xpredo script

العودة   نيو حب > المنتديات العامة > الأخبار والحوادث
التسجيل

إسرائيل تعلن سباقاً إقليمياً.. وتسعى لضمان تفوقها

الأخبار والحوادث

20-09-2010, 05:58 AM
غادة لبنان
 
إسرائيل تعلن سباقاً إقليمياً وتسعى لضمان تفوقها

 


تسليح السعودية مبرر.. وتسليح سوريا صفعة
إسرائيل تعلن سباقاً إقليمياً.. وتسعى لضمان تفوقها




ذكرت مصادر سياسية إسرائيلية أن هناك شعورا بالعودة إلى سباق تسلح في المنطقة. وقالت هذه المصادر أنه «ينبغي التأكد من أن التفوق النوعي

لإسرائيل سيبقى لسنوات طويلة» على خلفية صفقة السلاح الأميركية السعودية، والقلق من الصفقة الروسية السورية. وشددت المصادر

الإسرائيلية على أن صفقة السلاح للسعودية مبررة من الناحية الأميركية، لأن «السعودية جزء من محور الاعتدال وينبغي تعزيز قوتها. وفي ضوء

خروج الولايات المتحدة من العراق، وتسلح إيران، ثمة مبرر لتعزيز قوة محور الاعتدال». ومع ذلك يشدد الاسرائيليون على وجوب «التأكد من

ضمان تفوق إسرائيل النوعي لسنوات طويلة مقبلة».

وأكد مصدر رفيع المستوى في المؤسسة الأمنية الإسرائيلية الإحساس بالقلق الشديد من صفقة السلاح الروسية السورية، التي أكدت موسكو الأسبوع

الماضي أنها ستنفذ برغم الاعتراضات الإسرائيلية والأميركية. وقال المصدر للعديد من وسائل الإعلام الإسرائيلية إن «إسرائيل تنظر إلى هذه

الصفقة بقلق كبير. فهذا السلاح سيوجه في نهاية المطاف ضد إسرائيل».

وأضاف أن وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك أثار هذا الأمر «بشكل معمق وحاد» في لقاءاته في روسيا مع وزير الدفاع أناتولي سرديوكوف

ورئيس الحكومة فلاديمير بوتين.

ومن ناحية أخرى هناك في إسرائيل من يهدد، وفق صحيفة «يديعوت أحرونوت»، بأنه «اذا ما خرجت الصفقة الى حيز التنفيذ، فإننا لن نراعي

الطلبات الروسية بعدم ارسال منظومات سلاح متطورة الى مناطق مهمة استراتيجية بالنسبة لهم، مثل جورجيا».

وكان وزير الدفاع الروسي أعلن في واشنطن أن بلاده تنوي تزويد سوريا بصواريخ أرض - بحر من طراز «800-P» المعروفة باسم «ياخونت».

وكانت هذه الصفقة الروسية وسواها مع سوريا قد أثارت قلقا في كل من الولايات المتحدة وإسرائيل خشية انتقالها إلى «حزب الله». وفي آب

الماضي توجّه رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو لنظيره الروسي فلاديمير بوتين طالبا منه إيقاف هذه الصفقة، لأن الصواريخ المشمولة فيها

تشكل خطرا بعيد المدى على نشاط السفن الحربية الإسرائيلية وهي تقلق جدا الدولة العبرية. وشدد نتنياهو على أن الصــواريخ التي سلمتها روسيا

لسوريا وجدت طريقها في الماضي إلى «حزب الله»، بل وأطلقت بعضها على البارجة «حانيت» في حرب لبنان الثانية.

