xpredo script

العودة   نيو حب > المنتديات العامة > الأخبار والحوادث
التسجيل

"بوابة الأهرام" تكشف التاريخ الأسود لجرائم إسرائيل على الحدود المصرية

الأخبار والحوادث

20-08-2011, 04:43 AM
hosam
 
"بوابة الأهرام" تكشف التاريخ الأسود لجرائم إسرائيل على الحدود المصرية

"بوابة الأهرام" تكشف التاريخ الأسود لجرائم إسرائيل على الحدود المصرية

يبدو أن إسرائيل تناست أنه فى مصر قامت ثورة أسقطت "الحليف" وتناست أيضاً أنه بإمكان من قاموا بثورة أسقطت حكمًا فرعونيًا استمر 30 عاماً، يمكنهم أيضًا أن يسقطوا من لم يتعد على تاريخ وجوده أكثر من 63 عامًا، والتاريخ الأسود لإسرائيل على حدود مصر، أمر لن تنساه ذاكرة أى مصرى.

لكن للأسف "من تعود على الحماقات، من السهل عليه أن ينسى الزلات"، ويكفى ما قاله الدكتور عصام شرف رئيس مجلس الوزراء بأن ما كان يحدث قبل الثورة، لن يحدث بعدها، لأنها قامت لتعيد للمصرى كرامته.

ما إن انقشع غبار العملية العسكرية التي وقعت أمس الخميس في إيلات ومحيطها حتى بدأت إسرائيل وصحافتها وأجهزتها الأمنية رحلة "لوم الذات" القاسية والطويلة، وأخذت الأصوات المنادية بالتحقيق تعلو نافضة رداء الخجل والحرص على هيبة مؤسستهم العسكرية.

لكن التاريخ الأسود لهذه المؤسسة فى الطريقة التى ترد بها على أى هجوم تتعرض له إسرائيل، قد صور لهم أن إعادة ذاكرة الهجوم على الجانب المصرى، هو الشىء الوحيد الذى قد "يشفى الغليل" ويهدأ من نبرة الهجوم على قادة الجيش، والمخابرات الحربية الإسرائيلية التى أثبتت فشلها فى التبؤ بأى أخطار تتعرض لها إسرائيل.

التاريخ الأسود لإسرائيل على حدود مصر، لن تنساه ذاكرة أى مصرى يتابع الأحداث الواقعة حاليا فى سيناء، ولا أحد ينسى الحدث الذي وقع على رأس كل مصري كالصاعقة، ولا يكاد يفارق الذاكرة، عندما أقدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي في نوفمبر 2004 على قتل 3 من مجندين مصريين في منطقة تل السلطان على الحدود المصرية - الإسرائيلية.

وقتها ردت الخارجية المصرية على لسان وزيرها أحمد أبو الغيط بتصريحات "هادئة ومسكنة للآلام" بقوله إن مصر إذ تدين وتحتج بشدة على هذا الحادث المؤسف، فإنها تطالب السلطات الإسرائيلية بإجراء تحقيق فوري وواف وشامل حول الظروف والملابسات التي أدت لهذا الحادث وتقديم تفسير له".

لم يمر 4 أسابيع على هذا الحادث الإجرامى فى حق "خير جنود الأرض" حتى أصيب المصريون بخيبة أمل كبرى، بأن أقدمت السلطات المصرية على خطوة غريبة وعجيبة، بإطلاقها سراح الجاسوس الإسرائيلى عزام عزام مقابل أن تفرج إسرائيل عن ستة طلاب مصريين كانت قد اعتقلتهم إسرائيل فى فلسطين، بتهمة الدخول غير الشرعى، ووقتها وصف سياسيون مصرين معارضون أن السلطات المصرية قدمت لإسرائيل هدية كبرى، بتسليمها عزام عزام، وكشفوا عن أن ماحدث صفقة منظمة لتعويض مقتل الجنود المصريين الثلاثة.

مرت سنوات على خيبة الأمل بشأن رد الفعل المصرى على إسرائيل، حتى عاودت تل أبيب حماقتها من جديد تجاه جنود حرس الحدود، فى شهر يناير عام 2009، حيث أصابت الاعتداءات الإسرائيلية ضابطين مصريين من قوات الأمن وثلاثة مجندين آخرين من جراء غارة إسرائيلية مفاجئة على الحدود المصرية بمدينة رفح، قامت بها ثلاث طائرات "f 16" أطلقت خلالها 9 صواريخ على منطقة البرازيل، ووقتها خيّم الصمت على الجانب المصرى، وكأن شيئاً لم يحدث.

الجرائم التى ارتكبتها إسرائيل على حدودها مصر مصر أثبتت أن إسرائيل التى نشأت بـ"الحرب" فى 1948، لا تعترف بالقانون ولا المعاهدات، ولا أى شئ يجعل من الآخرين يتبادلون معها أقل أنواع الإحترام، حيث الذاكرة لا تنسى أن حماقة العدوان الإسرائيلى لاتفرق بين كبير أو صغير، ورجل أو امرأة أو حتى طفل.

