xpredo script

العودة   نيو حب > المنتديات العامة > الأخبار والحوادث
التسجيل

منح تراخيص الحديد إلى عز صدر بقرار جمهوري

الأخبار والحوادث

08-05-2011, 04:57 AM
غادة لبنان
 
منح تراخيص الحديد إلى عز صدر بقرار جمهوري

 
مصر: عمرو عسل يكشف مفاجأة أمام المحكمة

 
منح تراخيص الحديد إلى عز صدر بقرار جمهوري
 

شهدت امس جلسة محاكمة أحمد عز أمين التنظيم السابق بالحزب الوطني، والمهندس رشيد محمد رشيد وزير التجارة والصناعة الأسبق، وعمرو عسل رئيس هيئة التنمية الصناعية السابق، أجواء ساخنة. للمرة الاولى يخرج عز وعسل عن صمتهما. تحدثا امام المحكمة. اعترف عسل امام كل الحضور، بان منح الرخصتين لشركات عز كان بقرار جمهوري، وانه لا دخل له، وكان ينفذ ما يطلب منه .. فيما نفى عز امام القاضي تسببه في اهدار المال العام، او في رفع سعر الحديد، وتحدى ايا من الموجودين في القاعة، او خارجها ان يثبت غير ذلك.

السب والقذف
شهدت الجلسة مشادات كلامية بين الدفاع والمدعين بالحق المدنى والشهود، لدرجة ان القاضي صرح ثلاث مرات بالحصول على صور محضر الجلسة، لتقديم بلاغ الى النائب العام بالسب والقذف.

660 مليون جنيه
بدات الجلسة في الحادية عشرة والنصف صباحا. عندما دخل احمد عز، وعمرو عسل الى قفص الاتهام، وطلب المدعين بالحق المدنى زيادة تهمة الاضرار بالاقتصاد القومي. وتدخل فريق الدفاع عن هيئة قضايا الدولة، وطلبوا الادعاء مدنيا بمبلغ 660 مليون جنيه.
وقال مدير الشؤون القانونية سابقا عز الدخيلة إنه اكتشف وقائع فساد في الشركة، متهما عز، كونه قدم المستندات إلى مباحث الأموال العامة في الإسكندرية عام 2004، وفوجئ بأنه تم حفظها بعد 5 أعوام من دون الاستماع إلى أقواله، مما دفعه إلى تقديم أخرى إلى مباحث الأموال العامة في القاهرة، فأحالتها إلى نيابة الأموال العامة.

أقول الكلام في مواجهته
وأضاف «أحمد عز الموجود في قفص الاتهام الآن ارتكب آلاف المخالفات في الشركة، واستولى على ملايين الجنيهات منها، وأنا أقول هذا الكلام في مواجهته الآن، ولا أخشى شيئا منه». واكد ان ما قاله محامي الشركة في الجلسة الماضية، يعد سبا وقذفا في حقه، حيث كان المحامي اتهمه بالاستيلاء على اوراق ومستندات، وان الشركة فصلته بسبب عدم خبرته. فرد القاضي بانه من حقه الحصول على صورة من محضر الجلسة الماضية وتقديم بلاغ.
ولاول مرة طلب عمرو عسل رئيس هيئة التنمية الصناعية سابقا التحدث للمحكمة. ونصحته المحكمة بضرورة التشاور مع محاميه حتى لا يضار بما سيقوله. فرد عسل بانه يعرف ما سيقوله، فسمحت له المحكمة. وقال انه طلب من وزارة البترول والكهرباء تحديد اسعار الغاز والكهرباء، وطلب من الجهاز المركزي للمحاسبات مراجعتها.

كان بقرار جمهوري
وكشف عن مفاجأة للمرة الاولى، حيث اعترف بان منح الرخص لشركات عز كان بقرار جمهوري، وانه كرئيس للهيئة كان ينفذ ما يطلب منه. وطلب سماع شهادة باقي اصحاب الشركات امام المحكمة. فيما سالت المحكمة عز عما اذا كان لديه اي كلام هو الآخر، فرد «لا يا فندم، شكرا».

رخصة مجانية
واستمعت المحكمة لاقوال الشهود، فقال الأول (محمود العسقلاني) إنه يشهد بتوافر معلومات عن قيام المتهم الثاني بصفته رئيس هيئة التنمية الصناعية، بالموافقة على منح المتهم الثالث، بصفته مالك شركة العز رخصة مجانية، لإنتاج درفلة حديد التسليح، في حين أن الهدف من منح الرخص المجانية، لمصنعي الحديد هو إنتاج الحديد الإسفنجي والبليت، مما مكن المتهم الثالث «عز» من زيادة حصته السوقية من هذا المنتج، بالمخالفة للهدف من دراسات الجدوى.
وقال العسقلاني انه توافرت له معلومات عن قيام عز بتصدير الحديد الى اسرائيل، مما ادى الى رفع سعر الحديد في مصر الى 9 آلاف جنيه للطن.

