاّداب الطريق؟!
<اللى راكن ضد الاتجاه وملعون اللى وراه لو رايح عمله يغيب اننهارده ، لو رايح على المستشفى يموت ياأخى علشان البيه أبو سيارة ملاكى يستريح ويتأنتك!! وعلى فكرة: هذه أقوال سمعتها فى كل المحافظات القاهرة والاسكندرية .......و........حتى فى الصعيد..!!
............
نعم لو أنواع الجبن الفلامنكو والسويسرى...الخ موجودة كنت أكلتها، لا ياسيدى فهى موجودة أمامى الاّن فى أرقى السوبر ماركتات والحمد لله أملك ثمنها ، وقادر بفضل من الله أن أشتريها وبكميات وأنواع ، لكنى لاأفعل ولن أفعل لقول القرءان< ثم لتسألن يومئذ عن النعيم> قال المفسرون : والنعيم يوم أن نزلت هذه الاّية والذى سيسأل عنه الناس <المياه المثلجة وسط بيداء العرب> تخيلوا...!!
ولست مثاليا" ولاأدعى ولن أدعيها يوما" ما بل هى فطرة سليمة تربت عليها أجيال وماتت عليها وأحسبها الاّن فى جنة نعيم....!!
أنا كوالد - أحاول بقدر الامكان غرس هذه الفضائل فى نفوس عائلتى وأنا أولهم ، فى كثير نجحت ، وعند البعض من المشكلات فى الأمور وقفت ولكن ليس فى كبيرة ، لأنى أعرف معنى <الا اللمم> ، وهى تافهات الأمور التى لاتزعزع ايمانا"ولاعقيدة" ولاحتى مبدأ" وبصورة عصرية مبسطة فها أنا حاصل على أعلى الدرجات العلمية ، هاأنا أكتب مثلكم على الحاسوب الاّلى، ومشترك فى عديد من المنتديات ، وحامل للقرءان وألبس الجينز ومهتم بوسامتى ولى أعمال أدبية وعضوا" بنادى الأدب فى محافظتى وكاتب للشعر وكاتب للقصص القصيرة ومن المستمتعين بالعربية لغة وتاجا"الى جانب لغتين .......،
فهل مسكت المقرعة لأحد حتى يتعلم منى شيئا"؟!!
هل أمسكت بما تعلمته وضننت به على شخص؟!
الحمد لله لدىّ مكتبة تضم الثلاثة الاّف مجلد ، من بينهم أمهات الكتب ، والمخطوطات النادرة ، وعدة الاّف من كتيبات فى مختلف أنواع المعرفة ، قرأتها -ربما البعض منها-عدة مرات لوفير مافيها من بدائع ، ضغت ومازلت أضغط عاى أولادى أن يقرؤها والى الاّن لامجيب........!!
فماذا يفعل ولى أمر هو أنا أكثر من ذلك....!!
وغيرى كثير...,,
من مواضيع : la impree du co
07-09-2010, 03:42 AM
عصـــtigerـــام
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة la impree du co
عود على بدء،
اذ قلت أن الأمور لاتناقش بجزئياتها ،والا كان التأريخ هو الفيصل فى حسم الموضوع،
وعودء على بدء مرة" أخرى ، وأذكر أنى من أبناء جيلين وهوالواضح من بياناتى الشخصية، بل أنى عاصرت الجيل السابق <الجيل 33 سنة> للعلم، أكثر مما أنا مع أبناء الجيل الحاضر، وأنا فى معرض الموازنة ، سعيد بالتكنولوجيا والتقدم ، ولكن الأمور لم تأت بتدريج، فقد قمنا من هزيمة نكراء الى نصر باهر وضعنا على الطريق فى المواكبة العالمية، ولكن الموقف جاء معكوسا"، فقد خرج الجان من القمقم لاليقول شبيك لبيك خدامك بين ايديك بل ليقول <اختر لك موتة من هذه الموتات لأنفذها فيك>....!!
إذا أردت تغيير من حولك ..فابدأ بنفسك أولاً
أنت مازلت فى العقد الرابع من العمر على ما اعتقد .
إذا
دخلت الجامعات المصرية سوف تجد عشرات المظاهرات أسبوعياً ..
ولكن الوضع اختلف فالحيوان الذى يرأس الدولة الآن يتعامل بسياسة داخلية محنكة ، ولا يهمه شعبه ، الوضع مختلف السادات كان يحب شعبه كما كان عبدالناصر
وإذا أردت وقفة ، فلتكن وقفة جماعية تشمل كل أطراف المجتمع المصرى

من منطلق الجزئيات الداخلة فى العموم أذكر لك تاريخان لاينساهما صاحب الفكر الحر ، وكأن الشعب كله أصبح مفكرا"، حادث 18،19 يناير التى استنفذتها الأعمال الأدبية والفنية بحثا" فى الأسباب وماأدت اليه من نتائج ، السبب كما هو معروف هو عزم أو اتجاه نية الحكومة الى رفع الأسعار ، والكل يعرف ماذا حدث ؟!
خرجت مصر من أقصاها الى أقصاها للتنديد<بنية الحكومة>...وأكرر بنية الحكومة ....!!
فما كان من الرئيس الراحل أنور السادات، والسيد مرعى رئيس مجلس الشعب الا الاذعان لمطالب الجماهير ، بل ان قيادات أمنية على مستوى رفيع أقيلت اثر هذه الأزمة ، فلن أقول وقف الدكتور /عبد الوهاب المسيرى
أو الكاتب الصحفى/ عبد الحليم قنديل، ولا جورج اسحق منسق حركة كفاية ولاغيرهم ، بل أقول الشعب ، فى اسقاط للذين ينعون على أن أثر المفكرين لم يكن موجودا"، أمر كهذا ياسادتى معناه ثورة والثورة فكرة لارجال، فالرجال يموتوت وتبقى الفكرة...!!
اليوم البنزين ب56 قرش وغدا سيرتفع سعره الى جنيه <لاحظوا نسبة الارتفاع فى تعادل 50%مرة واحدة،
قل لى هل خرج طلبة الجامعة <وكانت جامعات مصر حتى قبيل حرب أكتوبر> هى الرعب للقيادات الأمنية لاتخريبا" بل شعلة نار ثائرة فى وجه مظاهر الفساد والاستبداد _هل خرج الطلبة فى مظاهرة متوافرة الشروط للضغط على القيادة السياسية للتراجع فيما تذهب اليه، وعرض البدائل التى يمكن أن تتخطى بنا أزمة من الأزمات؟!!
كلام فى كلام، أضحك مما حدث فى حلقة من الحلقات عن أزمة التعليم المصرى وكان الضيف على البرنامج الأستاذ الدكتور/ زغلول النجار، قال الرجل بمنتهى البساطة وفى عبارة موجزة ، طريقة التعليم المصرى لاتفيد الطالب <مع ملاحظة أنها بامكانيات الحاضر> حواسيب ونت يقدم البحث للطالب وهو جالس على السرير ، دون أن يستحرج كارنيها"لقصر الثقافة القريب من مكان اقامته، ودون اللجوء الى الاستعارة للكتب البحثية وتواقيع وامضاءات ومراقبة لرد الشئ المستعار ، وعندما سألته المذيعة ، وكيف ذلك ؟! قال لها اذهبى الى أى جامعة واسئلى أى طالب تقابلينه أى سؤال وليكن فى المعلومات العامة...!!
وفى النص الميدانى سألت المذيعة أحد الطلبة الخارجين من أحد الجامعات المرموقة ماهى عاصمة انكلترا؟ رأفع الطالب اليانك ، وهرش فى رأسه ، وبعد عدة ابتسامات قال لها<حقيقى لاأعرف>...!!
سوف أذكر لكَ مجموعة من الأشياء تحسم هذا الأمر
المدرسين والمدرسات الآن هم أغلبهم فى سن الثلاثينات والأربعينات(الجيل السابق)
90% منهم هم فاسدين وفى جهنم لإهمال عملهم ، فأنا فى فترة الثانوية العامة ، كان يدخل المدرس يلعب ويضحك مع الطلبة ويقول كلمات بزيئة وتنتهى الحصة ويخرج ، فهل تريد من طالب جامعة أن يجاوب على هذا السؤال ، أنت تظلمه عندمال تسأله ، فأنت بنيت دور عاشر فى الهواء هل تتوقع منه أن يستمر فى الهواء.
المناهج التى لم تتجدد من ثمانينات القرن الماضى مليئة بالأخطاء..
المعامل فى الكليات العملية مثل كلية العلوم وكلية إعلام لم تتجدد منذ عشرين عاماً

ماذا يريد السادة من أولياء الأمور حاليا"؟!!
نريد من الآباء القدوة ..فقط القدوة.
سوف أذكر لكَ شيئاً كان يجب ألا أذكره ولكن للضرورة أحكام ، والدى مثلاً من مواليد خمسينات القرن الماضى ، هل كان لى قدوة فى يوم من الأيام ، لا فهو لم يركعها أمامى ولو مرة ، لم يكن إيجابى مرة واحدة ، ولم ينفق علىَّ تعليمى أى شئ ، بل اجتهدت بمفردى بعد توفيق الله سبحانه وتعالى مع طموحى الجارف بأن أسطر اسمى فى تاريخ العباقرة والفلاسفة والعلماء والأدباء والموسيقيين ، والتحقت بكلية إعلام ، ولتحقت بمعهد الموسيقى العربية ، ولن أتوقف أبداً فأنا مثل القطار الذى ليس له محطة ليتوقف بها بل طريق مستقيم ليس له نهاية.
ولن أتكلم عن نفسى أكتر ، حتى لا يقال بأنى مغروراً.
وبهذا انتصرت على خيبة أمل من الجيل الماضى ، وأغلب أصدقائى على نفس الوتيرة .

