xpredo script

العودة   نيو حب > المنتديات العامة > منتدى التاريخ والسياحة > تاريخ مصر - سياحة مصر
التسجيل

الشهيد "محمد زرد" الذي قضى على حصن فشلت فرقة كاملة في إخضاعه

تاريخ مصر - سياحة مصر

27-10-2010, 03:46 PM
m_elhdeny
 
الشهيد "محمد زرد" الذي قضى على حصن فشلت فرقة كاملة في إخضاعه

معنا قصة شهيد جديد قدَّم روحه فداء وطنه، وهو الشهيد العقيد "محمد زرد" الرجل الذي فتح بتضحيته بنفسه حصناً استعصى على فرقة مصرية كاملة؛ لشدّة تحصّنه، واحتمل سيل النار عليه حتى تمزّقت أحشاؤه.
فبعد عبور القوات المسلّحة المصرية لقناة السويس -أضخم مانع مائي عرفه التاريخ- وقف خط بارليف المحصن حاجزاً أمام عبور القوات المصرية إلى قلب سيناء، إلا أن الهجوم الكاسح أسقط كل هذه الحصون إلا نقطة واحدة بقيت مستعصية على السقوط في أيدي القوات المصرية.

وكانت هذه النقطة محصّنة بطريقة فريدة وقويّة، ويبدو أنها كانت مخصّصة لقيادات إسرائيلية معيّنة.. وفشلت المجموعة المصرية في اقتحام هذه النقطة المشيّدة من صبّات حديدية مدفونة في الأرض.. ولها باب صغير تعلوه فتحة ضيّقة للتهوية... وكان يقلق المجموعة المكلّفة بالتعامل مع هذا الحصن أن الأعلام المصرية أصبحت ترفرف فوق جميع حصون برليف بعد سقوطها، عدا هذا الموقع الصامد الذي فشلت معه كل الأساليب العسكرية للفرقة المواجهة له.

وإذا بالأرض تنشق عن العقيد "محمد زرد" الذي يجري مسرعاً تجاه جسم الموقع متحاشياً الرصاص الإسرائيلي المنهمر بغزارة من الموقع، ومن ثم اعتلاه، وألقى بقنبلة بداخله عبر فتحة التهوية، وبعد دقيقتين دلف بجسده إلى داخل الحصن من نفس الفتحة، وسط ذهول فرقته التي كان قائداً لها، وخلال انزلاقه بصعوبة من الفتحة الضيقة، وجّه له الجنود الإسرائيليون من داخل الموقع سيلاً من الطلقات النارية أخرجت أحشاءه مِن جسده، وفي هذه اللحظات تأكّدت فرقته مِن استشهاده.

وما هي إلا ثوانٍ معدودة، وإذا بباب الحصن يُفتح مِن الداخل، ويخرج منه العقيد "محمد زرد" ممسكاً أحشاءه الخارجة مِن بطنه بيده اليسرى، واليمنى على باب الحصن تضغط عليه بصعوبة لاستكمال فتحه... سبحان الله...

واندفع الجنود المصريون إلى داخل الحصن، وأكملوا تطهيره، ثم حمل الجنود قائدهم "زرد" إلى أعلى الحصن، وقبل أن يُفارق الحياة لمس عَلَم مصر، وهو يرتفع فوق آخر حصون خط برليف أقوى حصون العالم في التاريخ العسكري، ثم فارق الحياة.. فهو بطل نادر التكرار، وَهَبَ عُمْره لبلده، ولقي ربه شهيداً فرحاً بالشهادة والنصر معاً.
من مواضيع : m_elhdeny قناصة أكتوبر.. الذين أرعبوا المدرعات الإسرائيلية وأفقدوا الإسرائيليين صوابهم
"العقيد الحجف".. أكثر من مجرد اسم شارع
السفينة الحربية المصرية التي هاجمت 3 جيوش
المشير الجمسي.. القائد الذي رفض مصافحة الجنرال الإسرائيلي
رجل أفقد إسرائيل صوابها.. إبراهيم الرفاعي عندما يكون "الهزار" بالقنابل
 

الكلمات الدلالية (Tags)
محمد زرد, الذي, الشهيد, حزن, على, في, فرقة, فشلت, إخضاعه, قضى, كاملة

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

الشهيد "محمد زرد" الذي قضى على حصن فشلت فرقة كاملة في إخضاعه

الساعة الآن 04:25 AM.