xpredo script

العودة   نيو حب > المنتديات العامة > الأخبار والحوادث
التسجيل

بوب وودوارد يفتح النار علي إدارة بوش‏:‏

الأخبار والحوادث

30-09-2006, 04:35 PM
bob
 
Post بوب وودوارد يفتح النار علي إدارة بوش‏:‏

البيت الأبيض يخفي حقيقة أعمال العنف في العراق
والقوات الأمريكية تتعرض لهجوم كل‏15‏ دقيقة
سترو‏:‏ الوضع الراهن ينذر بكارثة وواشنطن ارتكبت أخطاء عديدة


بوب وودوارد يفتح النار علي إدارة بوش‏:‏جنازة عسكرية فى راوند روك بولاية تكساس لجندى امريكى لقى مصرعه اخيرا فى محافظة الانبار العراقية
اتهم الكاتب والصحفي الأمريكي الشهير بوب وودوارد الحكومة الأمريكية بإخفاء اتساع نطاق أعمال العنف التي تتعرض لها القوات الأمريكية حاليا في العراق‏,‏ مشيرا إلي أن الجنود الأمريكيين يتعرضون لهجوم كل‏15‏ دقيقة‏,‏ وأن الوضع في العراق أكثر خطورة بكثير مما يعترف به البيت الأبيض‏.‏

وقال وودوارد ـ الصحفي في الـ واشنطن بوست ـ ردا علي سؤال لشبكة تليفزيون سي‏.‏ بي‏.‏ إس في إطار حلقة ستبث غدا‏:‏ وصلنا إلي نقطة يحدث فيها ما بين‏800‏ و‏900‏ هجوم اسبوعيا‏,‏ وهذا يعني أكثر من مائة هجوم يوميا‏,‏ أي بمعدل أربعة هجمات في الساعة ضد قواتنا‏.‏

وأضاف أن الوضع علي الأرض في العراق يتفاقم‏,‏ وأشار إلي أن جميع المحللين يتوقعون أن هذا الوضع سيستمر في التدهور‏,‏ موضحا أن خبراء المخابرات يعتبرون أن الوضع في عام‏2007‏ سوف يسوء في الوقت الذي يزعم فيه الرئيس الأمريكي جورج بوش ووزير دفاعه دونالد رامسفيلد بأن الأمور ستتحسن‏.‏

وندد وودوارد في الوقت نفسه بما سماه بـ الأسلوب السري الذي يحيط بإدارة هذه الحرب من قبل إدارة جورج بوش‏.‏

وقال أيضا إن المتمردين في العراق يعلمون ما يفعلون‏,‏ ووصفهم بأنهم يتسمون بالفاعلية‏,‏ في حين أن الرأي العام الأمريكي ليس علي علم بذلك‏.‏

وأضاف صحفي الـ واشنطن بوست البارز أن الرئيس بوش ونائبه ديك تشيني مازالا يأخذان بنصيحة وزير الخارجية الأسبق هنري كيسنجر‏,‏ وعلق وودوارد علي ذلك قائلا‏:‏ هذا أمر لا يصدق‏,‏ كيسنجر يشن حرب فيتنام جديدة‏,‏ ومن وجهة نظره فإن المشكلة في فيتنام اننا خسرنا عزمنا‏.‏

وأشار وودوارد أيضا إلي أن بوش يبدو واثقا تمام الثقة من أنه علي حق في قضية العراق‏,‏ وقال إنه حين دعا بوش مجموعة من الزعماء الجمهوريين البارزين للبيت الأبيض لمناقشة قضية العراق قال لهم الرئيس الأمريكي‏:‏ لن أنسحب حتي لو لم يؤيدني سوي لورا وبارني‏,‏ في إشارة إلي زوجته وكلبه‏!‏

وجاءت تصريحات وودوارد للشبكة التليفزيونية الأمريكية قبل أيام من صدور كتابه الجديد الذي يحمل عنوان حالة إنكار ـ بوش في الحرب ـ الجزء الثالث‏,‏ باعتبار أنه ثالث كتاب يصدره وودوارد عن إدارة بوش الحالية للحرب‏.‏

