xpredo script

العودة   نيو حب > مالتى ميديا > اخبار الفنانين | اخبار النجوم
التسجيل

عندما يصبح الخطف نعمة

اخبار الفنانين | اخبار النجوم

25-08-2006, 03:14 AM
bob
 
Exclamation عندما يصبح الخطف نعمة


هناك أفلام تعرف هدفها جيد، لا تتمسح بشباك التذاكر ولا الشعارات الرنانة، وغالبا ما يكون هدفها الواضح النجاح المعقول للنجم والفيلم على السواء. ولعل هذا ينطبق على أفلام "أحمد حلمي" أكثر من غيره، فهو ليس الكوميديان اللاذع بطعم "هنيدي" أو "سعد" لكنه بحساباته المتأنية قد يضمن لنفسه عمرا أطول.. في هذا الفيلم يعتمد "حلمي" نفس السياسة التي اعتمدها سابقا في عدد من أفلامه، فكرة تصنع مفارقة، وشاب بسيط يكاد يكون ساذجا من فرط طيبته وما أن يجتمع البطل بالفكرة حتى تتولد الكوميديا.
في "جعلتني مجرما" البطل "رشدي أباظة" هو ضحية كل شيء؛ زميله الذي يستغل أفكاره من أجل ربح بسيط، والظروف القاسية وطموحه المشروع الذي لا يتحقق في الأفق حتى يقع ضحية فتاة تختطفه وتجبره على الادعاء أنه هو الذي خطفها.
الفيلم يتجه سريعا نحو الأحداث دون تضييع وقت كبير فكل شيء يحدث بسرعة البرق بداية من تعريف وتقديم الشخصيات ورسمها حتى يعود كل شيء لطبيعته، ثم المشاهد المتلاحقة التي لا يضيع فيها "حلمي" لقطة دون إفيه وذلك بالرغم من أننا أمام فيلم بسيط بل أقل من العادي لو تخيلنا الفيلم بدون إفيهات ودون "حلمي" لما كان هناك شيء على الإطلاق، فالسيناريو يعتمد على مشاهد بسيطة دراميا تتماشى مع سذاجة البطل الذي يوزع الإفيهات والمواقف الكوميدية بسرعة يحسده عليها التوربيني، فما أن تضحك حتى تضحك قبل أن تدرك كيف ولماذا، وهذه السرعة الخاطفة في الإيقاع والأداء هي الميزة الأساسية التي يمكن أن تسبب نجاح فيلم من هذا النوع..
ولولا أداء "أحمد حلمي" لما كان هناك أي جاذبية في الفيلم، فـ"حلمي" في هذا الفيلم أبرز نفسه أكثر ككوميديان خفيف يؤدي دون صخب أو عصبية، والبعض من أهل الكوميديا الحالية يتحفز أثناء إلقاء الإفيه وكأنه يلقي نكتة يعلم صداها جيدا وليس كلمة أو عبارة في سياق درامي حتى لو كان ضعيفا وتكون النتيجة أن الإفيه يصبح إفيه وليس جزءا من المشهد، أما ميزة "حلمي" في هذا الفيلم تحديدا فهي أنه يشعرك أن كل ما يحدث من كوميديا هو نتاج غباء البطل.
والواضح أن "حلمي" كما يتبع قواعد في اختيار أفلامه يختار أيضا نوع الكوميديا المقدمة فهي مضحكة في حد ذاتها دون الاعتماد على التلاعب اللفظي أو "السيم" الذي يجعل بعض الحوارات في أفلام الصيف الكوميدية تتحول بفعل الصيف التالي إلى إفيهات قديمة، كما يلتزم "حلمي" بما يمكن أن نطلق عليه الإفيه النظيف الخالي من الألفاظ الشعبية والجنسية والتي يبدو أن كثيرين يواجهون صعوبة في تجاهلها، حتى يقول البعض فيلم كوميدي وغير مبتذل: أحمدك يا رب!
على أية حال يسير الفيلم كما يريد الجميع، ويتغاضى "حلمي" والجمهور عن الهنات الدرامية والأحداث المعروفة مسبقا مادام الفيلم ملتزما بقواعد اللعبة، وغير ممل أو واضح الأخطاء، وينفرد "حلمي" و"غادة عادل" بالفيلم لأكثر من ثلاثة أرباع المشاهد بمنطق الخطف والواضح أن المخرج نفسه يتبع نفس المنهج فلا يعتمد منهج المط أو استغلال مشاهد بعينها، فمشهد تقليد "حلمي" لـ"الظواهري" معلنا خطف ابنة رجل الأعمال والذي تصدر الإفيش رغم طرافة فكرته لم يتجاوز الحد المسموح به على الشاشة أو يعاد إنتاجه أو مطه لتحقيق كوميديا أكبر ولا أعلم إن كانت ثقة من المخرج في كثرة كم الكوميديا أم من ضرورة وضع كل مشهد مهما كانت طرافته في حجمه الطبيعي. لكن بالتأكيد أن نهاية الفيلم السعيدة هي ما سعى إليه الجميع حتى يخرج الجمهور سعيدا مرتاح البال أن كل شيء في الحياة ممكن ومتاح حتى لو كان الهروب من جريمة خطف.

أجمل مشهد في الفيلم:
"أحمد حلمي" مقلدا "الظواهري".. رسائل الساسة وزعماء القاعدة أصبحت مصدر إلهام للكوميديا، منتهى المسخرة السياسية!
التمثيل:
</SPAN>أحمد حلمي: يتقدم ببطء لكنه يتقدم دون خسائر أو خداع للذات والجمهور وينتظر دورا حقيقيا في سيناريو قوي لكن يبدو أنه لا يتعجل هذه الخطوة.
غادة عادل: تتطور كممثلة لكن الكوميديا ليست ملعبها.
ريهام عبد الغفور: يمكن حذف دورها بالكامل دون أن يهتز مشهد واحد في
من مواضيع : bob حلا&quot; اعتزلت الفن وارتدت النقاب
لمدمر 2 – يوم الدينونة اعذرني الأمر ليس شخصيا
تواريخ ميلاد الفنانين (للتثبيت)
الاحتفال ببدء تصوير فيلم "مرجان"..
تامر حسني" يُفاجئ "محروس"
25-08-2006, 10:16 AM
كنزى
 
مشاركة: عندما يصبح الخطف نعمة

مشكوور على الموضوع الرائع
من مواضيع : كنزى قصة حياة بوسى
 

الكلمات الدلالية (Tags)
الخطف, يسبح, عندما, نغمة

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
بطولات نادى الزمالك الافريقية وأرجو التثبيت
أنت إنسان رائع
عندما نعشـــق من هو ليس لنــا
انـت انسـان رائع

عندما يصبح الخطف نعمة

الساعة الآن 03:01 PM.