xpredo script

العودة   منتدى نيو حب > المنتديات العامة > الحوار المفتوح > المنتدى الادبى > منتدى القصة

زينب والانترنيت

منتدى القصة

26-06-2007, 04:20 AM
google
 
كاتب زينب والانترنيت

حبيت احكي لكم عن قصة هذة الفتاه وهي حقيقه زينب فتاة في التاسعه

عشر من عمرها بريئه وخلوقه ومؤدبه لاتعرف سوالف البنات اليومين

هذوله يعني باختصار هي طفله كبيره متفوقه في دراستها وملتزمه في

صلاتهاعلى الرغم من انشغالها بالدراسه لكن كانت تشعر بالوحده طوال

الوقت خصوصا بعد زواج جميع اخواتها ولم يتبقى منهن الا هي وكانت

زينب اصغر افراد العائله المتكونه من سبع افراد مع الاب والام

وعندما جاءت العطله الصيفيه قرر الوالد شراء جهاز كمبيوتر وربطه

على شبكة الانترينت بسبب طبيعه عمله كانت زينب في وقتها تسمع من

صديقات مقربات لها عن الانترنيت وكيف انه ممتع ويمكن التعرف على

عدة اشخاص عن طريقه والتعرف عن حضارات العالم دخلت زينب على

الانترنيت وهي متحمسه لتكتشف محتواه ويساورها الفضول لتعرف على

اشخاص وباحلام طفولتها البريئه دخلت الشبكة العنكبوتيه غير منتبهة

للاضرار الجسيمه التي يمكن ان تحدث وبسرعة البرق دخلت على الشات

فتحت اول غرفه وجدت العديد من الاشخاص دخل عليها شاب بدات بالتكلم

معه لاحظ الشاب ان البنت لسه فريش وماتعرف شي كام عمل رهان مع صاحبه

عليها بدون ماتدري المسكينه وكان الرهان اللي يعرف شلون يتكلم

معها ويزحلقها علشان تحبه وتنفذله طلباته لانها غنيه وافتكروا كمان

انه ممكن تنفذ اي رغبه ثانيه يبوها هم منها ولكنهم هملوا نقطه

معينه انو زينب كانت ذكيه جدا واذا عرفت حتدمر حياتهم الاثنين مرت

الايام وهذا الشاب المصري اللي اسمه امشير يتكلم معاهاكلام عادي

وصاحبو اللي اسمه حسن ايضا يتكلم معاها والاثنين ياعيني واقعيين في

هواها حسب كلامهم مرت الايام والايام صارت اشهر امشير دخل الجيش وعاف

الكرة بملعب حسن وكان حسن فعلا بدا يحب البنت ويشوف بيها البراءه

والطيبه والحنان وفعلا كاللها ابي اتزوجك وزينب بالبدايه ترددت لانها

كان تدور على شخص تتكلم معاه مو تحبه او تتزوجه ولكن مع ذلك وافقت

في الاول واتفقوا على الفرح والمعازيم وبطاقات السفر لانها كانت من

دوله مختلفه في اخير لحظه رجع امشير من الجيش اعتذرت منه زينب

قالتله خلاص اني انخطبت من شخص يحبني وايد وبعد مااقدر اكلمك رد

امشير ممكن اعرف اسمه زينب ردت كالت نعم اسمه حسن وفي ذيك اللحظه

ضحك امشير الخبيث ضحكه كبيره وقال ياهبله هذا صاحبي الروح بالروح

وانا وياه ناصبين عليك لاتفتكري انه يريد يتزوجك هذا بينصب عليكي علشان فلوسك

وعافها وراح زينب من هول الصدمه ماتحملت اتصلت بحسن والمسكين

كاللها الحقيقه بحكم انها بتصير زوجته زينب سكتت وماردت بكت شويه

بدون ماحدى يدري بعدين سكتت وكالت لازم اتصرف واخذ حقي بايدي اول

شي سوته غيرت رقم الموبايل بتاعهاوعملت ايميل جديد ليهاوحمدت ربها

انها ماعملت شي غلط مع اي من الشابين هذوله وبدات تدخل الشات من

جديد وتركت حسن وعافته لانها من المستحيل ترتيط بيه بعد اللي صار

وعن طريق الشات للمرة الثانيه وبالصدفه تعرفت على شاب كان له مركز

في الحكومه وفكرت تنتنقم من هذوله الاثنين فاعطت ذاك الشاب رقم

موبايل حسن وطلبت منه ان يادبه وعافت القضيه بعد ذلك لهذا الشاب

وبالفعل صارلها اللي رادته كان الولد حسن عنده محل صغير على قده

عايش منه تم اغلاقه ومايعرف حسن شنو القصه وصديقه الاخر اللي اسمه

امشير ارتكب مخالفه اثناء ماكان في الجيش وسجنوه لمده سنه حسب

ماقالت هي وبدت حياتها من جديد ونست الانترينت خصوصا بعد ماتعرفت

على شخص من مستواها المادي والاجتماعي حبها وطلب ايديها للزواج وهي

وافقت عليه على الرغم من انه من طائفه مختلفه قالت كولنا مسلمين

وهو اكدلي انو ماعنده طائفيه وشهادته مثل شهادة امة محمد وانا
قلتله تاكدي الاول ونصحتها بعد مااعرف اذا تزوجته او لا

:pgocart::f55:
من مواضيع : google قصه حصلت بالقصيم
وعرفتها متأأأأأأأأأأأخرا جدا
ضحيه فتاه بسبب الانترنيت سبحان الله
طلاب يجننون في مدرس شوفوا وش صار ههههههههـــ!!!
قصة من الواقع العراقي المرير
 

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

زينب والانترنيت

الساعة الآن 12:03 PM.