xpredo script

العودة   نيو حب > المنتديات العامة > الأخبار والحوادث > قضايا واراء
التسجيل

التغيير... وإلا الزوال

قضايا واراء

22-09-2010, 05:06 PM
zozo_tota
 
Icon15 التغيير وإلا الزوال

من منا لم يردد بلسانه كلمة التغيير، فى ظل أوضاع مصر الكارثية! حقاً ما نعيشه الآن فى مصر كارثة بكل المقاييس، فطبقات الشعب المطحونة تمتلئ غيظاً وقهراً من فساد كل شىء حتى طعامها الذى أصبح حلماً.

فطوفان الأسعار يجرف فى طريقه الأخضر واليابس حتى أتى على كل شىء، وأصبح المواطن المصرى لا يفكر فى شىء إلا توفير الزاد لأهله ونسى أن هناك أشياء فى الحياة تسمى الادخار والاستثمار من دخله، فلا يكاد ينتهى شهره حتى يجد نفسه أمام طاحونة جديدة من التفكير فى تدبير طعام باقى الشهر لأسرته بل أصبح يوجه النصح لمؤسسات الدولة التى تنفق الملايين على حملات تنظيم الأسرة قائلاً: والله العظيم من غير ما تتعبوا نفسكم إحنا أصلا مش قادرين نصرف على نفسنا، يبقى حنصرف على عيالنا منين يا حسرة!!..

هذا حال المواطن المصرى، لا يجد قوت يومه، وأصبح أمام خيارات كلها أصعب من بعضها، إما أن يموت ببطء وإما أن يهاجر بشكل غير شرعى خارج الوطن ويموت أيضاً فى البحار وعبر المحيطات، وإما أن يقاوم ويقاوم ويمتلئ غيظاً وكبتاً وكآبةً ويعيش بالقليل ويمنع عينيه من رؤية التلفاز والإعلانات فى كل مكان والأخبار، خاصة أخبار نهب ثروات مصر من المسئولين عن مصر، ولا ننسى أن يمنع عقله عن التفكير فى أى شىء ويعيش بشعور المتبلد ويغير إدراكاته عن الحياة ومتعها فيأكل الفول اعتقاداً منه أنه لحماً مشوياً لذيذاً ويشعل شمعة معتقداً أنها أقوى لمبة إنارة فى الوجود ويلبس ثوبه القديم المهترئ اعتقاداً منه أنه أحدث وأفضل وأنعم الملابس، ويأكل عيشا بسكر معتقداً أنه فاكهة ويركب الأتوبيس أو الميكروباص ويجلس معتقداً أنه يركب سيارته المرسيدس، ويرسل أطفاله لمدارس الحكومة معتقداً أنه يرسلهم لأميريكان سكول، كما ينسى أن أوضاع مصر سواءً السياسية أو الاقتصادية يمكن أن تتغير حتى لا يصاب بجلطة من كثرة التزوير والخداع والنفاق وشراهة المسئولين فى التهام سلطة مصر وخيرات مصر تاركين 99%من شعب مصر مطحونين ومحيرين بين بدائل الموت المختلفة.

فهل يعى ذلك صاحب ضمير أو شعور بشرى يملك سلطة فى مصر ويدرك أنه طالما فشل فى إدارة موارد دولة كانت يوما قائدة للدول والشعوب، فعليه تركها لمن هو أصلح منه فى إدارتها، وهل يعى ذلك فرد يسعى لتملك سلطة فى مصر وفى ضميره مصلحته هو فقط أو قلة فاسدة حوله ويتراجع عن ذلك ويترك هذه السلطة لمن يخاف على شعب مصر ومستقبل مصر ويُخرج هذا المواطن المطحون من جنون التفكير فى بدائل الموت.