كوتشى بينور علشان الواد يروح المدرسة؟!! الله يرحم أيام< باتا > والكاوتش مش الكوتش البفتة بسعر جنيه الذى خرج نصحى والفناجيلى وعبد الحمن فوزى وصالح سليم .......الخ، ثم الككوتش البلاستيك أبو جنيه برضه...!!
أو الشنطة التى تجرجر على عجلات؟! الله يرحم المريلة الكتان والشنطة من نفس القماش التى حملها من قبلنا علماء هذه الأمة فى مختلف المجالات...!!
وان لم يفعل ولى أمر الطالب أو التلميذ، فهو رجعى وديماجوجى ومتعفن!! لايستحق الحياة...!!
اذن المسألة سلوكيات ، واضرب لك مثلا" فى صميم الدين وليسأل فيه القارئون ،
زوجة متبرجة يريد زوجها ألا تتبرج -مثلا" فى البلكونة أو الشارع- وبالأطر المرسومة بالقرءان والسنة ينهاها ، قال العلماء النهى مرة فمرتان فثلاث فان لم ترتدع فقد سقط عنه الذم وقام بحقها ....,,
هذا هو دين السلوك والمعاملة ،
والعملية جزئية لاتجب المجتمع ، فالاّباء منهم الصالح ومنهم الطالح، والاّبناء هكذا، لكن ماذنب الأب الذى ربى والتزم والزم بالسلوك القويم وخرج من بين أبنائه عابد للشيطان مثلا"؟!
لكن القاعدة الاّن هى كثرة الطالح وندور الصالح..،
أنا ذكرت لكَ فى ردٍ سابق حديثان للرسول
فهل يسير الآباء عليهما..أنت لم تجب إذن لا يسيرون
إذن فهى سلبية مطلقة من الآباء وعدم مسئولية
"كلكم راعٍ وكلكم مسؤول عن رعيته"



انظر فى الطريق ، كم من مخالف لا أقول لقوانين المرور بل أقول لاّداب الطريق؟!
<اللى راكن ضد الاتجاه وملعون اللى وراه لو رايح عمله يغيب اننهارده ، لو رايح على المستشفى يموت ياأخى علشان البيه أبو سيارة ملاكى يستريح ويتأنتك!! وعلى فكرة: هذه أقوال سمعتها فى كل المحافظات القاهرة والاسكندرية .......و........حتى فى الصعيد..!!
............
فى ألمانيا إذا كان أحد السائقين يسير بسيارته بعد منتصف الليل ورأى أن الإشارة حمراء اللون ، وإذا لم يتوقف لن يراه أحد ومع ذلك يتوقف .. ليس فقط احتراماً للإشارة ولكن احتراماً لذاته .
وبالتأكيد فالأبناء يقلدون الآباء فى كل شئ .. لذلك ترى أجيال متعاقبة منظمة ، مجتهدة ، تعرف ماذا تريد من الحياة.
أما فى مصر فترى أشياء وأحداث غريب عندما أراها أشعر بأننى على كوكب آخر مازال فى عام 7000 قبل الميلاد
ترى أباً يلعن ويسب الآخرين ، ترى آخر يكسر الإشارة كأننى أعيش بغابة ، حياة الإنسان البدائية التى ليس بها عادات وتقاليد ، والهمجية سمة أساسية
وبالتأكيد فالابن مقلد
والحياة سلسلة طويلة من الأجيال المتعاقبة ، إذا ضعفت حلقة وقعت ما بعدها ، وهذا ما حدث بالفعل
.

نعم لو أنواع الجبن الفلامنكو والسويسرى...الخ موجودة كنت أكلتها، لا ياسيدى فهى موجودة أمامى الاّن فى أرقى السوبر ماركتات والحمد لله أملك ثمنها ، وقادر بفضل من الله أن أشتريها وبكميات وأنواع ، لكنى لاأفعل ولن أفعل لقول القرءان< ثم لتسألن يومئذ عن النعيم> قال المفسرون : والنعيم يوم أن نزلت هذه الاّية والذى سيسأل عنه الناس <المياه المثلجة وسط بيداء العرب> تخيلوا...!!
ولست مثاليا" ولاأدعى ولن أدعيها يوما" ما بل هى فطرة سليمة تربت عليها أجيال وماتت عليها وأحسبها الاّن فى جنة نعيم....!!
الحمد لله وأتمنى لكَ الزيادة فى رزقك
ولكن من يذهب لشراء الجبنة يذهب لشراء نوعاً واحداً ، ولا يذهب لشراء كل الأنواع ،، وتلك ليست بمشكلة إطلاقاً من وجهة نظرى ، وإذا كانت مشكلة فهى أقل من أن يقال عنها سطحية

أنا كوالد - أحاول بقدر الامكان غرس هذه الفضائل فى نفوس عائلتى وأنا أولهم ، فى كثير نجحت ، وعند البعض من المشكلات فى الأمور وقفت ولكن ليس فى كبيرة ، لأنى أعرف معنى <الا اللمم> ، وهى تافهات الأمور التى لاتزعزع ايمانا"ولاعقيدة" ولاحتى مبدأ" وبصورة عصرية مبسطة فها أنا حاصل على أعلى الدرجات العلمية ، هاأنا أكتب مثلكم على الحاسوب الاّلى، ومشترك فى عديد من المنتديات ، وحامل للقرءان وألبس الجينز ومهتم بوسامتى ولى أعمال أدبية وعضوا" بنادى الأدب فى محافظتى وكاتب للشعر وكاتب للقصص القصيرة ومن المستمتعين بالعربية لغة وتاجا"الى جانب لغتين .......،
فهل مسكت المقرعة لأحد حتى يتعلم منى شيئا"؟!!
هل أمسكت بما تعلمته وضننت به على شخص؟!
الحمد لله لدىّ مكتبة تضم الثلاثة الاّف مجلد ، من بينهم أمهات الكتب ، والمخطوطات النادرة ، وعدة الاّف من كتيبات فى مختلف أنواع المعرفة ، قرأتها -ربما البعض منها-عدة مرات لوفير مافيها من بدائع ، ضغت ومازلت أضغط عاى أولادى أن يقرؤها والى الاّن لامجيب........!!
فماذا يفعل ولى أمر هو أنا أكثر من ذلك....!!
وغيرى كثير...,,
تشرفت بالنقاش مع حضرتك
إذا كنت تملك مكتبة بها آلاف المجلدات فأنا امتلك مكتبة بها آلاف المجلدات فى شتى المعارف سوف تصل إلى أضعاف عندما أصل إلى عمرك ، وأكتب الشعر والقصص ..
ولكن اسمحلى أن أقف عند نقطة مهمة ذكرتها
أنت تملك الكثير من المعرفة مثلما أملك ، ولكن هل أفدت بها أحداً؟؟
بسببى وفى هذا المنتدى اتجه أكثر من شخص للقراءة ، ومن أصدقائى أيضاً
فقد لعبت دوراً إيجابياً فى هذا الاتجاه ، ولن أتوقف عند هذا القدر من دورى تجاه أبناء وطنى وتجاه وطنى ، هذا ما يجب عليك فعله ،، وليكن دورك أكثر إيجابية ، فسوف تُسأل عن علمك ،، ماذا فعلت به ؟!
أتمنى تقبل مرورى
من مواضيع : عصـــtigerـــام بموت فيها و اتقبلت بالرفض
الاشتراكية-الشيوعية-النازية-الفاشية .....
مللت من كلمة (أمل) ، أُريد فعل
سر نجمة داود عليه السلام
{سؤال وجواب}
08-09-2010, 12:27 AM
la impree du co
 
ملكاتى....،
وددت السنين لو تلقى بىّ عفوا"
بعيدا" عن حياتى
فى قصر من زجاج
وفضاء بلا رتاج
كى تبدأ أغنياتى
ملكاتى التى أودعتها
ضفة النهر العجوز
مازالت ناظرة
الى لاشئ
ولاتزال تفوز....!!
برضاء
تتعلم غيب الأسماء
فى خلق جديد
فى تماس
تضرب له الأجراس
يوم عيد....!!

