xpredo script

العودة   نيو حب > المنتديات العامة > الأخبار والحوادث
التسجيل

لبنان: عشائر شيعية توقف الخطف واتهام لحزب الله بالتورط

الأخبار والحوادث

17-08-2012, 05:30 AM
غادة لبنان
 
لبنان: عشائر شيعية توقف الخطف واتهام لحزب الله بالتورط





لبنان: عشائر شيعية توقف الخطف واتهام
لحزب الله بالتورط








أعلنت المجموعة العشائرية الشيعية التي أطلقت موجة من أعمال الاختطاف في لبنان قبل يومين عن وقف ما قالت إنها "عمليات عسكرية على الأراضي اللبنانية،" في وقت اتهم فيه سياسيون لبنانيون حزب الله بالتخطيط للأحداث التي نجم عنها دعوة دول في الخليج رعاياها لمغادرة لبنان فوراً.

ونقلت وكالة الأنباء اللبنانية أن ماهر المقداد، أمين سر رابطة آل المقداد، وهي عشيرة شيعية تقطن مناطق شمال شرقي لبنان، قال في مؤتمر صحافي "أوقفنا كل العمليات العسكرية على الأراضي اللبنانية وذلك لأنه لدينا أعدادا كافية من السوريين المتورطين مع الجيش السوري الحر بالإضافة إلى الرهينة التركي

ولفت المقداد إلى أن عشيرته لا تقوم بالتنسيق مع أحد، كما نفى "التعرض لأي خليجي أو إماراتي أو سعودي،" قائلاً: "نعتبرهم ضيوفا في بلادنا. أهلا وسهلا بهم."

وأعلن ماهر المقداد "عن عدم مسؤوليتهم بعد الآن، عن أي عملية خطف جديدة أو قطع طرقات أو أي شيء يعكر الأمن في لبنان."
بالمقابل، اعتبر النائب أحمد فتفت، عضو كتلة تيار المستقبل المعارض، في مقابلة إذاعية، أن ما جرى "انهيار كامل للدولة وعجز فاضح للجيش والقوى الأمنية في لعب دورها في صد أي اعتداء ولو داخلي على السيادة اللبنانية."
واعتبر "أن الاعتداء والخطف الذي مورس في بيروت وفي عدد من المناطق، يعني أن الدولة غائبة ويأخذنا إلى حرب أهلية وهذا خطير، وأعتقد أن الطريقة التي تمت بها الأمور والحديث حول بنك أهداف مرتبط بسياسة أمنية لا يملكها إلا حزب الله".

وأضاف فتفت: "ما جرى في الأمس حصل بتخطيط من حزب الله، وهي رسالة يريد أن يوجهها الحزب إلى رئيس الجمهورية في يوم الحوار بسبب موقف الرئيس من موضوع السلاح."

أما رئيس الحكومة اللبنانية، نجيب ميقاتي، فقال إن حكومته "تقوم بكل واجباتها في سبيل معالجة القضايا المطروحة والمسائل الأمنية التي تحصل من وقت إلى آخر"، وقال: "ليس أمامنا إلا خيار التراضي أو معالجة الأمور بالقوة." وسأل: "هل يمكن أن أقبل أن تكون الحكومة هي عود الكبريت الذي يحرق البلد؟".

وتوجه ميقاتي بالتحية الجيش اللبناني الذي "يقوم بكل واجباته ويعطي المجال للاتصالات والحكمة قبل اللجوء إلى الحزم" وقال: "طالما نستطيع معالجة الأمور بهدوء وروية، فلماذا اللجوء إلى خيار القوة؟" أضاف: "هناك إجراءات أساسية يجب اتخاذها وستتخذ، وسنطلب من وزير العدل إصدار الاستنابات القضائية اللازمة في حق كل من تطاول على أمن الدولة بشكل عام."
ولدى سؤاله عن إمكانية إعلان حال الطوارئ في لبنان قال ميقاتي "لا موجب حتى الآن لإعلان ذلك" وأكد أن القوات الأمنية اتخذت الإجراءات الضرورية بشأن طريق المطار الذي جرى إقفاله من قبل عشيرة المقداد ومحتجين آخرين لساعات الأربعاء.

