xpredo script

العودة   منتدى نيو حب > المنتديات العامة > الحوار المفتوح > طرائف وغرائب

مزرعة الحيوانات " جورج أوريل"قصة في نقد النظام الشمولي

طرائف وغرائب

14-12-2007, 05:59 PM
Mالقناص
 
Icon15 مزرعة الحيوانات " جورج أوريل"قصة في نقد النظام الشمولي

مزرعة الحيوانات " جورج أوريل"قصة في نقد النظام الشموليهذا هو الفصل الأول من رواية مزرعة الحيوانات للكاتب البريطاني جورج أورويل وتعد هذه الرواية من اشهر الروايات العالمية .... مزرعة الحيوان. الفصل الأول.. أغلق مستر جونز , صاحب مزرعة القصر. بيوت الدجاج في بداية الليل , لكنه كان مخمورا بشدة حتى انه لم يتذكر إقفال النوافذ الصغيرة .وعاد مترنحا عبر الفناء ,ومصباحه يرقص فتتمايل حلقة الضوء من جانب إلي جانب, وخلع حذاءه ورماه عند الباب الخلفي وسحب لنفسه قدحا أخيرا من البيرة التي في البرميل القابع في حجرة غسيل الأطباق ,ثم اتجه إلي فراشه حيث كانت مسز جونز مستغرقة في النوم . وما أن أطفئت الأضواء في حجرة النوم حتى بدأت الحركة والرفرفة تعم مباني المزرعة كلها فقد سري كلام في أرجاء المزرعة خلال النهار أن ميجور العجوز,الخنزير الأبيض الحائز علي الجائزة فقد رأي مناما غريبا في الليلة ورغب في أن ينقله في إلي الحيوانات الأخرى . وتم الاتفاق علي أن يلتقي الجميع في حظيرة الماشية الكبيرة عندما يبتعد مستر جونز عن المكان . وكان ميجور العجوز مبجلا وله اعتباره الكبير في المزرعة حتى أن الجميع كانوا علي استعداد للتضحية بساعة نوم لسماع ما كان يريد قوله .. في احد أطراف حظيرة الماشية الكبيرة .وعلي ما يشبه منصة مرتفعة .ارتقي ميجور سريرة المصنوع من القش تحت مصباح تدلي من عامود خشبي .كان في الثانية عشر من عمرة وقد ازداد مؤخرا بدانة وسمنة لكنه مازال خنزيرا بهي الطلعة ,مع مظهرة الحكيم الكريم الخير بالرغم من نابية لم يقطعا أبدا .لم تمض فترة طويلة حتى بدأت الحيوانات في الوصول وأخذت الأوضاع المريحة لها . كان أول من وصل هم الكلاب الثلاثة ,بلوبل,جيسي وبنشر . ثم جاءت الخنازير وجلست في التبن مباشرة مقابل المنصة أما الدجاج فحط علي حافة النوافذ .ورفرف الحمام مرتفعا إلي العوارض الخشبية في السقف المائل واستلقت الأغنام والأبقار وراء الخنازير وبدأت في اجترار غذائها . وبعد ذلك وصل حصانا العربة ,بوكسر وكلوفر .ودخلا سويا يسيران الهوينى ويخطوان فوف الأرض بحوافرهم التي يعلوها شعر كثيف في حذر شديد مخافة أن يكون في القش حيوان صغير .كانت كلوفر فرسه بدينة فيها أمومة وتقترب من منتصف العمر , ولم تسترجع تماما قوامها بعد ولادة مهرها الرابع ,أما بوكسر فكان حيوانا ضخما يبلغ ارتفاع قامته حوالي ثمانية عشر قبضة وتعادل قوته قوة جوادين معا وأضفت علية الشامة البيضاء التي كانت تغطي أنفة بعض مظاهر الغباء , والحقيقة انه لم يكن ذكيا من الدرجة الأولي ولكن الجميع كانوا يكنون له الاحترام لثبات شخصيته وقدرته الهائلة علي العمل . بعد الجياد وصلت موريل العنزة البيضاء .والحمار بنجامين . كان بنجامين اكبر الحيوانات في المزرعة وأسؤها مزاجا فهو نادرا ما كان يتكلم وحين كان يفعل ذلك فلإبداء ملاحظة متهكمة ,كان يقول أن الله قد منحة ذيلا ليهش به الذباب .ولكنه سيفقد ذيله والذباب إن عاجلا أم آجلا . وهو الوحيد بين حيوانات المزرعة الذي لم يضحك أبدا .وان سئل عن السبب قال انه لم ير شيئا يستحق الضحك ومع ذلك كان مخلصا لبوكسر دون أن يفصح عن ذلك علنا .