أرشيف الاعتداءات الإسرائيلية على المصريين داخل أراضيهم صفحاته كثيرة، وربما لن تنطوى قبل "الصفعة الكبرى"، ففي 12 نوفمبر عام 2000، أصيب مواطن مصري يدعى سليمان قمبيز وعمته، بالرصاص الإسرائيلي حيث كانا يجمعان محصول الزيتون بالقرب من شارع صلاح الدين، وبعدها بحوالى عام وشهرين تقريبا، وتحديداً في 15 أبريل 2001، أصيبت سيدة مصرية من قبيلة البراهمة بطلق ناري إسرائيلي أثناء وجودها بفناء منزلها القريب من الحدود مع غزة.

في الشهر التالي من إصابة هذه السيدة، أصيب مجند مصري يدعى أحمد عيسى وهو في العشرينات من عمره بطلق ناري أثناء وجوده بمنطقة خدمته على الحدود، وفي نهاية نفس الشهر أصيب مواطن مصري يدعى زامل أحمد سليمان 28 عاماً بطلق ناري في ركبته أثناء جلوسه بمنزله في حي الإمام علي بمدينة رفح المصرية، بينما قتل مجند يدعى السيد الغريب محمد أحمد بعدة أعيرة نارية في المنطقة الفاصلة بين مصر واسرائيل نهاية يونيو 2001، كما أصيب ضابط الشرطة المصري الرائد محمد أحمد سلامة أثناء دورية له في منطقة الحدود نوفمبر 2001، بالإضافة إلى إصابة محمد جمعة البراهمة 17 عاماً في كتفه بطلق ناري إسرائيلي في نهاية العام نفسه.

"براءة الصغار" نفسها لم تسلم من الاعتداءات السافرة للعسكرية اليهودية، حيث أصيب الطفل فارس القمبيز 5 سنوات، بشظية في فخذه أثناء لعبه وحده بفناء منزله في فبراير 2002.

أما الأمس، وبوقاحة إسرائيلية معهودة، اعترفت إذاعة الجيش الإسرائيلى، بمقتل وإصابة عدد من قوات الامن المصرية على الحدود مع إسرائيل، وقالت إن الاعتداء تم عن طريق "خطأ غير مقصود" خلال تنفيذ قوات إسرائيلية لهجوم جوى وبرى على عناصر تحاول التسلل لإسرائيل، وقطاع غزة عبر سيناء.
من مواضيع : hosam سليمان يؤكد أن جمال مبارك لن يرشح نفسه للرئاسة منع أحمد عز و3 وزراء مصريين سابقين من
اللواء باقي يوسف زكي الرجل الذي أسقط أسطورة بارليف
إحالة أوراق أب اغتصب ابنته بالبحيرة لمفتي الجمهورية
السجن لأمريكي أحرق مسجدا
أسبوع للجمعيات العلمية بمكتبة الإسكندرية
20-08-2011, 04:47 PM
نور الصباح
 
حسبي الله ونعم الوكيل
من مواضيع : نور الصباح تركيا تهنئ مصر لفتحها لمعبر رفح
21-08-2011, 03:02 AM
شمس المنتدى
 
دائما ً من جانبهم الخطأ غير مقصود

أما من جانبنا فدائما نقصد،،،،ولا توجد نوايا حسنه

طبعا مش منطقه منزوعة السلاح ولا نملك أن ندخل جيشنا بها
إلا بموافقة إسرائيل........


مهزله،،،،،،،،،

ولكن ما وجدوه من تهاون خلال 30 عاماً

لن يجدوه بعد 25 يناير

مش من الجيش ولكن من الشعب

حسبنا الله ونعم الوكيل فى كل خاين
تهاون فى حق بلاد
وتنازل عن أرضه

وترك دم أبنائها يسيل
بالخطأ...الغير مقصوووووود




شمس
من مواضيع : شمس المنتدى أحداث ماسبيرو وأقوى تصريحات وأخطر مشاهد فى المسيرة
اتفاق مصري اثيوبي لحل الخلاف حول اقتسام مياه النيل
حماس ترفض عرض إيران بالتخلى عن مصر
تهاني الجبالي أمام النائب العام لتحريضها ضد الثورة
وزير الداخلية‏:‏ مكافأة لكل ضابط يطلق النار علي البلطجية‏..‏ وشيخ الأزهر يفض اعتصاما
17-09-2011, 08:11 PM
elsayedhassan88
 
العيب مش عليهم العيب على الكلاب فى الحكم البائد
إللى كان بيضيع حقوق المصريين
ربنا ينتقم منهم كمان وكمان
تحياتى
من مواضيع : elsayedhassan88 آل مبارك مطلوبون للتحقيق في إسرائيل
أميرسالم يكشف أسرار غرف جهنم بالتليفزيون
 

الكلمات الدلالية (Tags)
لجرائم, المصرية, الأسود, الأهرام, التاريخ, الخدود, بوابة, تكشف, على, إسرائيل

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
مالم ينشر عن حرب اكتوبر ( القصة كاملة ).............للتثبيت..............
ادعاء رمسيس الثانى الالوهيه
حرب لبنان وأثرها على المشروع الصهيوني
" لأن إسرائيل تمتلك القنبلة الذرية فهي تمارس الأبارتايد"

"بوابة الأهرام" تكشف التاريخ الأسود لجرائم إسرائيل على الحدود المصرية

الساعة الآن 10:02 AM.