xpredo script

العودة   نيو حب > المنتديات العامة > الأخبار والحوادث
التسجيل

الوثائق لم تتطرق الى معركتي النجف والفلوجة وجرائم بلاكووتر وتصفية الكفاءات

الأخبار والحوادث

05-11-2010, 12:14 AM
كابتن اكرم
 
الوثائق لم تتطرق الى معركتي النجف والفلوجة وجرائم بلاكووتر وتصفية الكفاءات



واشنطن / اور نيوز
بغض النظر عن الغضب الرسمي الاميركي الظاهر تجاه قضية تسريبات موقع "ويكيليكس" حول الحرب الاميركية في العراق، فإن القراءة المبدئية للعديد من الوثائق المنشورة تدفعنا للتساؤل حول الغرض من نشر وثائق بعينها وبهذا الكم، وأيضاً حول توقيت نشرها إضافة لاسئلة أخرى عديدة تتعلق باختفاء أو لنقل عدم وجود وثائق تسجل فترات زمنية بعينها خلال الفترة الزمنية التي غطتها الوثائق ما بين (2004 وحتى آخر 2009) كشهري أيار ،2004 وآذار 2009 أو عدم وجود تفاصيل في الوثائق التي في معظمها عبارة عن تقارير واستمارات استخدم فيها "نوع من الكود" حول وقائع بعينها مثل الفلوجة (1) و(الفلوجة 2) والأنبار، وتفاصيل سجن أبو غريب وغيرها، لا سيما تلك المتعلقة بفضائح استخدام الفوسفور الأبيض ناهيك عن عدم وجود أية تفاصيل عن فترة الغزو، وما بعدها والتي حدثت منذ مارس/آذار 2003 واستمرت إلى ما يزيد على ثلاثة أسابيع لحظة دخول القوات الاميركية بغداد أو يوم سقوط بغداد .
بغض النظر عن كل ذلك، فإن الانطباع العام من القراءة المبدئية لجانب من الوثائق يظهر ما يدعم ما يمكن تسميته بموقف إدارة أوباما وأهدافه بوجه عام وذلك تؤكده طبيعة التغطية الإعلامية في الولايات المتحدة في اليوم الأول للتسريب "ثم اختفاء النقاش حول هذا الموضوع "في برامج الآحاد الشعبية" فقد غنى كل على ليلاه سواء في وسائل الإعلام الاميركية أو البريطانية أو الغربية عموماً حيث لوحظ التركيز غير الاعتيادي على موضوع القتلى العراقيين "المدنيين" في هذه الحرب، وإذا كانت الوثائق تؤكد أنها أعلى بفارق 15 ألف عراقي وأن معظم القتلى من المدنيين، وذلك مقارنة بالأرقام الاميركية الأصلية التي تتحدث عن مقتل قرابة ال130 ألف عراقي، فهل نشر هذه الأرقام بمثابة إعادة تسجيل "لتاريخ" غزو العراق، وبالتالي تأتي في سياق محاولات واشنطن غسل ثوبها من دنس الحرب غير المبررة؟ الواقع أن الحقائق المثبتة عبر تقارير رسمية أممية تؤكد أرقاماً مغايرة:
فهناك أرقام عن 5 ملايين يتيم عراقي جراء الحرب، بمضاهاة هذه الأرقام مع أرقام تعداد أرامل حرب اميركا في العراق بواقع 5 أطفال لكل أسرة، سنجد رقماً للقتلى معظمهم مدنيون يصل بل ويتجاوز المليون، وحتى إذا تغاضينا عن هذه الأرقام الأممية سنصطدم بأرقام تقرير "لانست" البريطاني التي قدرت عدد القتلى ب 650 ألفاً مع ملاحظة أن بريطانيا هي شريك اميركا في الحرب .
أيضاً لم يأت التقرير على ذكر أعداد قتلى الجيش العراقي . لكن لوحظ التركيز على الوثائق التي تتحدث عن ممارسات نوري المالكي وثيق الصلة بإيران فهل هذا يأتي في إطار موقف إدارة أوباما من المالكي مع وجود أفكار داخلية تطالب بإبعاده للحد من النفوذ الإيراني .
وإذا كان التقرير لم يأت على ذكر ضحايا العراق جراء الحصار الاقتصادي ومئات الآلاف من الأطفال الذين ماتوا نتيجة نقص العلاج أو حتى الألبان والمعروفون باسم "ضحايا أولبرايت"، فإنه لم يأت أيضاً على ذكر حوادث حصار مدن عراقية صمدت كالأنبار و"الفلوجة" إلا بتفاصل عادية ومتفرقة، فهل كان ذلك متعمداً، رغم أن حوادث الفلوجة والهجوم عليها يقع في الفترة التي غطتها الوثائق (تشرين الثاني - كانون الأول 2004) .