la impree du coi

ثبت عن الفاروق عمر أنه حفظ البقرة فى بضع سنين لالضعف فى الذاكرة ، ولكن ليطبق....،
يجتهد ويصل الى صواب الأحكام فيما لم يوضحه القرءان ان أجمل ، ولم تقف عليه السنة ان فصلت،
كون الاجتهاد فى المرتبة الرابعة بعد القياس ، فى معرض الأحكام الشرعية،
واذ ذكرت ملكيتى لنوادر المخطوطات والكتب ، فليس ذلك من قبيل التفاخر وان كان يجوز ، فعن أهل الأندلس ابان حضارتهم المرموقة كان التاجر لايعرف الكتابة والقراءة ويجلب لخزينته كتب من أثروا فى الحياة فكرا"وعملا"<حضارة الأندلس/ الدكتور محمد عنانى من ثمان مجلدات> ، انما كان ذكر ذلك فى ايحاء أن الكتب مهملة لايطلع عليها غيرى ، مع الحاحى عند فتح نقاش مع زيد أو عبيد فى مسألة من المسائل أن أجلب له الكتاب الفلانى والكتاب العلانى فلا من مجيب...!!
فمن الذى اشتراها لىّ؟! أبى لم يفعل ذلك فهو من الأميين البسطاء ولكنه لم يبخل علىّ يوما"لكتاب أوكتيب أقتنيه...!!
::::::::::::::::::::::
أما القول بأن المدرسين والمدرسات فى سن الأربعين أو الثلاثين اذن فهم من جيل سابق، يعد من قبيل الأخطاء الحسابية فالجيل <33 سنة > والقرن ثلاثة أجيال ، فصاحب الأربعين عاما" كان عمره سبع سنوات ، وصاحب الثلاثين عاما" لايدخل فى الجيل السابق....،،
وأذكر أنه ابان أن كنت تلميذا"كانت الغالبية العظمى من المدرسات خريجى <دار المعلمين> وهى مرحلة تعليمية متوسطة دون الجامعة مثلها مثل دبلوم التجارة أو الفنية الصناعية,,,،
وأذكر وبامعان وامتنان أنها <مدرستى> وكان اسمها <أبلة وداد> عكفت على تعليمى لثلاثة أنواع من الخط العربى <النسخ_ويلحق به الثلث> ، والفارسى<أحب الحطوط الىّ> ويقترب من الرقعة كثيرا"، والديوانى< ومنه الجلى الديوانى المرسوم> فخرجت من المدرسة الابتدائية وأنا خطاط صغير......!!
أما كيف تعلمته< فبقوالب الفحم > وعلى شئ اسمه <الألواح> كان الملتحق بأحد الكتاتيب التى تعلم القرءان تمنح له كأداة للحفظ...أظن أن بفيلم عمر المختار<وأنطونى كوين يتحلق حلقة بها الأطفال كان بيد كل طفل منهم لوح من هذه الألواح...!!
أما ماذاكان يحدث عندما تفوتنى حصة لسبب خارج عنى ماذا منت أفعل...!!
والشاهد هنا هو الارادة....فالارادة تفعل المستحيل....!!
::::::::::::::::::::::::::::::::
أما ماذا فعلت بالذى قرأته ومازلت أقرأه...، فليس بذنبى أنك بعيد عنى ، ومدى أثر ماتعلمته يمثل لىّ رفاهية فى الحياة، فأنا أتكلم بالقرءان ولاأجادل ، وأعمل به ولاأوارب فيه حكما"، نظيف اليد ، نظيف المظهر ، اذا ضمنى مجلس ، استمع أولا" قبل أن أجيب أو ألقى بما يحويه وطابى من أحكام.....،
رحيب الصدر لاأرد قولا" ولو كان به مثلبة فلربما كان فى بعض تقاطيعه العبرة والمنشود من وراء طرحه،
وأحب كذلك أن تكون لى فارقات فاصلات من عندياتى ، لأن الله وهبنى ملكة اصطياد الصور والأفكار بعلم والى علم،
وأنا من الذين -قبل أن التحق بعمل سيادى بالدولة- أقول من الذين حملوا الطوب والزلط والرمال فى شكاير،
بما يعنيه بالبلدى <شيال> فلا تكبرت وجلست فى بيت أبى حتى يأتينى الفرج فى طابور الوظائف،
ووظيفتى حصلت عليها بطريق المسابقات - بمجموع ونتيجة ، وماجلبت وساطة ولاصرفت مليما"واحدا" كى أنالها.....!! وكفى بالله شهيدا"على ردى ....،
::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
وأختم <ان الله لايغير مابقوم حتى يغيروا مابأنفسهم >.....,,
فلن يكون هناك أثر لأب أو ولى أمر أو حتى مدرس أو مدرسة ، مالم تكن ارادة المتلقى <وهوهنا هذا الجيل فيما أعنى> ارادة التلقى أو عزيمة الأمر...،،
والى الجيل السابق الذى أفخر بأنى منهم ، لايصدمنكم تمرد الجيل الحالى ، واصبروا وصابروا ورابطوا قدر مااستطعتم على أبنائكم ،
وهاأنت صديقى -عصام-قد وجدت فىّ من سعة الصدر والود الذى لايفسده الخلاف فى الرأى مايقيد اّراءك الى حين تلقانى رأى العين ،
ولو أن أحد الأعضاء الذى شرفت بزيارته عندى، وشرفت بزيارته عنده فى القاهرة كان موجودا"لوصفنى لك شكلا" وموضوعا"، ولكنه الحاح منى وقتها ألا يكشف عما راّه ففى موضوعات سابقة ذكرت بعض المعلومات عن شخصى المتواضع فمامن حرف كتبته عن نفسى الا وجده هذا الانسان ..بدون ترتيب للقاء ، وبدون<تزويق>،
فاتى لاأكذب فالكذب ضد الايمان،
وانى كذلك لاأتجمل لأن الجمال واقر بخلق الله أيا كان لونهم ...,,
من مواضيع : la impree du co
08-09-2010, 02:15 AM
القسوه والحنان
 


أكيد إن كل جيل له مميزاته وعيوبه وله ايضاً الظروف و المتغيرات التي تحيط به و الأساس في صلب

الموضوع هو التمسك بالقيم و المبادىء الإسلاميه التي هي المعيار الثابت و طوق النجاه لكل الأجيال

وطبعاً هناك المؤثرات التي إما ترسخ هذه المبادىء و إما تضيعها وهذا هو الخط الفاصل ما بين الفشل

وما بين النجاح وهذه المؤثرات تبدأ من الأسره و النشأه من الصغر إلى المدرسه إلى الجامعه إلى الأصدقاء

إلى المجتمع كله ويمكن القول بأن الدور الكبير المؤثر تأثيراً فعالاً هو الأسره التى إن صلحت صلحت الأجيال

ويجب أن ننظر نظره واقعيه للأمور حيث يمتلك هذا الجيل طاقات و إبداعات و طموحات رائعه في ظل التطور

الذى نعيش فيه ولكن بما لا يعارض القيم و المثل و المبادىء التى يرضى عنها الله عز وجل .

إذن إذا أردنا أن نكون معادله للنجاح في الدنيا و الاخره فمن وجهة نظري الشخصيه ستكون كالأتي :

التمسك بالدين الاسلامي وتعاليمه + طموح + علم وفكر + ابداع و تطور = جيل ناجح و قوي الاراده

،،،

موضوع مفيد و مهم و راائع جدااا


،،،

شكرا ملكهــــ


القسوهــــــــــــــ و الحنانــــــــــــ

من مواضيع : القسوه والحنان نصـــائح للسعـــــــادهــــــ ,,,
كلمات فوق المعاني .............
أَلَيْسَ الصُّبْحُ بِقَرِيبٍ ,,,
صور قائمة العار(القائمة السوداء) لمناهضى الثورة‏
ماذا قال العالم عن المصريين؟؟
08-09-2010, 02:49 AM
عصـــtigerـــام
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة la impree du co
ملكاتى....،
وددت السنين لو تلقى بىّ عفوا"
بعيدا" عن حياتى
فى قصر من زجاج
وفضاء بلا رتاج
كى تبدأ أغنياتى
ملكاتى التى أودعتها
ضفة النهر العجوز
مازالت ناظرة
الى لاشئ
ولاتزال تفوز....!!
برضاء
تتعلم غيب الأسماء
فى خلق جديد
فى تماس
تضرب له الأجراس
يوم عيد....!!

la impree du coi

ثبت عن الفاروق عمر أنه حفظ البقرة فى بضع سنين لالضعف فى الذاكرة ، ولكن ليطبق....،
يجتهد ويصل الى صواب الأحكام فيما لم يوضحه القرءان ان أجمل ، ولم تقف عليه السنة ان فصلت،
كون الاجتهاد فى المرتبة الرابعة بعد القياس ، فى معرض الأحكام الشرعية،
واذ ذكرت ملكيتى لنوادر المخطوطات والكتب ، فليس ذلك من قبيل التفاخر وان كان يجوز ، فعن أهل الأندلس ابان حضارتهم المرموقة كان التاجر لايعرف الكتابة والقراءة ويجلب لخزينته كتب من أثروا فى الحياة فكرا"وعملا"<حضارة الأندلس/ الدكتور محمد عنانى من ثمان مجلدات> ، انما كان ذكر ذلك فى ايحاء أن الكتب مهملة لايطلع عليها غيرى ، مع الحاحى عند فتح نقاش مع زيد أو عبيد فى مسألة من المسائل أن أجلب له الكتاب الفلانى والكتاب العلانى فلا من مجيب...!!
فمن الذى اشتراها لىّ؟! أبى لم يفعل ذلك فهو من الأميين البسطاء ولكنه لم يبخل علىّ يوما"لكتاب أوكتيب أقتنيه...!!
ومن قال أنكَ تتفاخر؟!
أنا أردت الرد بنفس الأسلوب لكى أظهر لكَ عينة من عينات هذا الجيل والذى تعتقد بأنه فاشل ولا يستطيع التفكير وعديم المسؤولية ، وأنا أعلم تمام العلم بأنه عيب جيل سابق ، وللعلم أنا كونت مكتبتى كما كونها العقاد كنت أوفر من مصروفى وأبقى جائعاً كى اشترى بها كتباً ، ولم يشترى لى والدى كتاباً واحداً

