xpredo script

العودة   منتدى نيو حب > المنتديات العامة > الأخبار والحوادث > الثورات العربية | جرائم الانظمة العربية

طليعة المراقبين تُقابَل بتصعيد في حمص وإدلب واشنطن ليست لديها "أوهام" وقطر تتوقع الفش

الثورات العربية | جرائم الانظمة العربية

17-04-2012, 05:56 AM
غادة لبنان
 
طليعة المراقبين تُقابَل بتصعيد في حمص وإدلب واشنطن ليست لديها "أوهام" وقطر تتوقع الفش




طليعة المراقبين تُقابَل بتصعيد في حمص وإدلب
واشنطن ليست لديها "أوهام" وقطر تتوقع الفشل





طليعة وفد المراقبين الدوليين في أحد فنادق دمشق أمس


المعلم الى الصين ووفد من المعارضة السورية الداخلية في موسكو
الجنرال النروجي روبرت مود لا يزال مرشحا قويا لقيادة بعثة المراقبين

تنفيذاً للقرار الرقم 2042 الذي تبناه مجلس الامن السبت، وصل ستة مراقبين دوليين غير مسلحين الى دمشق حيث عقدوا اجتماعاً تنسيقياً مع مسؤولين سوريين في شأن وقف النار الهش الذي دخل حيز التنفيذ الخميس الماضي، لكن تزايد الخروقات ألقى بظلال من الشك على امكان احترامه بنسبة تتيح تنفيذ خطة المبعوث الخاص المشترك للامم المتحدة وجامعة الدول العربية الى سوريا كوفي انان ذات النقاط الست. وتحدثت لجان التنسيق المحلية المعارضة عن مقتل 45 شخصاً في عمليات قصف وهجمات شنها الجيش السوري في حمص وادلب.

وفي المقابل، توجه وزير الخارجية السوري وليد المعلم الى بيجينغ للبحث مع المسؤولين الصينيين في وسائل تنفيذ خطة انان، بينما اجرى وفد من المعارضة السورية الداخلية برئاسة حسن عبد العظيم محادثات وصفها بـ"الايجابية" مع المسؤولين الروس في موسكو.

وأكد الناطق باسم وزارة الخارجية الاميركية مارك تونر وصول ستة مراقبين دوليين الى سوريا، مشيرا الى ان القوات السورية تواصل قصف مناطق في حمص، وان "من الواضح أن (الرئيس السوري بشار) الاسد لم يمتثل" للبنود الستة في خطة أنان "بما في ذلك السماح بالتظاهرات السلمية والافراج عن المعتقلين السياسيين".

ولفت الى ان المراقبين يجب ان يتمتعوا بحرية التحرك في البلاد، وإلا فانهم لن يكونوا فعالين.

وأضاف انه ليس لدى حكومته "أي أوهام" في شأن امتثال الحكومة السورية لخطة أنان، كما لم تمتثل لغيرها من الخطط في السابق إذ كانت تسعى فقط الى كسب الوقت والمماطلة. واستبعد ان يكون ثمة مراقبون أميركيون بين المراقبين الذين سينتشرون لاحقا في سوريا
وأبرز أهمية وجود مراقبين دوليين لرصد الفظائع التي تحدث على الارض وتوثقها من أجل "محاسبة" المسؤولين البارزين في النظام السوري قضائيا. وأشاد بسلوك المعارضة السورية التي رأى أنها "امتنعت بشجاعة" في معظم الاحيان عن الرد المسلح على "هدمات القوات الحكومية".
وعن احتمال انشاء مناطق عازلة وآمنة، قال ان حكومته تركز الآن على تفنيذ وقف النار وتطبيق خطة أنان، على ان يناقش بعد ذلك انشاء الممرات الانسانية وغيرها من الحلول المقترحة. وخلص الى ان حكومته "منفتحة" على أي مقترحات تطرحها الحكومة التركية بما فيها المناطق الآمنة.


مود مرشح لقيادة المراقبين

ويتوجه أنان اليوم الى الدوحة لتقديم إحاطة عن مساعيه الى الإجتماع الوزاري العربي. ونفى الناطق باسمه أحمد فوزي لـ"النهار" نفياً قاطعاً ما يشاع عن الميجر جنرال النروجي روبرت مود.
وأفاد أنه "فوجىء بما يشاع عن أن الميجر جنرال مود استقال وعاد الى بلده"، مؤكداً أن "هذه التقارير لا تمت الى الواقع بصلة ولا أساس لها من الصحة".

وأوضح أن القائد السابق لمنظمة الأمم المتحدة لمراقبة الهدنة "أونتسو" "كلف مهمة أولى من 5 نيسان الجاري الى 10 منه لرئاسة فريق تقني والذهاب الى دمشق للتفاوض مع السلطات السورية في شأن آليات انتشار بعثة المراقبة الكاملة في سوريا إذا أجاز مجلس الأمن هذه المهمة". وأضاف أن "مود أنجز مهمته بنجاح وعاد الى جنيف وقدم في 11 نيسان تقريراً شاملاً الى أنان. ومن ثم سافر الى بلده لأنه أنجز مهمته الأولى".

وتوقع أن "يتبنى مجلس الأمن خلال الأيام المقبلة قراراً ثانياً في شأن ارسال كامل فريق المراقبة، والعدد يصل الى ما بين 250 و300 من المراقبين العسكريين غير المسلحين والخبراء المدنيين في حقوق الإنسان للإشراف على تنفيذ بقية البنود الستة في خطة أنان".