وسبق للصحافة الدولية أن نشرت أنباء هذه الصفقة في نهاية العام الماضي، مما دفع إسرائيل لبذل مساع دبلوماسية هادئة لوقفها. وقالت إن صواريخ

«800-P» كانت في الماضي لا تطلق إلا عن ظهر سفن لكن تم تطوير نموذج منها يمكن إطلاقه من البر. وصاروخ «800-P» يحمل رأسا حربيا

يزن 200 كيلوغرام، ويبلغ مداه 300 كيلومتر. وتنبع فرادة الصاروخ من كونه يحلق على ارتفاع أمتار قليلة عن سطح الماء، الأمر الذي يعرقل جدا

محاولات اعتراضه أو حتى تشخيصه. وإذا وصلت الصواريخ بالفعل إلى السوريين، فإن المعنى هو عمليا أن كل جولة بحرية للجيش الاسرائيلي امام

شواطىء لبنان – ستكون في مدى الصواريخ. وذلك لان السوريين يمكنهم أن ينصبوا الصواريخ في مينائهم الجنوبي، ومن هناك اطلاق الصاروخ ذي

المدى الناجع لمسافة 300 كيلومتر.

وبحسب «يديعوت» فإن اسرائيل ستطلب ايضاحات من موسكو حول الصفقة، التي تعتبر صفعة لباراك الذي تلقى وعودا من بوتين ووزير دفاعه.

ووقع باراك في الزيارة ذاتها، قبل اسبوع ونصف، على اتفاق للتعاون الأمني، وعلى اتفاقات سرية كفيلة بأن تشق الطريق الى بيع طائرات صغيرة

من دون طيار إسرائيلية للروس

وأشارت المصادر الإسرائيلية إلى أنه تجري في الأيام الأخيرة اتصالات هادئة مع واشنطن بهدف ضمان التفوق النوعي لإسرائيل. ومن المقرر أن

يغادر باراك إلى واشنطن لإجراء سلسلة لقاءات مع المسؤولين الأميركيين لإنجاز عدد من البنود على هذا الصعيد. وقالت المصادر لـ«يديعوت

أحرونوت» أن «إسرائيل لن تعرب عن معارضتها لصفقة السلاح مع السعودية ولكن ستعمل من أجل ضمان أن تعمل الإدارة الأميركية على

المحافظة على التفوق النسبي لإسرائيل».

وإسرائيل من جانبها لن تمارس ضغوطا على الكونغرس لإفشال الصفقة مع السعودية. ومع ذلك هناك في الكونغرس من أبدى احتجاجه عليها، ولكن هذا

الاحتجاج لا يشكل خطرا على الصفقة. ويقف على رأس المعارضين ثلاثة نواب ديموقراطيين وجهوا خطابا بهذا الشأن للرئيس باراك أوباما.

وبرر النواب في خطابهم معارضتهم للصفقة بأن «السعودية لا تتصرف كحليف للولايات المتحدة، كما أن للسعودية تاريخا في تمويل الإرهاب. وهذه

دولة تعلم أطفالها في المدارس كراهية المسيحيين واليهود. وهي لم تقدم أي دعم للولايات المتحدة عندما ارتفعت أسعار النفط. وهذه الصفقة ستزعزع

الاستقرار في المنطقة وتمس بأمن إسرائيل، حليفنا الحقيقي الوحيد في المنطقة»











المصدر
السفير اللبنانية
من مواضيع : غادة لبنان صور «تذكارية» جديدة لجنود الاحتلال مع معتقلين
قلق أمريكي من دور المرتزقة في الاستخبارات
لافروف يحذّر من صدع سني - شيعي تكون له "عواقب كارثية" في المنطقة
مرسى: سأبذل كل جهدى للإفراج عن المعتقلين وعلى رأسهم عمر عبد الرحمن
مجندة إسرائيلية تنشر صورها مع معتقلين فلسطينيين
 

الكلمات الدلالية (Tags)
لضمان, تعلن, تفوقها, سباقاً, إسرائيل, إقليمياً, وتصعد

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
ادعاء رمسيس الثانى الالوهيه
حرب لبنان وأثرها على المشروع الصهيوني
التسلسل الزمنى لتاريخ فلسطين
" لأن إسرائيل تمتلك القنبلة الذرية فهي تمارس الأبارتايد"

إسرائيل تعلن سباقاً إقليمياً.. وتسعى لضمان تفوقها

الساعة الآن 10:09 PM.