::::::::::::::::::::::
أما القول بأن المدرسين والمدرسات فى سن الأربعين أو الثلاثين اذن فهم من جيل سابق، يعد من قبيل الأخطاء الحسابية فالجيل <33 سنة > والقرن ثلاثة أجيال ، فصاحب الأربعين عاما" كان عمره سبع سنوات ، وصاحب الثلاثين عاما" لايدخل فى الجيل السابق....،،
وأذكر أنه ابان أن كنت تلميذا"كانت الغالبية العظمى من المدرسات خريجى <دار المعلمين> وهى مرحلة تعليمية متوسطة دون الجامعة مثلها مثل دبلوم التجارة أو الفنية الصناعية,,,،
وأذكر وبامعان وامتنان أنها <مدرستى> وكان اسمها <أبلة وداد> عكفت على تعليمى لثلاثة أنواع من الخط العربى <النسخ_ويلحق به الثلث> ، والفارسى<أحب الحطوط الىّ> ويقترب من الرقعة كثيرا"، والديوانى< ومنه الجلى الديوانى المرسوم> فخرجت من المدرسة الابتدائية وأنا خطاط صغير......!!
أما كيف تعلمته< فبقوالب الفحم > وعلى شئ اسمه <الألواح> كان الملتحق بأحد الكتاتيب التى تعلم القرءان تمنح له كأداة للحفظ...أظن أن بفيلم عمر المختار<وأنطونى كوين يتحلق حلقة بها الأطفال كان بيد كل طفل منهم لوح من هذه الألواح...!!
أما ماذاكان يحدث عندما تفوتنى حصة لسبب خارج عنى ماذا منت أفعل...!!
والشاهد هنا هو الارادة....فالارادة تفعل المستحيل....!!
::::::::::::::::::::::::::::::::
أما ماذا فعلت بالذى قرأته ومازلت أقرأه...، فليس بذنبى أنك بعيد عنى ، ومدى أثر ماتعلمته يمثل لىّ رفاهية فى الحياة، فأنا أتكلم بالقرءان ولاأجادل ، وأعمل به ولاأوارب فيه حكما"،
وإذا كنت تتكلم بالقرآن ،، فلماذا لا تتكلم أيضاً بالأحاديث النبوية
وتجب على سؤال واحد
أنا ذكرت لكَ فى ردٍ سابق حديثان للرسول
"علموهم لسبع واضربوهم لعشر"
"كلكم راعٍ وكلكم مسؤول عن رعيته"

فهل يسير الآباء عليهما..أنت لم تجب إذن لا يسيرون
إذن فهى سلبية مطلقة من الآباء وعدم مسئولية
"علموهم لسبع واضربوهم لعشر"
"كلكم راعٍ وكلكم مسؤول عن رعيته"


نظيف اليد ، نظيف المظهر ، اذا ضمنى مجلس ، استمع أولا" قبل أن أجيب أو ألقى بما يحويه وطابى من أحكام.....،
الله جميل يحب الجمال ،، وأنا أمثل هذا الجيل وقد استمعت إليك وأجبت عليك بأسلوب محترم ، مهتم بمظهرى بدرجة كبيرة جداً

رحيب الصدر لاأرد قولا" ولو كان به مثلبة فلربما كان فى بعض تقاطيعه العبرة والمنشود من وراء طرحه،
وأحب كذلك أن تكون لى فارقات فاصلات من عندياتى ، لأن الله وهبنى ملكة اصطياد الصور والأفكار بعلم والى علم،
وأنا من الذين -قبل أن التحق بعمل سيادى بالدولة- أقول من الذين حملوا الطوب والزلط والرمال فى شكاير،
بما يعنيه بالبلدى <شيال> فلا تكبرت وجلست فى بيت أبى حتى يأتينى الفرج فى طابور الوظائف،
ووظيفتى حصلت عليها بطريق المسابقات - بمجموع ونتيجة ، وماجلبت وساطة ولاصرفت مليما"واحدا" كى أنالها.....!! وكفى بالله شهيدا"على ردى ....،
::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
وأختم <ان الله لايغير مابقوم حتى يغيروا مابأنفسهم >.....,,
فلن يكون هناك أثر لأب أو ولى أمر أو حتى مدرس أو مدرسة ، مالم تكن ارادة المتلقى <وهوهنا هذا الجيل فيما أعنى> ارادة التلقى أو عزيمة الأمر...،،
الإرادة موجودة ولكن تبقى ضمائركم شبه المنعدمة
ضمائر هذا الجيل الفاسد

والى الجيل السابق الذى أفخر بأنى منهم ، لايصدمنكم تمرد الجيل الحالى ، واصبروا وصابروا ورابطوا قدر مااستطعتم على أبنائكم ،
وهاأنت صديقى -عصام-قد وجدت فىّ من سعة الصدر والود الذى لايفسده الخلاف فى الرأى مايقيد اّراءك الى حين تلقانى رأى العين ،
ولو أن أحد الأعضاء الذى شرفت بزيارته عندى، وشرفت بزيارته عنده فى القاهرة كان موجودا"لوصفنى لك شكلا" وموضوعا"، ولكنه الحاح منى وقتها ألا يكشف عما راّه ففى موضوعات سابقة ذكرت بعض المعلومات عن شخصى المتواضع فمامن حرف كتبته عن نفسى الا وجده هذا الانسان ..بدون ترتيب للقاء ، وبدون<تزويق>،
فاتى لاأكذب فالكذب ضد الايمان،
وانى كذلك لاأتجمل لأن الجمال واقر بخلق الله أيا كان لونهم ...,,
سوف أذكر لكَ شيئاً
لقد تقابلت مع أشخاص ٍمن المنتدى منهم من هو فى العقد الخامس من عمره(شخص فى قمة العلم والاحترام) ، ومنهم من هو فى العقد الثالث والرابع
وكلهم أجمعوا على أننى شخصية نادرة فى هذا العالم
وقد أثرت بهم كثيراً
إذا أردت أن تتأكد ، قل لى لأذكر لكَ أسمائهم
فإذا عرفتنى سوف تتأكد تماماً من هذا
وأنا امتلك موهبة نادرة ، فإذا تحدثت مع شخص ، وهذا الشخص زاد كلمة على كلامه ليخفى شيئاً معيناً ، امتلك مقدرة فى تفسيرها ، وأقرأ ما بداخل كل شخص وتفسير النظرات ، وتفسير الشخصيات
عصــــــاام
من مواضيع : عصـــtigerـــام <<<<خلف أسوار العلم >>>>
أقوى عشـــ20 ـــــــرون جيش في العالم
ما العلمانية ,, ؟
سر نجمة داود عليه السلام
بموت فيها و اتقبلت بالرفض
08-09-2010, 02:55 AM
malka
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة la impree du co
ملكاتى....،
وددت السنين لو تلقى بىّ عفوا"
بعيدا" عن حياتى
فى قصر من زجاج
وفضاء بلا رتاج
كى تبدأ أغنياتى
ملكاتى التى أودعتها
ضفة النهر العجوز
مازالت ناظرة
الى لاشئ
ولاتزال تفوز....!!
برضاء
تتعلم غيب الأسماء
فى خلق جديد
فى تماس
تضرب له الأجراس
يوم عيد....!!

