xpredo script

العودة   منتدى نيو حب > المنتديات العامة > الحوار المفتوح > المنتدى الادبى > منتدى القصة

قصة قصيرة ولكن تقشعر لها الابدان؟؟؟طفل توفت امه بعد ولادته

منتدى القصة

29-05-2007, 05:42 PM
google
 
كاتب قصة قصيرة ولكن تقشعر لها الابدان؟؟؟طفل توفت امه بعد ولادته

القصة بدأت منذ ساعة ولادة هذا الطفل, ففي يوم ولادته توفيت

أمه وتركته وحيداً

احتار والده في تربيته فأخذته لخالته ليعيش بين أبناءها فهو مشغول

في

أعماله صباح مساء..

تزوج الأب بعد سبعة أشهر من وفاة زوجته

وأتى بولده ليعيش معه ..

وبعد مضي ثلاث سنوات وأشهر أنجبت له الزوجة الجديدة طفلين بنت وولد

كانت زوجة الأب لا تهتم بالصغير

الذي لم يتجاوز الرابعة من

عمره، فكانت توكل أمره إلي الخادمة لتهتم به إضافة إلي أعمالها في

البيت من

غسل ونظافة وكنس وكوي

وفي يوم شديد البرودة دعت الزوجة أهلها

للعشاء واهتمت بهم

وبأبنائها وأهملت الصغير الذي لم يكن له غير الله.. حتى الخادمة

انشغلت بالمأدبة ونسيت الصغير..

إلتم شمل أهلها عندها ودخلوا في أحاديثهم حتى جاء موعد العشاء فأخذ

ينظر إلي الأطعمة المنوعة وكله شوق أن تمتد يداه إلي الحلوى أو

المعجنات ليأكل منها ويطفئ جوعه فما كان من زوجة أبيه إلا أن أعطته

بعض الأرز في صحن وقالت له صارخة: أذهب وكل عشاءك في الساحة (ساحة

البيت) .......

أخذ صحنه مكسور القلب

حزين النفس وخرج به، وهم انهمكوا بالعشاء

ونسوا أن هذا طفل صغير محتاج لحبهم ورحمتهم ...

جلس الطفل في البرد القارس ياكل الرز ومن شدة البرد انكمش خلف

أحد الأبواب يأكل ما قدم له، ولم يسأل عنه أحد أين ذهب، ونسوا وصية

رسول الله صلى الله عليه وسلم

باليتيم...

الخادمة انشغلت في الأعمال المنزلية ونام

الطفل في مكانه في ذاك

الجو البارد....

خرج أهل الزوجة بعد ان استأنسوا أاكلوا وأمرت زوجة الأب الخادمة

أن تنظف البيت...

وآوت إلى فراشها ولم تكلف نفسها حتى

السؤال عن الصغير ..!

عاد زوجها من عمله سألها عن ولده فقالت: مع الخادمة (وهي لا

تدري هل معها أم لا (

فنام الأب وفي نومه حلم بزوجته الأولى تقول له ((انتبه للولد((

فاستيقظ مذعوراً وسأل زوجته عن الولد

فطمأنته أنه مع الخادمة ولم تكلف نفسها أن تتأكد

نام مرة أخرى وحلم بزوجته تقول له ((انتبه للولد))

فاستيقظ مذعوراً مرة أخرى وسأل زوجته عن الولد فقالت له أنت تكبر

الأمور وهذا حلم والولد بخير .. وأكتفى بكلامها

فعاد إلي

النوم وحلم بزوجته الأولى تقول له :

((خلاص الولد جاني))

فاستيقظ مرعوبا وأخذ يبحث عن الولد عند الخادمة فلم يجده عندها

جن جنونه

وصار

يركض في البيت هنا وهناك حتى وجد الصغير ....... ولكنه كان قد

فارق الحياة

لقد تكوم

على نفسه وأزرق جسمه وقد فارق الحياة وبجانبه صحن الأرز وقد أكل

بعضه....

هذه القصة حقيقية، حدثت في منطقة القصيم.

:19:
من مواضيع : google صديقي سرق زوجتي
قصة من الواقع العراقي المرير
قصة اغنية رابح صقر (( تظلمني ))
قصه حقيقيه في كلية البنات في أبها
قتل ابنته ؟!!!!
25-08-2008, 12:22 AM
سيد سلامة
 
أين هذه المراءه من حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم
انا وكافل اليتيم كهاتين فى الجنه
من مواضيع : سيد سلامة وسلامي لجنابه ولكل جهاز الشرطة
قصه مرعبه جدا ( ممنوع لأقل من 18 سنة )
شاب صفع وجه ابوه بالمصحف ...
ايه رأيك لو ندفنها في اى صحرا
قصة فتاة تصور اختها عارية لتريها (حبيب القلب)
25-08-2008, 01:20 AM
HONDA ACCORD 99
 
يا أخي فعلاً قصة تقشعر لها الأبدان والله العظيم

يا حرام,,

والله لسوف تُحاسب هذه المرأة حساباً عسيراً على فعلتها هذه ..

فقد حرمت الطفل من الأكل كما يشاء وأخرجته ليأكل في البرد الشديد..

ولسوف يُحاسب والده أيضاً ,, أليس فلذة كبده هو أيضاً ؟؟

يا إلهي ما هذه القلوب القاسية التي لا تعرف العطف والحنان؟؟

والله لو أنه مجرد قــطٍ في البيت لكان أكثر دلالاً من الولد نفسه....

لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم

إن شاء الله عصفورٌ من عصافير الجنة ,,

ليلتقي بوالدته هناك بإذن الله الواحد الأحد,,


من مواضيع : HONDA ACCORD 99 عندما اتصل به قبل الإنتحار,,,
قصة مجاهد يمني في الفلوجة : السماء وجهتي !
وعلى نياتكم تُرزقون
سمر تقول
صوتُ صفيرِ البُلبُلِ ...
14-10-2008, 10:15 AM
تـيـنـهـيـنـان
 
لا حولة و لا قوة الا بالله

يتيم ليس بالشيئ الهين مثلما يظن البعض

بسم الله الرحمن الرحيم
فأَمَّا الْيَتِيمَ
فَلَا تَقْهَرْ
(9) صدق الله العظيم


اللوم ليس على المراة فهي زوجة ابيه لكن الاب
الذي تخلى عن فلذة كبده



من مواضيع : تـيـنـهـيـنـان قصة اربعة زوجات
قصة قريتها عجبتني حبيتكم تقروها تعتبرو منها
الحياة و ما تعلمنا
قصة مضحكة
هل انت ريال ؟ ام خمسمائة؟
15-10-2008, 02:52 PM
روح الحرية
 
انا ايضا يا اخوة تاثرت كثير واشكركم على المرور
من مواضيع : روح الحرية قصة حب
قصة تموت من الضحك...
هذا هو الحب ( قصة في غاية الوفاء )
لم اعرف الحب مسبقا
ام تسمع احتضار ابنها خلف الباب , قصة حزينة تمزق القلب
 

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

قصة قصيرة ولكن تقشعر لها الابدان؟؟؟طفل توفت امه بعد ولادته

الساعة الآن 08:51 PM.