xpredo script

العودة   نيو حب > المنتديات العامة > الأخبار والحوادث
التسجيل

حكم بإعدام قاتل أقباط يريح الكنيسة وذوي الضحايا

الأخبار والحوادث

17-01-2011, 07:53 AM
غادة لبنان
 
حكم بإعدام قاتل أقباط يريح الكنيسة وذوي الضحايا








 
حكم بإعدام قاتل أقباط يريح الكنيسة وذوي الضحايا






صورة مؤرخة 13 شباط 2010 للمصري محمد أحمد حسين الكموني
الذي دين بقتل ستة أقباط وشرطي

 
قضت محكمة أمن الدولة العليا - طوارئ أمس باعدام محمد أحمد حسين الكموني المتهم الرئيسي

في اعتداء نجع حمادي الذي قتل فيه ستة قتلى أقباط وشرطي مسلم في مدينة نجع حمادي بمحافظة

قنا في جنوب مصر العام الماضي، الامر الذي أثار ارتياحا بين الاقباط الغاضبين بعد اعتداءي

الاسكندرية وسمالوط.

واعلنت المحكمة انها ستنطق بالحكم في حق متهمين آخرين، هما قرشي ابو الحجاج علي وهنداوي محمد

السيد، في 20 شباط المقبل.

وأحيل المتهمون الثلاثة على محكمة امن الدولة العليا - طوارئ، وهي محكمة استثنائية منشأة

بموجب قانون الطوارئ، بتهمة القتل العمد مع سبق الاصرار والترصد، و"الإضرار العمدي بالمصلحة

القومية والامن العام وتعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر".

وكان المتهمون الثلاثة ركبوا سيارة واطلقوا النار من بنادق آلية في السادس من كانون الثاني

2010 على تجمعات للمسيحيين لدى خروجهم بعد قداس عيد الميلاد من كنيستين في نجع حمادي بصعيد

مصر على 700 كيلومتر جنوب القاهرة، مما ادى الى مقتل ستة منهم اضافة الى شرطي مسلم كما

اصيب تسعة أقباط آخرين.

وقررت المحكمة احالة اوراق محمد احمد حسين الشهير بـ"حمام الكموني" على المفتي للحصول على

موافقته على حكم الاعدام استنادا الى ما تقتضيه اجراءات القانون الجنائي المصري. ولم توضح

المحكمة دافع المتهم الرئيسي الى القتل واكتفت بالنطق بالحكم.

وكانت الشرطة رجحت ان يكون الدافع وراء هذا الاعتداء هو الانتقام بعد اغتصاب قبطي شاب مراهقة

مسلمة من قبل وهي قضية اثارت اضطرابات في المنطقة في أواخر عام 2009.

وأدت مجزرة نجع حمادي عقب وقوعها الى اضطرابات في هذه المدينة إذ حصلت صدامات بين

الاقباط والشرطة.

وأثار تأخر الحكم على المتهمين بارتكاب هجوم نجع حمادي انتقادات بين الاقباط الذين يشكون

عموما من تساهل الشرطة والسلطة القضائية في قضايا العنف ضد المسيحيين.

ويأتي هذا الحكم في ظل مناخ متوتر ومخاوف متنامية بين الاقلية القبطية، التي تشكل ما بين

ستة في المئة و10 في المئة من سكان مصر البالغ عددهم ثمانين مليونا.

وتصاعد الغضب بين الاقباط المصريين بعد اعتداء الاسكندرية الذي اوقع 20 قتيلا قبطيا ليلة رأس

السنة والهجوم الذي قام به شرطي مسلم على مجموعة من المسيحيين الثلثاء الماضي في قطار

بمدينة سمالوط في محافظة المنيا على 300 كيلومتر جنوب القاهرة، الذي أدى الى مقتل قبطي

وجرح خمسة آخرين.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن اعتداء الاسكندرية الذي اكدت السلطات المصرية ان "أيادي أجنبية"

تقف خلفه، في اشارة الى تنظيم "القاعدة".

واعتبر المحامي علاء ابو زيد الذي كان يدافع عن احدالمتهمين الثلاثة في اعتداء نجع حمادي

ان"الحكم تأثر بالظروف الحالية بعد اعتداءي الاسكندرية وسمالوط".

غير ان محامي بعض ذوي الضحايا ايهاب رمزي قال:

"لقد كنا نتوقع الاعدام للمتهم الاول لان الادلة ثابتة ضده ولا اعتقد ان الحكم تأثر بالمناخ الحالي"

وقال كمال ناشد، وهو والد احدى ضحايا هجوم نجع حمادي: "ظللت أتألم مدة سنة والآن النفوس استراحت"

وأكد مطران نجع حمادي الانبا كيرلس ان "الحكم جيد وأثار ارتياح الناس".







المصدر
رويترز
من مواضيع : غادة لبنان الخضيري أبرز المرشحين لرئاسة البرلمان المصري
إسرائيل نبشت قبور الصحابة والشهداء بمقبرة إسلامية في القدس
السجن 7 سنوات لوزير الإعلام المصري السابق
إسرائيل تعرض إطلاق مصريين مقابل جاسوس
أوباما : التعامل مع الشرق الاوسط كدخول حقل ألغام
 

الكلمات الدلالية (Tags)
أقباط, الضحايا, الكنيسة, بإعدام, يرجى, حكم, وذوي, قابل

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
أقباط المهجر يطالبون البابا شنودة بالتصدي لتجاوزات أساقفة وكهنة الكنيسة المصرية بالخا
مفكرون أقباط يستعدون لعقد مؤتمر لكشف "أخطاء" الكنيسة أمام الرأي العام
مفكرون أقباط يستعدون لعقد مؤتمر لكشف "أخطاء" الكنيسة أمام الرأي العام
في زيارتهما للولايات المتحدة... ماكسيموس يحصد تأييد الآلاف من أقباط المهجر ومحاولات ا

حكم بإعدام قاتل أقباط يريح الكنيسة وذوي الضحايا

الساعة الآن 05:18 AM.