la impree du coi

ثبت عن الفاروق عمر أنه حفظ البقرة فى بضع سنين لالضعف فى الذاكرة ، ولكن ليطبق....،
يجتهد ويصل الى صواب الأحكام فيما لم يوضحه القرءان ان أجمل ، ولم تقف عليه السنة ان فصلت،
كون الاجتهاد فى المرتبة الرابعة بعد القياس ، فى معرض الأحكام الشرعية،
واذ ذكرت ملكيتى لنوادر المخطوطات والكتب ، فليس ذلك من قبيل التفاخر وان كان يجوز ، فعن أهل الأندلس ابان حضارتهم المرموقة كان التاجر لايعرف الكتابة والقراءة ويجلب لخزينته كتب من أثروا فى الحياة فكرا"وعملا"<حضارة الأندلس/ الدكتور محمد عنانى من ثمان مجلدات> ، انما كان ذكر ذلك فى ايحاء أن الكتب مهملة لايطلع عليها غيرى ، مع الحاحى عند فتح نقاش مع زيد أو عبيد فى مسألة من المسائل أن أجلب له الكتاب الفلانى والكتاب العلانى فلا من مجيب...!!
فمن الذى اشتراها لىّ؟! أبى لم يفعل ذلك فهو من الأميين البسطاء ولكنه لم يبخل علىّ يوما"لكتاب أوكتيب أقتنيه...!!
::::::::::::::::::::::
أما القول بأن المدرسين والمدرسات فى سن الأربعين أو الثلاثين اذن فهم من جيل سابق، يعد من قبيل الأخطاء الحسابية فالجيل <33 سنة > والقرن ثلاثة أجيال ، فصاحب الأربعين عاما" كان عمره سبع سنوات ، وصاحب الثلاثين عاما" لايدخل فى الجيل السابق....،،
وأذكر أنه ابان أن كنت تلميذا"كانت الغالبية العظمى من المدرسات خريجى <دار المعلمين> وهى مرحلة تعليمية متوسطة دون الجامعة مثلها مثل دبلوم التجارة أو الفنية الصناعية,,,،
وأذكر وبامعان وامتنان أنها <مدرستى> وكان اسمها <أبلة وداد> عكفت على تعليمى لثلاثة أنواع من الخط العربى <النسخ_ويلحق به الثلث> ، والفارسى<أحب الحطوط الىّ> ويقترب من الرقعة كثيرا"، والديوانى< ومنه الجلى الديوانى المرسوم> فخرجت من المدرسة الابتدائية وأنا خطاط صغير......!!
أما كيف تعلمته< فبقوالب الفحم > وعلى شئ اسمه <الألواح> كان الملتحق بأحد الكتاتيب التى تعلم القرءان تمنح له كأداة للحفظ...أظن أن بفيلم عمر المختار<وأنطونى كوين يتحلق حلقة بها الأطفال كان بيد كل طفل منهم لوح من هذه الألواح...!!
أما ماذاكان يحدث عندما تفوتنى حصة لسبب خارج عنى ماذا منت أفعل...!!
والشاهد هنا هو الارادة....فالارادة تفعل المستحيل....!!
::::::::::::::::::::::::::::::::
أما ماذا فعلت بالذى قرأته ومازلت أقرأه...، فليس بذنبى أنك بعيد عنى ، ومدى أثر ماتعلمته يمثل لىّ رفاهية فى الحياة، فأنا أتكلم بالقرءان ولاأجادل ، وأعمل به ولاأوارب فيه حكما"، نظيف اليد ، نظيف المظهر ، اذا ضمنى مجلس ، استمع أولا" قبل أن أجيب أو ألقى بما يحويه وطابى من أحكام.....،
رحيب الصدر لاأرد قولا" ولو كان به مثلبة فلربما كان فى بعض تقاطيعه العبرة والمنشود من وراء طرحه،
وأحب كذلك أن تكون لى فارقات فاصلات من عندياتى ، لأن الله وهبنى ملكة اصطياد الصور والأفكار بعلم والى علم،
وأنا من الذين -قبل أن التحق بعمل سيادى بالدولة- أقول من الذين حملوا الطوب والزلط والرمال فى شكاير،
بما يعنيه بالبلدى <شيال> فلا تكبرت وجلست فى بيت أبى حتى يأتينى الفرج فى طابور الوظائف،
ووظيفتى حصلت عليها بطريق المسابقات - بمجموع ونتيجة ، وماجلبت وساطة ولاصرفت مليما"واحدا" كى أنالها.....!! وكفى بالله شهيدا"على ردى ....،
::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
وأختم <ان الله لايغير مابقوم حتى يغيروا مابأنفسهم >.....,,
فلن يكون هناك أثر لأب أو ولى أمر أو حتى مدرس أو مدرسة ، مالم تكن ارادة المتلقى <وهوهنا هذا الجيل فيما أعنى> ارادة التلقى أو عزيمة الأمر...،،
والى الجيل السابق الذى أفخر بأنى منهم ، لايصدمنكم تمرد الجيل الحالى ، واصبروا وصابروا ورابطوا قدر مااستطعتم على أبنائكم ،
وهاأنت صديقى -عصام-قد وجدت فىّ من سعة الصدر والود الذى لايفسده الخلاف فى الرأى مايقيد اّراءك الى حين تلقانى رأى العين ،
ولو أن أحد الأعضاء الذى شرفت بزيارته عندى، وشرفت بزيارته عنده فى القاهرة كان موجودا"لوصفنى لك شكلا" وموضوعا"، ولكنه الحاح منى وقتها ألا يكشف عما راّه ففى موضوعات سابقة ذكرت بعض المعلومات عن شخصى المتواضع فمامن حرف كتبته عن نفسى الا وجده هذا الانسان ..بدون ترتيب للقاء ، وبدون<تزويق>،
فاتى لاأكذب فالكذب ضد الايمان،
وانى كذلك لاأتجمل لأن الجمال واقر بخلق الله أيا كان لونهم ...,,


بصراحه أنا متابعه الحوار بين حضرتك وبين عصام من أوله

وسعيده جدا أن موضوعى هو السبب فى هذا الحماس والمناقشه الجميله

وصراحة الحوار أنا بحييك أستاذى الفاضل على مشوار حياتك الرائع

الذى جربت به جميع المشقات وهذه هى الحياه يا أخى

لم تكن سهله دائما ولكن أجمل ما فيها أن تكن بها صعوبات

وبقوة الأراده سوف نخطى هذه الصعوبات ونتقدم للأمام

أه مش بسهوله التقدم إلى الأمام ولكن الشئ لم يكن له طعم أن جاء سهلا

أنما عندما يجأ بعد مشقه وتعب وشقى بنحس بطعمه جدا جدا

الآن أنا بحيى حضرتك على حوارك المثقف جدا

وبحييى عصام على ردوده الجميله جدا وثقافته أيضا

بشكركم لحواركم الرائع

تحياتى لكم

ملكه

من مواضيع : malka كفكف دموعك الدنيا ما تستاهل
أتدرين أيتها الفتاه كيف تصطاد الرجال اللؤلؤ
كيف تنظر فى وجه شخص دمر جزء من حياتك؟؟
,,~-.-~,, اعتذارات للحيــــاة..!! ,,~-.-~,,
*دموع*أشتياقى
08-09-2010, 05:23 AM
مسعين بالله
 
باختصار
الاجيال هي هي
والادوار هي هي
لكننا نتبادل الادوار
فالصغار الذين هم كبار
كانوا يسمعون ما يسمع الصغار الان
ثم صاروا كبار فاسمعوا الصغار ما سمعوه
الحقيقه ان الجيل ده
افضل بكثير من الاجيال السابقه
بشهاده الصادق المصدوق
محمد(ص)
لانه قال اجر العامل منهم كاجر خمسين منكم
قالوا يارسول الله بل منهم
قال لا بل منكم
انتم تجدون علي الخير اعوانا هم لا يجدون
وهذا صحيح
ولو وضعت فيثاغورث اعلم اهل الارض في زمانه
مع طالب اعدادي متوسط من عصرنا
لاذهل الطالب بعلمه فيثاغورث
ان كل انسان ياتي
يقف علي اكتاف من سبقه
فيرى ما لا يراه
انا سعيد جدا بهذا الجيل
لانه الجيل الذي يستحق
بعد قليل من الجهد والايمان
ان يفتح الاقصي
وان يفتح روما
وان يتبر ما علا (اليهود ) تتبيرا
مصداقا لبشارة النبي (ص)
وبشارة القران
وان يستقبل المسيح
وان يستقبل المهدي المنتظر
وان يقتل المسيخ الدجال
من مواضيع : مسعين بالله ان اكرمكم عند الله اتقاكم
ماذا قدمنا لله
تم طرد جمال على
شروط فريق الخير
كل اشياؤنا رديئه
08-09-2010, 06:12 AM
malka
 
سوف أذكر لكَ شيئاً
لقد تقابلت مع أشخاص ٍمن المنتدى منهم من هو فى العقد الخامس من عمره(شخص فى قمة العلم والاحترام) ، ومنهم من هو فى العقد الثالث والرابع
وكلهم أجمعوا على أننى شخصية نادرة فى هذا العالم
وقد أثرت بهم كثيراً
إذا أردت أن تتأكد ، قل لى لأذكر لكَ أسمائهم
فإذا عرفتنى سوف تتأكد تماماً من هذا
وأنا امتلك موهبة نادرة ، فإذا تحدثت مع شخص ، وهذا الشخص زاد كلمة على كلامه ليخفى شيئاً معيناً ، امتلك مقدرة فى تفسيرها ، وأقرأ ما بداخل كل شخص وتفسير النظرات ، وتفسير الشخصيات


عصــــــاام




بجد جميل كلامك يا عصام وجميل مناقشتك أخى الفاضل

معأنى لم أتعامل معك شخصيا ولكن فعلا أنك شخصيه نادره بالنسبه

لثقافتك وعلمك وجميل جدا أنك تقدر تقرأ ما بداخل الأنسان

على ما أعتقد علشان تقدر تقرأ ما بداخل الأنسان لازم تكون قريب منه جدا

لتعرف تفسر ما بداخله وبما يخبى

أنا بشكرك أخى على ثقافتك وردودك الرائعه

تحياتى لك

ملكه
من مواضيع : malka خطأ x خطأ x خطأ
هل عرفتنى من أنا ؟؟؟؟؟؟؟
أجعل قلبك أبيض ولا تجعله سوادا
كلام الصور بصمت
أيها القمر
08-09-2010, 06:19 AM
malka
 
جميل جدا الموضوع بدأ يسخن جدا جدا

عمالقة المنتدى يردون بموضوعى

بدا بمناقشه حاميه جدا ومازالت مستمره

أخى القسوه والحنان بشكرك جدا على المرور

وعلى ردك وأرائك الرائعه

تحياتى لك أخى

وأخى الفاضل حازم منور الموضوع وجميل جدا أن تشاركنا المناقشه

ونسمع تعليقاتك وأرائك

جميل الحماس أللى موجود بين عمالقة المنتدى وجميل أرائكم أخواتى الكرام

بالتوفيق الدائم لكم جميعا

كل عام وأنتم بخير

ملكه
من مواضيع : malka عينك امانة!!!!
مواقف بقلم أنيس منصور* متجدد *
أنت عارف ليه أطلق عليك عضو وليس مشارك
أدخل وأعمل بطاقه شخصيه
هل جربت البكااء قبل النوم
09-09-2010, 01:28 AM
la impree du co
 
فانى ذاهب اليها
فيما وراء الخريطة
بلاد لم تكن موجودة
على البسيطة...،
فلربما زاغ عنها الطوفان،
واستقرت على جودى جديد
واستنفر المدار نجماته
فاستخارت من بعيد.....,,
ماذا أرى...؟!
هيهات
وولات بعد مناص
كلام أصبح كالرصاص
لايقيم حياة.....!!