وعلق مسئول بارز في الإدارة الأمريكية علي كتاب وودوارد بقوله متهكما‏:‏ لقد شاهدنا مثل هذه الأفلام من قبل‏,‏ ويجب ألا نندهش من صدور كتاب جديد آخر ينتقد إدارة بوش قبل أربعين يوما من الانتخابات‏,‏ في إشارة إلي انتخابات التجديد النصفي للكونجرس التي ستجري في السابع من نوفمبر المقبل‏.‏

يذكر أن وودوارد كان قد لعب دورا بارزا هو وزميله في الصحيفة نفسها كارل بيرنستاين في الكشف عن فضيحة ووترجيت التي أجبرت الرئيس الأمريكي الأسبق ريتشارد نيكسون علي الاستقالة عام‏1974.‏

وفي انتقاد آخر للحرب نفسها‏,‏ وصف وزير الخارجية البريطانية السابق جاك سترو الوضع الراهن في العراق بأنه ينذر بكارثة‏,‏ مشيرا إلي أن الولايات المتحدة ارتكبت العديد من الأخطاء عقب بدء الغزو في عام‏2003.‏

وقال سترو في تصريحات لتليفزيون هيئة الإذاعة البريطانية بي‏.‏ بي‏.‏ سي‏:‏ أعتقد أن العديد من الاخطاء قد ارتكبتها الإدارة الأمريكية بدون شك بعد بدء العمليات العسكرية هناك‏..‏ لماذا؟‏..‏ لأنها فشلت في اتباع سياسة وزير الخارجية السابق كولن باول‏,‏ موضحا أن وزارة الخارجية الأمريكية حاولت جاهدة إبان رئاسة باول لها وضع ضمانات لاقامة إدارة مدنية خالصة في العراق بعد الغزو‏.‏

يذكر أن سترو كان وزيرا لخارجية بريطانيا قبل وأثناء غزو العراق‏,‏ ويشغل الآن منصب وزير الشئون البرلمانية في الحكومة‏.‏

وتأتي تصريحاته في الوقت الذي كشفت فيه صحيفة الجاريان أمس النقاب عن أن عدة ضباط بريطانيين رفيعي المستوي يمارسون ضغوطا علي حكومة رئيس الوزراء توني بلير لسحب جنودها من العراق بهدف نشرهم في أفغانستان‏,‏ حتي تستطيع بريطانيا تركيز نشاط بريطانيا العسكري في معركة أفغانستان المهمة التي يمكن الفوز بها‏,‏ بحسب تعبيرهم‏.‏

وعلي صعيد أعمال العنف المستمرة في العراق‏,‏ أعلن مصدر عسكري عراقي أمس أن قوة مشتركة من الجيش العراقي والقوات المتعددة الجنسيات قتلت إرهابيين اثنين قرب بعقوبة مساء أمس الأول ـ الخميس ـ كما اعتقلت تسعة من المشتبه فيهم‏,‏ وذلك في عملية مداهمة نفذتها هذه القوات لأوكار المسلحين في محيط الزيدية والضبع جنوب بعقوبة‏.‏

وقالت الشرطة ايضا ان مسلحين قتلوا بالرصاص صهر القاضي محمد الربيعي الذي يحاكم الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين بتهمة الابادة الجماعية أثناء قيادته لسيارته في غرب بغداد كما لقي نجله مصرعه في الهجوم‏.‏

كما عثرت قوات الشرطة العراقية أمس علي جثث مجهولة لسبعة أشخاص في إحدي الضواحي الواقعة شرق العاصمة بغداد‏.‏
من مواضيع : bob الجبوري: دفعت ثمن رفضي النفوذ الايراني في العراق
الاحتجاجات تتواصل في العالم تنديدا بإسرائيل وأميركا
انفجار مصفاة للنفط في الكويت
المرأة الحديدية أصولها عربية‏
الحريق القادم في مصر !
 

الكلمات الدلالية (Tags)
النار, بوت, بوش‏‏, يفتح, على, إدارة, وودوارد

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
( ما الذى ابكي الرسول ) اتعظوا يا مسلمين

بوب وودوارد يفتح النار علي إدارة بوش‏:‏

الساعة الآن 12:14 AM.