انا فلاح!
عندها تدخل عمرو عسل، وسأل الشاهد عن عمله المثبت في البطاقة الرسمية، فقال انه «فلاح»، وهنا قال عسل: كيف جمعت تلك المعلومات، وما هي خبرتك في مجال الحديد ؟.. فهل كتبت من قبل باعتبارك صحافيا عن الحديد، وهل حصلت على اية مزايا من اصحاب الشركات؟ هنا اعترض الشاهد، واعتبر ان الكلام يعد تجريحا لشخصه، فقال له القاضي «من حقك ان تحصل على صورة من المحضر».
وبعدها سأله عز عما قاله ضده بشان تصديره للحديد الى اسرائيل، فهل لديك اية ادلة، او وثائق؟ فرد الشاهد «لا ولكن هناك معلومات». فقال دفاع عز ان هذا يعد سبا وقذفا في حق موكله. واستكمل عز من داخل القفص قائلا: «انا عاوز دليل واحد يقول انني رفعت سعر الحديد لـ 9 آلاف جنيه، كما يقول الشاهد، الحديد الخاص بي لم يصل الى 4 آلاف جنيه».

رموز الفساد
وكانت محكمة جنايات الجيزة في التجمع الخامس، قد استعدت للجلسة أمس بتشديدات أمنية، مستعينة بأفراد من القوات المسلحة لتأمين المحاكمة، خاصة أن أمس كان يشهد قضيتين لرموز الفساد، الأولى التي يحاكم فيها أحمد عز، ورشيد محمد رشيد، وعمرو عسل، بإهدار المال العام والتربح واستغلال النفوذ، وهي القضية المعروفة إعلاميا باسم «رخصتي الحديد»، والثانية المتهم فيها زهير جرانة وزير السياحة السابق، ورجلا الأعمال الهاربان هشام الحاذق، وحسين السجواني، بالاستيلاء على قرابة 7 ملايين متر مربع على سواحل الغردقة بالمخالفة للقانون.

«محصلش»
عقدت جلسة «رخصتي الحديد» برئاسة المستشار مصطفى حسين، وسلم ممثل النيابة حافظة مستندات، قال إنها تحتوي على تقارير للجهاز المركزي للمحاسبات، 2011 بعدها سألت المحكمة عسل عن التهم، فأجاب: «محصلش». وكرر القاضي السؤال نفسه على أحمد عز الذي أجاب: «أنا بنفي التهمة يا افندم عن نفسي وباقي المتهمين»، وتدخل المدعون، وطالبوا بـ 550 مليون جنيه، وطالب أحد المحامين بتعديل قيد ووصف التهم المنسوبة للمتهمين، موضحا للمحكمة أن رشيد وعسل من المؤكد أنهما لم يمنحا عز الرخصتين المقدر ثمنهما بـ 660 مليون جنيه من دون مقابل.
وتدخل فريق من المستشارين بهيئة قضايا الدولة، الذين حضروا الجلسة، وقالوا إنهم حضروا ممثلين عن الهيئة، للمطالبة برد660 مليون جنيه للدولة، وإلزام عز برد الأرباح التي حققها

 




المصدر
وكالات 
من مواضيع : غادة لبنان قائد عسكري: طنطاوي وزيرا للدفاع في الحكومة الجديدة لمصر
لندن : الامير سعود آل سعود يمثل امام القضاء
كاميرات مراقبة في زنازين عزل الأسرى الفلسطينيين
دم الأتراك
شيخ الأزهر يطالب الجيش والمسؤولين الليبيين بعدم طاعة القذافي
 

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
متابعة للكارثة 4
إقامة مباراة الترسانة مع الزمالك على ملعب السكة الحديد
كارثة إنسانية في السكة الحديد عند قليوب (كل الاخبار عن هذه الكارثة) خش واقرا بنفسك
كارثة إنسانية في السكة الحديد عند قليوب (كل الاخبار عن هذه الكارثة) خش واقرا بنفسك
مدرس رياضيات يذبح زوجته وأولاده الثلاثة وينتحر على شريط السكة الحديد

منح تراخيص الحديد إلى عز صدر بقرار جمهوري

الساعة الآن 05:19 AM.