تعالوا أن نتفق على ألا نتفق ...هكذا كانت دائرتنا المستطيلة،
وهكذا كانت السوفسطائية التى ألزمت العقول محراب ليس له جدران،
مع أن الله يوم أن خلق الأرض والسماء حددها لخلقه حتى لايتوهون،
فالأمر هو ثقافة التيه التى تأخذ من أنيتنا الرحيق وتيق الشراب على قارعة الطريق.....!!
ظللت مايربو على الثلاثين عاما" أنتظر هذا الزخم التى أغلق عليه بالمتاريس.....، ومازلت أنتظر أن يخرج علينا عبد الوهاب -موسيقار الجيلين- فالموسيقى ليس فيها أبناء عاملين...!!
أو أن يخرج علينا مايكمل طريق بلدياتى <أحمد فؤاد نجم > الذى لطالما أغدقنا عليه التصفيق وأغدق علينا حرور الاّه من بقرته حاحة النطاحة؟!
أو أن يخرج علينا طبيبا"-كناجى- يضم الى أروع شعراء العامية بأطلاله التى بنى سلمها من أطلال أمرئ القيس ولكنه صعد بها الى القمر الذى اكتشفه أبناء جيل سابقون.....ويحدثنا حتى عن الركام !!
أو أن يأتينا نجيب محفوظ ولو حتى من الأبواب الخلفية يحكى لنا قبل النوم ماذا راّه فيما لم يراه النائم؟!، أو كيفما وقف <أمام العرش> يزن أعمال الزعماء مابين مثلبة ونجيعة أثر فى الحياة...!!
أنتظرت وسوف أنتظر ، وربما طال الانتظار،
الا أنها الحياة كما جرى عليها قلم الغيب ، <كما بدأنا أول خلق نعيده >...،
ياسيدى عصام...أراك تقتطف على قاعدة<ولاتقربوا الصلاة> وهذا منطق مقلوب ،
فأنا أحفظ القرءان ، وأكتب من السنة ، مارا" بالقياس ، يليه الاجتهاد ، حتى خبر الاّحاد وهو أضعف استناد عند الوصول الى حكم فى الشرع، وأنا ضد من يسمون<بالقرءانيين> ،
وبها أى بالسنة ألزمنا -وأقول -ألزمنا- أو ألزمت ابنىّ محمد ، ومحمود بالصلاة دون أن أصل الى الضرب وهذه منة الله لىّ فيهما ، وهما معى أن جيلى هو أوقع من جيلهم الحالى هذا هو رأييهما ، احدهما بالمرحلة الثانوية فى سنتها الأخيرة وبمجموع يضمن له بالسنة الأولى منها ان شاء الله لو رافقه التوفيق أن يتخير مايصبو اليه فلست بموجهه الا من منطلق قدراته هو لا كما أريد أنا ، والثانى خلفه بسنتين وعلى نفس الوتيرة،
وهذا فضل من الله ومنة ، وأبوح لك بشئ اّخر هما الاثنان يلبسان من ملابسى وأحذيتى بما يعنى قمة الانصهار من التوافق..، فانى لاأريد منهما أن يقولا أنى قدوة لهما كمجرد قول ، كذلك لاأريد أن أقول أنهما صرفا على نفسيهما حتى تخرجا <فلست وغيرى> ممن هم على شاكلتى وهم أيضا" كثير نريد أن يتبرأ منا أبناؤنا ، ولكن على قدر ماأتيح لنا من رزق فى الصحة والعلم...الى القسمة والمقسوم.....!!هكذا تستمر الحياة بلا تمرد بين الأجيال ، فلسنا بجيل فاسد على الاطلاق لأن الأجيال لاتورث والا جمدت الحياة ....وهذه هى مصيبتنا الاجتماعية الأولى أن يكون الشخص مذيعا"فتجد أبناؤه مذيعين ، دكتورا" فى الجامعة فتجد أبناءه كذلك،
ذلك فقط فى صور عدم الاستحقاق لنيل هذا المكان الا اذا كان <من أبناء العاملين> ليس الا...!!
أتفهم ذلك مثلا"أن يكون الاب نجارا" فيتقن ابنه النجارة فيستمر النشاط نجارة,,,,,وهكذا دواليك....,,
ونأخذ الرابط من هذه الفكرة الى نتيجة فى الواقع فهناك حرف انقرضت وأولها:
الترزى قلما تجد-من جيلنا- لامن جيلكم يمارسها لسبب بسيط أننا نستورد الملابس الجاهزة....!!
وقس على ذلك <حتى تصل الى صانع الفوانيس>.....!!
سأسألك سؤالا"ولتجب عليه حتى بينك وبين نفسك ، هل لو كان والدك سباكا" وطلب منك أن تعمل معه -ولاصلة فى الحديث بالتعليم فهذا شئ اّخر- الى جانب دراستك أترضى؟
عموما"-ونحن بصدد العموميات الرسول يقول< ليس منا من لم يحترم كبيرنا ولم يرحم صغيرنا>...,,
لو احترمنى ابنى فى شخصى ومقدراتى ورزقى الذى وهبنى الله اياه ، أقسمت ألا أعود الى بيتى الا ومحققا"لمطالبه على قدر مايجود به الرازق ،
نعم لو احترمنى فى ماتربيت عليه ولايخالف شرعا"ولاعرفا"<فمن الأعراف بعض الشرع> ،
ولو ..ولو....سار معى سرت معه على طريق هو اختاره بنفس النعوت....،
وأظن أنى تكلمت فى مواضع بايجاز وفى البعض باسهاب واطالة ولكن لم تخرج منى كلمة <فاسد> ،
فحاشا لله فلرب صغير عنى هوخير منى بدرجات أريد أن أصبو اليها فليس الحديث ولاالموضوع المطروح بالدرجة الشخصية بينى وبينك ولذلك جاءت عمومياتى فى الحديث والرد نابعة من هذا التوصيف.....,,
::::::::::::::::::::::::::::::::::::
شئ اّخر أخى وصديقى أيهما تريد ، كونك رافض لهذا الجيل <لماذا تتعلم بدار الموسيقى العربية> وهى التى تعتمد على التراث ودراسة المقامات ، ومن الذى يدرس لك؟، هل صاحب أغنية <العنب العنب..؟!>،
أم <باحبك ياحمار>...، ولا بتاع <أنا باكره اسرائيل>...!!
سواء المؤلف أو الملحن أو المغنى...!!
::::::::::::::::::::::::::::::::::
فلا نعيبن زمانا" ولاجيلا" ولكننا نقيس درجات الهمم والعزائم فالباب مفتوح لكل من اجتهد فى مقامه ،
ونرى وان غدا" لناظره قريب.....,,
من مواضيع : la impree du co
09-09-2010, 03:26 AM
عصـــtigerـــام
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة la impree du co
فانى ذاهب اليها
فيما وراء الخريطة
بلاد لم تكن موجودة
على البسيطة...،
فلربما زاغ عنها الطوفان،
واستقرت على جودى جديد
واستنفر المدار نجماته
فاستخارت من بعيد.....,,
ماذا أرى...؟!
هيهات
وولات بعد مناص
كلام أصبح كالرصاص
لايقيم حياة.....!!


تعالوا أن نتفق على ألا نتفق ...هكذا كانت دائرتنا المستطيلة،
وهكذا كانت السوفسطائية التى ألزمت العقول محراب ليس له جدران،
مع أن الله يوم أن خلق الأرض والسماء حددها لخلقه حتى لايتوهون،
فالأمر هو ثقافة التيه التى تأخذ من أنيتنا الرحيق وتيق الشراب على قارعة الطريق.....!!
ظللت مايربو على الثلاثين عاما" أنتظر هذا الزخم التى أغلق عليه بالمتاريس.....، ومازلت أنتظر أن يخرج علينا عبد الوهاب -موسيقار الجيلين- فالموسيقى ليس فيها أبناء عاملين...!!
انتظر .. كل جيل وله عظماؤه ،، فكما ظهر عبدالوهاب بعبقريته الموسيقية ظهر أيضاً من بعده عمر خيرت وظهر عمار الشريعى ، وسوف يظهر هذا الجيل
أنا اقصد بكلامى الشباب الواقع بين 15-22 ، انتظر عليهم 20 عاماً لترى الثمار .