عشرات من الحوادث التي جاء ذكرها في الوثائق يمكن اعتبارها جرائم قتل تستحق المحاكمة، إلا أن جرائم حرب أكبر مثل استخدام الفوسفور الأبيض لم يأت على ذكرها - في الوثائق التي طالعناها حتى كتابة هذه السطور في فترات بعينها شهدت هذه الجريمة .
تفاصيل أكثر عن سجن أبو غريب تحديداً وحوادث بعينها تمت في السجون الاميركية قبل تسليم جانب كبير منها للسلطة العراقية لاحقاً، لم تأت الوثائق على ذكرها، وهناك في أبو غريب تحديداً المئات من قضايا التعذيب بعضها بدأ بالوصول إلى ساحات القضاء، ومنها حوادث اغتصاب لأطفال ونساء وفتيات (3 منهن على الأقل تم قتلهن على أيدي أسرهن بعد الإفراج عنهم إثر تعرضهن للاغتصاب وحملهن سفاحاً) .
أيضاً لم نر حتى الآن أية وثائق تتحدث عن حوادث اختفاء علماء العراق ومدرسي الجامعة إلا في بعض المتفرقات من الوثائق وفي إطار يشير إلى ضلوع إيران في الأمر .
على أية حال فإن هذه الوثائق التي تحتاج إلى مراجعة ستستغرق أشهراً طويلة، تكشف عبر أسلوب طرحها والطرق الانتقائية في تعاطي الإعلام الاميركي والغربي بوجه عام معها أن هناك مستفيدين من الأمر على رأسهم واشنطن التي تريد كما لفتنا من قبل غسل ثوبها من دنس جريمة غزو العراق من دون مبرر، كما أن هناك بالقطع من سيستفيد من تقليص دور المالكي بعد الكشف عن الجرائم التي تحدثت عن تورطه فيها، بعد أن أدركت واشنطن خطأ إدارة بوش/ تشيني صاحبة قرار الحرب في إزالة أي نفوذ للسنة من على الساحة السياسية العراقية، وإعادة تشكيل هذا النفوذ بما يتناسب والمصالح الاميركية .
إن توزيع دم الضحية "أي الشعب العراقي" بين القبائل أي توزيع المسؤولية عن غزو وإبادة مئات الآلاف من العراقيين وتشريد ملايين آخرين بين المحافظات العراقية وفي الخارج، ناهيك عن تحطيم البنية الأساسية لبلد كامل، وسجل الاعتقالات المفتوحة التي مازالت تمارس من دون محاكمة وظهور فساد إداري ومالي وحالات التعذيب سواء على أيدي القوات المحتلة ثم لاحقاً بواسطة سلطة تم نقلها إلى جماعات بعينها حتى ولو عبر انتخابات أشرف على تنظيم بنيانها الاحتلال، أمور تبدو مستهدفة من واقع الوثائق التي وإن كانت الأضخم من حيث الكم التي يتم تسريبها في التاريخ الاميركي حتى الآن . فالوثائق تبدو وكأنها جمعت من تقارير ميدانية لضباط من المستوى الأدنى من حيث الرتبة بينما مازالت التقارير الأكثر خطورة طي الكتمان وهي التقارير التي تظهر المرحلة الأولى لشن الغزو وبضم هذه الوثائق مع أحداث أخرى مسجلة سابقاً تظهر ممارسات شركات المرتزقة وعلى رأسها "البلاك ووتر" التي حول صاحبها اسمها إلى (زي) وهي نفس الشركة التي مازالت وحتى اللحظة تتمتع بتمديد لعقود بالملايين مع وزارة الدفاع الاميركية، وحيث تعتزم إدارة أوباما سحب قواتها المقاتلة من المدن العراقية بحلول العام المقبل، فيما يتحصن الآلاف من جنودها في قواعد عسكرية بنيت في مختلف أرجاء العراق بتكاليف باهظة توحي باستمرار مفتوح للوجود الاميركي العسكري على الأراضي العراقية .
السلطة الخامسة . . إعلام جديد
وليس بوسع أحد اتهام "ويكيليكس" كموقع دأب على نشر ما يحصل عليه من وثائق ومستندات كثيراً ما تغضب السلطات في واشنطن وفي عواصم حليفة بأنه بوق موجه، ولكن في الوقت ذاته لا يستطيع أحد أن يوقن بأن كل ما ينشر أو تحديداً ما سوف ينشر لاحقاً سيظل محكوماً فقط بدافع تنبيه الرأي العام وتوجيهه .