أقول ذلك قبل أن تلتهم النيران كل أرض مصر وقبل أن يفكر من يرى الموت أمامه بأنها مش فارقة كده موت وكده موت.
من مواضيع : zozo_tota المخطوب فيهم بين الخطيب والخطاب
سنوات الضياع
اغتصبها والدها دس لها المنوم في ‬كوب شاي ‬وهددها بالقتل لعدم افتضاح أمره
معا ضد التزوير
وزير الكهرباء خلاها ضلمة
22-09-2010, 10:26 PM
la impree du co
 
سؤال: لماذا كلما تناولنا بالنقاش موضوع الأوضاع الكارثية رمينا بجام الغضب والنقض الحاد الى درجة <التريقة> باتجاه الرأس <ممثلا"فى النظام الحاكم> وأهملنا الحديث عن الناحية الأفقية <قاعدة الشعب>..؟!!
هل معنى ذلك -أننا على صراط مستقيم ، وأن كل مايجرى لنا لاذنب لنا فيه؟!
وأعجب أيما عجب ، وأنا أرى وأسمع وأشاهد ، ولايتطرق أحد الى قوله تعالى: ولو أن أهل القرى اّمنوا واتقوا لفتحنا عليهم بركات من السماء والأرض ولكن كذبوا....الخ الاّية فى سورة الأعراف.
اذن فليس فينا تقوى ولاايمان الا مظهرا"، وهو الأعلم بخائنة الأعين وماتخفى الصدور.......،
أرضى أن أكون من أصحاب الرأى بأن هذا ابتلاء من الله ، وماعلينا الا الصبر ، ولكن تتبع حال الناس من وقت أن أستيقظ حتى اليوم التالى ، يجعلنى أقول ان هذا ابتلاء من الله نعم ولكن بلا تقوى وايمان حقيقى فمانفع الصبر؟!!
مايفعل النظام -وهم بشر- فى أناس درجوا على غش السلع ، ومن الابرة الى الصاروخ..!!
كما لم يعلم عمر -وهوالفاروق- بنية الفتاة التى صرخت من وراء ستار وقالت<لو أن عمر لايرانا فان الله يرانا>...!! فأعجب بايمانها أيما اعجاب...!!
مايفعل النظام فى أناس أدمنوا خرق القوانين التى هم واضعوها؟!
فمن اّداب الاسلام اماطة الأذى عن الطريق ، فانظر الى أفعالنا فى الطريق واسأل :كم من مرة رأيت شخصا"يرفع حجرا"حتى لايتعثر فيه شيخ أو امرأة أو حتى طفل يلهو ؟،
كم من مرة رأيت رأيت شابا"يسحب هرما" ليعبر به الطريق؟!
نعم هو موجود ولكن بنسبة كم؟، فمع الأيام ستندثر هذه الصور تماما"، وهذا هو قول الرسول :يأتى زمان على أمتى فيقول الرجل للرجل اتقى الله ، فيقول: ومن الله؟!!
ثم ان المسؤلين بأى نظام حاكم من أين أتوا؟! هل أتوا من كواكب أخرى؟!
هل جاءوا من تحت الأرض؟!
ستجد فيهم والدى ووالدك وخالى وخالك وعمى وعمتك .....الخ،
ستجد منهم اّكل مال اليتيم، ستجد منهم الوصولى الذى يدوس على المبادئ والقيم ليتربع على عرش السلطة وهو ان وصل اليها فلن يتنازل عنها...ستجد وستجد،
ستجد أنهم يصلون بالخمسة جنيهات والى اّلاف الجنيهات للصوت الواحد كل على حسب مقدرته ،؟!!
واذا وصلوا الى المجلس الموقر شاركوا فى سن القوانين التى تثقل كاهلى وكاهلك للدرجة التى تقضى حتى على مجرد أحلامى وأحلامك وأحلامنا جميعا"، للدرجة التى يشيب لها الوليد وهو فى المهد...!!
فليس الحاكم وحده أونظامه سبب مانحن فيه وربما مانحن فيه الاّن يعد نعيما"مقارنة بما سيأتى ..!!
فكلنا حكاما" ومحكومين مسئؤلون عما نحن فيه ، القاعدة والرأس ،
فهل نعود الى تقوى الله ونراعى حرماته حتى يرفع البلاء عنا...؟!!
من مواضيع : la impree du co سبق لمنتدي حب جديد...هل ماسوف نشاهده حقيقة أم خيال..,,
 

الكلمات الدلالية (Tags)
التغيير, السوال, وإلا

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
انقلاب في البيت الأبيض ضد عباس وكاجودا نائب الرئيس: ما يحدث مهزلة ولابد من التغيير ..

التغيير... وإلا الزوال

الساعة الآن 12:34 AM.