xpredo script

العودة   نيو حب > المنتديات العامة > الحوار المفتوح
التسجيل

بعد ألف عام علي غرقه‏:‏هل يعود فنار الإسكندرية إلي الحياة؟

الحوار المفتوح

03-12-2006, 04:30 PM
bob
 
Thumbs up بعد ألف عام علي غرقه‏:‏هل يعود فنار الإسكندرية إلي الحياة؟



حواس‏:‏ إيراد متحف باريس لتمويل متحف الإسكندرية تحت الماء


بعد ألف عام علي غرقه‏:‏هل يعود فنار الإسكندرية إلي الحياة؟قلعة قايتباى سوف يقام الفنار الجديد وبجوارها
في الإسكندرية الآن حمي إسمها فنار الاسكندرية

مجلس المدينة يصمم علي إعادة إحياء الفنار القديم ضمن مشروع سياحي مهم يحقق جذبا سياحيا هائلا للمدينة بجوار قلعة قايتباي‏..‏ والاتحاد الاوربي يطالب بحماية الأثر أحد عجائب الدنيا السبع الغارق الآن تحت مياه الميناء الشرقي بتمويل أوروبي‏..‏ وهيئة الأثار المصرية ترفض تماما إعادة بناء الفنار وتعلن عن تخصيص إيرادات متحف باريس للأثار الغارقة لإنشاء متحف تحت الماء بالميناء الشرقي ومكتبة الأسكندرية تعيد بناء الفنار باستخدام الوثائق التاريخية‏.‏ والقضية ساخنة الي أقصي الحدود علي شاطيء المدينة القابعة في أحضان البحر الأبيض المتوسط في انتظار حسم هذا الجدل

فنار الاسكندرية القديم إحدي عجائب الدنيا السبع‏..‏ هل يعود الي الحياة‏..‏ هل ترتفع هامته مرة أخري علي ضفاف الميناء الشرقي بجوار قلعة قايتباي مثلما كان منذ أكثر من الفي عام؟

والذي جدد هذا التساؤل المثير هو ما تشهده الآن مدينة الاسكندرية من مهام أثرية وتاريخية تحركها دول الاتحاد الاوروبي ممثلة في فرنسا وإيطاليا والمانيا واليونان بالاشتراك مع هيئة الآثار المصرية ضمن مشروع أطلقوا عليه اسم‏Medistone‏ والذي يهدف الي الحفاظ علي مكونات ثلاثة مواقع أثرية تنتمي الي عصر البطالمة في كل من مصر والجزائر والمغرب‏.‏

وقد اختارت دول الاتحاد فنار الاسكندرية باعتباره إحدي علامات عصر البطالمة المميزه فقد قام ببنائه الملك بطليموس الثاني عام‏280‏ قبل الميلاد‏..‏ وقررت دول الاتحاد بالاشتراك مع هيئة الآثار المصرية إحياء هذا الفنار الاعجوبة الذي ظل يرشد الملاحين ويضيء ظلام ليل البحر الأبيض المتوسط طوال‏1600‏ عام بالكامل الي أن دمره زلزال قوي في القرن الثاني عشر بعد الميلاد‏..‏ ولم يتوقف منذ ذلك الحين من سلب خيال البشر‏,‏ فكان رمز مدينة حطها الاسكندر الاكبر علي الرمال المصرية اسمها الاسكندرية ولقد تأكد للباحثين ـ كما يشرح د‏.‏ أحمد شعيب رئيس الجانب المصري في المشروع ان الفنار كان حقيقة واقعة وليس خيالا من خيالات الرحالة الذين رسموا لوحات عديدة لهذا الفنار الذي كان يؤدي مهمته في ارشاد الملاحين والسفن ـ في عصر لم يكن للإضاءة الكهربائية وجود ـ عن طريق عاكسات تركز الضوء المنبعث من أخشاب تحترق فوق قمة الفنار فيلمحها الملاحون من بعد‏60‏ كيلو مترا‏.‏

وكان الرحالة العرب والأجانب قد وضعوا وصفا تفصيليا لهذا الفنار الذي وصل ارتفاعه الي‏117‏ مترا وكان يتكون من قاعدة واسعة مربعة الشكل تعلوها قاعدة أخري ثمانية الاوجه بالاضافة الي البرج العملاق‏.‏

ولقد ظل علماء هذه الدول مع الجانب المصري يبحثون عن إجابة عن التساؤل؟ أين بقايا هذا الفنار الاعجوبة؟