على الصعيد السياسي، انتهت جلسة الحوار الثاني بين القوى اللبنانية المختلفة، برعاية الرئيس ميشال سليمان، الذي أعلن عن عقد جلسة ثانية في سبتمبر/أيلول المقبل.

ونقلت الوكالة اللبنانية أن سليمان قال قبل دخوله قاعة الحوار أنه "لن يكون هناك حاجة لانعقاد مجلس الدفاع الأعلى"، مشيرا إلى أن الإجراءات المطلوبة ستنفذ،" متمنياً "إطلاق المخطوفين اللبنانيين في سوريا والإفراج عن المخطوفين السوريين في لبنان."

وكانت السلطات السعودية والقطرية والإماراتية والكويتية قد دعت رعاياها في لبنان إلى مغادرته فوراً، وذلك بعد التلويح بخطف سعوديين وخليجيين وأتراك من قبل مجموعات عشائرية شيعية قامت بخطف 30 سورياً لطلب مبادلتهم بشخص ينتمي إليها اعتقله معارضون سوريون بدمشق.

وجاءت هذه التطورات بعد إعلان عشرية "آل المقداد" الشيعية اللبنانية عن خطف عشرات السوريين وأحد المواطنين الأتراك، بعد إعلان "الجيش السوري الحر" عن اعتقال أحد أفراد العشيرة، ويدعى حسان المقداد في دمشق بتهمة المشاركة في عمليات عسكرية ضد الثوار، بطلب من حزب الله اللبناني، الأمر الذي نفاه الحزب لاحقاً.

وبحسب ما أوردته وكالة الأنباء اللبنانية، فقد أكد حاتم المقداد، شقيق حسان، أن عدد المخطوفين السوريين الذين قال إنهم ينتمون إلى "الجيش الحر" لدى أفراد العشيرة تجاوز 30 شخصاً، وهدد بأن "كرة الثلج ستكبر،" محذرا قطر والسعودية وتركيا ورعاياهم.

وأشار المقداد إلى أن عمليات الخطف "تتم بالتنسيق مع العشائر كافة، وهي ستستمر وكل يوم هناك مفاجأة،" في إشارة إلى عشائر أخرى تسكن مناطق شرقي لبنان وترتبط بعلاقات مع آل "المقداد" وقد نقلت الوكالة اللبنانية أن عشيرة أخرى هي "آل جعفر" أعلنت وقوفها إلى جانب أسرة المقداد وأن مجموعات تابعة لها "تتبنى ملاحقة الخاطفين داخل الأراضي السورية."

وإلى جانب المخطوفين السوريين، أفادت السفارة التركية في بيروت، أنها باشرت بإجراء سلسلة اتصالات للافراج عن التركي المخطوف "تيكين آيدن توفان" من مواليد العام 1984، الذي أعلنت عشيرة آل المقداد خطفها له.
يشار إلى أن معظم الدول الخليجية كانت قد دعت مواطنيها منذ أشهر إلى تجنب السفر إلى لبنان، بسبب الوضع في سوريا وتأثيراته على البلاد المنقسمة بين مؤيدين للنظام السوري ومعارضين له، والتي تعيش على وقع الكشف عن قيام وزير ونائب سابق مقرب من الرئيس السوري بشار الأسد بالترتيب لعمليات أمنية خطيرة.







المصدر
CNN
من مواضيع : غادة لبنان أسباب صمود النظام السوري
الأمراض العقلية تحصد جنود أمريكا
جهاز مخابرات أجنبي قتل القذافي لإسكاته إلى الأبد
إسرائيل تحذر من إبحار سفينتين إيرانيتين إلى سوريا
إســرائيل: المواجهــة المقبــلة ستشهد أكبر عدد من الإصابات
 

الكلمات الدلالية (Tags)
لبنان, ميزة, الله, الخطف, بالتورط, توقف, شيعية, عشائر, واتهام

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
حسن نصر الله.. أبعاد المعركة مع إسرائيل
اخبار اليوم من بوب العدد 2- 27/8/2006
حرب لبنان وأثرها على المشروع الصهيوني
مقتل لاعب منتخب لبنان (هيثم زين)

لبنان: عشائر شيعية توقف الخطف واتهام لحزب الله بالتورط

الساعة الآن 06:03 PM.