أو أن يخرج علينا مايكمل طريق بلدياتى <أحمد فؤاد نجم > الذى لطالما أغدقنا عليه التصفيق وأغدق علينا حرور الاّه من بقرته حاحة النطاحة؟!
أو أن يخرج علينا طبيبا"-كناجى- يضم الى أروع شعراء العامية بأطلاله التى بنى سلمها من أطلال أمرئ القيس ولكنه صعد بها الى القمر الذى اكتشفه أبناء جيل سابقون.....ويحدثنا حتى عن الركام !!
أو أن يأتينا نجيب محفوظ ولو حتى من الأبواب الخلفية يحكى لنا قبل النوم ماذا راّه فيما لم يراه النائم؟!، أو كيفما وقف <أمام العرش> يزن أعمال الزعماء مابين مثلبة ونجيعة أثر فى الحياة...!!
أنا معك فى أن اللغة العربية فى مرحلة انحدار شديد ، ولكن هذا راجع إلى أسلوب التدريس ، أين الكتاب ؟! والذى كان يخرج من أطفالاً أدباءً ، أين مدرسين اللغة العربية فى فترة الخمسينات وحديثهم مع الطلبة باللغة العربية الفصحى.
تراكمات إهمال أدت بانحدار مستوى اللغة العربية عند الشباب.

أنتظرت وسوف أنتظر ، وربما طال الانتظار،
الا أنها الحياة كما جرى عليها قلم الغيب ، <كما بدأنا أول خلق نعيده >...،
ياسيدى عصام...أراك تقتطف على قاعدة<ولاتقربوا الصلاة> وهذا منطق مقلوب ،
فأنا أحفظ القرءان ، وأكتب من السنة ، مارا" بالقياس ، يليه الاجتهاد ، حتى خبر الاّحاد وهو أضعف استناد عند الوصول الى حكم فى الشرع، وأنا ضد من يسمون<بالقرءانيين> ،
وبها أى بالسنة ألزمنا -وأقول -ألزمنا- أو ألزمت ابنىّ محمد ، ومحمود بالصلاة دون أن أصل الى الضرب وهذه منة الله لىّ فيهما ، وهما معى أن جيلى هو أوقع من جيلهم الحالى هذا هو رأييهما ، احدهما بالمرحلة الثانوية فى سنتها الأخيرة وبمجموع يضمن له بالسنة الأولى منها ان شاء الله لو رافقه التوفيق أن يتخير مايصبو اليه فلست بموجهه الا من منطلق قدراته هو لا كما أريد أنا ، والثانى خلفه بسنتين وعلى نفس الوتيرة،
وهذا فضل من الله ومنة ، وأبوح لك بشئ اّخر هما الاثنان يلبسان من ملابسى وأحذيتى بما يعنى قمة الانصهار من التوافق..، فانى لاأريد منهما أن يقولا أنى قدوة لهما كمجرد قول ، كذلك لاأريد أن أقول أنهما صرفا على نفسيهما حتى تخرجا <فلست وغيرى> ممن هم على شاكلتى وهم أيضا" كثير نريد أن يتبرأ منا أبناؤنا ، ولكن على قدر ماأتيح لنا من رزق فى الصحة والعلم...الى القسمة والمقسوم.....!!هكذا تستمر الحياة بلا تمرد بين الأجيال ، فلسنا بجيل فاسد على الاطلاق لأن الأجيال لاتورث والا جمدت الحياة ....وهذه هى مصيبتنا الاجتماعية الأولى أن يكون الشخص مذيعا"فتجد أبناؤه مذيعين ، دكتورا" فى الجامعة فتجد أبناءه كذلك،
ذلك فقط فى صور عدم الاستحقاق لنيل هذا المكان الا اذا كان <من أبناء العاملين> ليس الا...!!
أتفهم ذلك مثلا"أن يكون الاب نجارا" فيتقن ابنه النجارة فيستمر النشاط نجارة,,,,,وهكذا دواليك....,,
ونأخذ الرابط من هذه الفكرة الى نتيجة فى الواقع فهناك حرف انقرضت وأولها:
الترزى قلما تجد-من جيلنا- لامن جيلكم يمارسها لسبب بسيط أننا نستورد الملابس الجاهزة....!!
وقس على ذلك <حتى تصل الى صانع الفوانيس>.....!!
سأسألك سؤالا"ولتجب عليه حتى بينك وبين نفسك ، هل لو كان والدك سباكا" وطلب منك أن تعمل معه -ولاصلة فى الحديث بالتعليم فهذا شئ اّخر- الى جانب دراستك أترضى؟
ولماذا بينى وبين نفسى ؟!
إذ كان والدى من عمال النظافة وطلب منى أن أساعده فى عمله لفعلت ، ولا أقول هذا كى أكبر صورتى ، ولكن هذا هو الواقع بالنسبة لى

عموما"-ونحن بصدد العموميات الرسول يقول< ليس منا من لم يحترم كبيرنا ولم يرحم صغيرنا>...,,
لو احترمنى ابنى فى شخصى ومقدراتى ورزقى الذى وهبنى الله اياه ، أقسمت ألا أعود الى بيتى الا ومحققا"لمطالبه على قدر مايجود به الرازق ،
نعم لو احترمنى فى ماتربيت عليه ولايخالف شرعا"ولاعرفا"<فمن الأعراف بعض الشرع> ،
ولو ..ولو....سار معى سرت معه على طريق هو اختاره بنفس النعوت....،
وأظن أنى تكلمت فى مواضع بايجاز وفى البعض باسهاب واطالة ولكن لم تخرج منى كلمة <فاسد> ،
فحاشا لله فلرب صغير عنى هوخير منى بدرجات أريد أن أصبو اليها فليس الحديث ولاالموضوع المطروح بالدرجة الشخصية بينى وبينك ولذلك جاءت عمومياتى فى الحديث والرد نابعة من هذا التوصيف.....,,
::::::::::::::::::::::::::::::::::::
شئ اّخر أخى وصديقى أيهما تريد ، كونك رافض لهذا الجيل <لماذا تتعلم بدار الموسيقى العربية> وهى التى تعتمد على التراث ودراسة المقامات ، ومن الذى يدرس لك؟، هل صاحب أغنية <العنب العنب..؟!>،
أم <باحبك ياحمار>...، ولا بتاع <أنا باكره اسرائيل>...!!
سواء المؤلف أو الملحن أو المغنى...!!
أشخاص فى العقد السادس من العمر ، ولكنهم ليسوا دائمين فجيلى هو من سيدرس للأجيال القادمة ، فهى عملية متوارثة

::::::::::::::::::::::::::::::::::
فلا نعيبن زمانا" ولاجيلا" ولكننا نقيس درجات الهمم والعزائم فالباب مفتوح لكل من اجتهد فى مقامه ،
ونرى وان غدا" لناظره قريب.....,,
ولكن يجب علينا أخى العزيز أن نتناقش فى كيف نرفع من هذا البلد ، كيف نطور من هذا الجيل ، بدلاً من أن نعقد مقارنة بلا فائدة بين جيلين..
إذا أردنا الأفضل فلنرصد إيجابيات كل جيل ونستفيد منها ونبتعد عن السلبيات.


من مواضيع : عصـــtigerـــام معانى الأسماء
سـر الـرقــم "فـاى" !
بموت فيها و اتقبلت بالرفض
ترشيد استهلاك الماء لك ولأجيالك القادمة
ديناميات العبقرية
09-09-2010, 02:10 PM
مسعين بالله
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عصـــtigerـــام
ولكن يجب علينا أخى العزيز أن نتناقش فى كيف نرفع من هذا البلد ، كيف نطور من هذا الجيل ، بدلاً من أن نعقد مقارنة بلا فائدة بين جيلين..
إذا أردنا الأفضل فلنرصد إيجابيات كل جيل ونستفيد منها ونبتعد عن السلبيات.