‏ والاجابة عن هذا التساؤل لم تستغرق كثيرا من الأبحاث‏,‏ إذ أن مهمة البحث عن فنار الاسكندرية لم تكن وليدة هذه الايام فقط‏..‏ ولكنها مهمة بدأت منذ زمن طويل‏..‏ وتجمع عديد من الحقائق العلمية والتاريخية ترسم صورة كاملة لما حدث لفنار الاسكندرية أعجوبة الزمان وصديق الهائمين في ظلام البحر الأبيض المتوسط طوال‏16‏ قرنا من الزمان‏.‏

ولعل أكثر ما تجمع من حقائق حول هذا الفنار كان علي أيدي البعثة الفرنسية للآثار الغارقة التي عملت سنوات تحت مياه الميناء الشرقي بالإسكندرية وبجوار قلعة قايتباي العملاقة‏.‏

لقد تمكنت هذه البعثة من العثور علي أحجار وتماثيل تمثل جميعها قطعا من فنار الاسكندرية‏,‏ وتأكد أيضا كما يشرح د‏.‏ عادل إبراهيم أستاذ الجيولوجيا بالمركز القومي للبحوث أن قلعة قايتباي نفسها قد تم بناؤها من قطع أحجار الفنار العملاق‏..‏ وأن باقي الاحجار تم العثور عليها تحت سطح الماء بجوار قلعة قايتباي‏..‏ وقد قامت البعثة الفرنسية بوضع علامات فوق كل القطع الغارقة التي تمثل جزءا من الفنار العملاق وقد استخرجت هذه البعثة تحت اشراف هيئة الآثار المصرية لبعض القطع التي تمثل أجزاء من فنار الاسكندرية الغارق تحت مياه الميناء الشرقي وبالذات تمثال بطليموس الثاني الذي شيد هذا الفنار العجيب‏..‏ وقد تم وضعه أمام مكتبة الاسكندرية الجديدة وأيضا تمثال إيزيس الموجود بالمتحف البحري ويوجد أيضا بعض مكونات الفنار تم استخراجها ووضعها في أماكن متفرقة في مدينة الاسكندرية مثل رصيف الميناء الشرقي خلف قلعة قايتباي والمسرح الروماني في كوم الدكة وحديقة الشلالات‏.‏

ومن الدراسات الجيولوجية تم التأكد أن جزءا كبيرا من أحجار قلعة قايتباي من مكونات الفنار القديم‏..‏ وأن معظم العناصر التي يتكون منها الفنار تتكون من الجرانيت الوردي المستجلبة من أسوان‏..‏ وأحجار جيرية ورملية من محاجر موجودة بالمكس غرب الاسكندرية‏..‏ أما أحجار الرخام فيعتقد انه تم جلبها من اليونان‏.‏

الفنار الغارق
بعد ألف عام علي غرقه‏:‏هل يعود فنار الإسكندرية إلي الحياة؟
وكان الأثريون السكندريون يدركون منذ زمن طويل أن جزءا هاما من المدينة القديمة قد غمرته المياه نتيجة تغيرات تكوينية والارتفاع العام في مستوي سطح البحر فثمة آثار يرجع تاريخها الي‏500‏ عام قبل الميلاد وجدت مغمورة بعمق يتراوح بين‏2,5‏ و‏5‏ أمتار تحت سطح البحر‏.‏

وكانت قد شكلت بعثة فرنسية مصرية تضم‏30‏ غواصا عام‏1995‏ للغوص في المنطقة وتوثيق القطع الاثرية الغارقة وقد كشفت وسجلت العديد من القطع الاثرية والعناصر المعمارية مثل الاعمدة والتيجان وتم انتشال‏34‏ قطعة معروضة الآن في الحدائق الاثرية بكوم الدكة بالاسكندرية‏,‏ ويؤكد الباحثون وصف القطع التي يبلغ عددها‏2500‏ قطعة متناثرة في الموقع تحت الماء وتمثل ثراء هائلا لهذا الموقع الفريد للآثار الغارقة‏..‏ وقد تشكلت قناعة لدي أعضاء البعثة بأنها عثرت علي العناصر الاولي لفنار الاسكندرية وتمكنت من التعرف علي‏12‏ كتلة حجرية مميزة تنتمي الي هذا الفنار موجودة الآن تحت الماء بجوار قلعة قايتباي‏.‏

وقد قامت مكتبة الاسكندرية ممثلة في مركز دراسات الاسكندرية والبحر الابيض المتوسط باعادة بناء فنار الاسكندرية بصورة رقمية من خلال نموذج ثلاثي الابعاد باستخدام الوثائق التاريخية كما تحاول إعادة تصور اسباب انهياره‏.‏

اعادة بناء الفنار
في الاسكندرية الآن دعوة تتبناها كل الجهات في المدينة وهي إحياء المنارة القديمة‏..‏ إذ أن هذا الفنار قد أصبح رمزا للمدينة‏..‏ وان إعادة انشاء هذا الفنار سوف تؤدي الي تنشيط الجذب السياحي للمدينة‏.‏