وذكر أن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي - مون هو الذي سيختار قائد البعثة، موضحاً أن الميجر جنرال مود "مرشح قوي لهذا المنصب". وأفاد أن "هناك حالياً في دمشق فريقاً من ستة مراقبين يقودهم العقيد المغربي أحمد حميش"، متوقعاً وصول العدد الى 30 مراقباً في الأيام القريبة.

ورجح مصدر في الأمم المتحدة أن تسمى المهمة "بعثة الأمم المتحدة للمراقبة في سوريا" (أنسميس). بيد أن التسمية النهائية سيقررها مجلس الأمن في قرار بناء على التقرير الذي سيتلقاه غداً من الأمين العام للأمم المتحدة، والذي سيتضمن تصوراً لعمل البعثة أيضاً.
وأعلن نائب الناطق بإسم الأمم المتحدة أدواردو ديل بوي أن الحكومة الايطالية وافقت على أن "تنقل جواً عربات الأمم المتحدة من قاعدة الأمم المتحدة اللوجستية في برينديزي وأماكن أخرى كي يتمكن المراقبون من التحرك بسرعة والذهاب الى كل الأماكن في سوريا". ونقل عن بان أن "الوضع في سوريا زئبقي"، وأنه "قلق من استمرار قصف حمص".


امير قطر

وفي روما، صرح امير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني في مؤتمر صحافي مع رئيس الوزراء الايطالي ماريو مونتي، ان فرص نجاح خطة انان "لا تتعدى ثلاثة في المئة" وان الشعب السوري لا يلزمه دعم بالوسائل السلمية، بل "بالاسلحة".
واشار الى أن الدوحة أيدت في الماضي التدخل العسكري لإنقاذ دماء الشعب السوري وهي الفرضية التي تضاءلت نتيجة لموقف روسيا، مشددا على أن موقف موسكو الآن يظهر تحسنا. واعتبر أن موقف مجلس الأمن غير أخلاقي إزاء شعب يقتل كل يوم ويتلقى الصمت فقط.
وعن الوضع داخل سوريا، قال: "لا أعتقد أن الشعب سوف يتراجع، ولو كلف ذلك عشرات الآلاف من القتلى، وأن مطالب الكرامة والعدالة هذه التي ولدت بطريقة سلمية، يمكن أن تصبح مسلحة".

أنقرة
وفي انقرة، قال نائب رئيس الوزراء التركي بولنت أرينج، إن نظام الرئيس السوري بشار الأسد لم يلتزم وعوده ولم تنته أعمال العنف، ولم تنسحب الدبابات والمدفعية من كل القرى والبلدات السورية .
وأضاف ردا على أسئلة الصحافيين في الايجاز الاسبوعي عقب جلسة مجلس الوزراء التركي برئاسة أردوغان: "ان الوكالات الاجنبية الرسمية لا تزال تشير إلى استمرار الاشتباكات داخل سوريا، مع العلم بأن الأسد قطع وعوداً بسحب الآليات العسكرية لكنه يواصل عدم التزام وعوده".
وفي اسطنبول، اعلن "المجلس الوطني السوري" المعارض ان ممثلين لمجموعة عشائر سورية معارضة للنظام السوري أنشات مجلس عشائر يمثل "اكثر من 40 في المئة من عشائر سوريا".


المعارضة في موسكو


في موسكو، قال رئيس "هيئة التنسيق الوطنية" السورية المعارضة حسن عبد العظيم عقب لقاء وفد من الهيئة نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف ان اللقاء مع الديبلوماسيين الروس كان "مؤثراً وايجابياً".
كما وصف رئيس اللجنة العربية لحقوق الانسان هيثم مناع الذي كان ضمن الوفد، المحادثات بأنها كانت "بناءة جداً وايجابية جداً".

ايران
في طهران، أبدى وزير الخارجية الايراني علي أكبر صالحي لدى لقائه وفداً صحافياً مصرياً يزور ايران حالياً، استعداد بلاده للدخول في حوار مع أي دولة في المنطقة في الشأن السوري وخصوصاً مصر التي تعتبر دولة مهمة ومؤثرة في المنطقة، معرباً عن أمله في أن تجلس الدولتان لوضع أفكار للخروج من الازمة في سوريا .



انتهاكات النظام والمعارضة


في جنيف، قال محققو الأمم المتحدة المعنيون بحقوق الانسان انهم تلقوا تقارير عن حالات قصف واعتقال على ايدي القوات السورية منذ بدء تنفيذ وقف النار وكذلك حوادث اعدام للجنود الأسرى على أيدي مقاتلي المعارضة، لكن مستوى العنف انخفض عموماً عما كان قبل بدء وقف النار.






المصدر
النهار اللبنانية
من مواضيع : غادة لبنان مجازر بشار عرض مستمر ..فمتى ينتهى؟
طبيب عسكري سوري منشق:الجرحى حرموا من المسكنات وتُركوا وهم يرقدون بين برازهم
«إعدامات ميدانية» لـ15 بينهم امرأة وإمام مسجد
طائرات حلف الاطلسي تقصف مبنى داخل باب العزيزية
بشار: التنفيذ بلا لفّ ولا دوران !
 

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

طليعة المراقبين تُقابَل بتصعيد في حمص وإدلب واشنطن ليست لديها "أوهام" وقطر تتوقع الفش

الساعة الآن 10:43 PM.