ايه رايكم
بعد هذا السجال الكلامي
الحامي الوطيس
ندعو قادة جيوش الجدال
الي طاولة المفاوضات
ونرسم خريطه جديده
لاطراف النقاش
علي اسس ومعايير جديده ومفيده
تكون المقارنه عمليه وملموسه
بحيث يمكن ان نخرج بنتيجه
لان الحرب بلا نتيجه لا قيمه لها
ممكن نقارن الجيلين عن طريق
حجات كتير ونعطي درجه لكل جيل
مع الاخذ في الاعتبار نزع الهالات المقدسه
عن ابطال الجيلين
يعني مفيش حد يحط علي راس صاحبه ريشه
البنود هي :
1- افلام ومسرحيات الجيلين
2- كره القدم
3- وسائل التعبير
4- نسبة التعليم
5- الاستقلال عن الاستعمار
6- التدين
7- العلماء
8- الفنانين
9- الخونه والمنافقين
10 - المصلحين والقديسين
وممكن تختار البنود التي تستريح لهابخلاف
ما ذكرت انا

كل واحد ممكن يعمل المقارنه
وكل واحد هيطلع بنتيجه
يقنع بيها نفسه


فاذا اقتنعت انت اولا فسيكون اقناع غيرك اسهل

من مواضيع : مسعين بالله كل يدلي بدلوه في تفسير غزه
فريق الخير
الحب هو الحل (حرية الفكر)
شروط فريق الخير
اسباب البكاء مع نسيم الحب والهواء
09-09-2010, 05:15 PM
la impree du co
 
نعم أخى وصديقى ، ليس هو الصراع لمقاربة الأفضلية لجيل ، وازاحتها عن الجيل الاّخر، فنحن أبناء من أب واحد وأم واحدة <اّدم وحواء> ويوم ا، أخرجنا الله من صلب اّدم ورحم حواء ، أشهدنا كذرية والى أن تقوم الساعة فشهدنا أنه لااله الاهو وحده لاشريك له ،
وفى سبيلها ومنها نعمل ،اذن فالعملية ليست بالبسيطة ولاهى كأمنية العفريت ولو كان عنده علم من الكتاب ، بل أن العملية تحتاج تضحية فى الوقت ، وفى الصبر على المبادئ كى تعود من جديد ، من جيلكم بالذات حتى تعود الأمور الى نصابها عبر هذه البوابات:
التكريس الفكرى بأن مجتمعاتنا الشرقية والعربية منها خاصة لها ذاتية وخصوصية مستقلة فى العادات والتقاليد ، فهذه المجتمعات أثبتت جدارتها عند الانصهار الذى وصل الى حد التمام مع حضارات أخرى كانت وكنا نحارب بعضنا بعضا"كحضارة الفرس، وحضارة الروم ، وقد أخذنا منهم مالم يكن عندنا <كنظم الدواوين والنظام الاقتصادى المتكامل من زراعة وتجارة وسياحة الايواء ومنها بدأت السياحات الترفيهية ، و.....، فقد كنا <العرب> أبناء صحراء ، مشغولون بالروحيات عن الحياة ، فعاث الكهنة والسحرة فى عقول الناس ، فلما جربنا الحياة باعتبارها معبر الى الاّخرة ، أخذنا من اليونان كفيثاغورث وأرشميدس وأبيقراط ، وأفلاطون وأرسطو وأقليدس ......فى الحدود التى تساعدنا على تسخير المواد الطبيعية ، بل وأضفنا اليها وتعمقنا فخرج منا المسعودى والحيانى وابن النفيس والادريسى وابن ماجة وابن حزم وابن رشد وابن سينا والقائمة تطول ، وماسفهنا لمفكريهم رأى ولاسخرنا من توصيفهم لاّلهتهم ...والى الاّن مازال منا من يقول قال أرسطو وذهب أفلاطون<وجادلهم بالتى هى أحسن>، و<ولاتسبوا الذين يدعون من دون الله فيسبوا الله عدوا" بغير علم>
فلم ننكرهم قط ولاأنكرنا عمل لهم ولافكرة ، بل أخذنا مايستقيم مع عاداتنا ومفهومنا للدين وطرحنا ماكان لايمثل لنا هرطقة وتشتيت وحزلقة هى من قبيل الاسراف فى الفكر ، فالحياة ختى فى ظل العادات والتقاليد بسيطة ولاتعرف التعقيد فقط بعض التضحية ، فالذى يقوم من سريره على الكمبيوتر دون أن يغسل وجهه ، ويسرقه الوقت الى أن يصل به الى العصر-مثلا- ودون أن يتناول غذاءه ...فهذه الصورة تمثل عادة من العادات السيئة مثلا"والتى تحتاج الى كبير يقوم ولو بالتجريح دون تبريح ، والى تلاقى ارادة الفاعل فى الاذعان ، ولو تم الأمر بعد عدة مرات ...وهو مايعضد الفكرة <فكرة التكريس> ، الحاح ليل ونهار، فى البيت، فى العمل عن طريق الاعلام ، فى وسائل المواصلات ، على الموبايل فى صورة رسائل أو مكالمات ، وبأى صورة نعرفها أو سنعرفها ....,,
الثورة على بعض الأوضاع التى ألهبت ظهر المجتمع بسياط التخلف حتى صرنا أضحوكة لا بين الأمم لكن وقبل كل شئ بين أنفسنا ، وهو عمل المرأة ، فعمل المرأة بصريح القرءان لايكون الا لضرورة< فوجد من دونهما امرأتين تزودان> اّية تقرر أن عمل المرأة موجود منذ القدم أمرأتان تسقيان الماء ، كالرجال ، ويستفسر نبى الله موسى <ماخطبكما> قالتا < لانسقى حتى يصدر الرعاء> أى أننا واقفتان بعيدا" عن أعين الرجال حتى يسقون ثم نسقى بعدهما ..!! هذا فى الأزمان الغابرة ، أما الاّن فالمرأة والأنثى كتف بكتف مع الرجل فى الأتوبيس فى الترام فى...وفى......، ثم يأتى قول بنتا شعيب الفصل< وأبونا شيخ كبير> ، أى يانبى الله موسى لايتثورن استغرابا" أن وجدت امرأتين تخرجان كما يخرج الرجال للسقاية ، فالأمر لضرورة أن أبانا شيخ كبير منهك قعيد لايستطيع فعل مايفعله أترابه ولذلك خرجنا نسقى عنه..!!
فياأيتها المرأة الأم والأنثى أختا" بنتا" زوجة ، وتحت أى وصف ومسمى عن الرجال أعترف وأقر أمام جمعياتكن النسائية وتنظيماتكن الأنثوية وفضائلكن الأمومية بكل الألسن واللغات أنه لافرق بين المرأة والرجل فى الفكر ولافى المقومات الا فى صدد تسخير الخالق البارئ المصور لكلا من الجنسين فيما سخر له، فلا تبرحن بيتا" الا لضرورة ولكن الأجر والثواب من الله ، و<وقرن فى بيوتكن ولاتبرجن تبرج الجاهلية الأولى>، والضرورة لايقدرها الا علماء الفقه لمرض العائل ، أو لنبوغ المرأة فى مجال من المجالات الأنثوية ،كربيبات الجمال من <كوافير ، مراكز التجميل ، وكل مايتعلق بخصوصيات المرأة> أو لنبوغها العلمى والثقافى كأن تحصل على شهادة جامعية فى أى مجال وتكون فارقة فى دفعتها أو بين زملائها ، أما من هببن منهن ودببن فى مجالات لاتغنى ولاتسمن من جوع لا لنفسها ولاللمحيطين بها فى الأعمال التى تكون من اختصاص الرجال كالبيع والشراء فى الأسواق، وماأشبه .< بذلك فقط ستعود الطبيعة طبيعية> حواء فى البيت ترعى ، واّدم فى الطلق يكدح ، برحمة ، باحترام ، بأصول وأدب ، فلا هى خادمة ، ولاهو عبد لها ، حبيب ومحبوبة ، أب وأم .......ولكن ممن تكون هذه الثوزرة ومن يقوم بها؟
أنا أرى فى الشطر الأخير أن أنجح من يقوم بهذا فى اعتقادى هى المرأة نفسها ..!!
تطبيق الدين ، ولن أقول مستحيل ، لأن الحكومة الحالية والسابقة والتى ستأتى الى أجل يعلمه الله لن يحركوا ساكنا"، فقد ضمنوا الدستور كلمة ليس الا< الشريعة الاسلامية مصدر القوانين> ...!!
فلا القانون الجنائى مستمد من الشريعة الاسلامية حتى أن مواده لاتعرفها..!!
ولاكل قانون الأحوال الشخصية مستمد من الشريعة ، ..!!
ونفعل كما يفعل أباؤنا فى الصعيد ، قانون يسرى عليهم بعيدا" عن القوانين التى لاتحترم اّدمية ولاشرفا"!!
والمقصود بذلك ليس أن نكون <من المطاريد> مثلا" فى الجبال!! ولاحتى من المتمردين على نظام ...، لكن أن ينشط علماء ومفكروا ومخلصوا هذه الأمة وفى كل اتجاه لصهر البروز والفوارق التى ظهرت بين الأجيال
وتضمينها نوع من السلوك الذى يقضى على جمود الفكرة للجيل السابق ، وتحرش الأفكار فى الجيل الحالى ،
فى صدد الاتفاق على عرف جديد ، فى مواكبة للحتمية التاريخية...، أى الحاجة الى تهجين الأعراف الزمنية المتعاقبة فى عرف جديد لايرفضه السابقون ويوائم الحاليين...,,
ان أريد الا الاصلاح مااستطعت وماتوفيقى الا بالله
..,,
من مواضيع : la impree du co
 

الكلمات الدلالية (Tags)
للنقاش, لهم, موضوع, جدا

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
قائمة بالمواضيع التي لا يجوز نشرها
المرأة وقيادة السيارة ..( موضوع مفتوح للنقاش)
الارقام المميزه الارقام المميزه موضوع للنقاش
موضوع للنقاش : عيوبي لا اراها وعيوب الناس اجري وراها ، لماذا ؟!
هل تفضلون البوح بالاسرار ؟؟ ((موضوع للنقاش))

موضوع مهم جدا للنقاش

الساعة الآن 01:29 AM.