وقد انتهي الرأي في المدينة ـ كما يشرح د‏.‏ طارق القيعي رئيس المجلس الشعبي لمحافظة الاسكندرية الي وجوب إنشاء المشروع المقترح علي جزيرة فاروس وبالتحديد علي موقع النادي اليوناني البحري‏..‏ ويحاكي المشروع المقترح الشكل الاساسي لمنارة الاسكندرية القديمة والتي كانت تتكون من ثلاثة طوابق مقامة علي قاعدة مربعة الشكل بارتفاع‏6‏ أمتار طول كل ضلع مائة متر‏..‏ اما الطابق الثاني فإن ارتفاعه يصل الي‏35‏ مترا يعلوه الطابق الثالث بارتفاع‏18‏ مترا ثم تمثال من البرونز بارتفاع‏7‏ أمتار‏.‏ أي أن ارتفاع المبني كله يصل الي‏135‏ مترا‏..‏ والمشروع المقترح كما يضيف محمود الفاوي رئيس لجنة الثقافة ـ يتكون أيضا من مجمع سياحي فريد يليق برمز المدينة مما يجعله قبلة لزائريها حيث يشمل فندقا تتراوح درجاته من‏4‏ الي‏7‏ نجوم بخدماته الكاملة ومركزا للمؤتمرات ومطاعم وقاعات للحفلات ومركزا لرجال الأعمال وناديا ومركزا للغوص‏..‏ ثم مرسي لغواصة زجاجية للتجول داخل الميناء الشرقي لزيارة الآثار الغارقة‏..‏ وأخيرا متحفا علميا يبين القيمة التراثية للمنارة القديمة‏.‏ وقد قدرت القيمة التكليفية الاجمالية نحو‏40‏ مليون دولار‏.‏

الآثار ترفض

‏ ‏ ولكن ماذا تقول هيئة الآثار المصرية؟
د‏.‏ زاهي حواس رئيس هيئة الآثار يرفض تماما إعادة بناء فنار الاسكندرية‏..‏ قائلا أنا ضد بناء هذا الفنار‏..‏ إنه إحدي عجائب الدنيا السبع‏..‏ وإنشاء فنار مشابه يقلل من القيمة التاريخية لهذه الأعجوبة‏.‏

‏ ولكن ما دور هيئة الآثار المصرية في الجدل القائم الآن حول هذا الفنار واثاره؟
يضيف د‏.‏ حواس إننا نستعد الآن لتنفيذ مشروع لإنقاذ الآثار الغارقة تحت الماء بجوار قلعة قايتباي ولقد رفضنا إخراجها من الماء لأن خروج الآثار من المياه الآن يعرضها للتلف‏..‏ ويجب ان يتم ترميمها تحت الماء‏..‏ وقد تقرر الاتفاق علي مشروع ترميم هذه الآثار والفنار الغارق من ايراد معرض الآثار الغارقة الذي سوف يقام في باريس بعد أيام‏..‏ سوف تبقي هذه الآثار تحت الماء وتتحول الي متحف مفتوح تحت الماء وإنشاء مسار شفاف يسير فيه الزائرون والسياح تحت الماء لمشاهدة هذا المتحف الرائع ويجري الآن التفكير في المواد التي سوف ينفذ بها هذا المسار بواسطة الخبراء‏..‏ ان هذه المنطقة كانت تسمي الحي الملكي وكان بها عديد من القصور ومنها قصر كليوباترا‏..‏ وإحياء هذه المنطقة في صورة متحف تحت الماء هي فكرة مثيرة الي أقصي الحدود وقد لاقت إقبالا عالميا كبيرا من كل الاوساط الاثرية والمتحفية في العالم‏.‏
من مواضيع : bob آخــر النهــار
ثمرة الحصاد لمشاهدة متقطعة
الشباب‏..‏ الدور الغائب والمهام المنتظرة‏!‏
تنظيم الوقت يحــــــــــــــــــتاج خطة‏!‏
مسألة إصلاح الدستور المصري
 

الكلمات الدلالية (Tags)
ملف, الحياة؟, الإسكندرية, بعد, يغني, على, عام, غرقه‏‏هل, فنار, همي

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
المدينه الساحره
إعادة بناء فنار الإسكندرية بتقنية المُحاكاة الافتراضية
مكتبة الإسكندرية تحمي ذاكرة الإنسانية الإلكترونية

بعد ألف عام علي غرقه‏:‏هل يعود فنار الإسكندرية إلي الحياة؟

الساعة الآن 07:59 PM.