xpredo script

العودة   نيو حب > مالتى ميديا > اخبار الفنانين | اخبار النجوم
التسجيل

حبيتك تـانسيت النوم

اخبار الفنانين | اخبار النجوم

20-09-2006, 01:18 AM
bob
 
Exclamation حبيتك ت انسيت النوم

سينما الرومانسية الجميلة
حبيتك تـانسيت النوم
أحمد رمضان

قد نختلف وقد نتفق، ولكن أفلام الرومانسية لها مكانة دائمة في قلب الجميع، مَن مِنا لا يذكر الفيلم إياه الذي عندما شاهده في تلك الليلة الباردة تحت الأغطية وهو يحمل كوب الشاي، أو الكابتشينو بين يديه، وتبدأ عقدة الفيلم في الظهور فترتجف تحت الأغطية خائفًا على مشاعر تلك الجميلة التي تكون غالبًا "جوليا روبرتس"، وعندما ينتهي الفيلم على خير تبتسم سعيدًا وتتراجع في الفراش وتفكر في نفسك لبعض اللحظات، قبل أن تتذكر كم أنت وحيد جدًا.. كم أنت وحيد أكثر من اللازم.. فتقوم من السرير وتتدثر بالغطاء وتجلس خلف مكتبك تكتب شعرًا مكسورًا وتشرب الشاي، وربما تشغل "ثومة" أيضًا على الكاسيت كي تزيد من دفقة الجو الرومانسي.
ودائمًا كان يلفت نظري هذا الأمر، فالحبكات في النهاية قريبة من بعضها كثيرًا، هذا إن لم تكن واحدة أصلاً، ولكنني اكتشفت أن الفرق في الأفلام الرومانسية هو قوة الحوار كبداية، والمواقف الكوميدية التي يتم إدخالها عادة فيها.
فأنت دائمًا تتمنى أن تجد تلك الجميلة التي تجيد أن ترد على كل كلمة تقولها بجملة إما شديدة الحكمة أو شديدة المتعة والكوميديا، وأنتِ دائمًا تبحثين عن فارس الأحلام إياه ذا التصرفات الغريبة التي تجعلكِ تحبينه وتكرهينه في الوقت نفسه.
إذًا -وعلى أية حال- فالأفلام الرومانسية قليلاً ما تخيب في أن تتلمس شيئًا ما داخل مشاعرنا، وقليلاً ما تستطيع أن تتجاهل وجودها في السينما وتجد نفسك منجذبًا للدخول إليها.
وبعيدًا عن ذلك فإن هناك النظرية الخبيثة في أن ترى بطل أفلامك المفضل وهو ساقط في الهوى، أو وهو يعاني من مشاكل عاطفية، تحس عندها بأنك اقتربت منه/منها إلى أقصى الدرجات، ودخلت حياته، لهذا تجد بأنه بعد الأفلام الرومانسية بين بطلين دائمًا إما أن يسقطا في الحب معًا أو أن تنطلق الشائعات في كل مكان عن سقوطهما في الحب معًا.
كالمعتاد أؤكد بأن التقسيم الذي أكتبه هاهنا ليس تقسيمًا أكاديميًا، قدر ما هو تقسيم مجنون سينما يدخل كل الأفلام، وأصبح الآن يملك DVD يعتز به إلى أقصى الدرجات.
فلنبدأ دون إبطاء:
الحب: المستحيل ..
(على وزن المهمة: المستحيلة)

الحب المستحيل هو التيمة الأساسية في الأفلام الكوميدية بأي شكل من الأشكال، أي أن أغلب الأفلام الرومانسية تأخذ هذه التيمة وتجعلها ممكنة، ولكنني أتكلم هاهنا عن الحب المستحيل (بجد..) أي أنه مستحيل حقًا، كالحب بين ملاك وإنسان (كما في فيلم City Of Angels) أو الحب بين إنسان وشبح أو أي حب بين اثنين لا يمكن أن يصلا إلى بعضهما البعض في أي شكل من الأشكال.
تبدأ عادة قصة هذه الأفلام في أن الكائن الغريب (الشبح / الملاك.. إلخ) يقابل الإنسان، يسقطان في حب بعضهما ثم تبدأ المعضلة في كيفية اللقاء، ولا تنتهي هذه الأفلام بنهاية سعيدة دائمًا، غالبًا ما تكون نهايتها حزينة، ولكنها تكون نهاية مرضية لو أنك تفهم ما أعنيه.
نهاية فيلم "City Of Angels" على سبيل المثال ورغم أن "نيكولاس كيج" الملاك قد خسر ملائكيته وخسر حبيبته إلا أنه يعيش سعيدًا بعد ذلك، ونهاية فيلم "Ghost" كانت بأن الرجل الذي مات قد استطاع الوصول إلى النور.
تعتبر هذه الأفلام من أجمل أفلام الحب عادة، لأن أفكارها عالية حقًا ولأن نهاياتها دائمًا رائعة، من آخر هذه الأفلام هو فيلم The Lake House من بطولة "كيانو ريفز" و"ساندرا بولوك" والذي صدر هذا العام، وهو يتكلم عن حب بين شخصين يتبادلان الرسائل عبر منزل بحيرة غريبة ينقل الرسائل عبر الزمن بفرق عامين بينهما.