صحيح أن تدشين مثل هذا الموقع، كان الأول الذي يمكن وصفه بالسلطة الخامسة التي تعرض للرأي العام ما خفي وما لا يمكن لأحد تسريبه من دون رقابة، وهو أمر يفتح الباب على مصراعيه لنوع جديد من الإعلام الذي أصبح ممكناً بفضل عصر ثورة تكنولوجيا الاتصال وهو يخاطب نوعية متميزة من الرأي العام الممتد عبر العالم والتي تمتلك القدرة على التواصل مع هذه التقنية، بحيث يتيح المعلومة كما حدثت ومن دون وسيط يراقب ويصفي ما ينشر حسب قواعده، ولكنها أيضاً نافذة جديدة ستفتح الباب أيضاً أمام حكومات وجماعات للولوج إلى الرأي العام تحت أي مسمى كان، ومن غير المستغرب أن تشهد السنوات القادمة نوعيات أخرى مماثلة لموقع تسريبات "ويكيليكس" لن يكون بعيداً عن تحكم أجهزة استخبارات أو تيارات فكرية بعينها، فمن المعروف أن ادارة بوش - تشيني، وبأوامر من وزير الدفاع الأسبق دونالد رامسيفيلد كانت من أعادت وبتكثيف إحياء نشاط الاعلام الموجه والمفتوح، وغير بعيدة تلك التحقيقات التي تناولت عمليات شراء أبواق وكتاب مقالات في منطقتنا بواقع عشرة آلاف دولار وذلك في مرحلة "الفوضى الخلاقة"، و"الشرق الأوسط الكبير"، ومن "ليس معنا فهو ضدنا" واستخدام الترهيب من الارهاب والإسلام وغيرها كوقود لحروب مستمرة، يستفيد منها أصحاب رأس المال الدائر في صنع الحروب .
إن خارطة بقع الدم التي نشرتها "الغارديان" البريطانية أحد المصادر المحدودة التي خصها موقع "ويكيليكس" بالتسريبات توضح أماكن وقوع الأحداث المسجلة في تلك الوثائق، وهي أيضاً تعطي لنا فكرة عن الأسلوب الذي استخدمته كل جهة اعلامية بالكيفية التي تهمها ففي كثير من المواقع التي شهدت هجمات مكثفة، وفي الفترة الزمنية نفسها التي غطتها الوثائق نجد غياباً لأبشع الحوادث التي أودت بحياة كثير من المدنيين، وهذا يطرح علامة استفهام تتعلق بالوثائق المسربة كما بتوجهات "الغارديان" والأمر يتكرر وبشكل أوضح مع جريدة "النيويورك تايمز" التي ركزت على الوثائق التي تحمل إدانة أو معلومات ضمنية حول تورط إيران مع حليفها المالكي في العديد من العمليات، وطبعاً الأمر هنا لا يحتاج لشرح عن اسباب هذا التركيز فيما تم التغاضي عن الممارسات الاميركية تجاه العراقيين .
عموماً فإن النتيجة المبدئية المستخلصة من التسريبات الأخيرة تطرح الحاجة لوجود تحرك عربي ودولي محايد لطلب فتح باب التحقيقات في الأمر، وحسناً فعلت دول مجلس التعاون الخليجي بمبادرتها لطلب فتح التحقيق فهذه خطوة من شأنها أن توقف محاولات إعادة كتابة تاريخ هذه الحرب العار ووقف محاولات تغيير واقع مهين وكارثي تعرض له الشعب العراقي على يد الاحتلال أولاً ثم على يد جماعات نصبها الاحتلال نفسه .
من مواضيع : كابتن اكرم الجيش الأميركي يتستر وويكيليكس يكشف :مئات العراقيين قتلوا على الحواجز الأميركية
686 شخصا اغتيلوا بمسدسات كاتمة خلال العام الجاري
وزارة التربية تكشف عن أكبر عملية سرقة لوثائق صحة صدور الشهادات الدراسية
ثائق "ويكيليكس" تكشف استعمال أسلحة سويدية في الحرب على العراق
الحكومة العراقية ولاول مرة تكشف :البطالة في العراق 27 في المئة والديون الخارجية 125
 

الكلمات الدلالية (Tags)
لل, معركتي, امي, الوثائق, الويف, الكفاءات, بلاكووتر, تتطرق, والفلوجة, وتصفية, وجرائم

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

الوثائق لم تتطرق الى معركتي النجف والفلوجة وجرائم بلاكووتر وتصفية الكفاءات

الساعة الآن 03:54 PM.