أمثلة على هذه الأفلام:
Ghost
City Of Angels


Just Like Heaven
The Lake House



الحب مشاكل.. مشاكل..
هناك دائمًا مشكلة ما (يوم عمل طويل وهما يحتاجان إلى المساعدة مع أطفالهما أو أن كلاً منهما يقع في رهان لإسقاط الآخر في حبه أو أن أحدهما يكذب على الآخر من أجل الحصول على فوائد ما من وجوده معه)، ودائمًا ما ينتهي الفيلم بالحب بين البطلين بعد شجار طويل بينهما وبعد أن يكاد أحدهما يغادر المدينة أو يسقط في غرام شخص آخر.
من أمثلة هذا الحب هناك فيلم One Fine Day من بطولة "ميشيل فايفر" و"جورج كلوني"، حيث يحتاج الرجل إلى من يقضي بعض الوقت مع ابنته، وتحتاج السيدة من يقضي بعض الوقت مع طفلها، وهكذا يتقاسم الاثنان وقت النهار مع الأبناء من أجل أن يستطيع كل منهما النجاح في عمله رغم أن الرجل والسيدة يكرهان بعضهما إلى أبعد الحدود.
كما أنني أعشق فيلم How to lose a guy in ten days الرائع الذي يتحدث عن الكاتبة التي يجب عليها كتابة مقال عن كيفية التخلص من الرجل في أقل من عشرة أيام، والرجل اللعوب الذي يراهن أصدقاءه بأنه يستطيع أن يظل مع فتاة واحدة لأكثر من عشرة أيام.

أمثلة على هذه النوعية من الأفلام:
one fine day
How to lose a guy in ten days



رومانسية تحت أنف بابا وماما:
سنقابل بابا وماما اليوم يا حبيبتي، عادة ما يبدأ الفيلم بمثل هذه الجملة، وتكون عقدة الفيلم بأن العائلة لا تتقبل الوافدة الجديدة وعادة ما ينتهي بحال من اثنين: إما أن تسقط الفتاة في حب أخي/ابن عم/ أعز أصدقاء خطيبها، أو يبتعد الاثنان عن بعضهما بسبب العائلة التي لا تتقبلها، فتقرر العائلة إعادتهما إلى بعضهما البعض.

لا أحب هذه النوعية من الأفلام، وأحس بأنها دائمًا ما تكون مكررة، وتحمل الدعابات نفسها، كم مرة تستطيع أن تضحك على نكتة الحماة وزوجة الابن نفسها؟

أمثلة على هذه النوعية من الأفلام:
The Family Stone
Guess who



أفلام الأفراح:
إن أفلام الزواج والأفراح تحمل قائمة طويلة جدًا لا تستطيع أن تتصورها، فهناك الكثير جدًا من الأفلام التي تحمل هذا النوع من الكوميديا، والمواقف التي تحدث في الأفراح مضحكة عادة إلى أقصى الدرجات، لاحظ أنك لا تضحك لأن الفتى الذي يريد أن يتزوج قد سقط على سبيل المثال، أنت تضحك لأنه سقط في حفل زفافه أمام جميع المدعوين.
كما أن هذه النوعية من الأفلام تحمل تنوعاً لا بأس به، ودائمًا ما يستطيعون إيجاد أفكار جديدة لها، معدة حفلات الزفاف التي تسقط في غرام الرجل الذي تعد عرسه، الفتاة القديمة التي ظلت أعز أصدقاء الرجل حتى يوم زفافه، عندها تكتشف بأنها تعشقه حتى النخاع، والعروس التي تهرب دائمًا في ليلة زفافها، ودائمًا ما تكون "جوليا روبرتس" لها دور في هذا، ربما لأنها تبدو دائمًا مشعة جميلة في ثوب الزفاف؟!!
أمثلة على هذه الأفلام:
My best friend's Wedding
The Runaway bride


The Wedding Planner


الحب والكراهية:
الأمر بسيط وواضح ولا يحتاج إلى شرح، يظلان طوال الفيلم لا يطيقان بعضهما، ويسقطان في الحب بنهاية الفيلم، عادة أجد هذه النوعية من الأفلام غبية جدًا وغير منطقية، كيف يسقطان في حب بعضهما بعد كل هذا الكره؟! إلا أن فيلمًا واحدًا استطاع أن يغير وجهة نظري تجاه هذه الأفلام هو فيلم You’ve Got mail فلقد وجدت الأمر منطقيًا جدًا أن يحب شخص ما شخصًا آخر على الإيميلات والرسائل ولا يطيقه عندما يراه وجهًا لوجه، خصوصًا عندما لا يعرف أحدهما الآخر، وعندما يكونان في منافسة غير شريفة على عمل واحد.
أغلب أفلام "ميج رايان" تعتمد على هذه الحبكة ولا أعرف الأسباب، مثل فيلمها French kiss الذي تكره فيه الفرنسي إياه الذي تشاركه رحلتها عندما تريد إيجاد حبيبها الهارب في فرنسا، ثم تسقط في حبه دون أسباب.
أمثلة على هذه الأفلام:
French KissYou’ve got mail



هذا كل شيء على ما أعتقد، وأراكم في الأسبوع القادم في مقال عن أفلام الأكشن، جهز مسدسك.. ستطلق الرصاص
من مواضيع : bob منوعات فنية
التحقيق مع "دينا" بعد الرقص في الشارع!!
من قلبي
اللي (بينضرمبه) المثل!( كتكوت)
ميرنا تبدأ بدون عنوان
 

الكلمات الدلالية (Tags)
النوم, تـانسيت, حبيبك

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
لماذا يشخر الرجال أكثر من النساء خلال النوم ؟
النوم يؤدي الى صحة جيدة
حبيتك يللي بطيب معك االسهر وانا وحده الي بدربي حبيبتك يلي
النوم اكثر من 9 ساعات يضر الجسم ولا يفيده

حبيتك تـانسيت النوم

الساعة الآن 07:07 AM.