وقد اعتاد الاثنان علي تمضية أيام الآحاد سويا في الحقل الصغير خلف بستان الفاكهة يرعيان جنبا إلي جنب ولا يتحدثان مطلقا . كان الجوادان قد جثيا علي الأرض عندما دخلت الحظيرة أفراخ بط صغيرة فقدت أمها وآخذت تسقق بصوت ضعيف وتدور من جانب إلي جانب باحثة عن مكان لا تداس فيه وأقامت كلوفر ما يشبه الحائط حول أفراخ البط بقائميتيها الأماميتين فأوت أفراخ البط الصغيرة داخلها واستكانت وفي الحال استغرقت في النوم . وفي اللحظة الأخيرة جاءت مولي .المهرة البلهاء البيضاء الجميلة تتبختر وهي تمضغ حبة السكر.وأخذت مكانا لها قرب الواجهة وبدأـ تعبث بعرفها الأبيض علي أمل أن تجذب الانتباه إلي الشرائط الحمراء التي كانت تضفر شعر عرفها بها .وأخيرا وصلت الهرة التي تلفت من حولها بحثا كعادتها عن أكثر الأماكن دفئا ثم حشرت نفسها بين بوكسر وكلوفر وبدأت تخر خر في صوت خفيض في قناعة ورضا طوال حديث ميجور دون الإصغاء إلي كلمة مما كان يقوله ,وعندئذ كانت جميع الحيوانات ماعدا .موسي الغراب الأسود الأليف الذي كان نائما في مجثمه عاليا وراء الباب الخلفي . وعندما وجد ميجور أن الجميع اخذوا أماكنهم وأوضاعهم المريحة منتظرين في انتباه تنحنح لينظف حنجرته وبدأ حديثة : -أيها الرفاق لقد سمعتم عن الحلم الغريب الذي رأيته الليلة الماضية .لكنني سآتي علي ذكره فيما بعد فلدي شيء أقوله لكم أولا... لا أظن أيها الرفاق أنني سأبقي بينكم لشهور عديدة , وقبل أن أموت أري من واجبي أن انقل إليكم ما تجمع لدي من الحكمة التي اكتسبتها , لقد عشت عمرا طويلا وكان لدي متسع من الوقت للتفكير وأنا رابض وحيدا في مربضي بالحظيرة وأظن أن بوسعي القول إنني افهم طبيعة الحياة علي هذه الأرض كأي حيوان أخر يعيش حاليا .و أود أن أتحدث أليكم عن ذلك .. والآن أيها الرفاق ما هي طبيعة حياتنا ؟ فلنواجه الحقيقة بصراحة أن حياتنا تعيسة نكد فيها ونكدح , وهي حياة قصيرة ..نأتي إلي الحياة ولا نحصل علي طعام سوي ما يسد رمقنا لحفظ النفس في أبداننا ونقهر علي العمل حتى أخر ذرة من قوتنا وحين تنتهي الحاجة إلينا نذبح فورا بقسوة بشعة فلا يوجد حيوان يجتاز السنة الأولي من عمره ولا يوجد حيوان في انجلترا يعرف معني السعادة أو الراحة بعد أن يجتاز السنة الأولي من عمره ولا يوجد حيوان حر في انجلترا.. إن حياة الحيوان بائسة وهذه هي الحقيقة بصراحة ... لكن هل هذا ببساطة هو جزء من نظام الطبيعة ؟؟؟ هل هذا لان أرضنا فقيرة ؟ ولا تستطيع منح الحياة المقبولة للذين يسكنون عليها ؟كلا أيها الرفاق وألف كلا .. إن ارض انجلترا خصبة ومناخها طيب وبمقدورها توفير الطعام الوفير لعدد اكبر بكثير من الحيوانات التي تقطنها حاليا ...فمزرعتنا هذه تستطيع بمفردها أعالة اثني عشر جوادا وعشرين بقرة ومئات الأغنام وتعيش جميعها حياة مريحة ومحترمة تفوق خيالنا .لماذا إذن نستمر في هذه الحالة المر زيه ؟ لأن نتاج عملنا كله تقريبا يسرقه منا بني البشر.. وهنا أيها الرفاق تكمن الإجابة علي جميع مشاكلنا ...باختصار انه ...الإنسان ..الإنسان هو عدونا الحقيقي الوحيد.. ابعدوا الإنسان فيزول معه السبب الأساسي للجوع والعمل المرهق إلي الأبد ....الإنسان هو المخلوق الوحيد الذي يستهلك بدون أن ينتج ..فهو لا يدر الحليب ولا يضع البيض ولضعفه لا يستطيع جر المحراث ولا يمكنه أن يركض بسرعة تمكنه من ألامساك بالأرانب .ومع ذلك فهو سيد كل الحيوانات .يجبرهم علي العمل وفي المقابل يمنحهم الحد الأدنى لسد رمقهم حتى لا يموتون جوعا ويحتفظ بالباقي لنفسه .عملنا هو حرث الأرض .وروثنا هو الذي يخصبها ومع ذلك فليس بيننا من يملك أكثر من جلده أنت أيتها الأبقار التي أري أمامي كم من الآلاف من جالونات الحليب أعطيت في السنة التي مضت ؟ وماذا حدث بالنسبة للحليب الذي كان أن ينبغي أن يغذي العجول القوية ؟لقد اختفت كل قطرة منه في جوف أعدائنا وأنت أيتها الدجاجات كم بيضة وضعت السنة الماضية وكم من الكتاكيت فقس هذا البيض؟لقد ذهب الباقي كله إلي السوق لجلب المال لجونز ورجاله وأنت يا جلوفر أين المهرات الأربعة التي أنجبتها .واللواتي كن يجب أن يوفرن لك العون والسعادة في شيخوختك .لقد بيعت كل واحدة منها حين بلغت السنة الأولي من عمرها ولن تستطيعين رؤية واحدة منهن أبدا ..... ماذا جنيت لقاء ولاداتك الأربعة وعملك الشاق في الحقول سوي حصص طعامك ومربط في الحظيرة ؟ وحتى حياتنا التعيسة لا يسمح لنا أن نبلغ منتهاها الطبيعي.. أما بالنسبة لي فأنا لا أتذمر لأني من المحظوظين فأنا في الثانية عشر من العمر ولدي من الأنجال ما يفوق الأربعمائة إنها حياة الخنزير الطبيعية لكن ما من حيوان ينجو من السكين القاسية في النهاية .... وأنت أيضا أيتها الخنازير الشابة الجالسة أمامي سيصرخ كل واحد منكم حين تسلب منه حياته علي خشبة الذبح الغليظة خلال هذه السنة؟؟؟ كلنا مقبل ولابد علي مثل هذا الرعب.. الأبقار والخنازير والدجاج والأغنام الكل بدون استثناء حتى الجياد والكلاب فلن يكون مصيرها أفضل .فأنت يابوكسر سيبعنك جونز في اليوم الذي ستفقد فيه قوة عضلاتك إلي تاجر الحيوانات فيقطع هذا عنقك ويلقيك لكلاب صيد الثعالب ...أما بالنسبة للكلاب فعندما تكبر في العمر وتفقد أسنانها فسيربط جونز أعناقها إلي قالب من طوب ويرميه لتغرق في اقرب بركة .. أليس من الواضح إذن أيها الرفاق أن كل الشرور في حياتنا هذه تنبع من طغيان بني البشر ؟ يكفي التخلص من الإنسان فيصيح نتاج عملنا ملكا لنا وبين ليله وضحاها يمكننا أن نصبح أثرياء وأحرار ... إذا ماذا علينا أن نفعل؟؟ علينا أن نعمل ليلا ونهارا جسدا وروحا للإطاحة بالجنس البشري ..تلك هي رسالتي إليكم ..أيها الرفاق ..الثورة !! لا اعرف متي ستكون هذه الثورة فقد يكون ذلك خلال أسبوع أو ربما خلال مائه عام .لكنني اعلم كرؤيتي لهذا القش الذي تحت أقدامي إن العدالة ستتحقق أجلا أو عاجلا ..ثبتوا أعينكم علي ذلك أيها الرفاق خلال الفترة القصيرة الباقية من حياتكم .وفوق كل شيء انقلوا رسالتي هذه لمن سيأتي من بعدكم ليتسنى للأجيال المقبلة متابعة النضال حتى تحقيق النصر .. وتذكروا أيها الرفاق إن تصميمكم لا ينبغي أن يتعثر ولا ينبغي أن يضللكم أي جدل.. لا تصغوا أبدا حين يقولوا لكم أن ثمة فائدة مشتركة بين الإنسان والحيوان.. وأن رخاء احدهم هو رخاء الآخرين فكل هذه أكاذيب .. والإنسان لا يخدم سوي مصلحته ..ولتكن هناك وحدة تامة بيننا نحن الحيوانات وترابط كامل في النضال ..كل البشر أعداء وكل الحيوانات رفاق أصدقاء.... في تلك اللحظة انبعث اضطراب هائل .فبينما كان ميجور يتحدث خرجت أربعة فئران ضخمة من جحورها وجلست علي قوائمها الخلفية تصغي إلية ولمحتها الكلاب بغتة فعادت الفئران في الحال مندفعة إلي جحورها طلبا للنجاة ورفع الخنزير قدمه من اجل السكون. وقال : أيها الرفاق هناك نقطة لابد من تسويتها .المخلوقات البرية مثل الفئران والأرانب هل هي تعتبر من أصدقائنا أم من أعدائنا؟ .فلنصوت علي ذلك . وجري تصويت في الحال وجاءت الموافقة بأغلبية ساحقة علي أن الفئران هم رفاق. وكان هناك أربعة معارضين فقط هم الكلاب الثلاثة والقطه وقد اكتشف فيما بعد إنها صوتت للجانبين . وتابع ميجور قائلا : لدي القليل لأضيفه.. اكرر فقط آن تذكروا دائما واجبكم في العداء تجاه الإنسان وجميع أساليبه.. إن كل من يسير علي قدمين فهو عدو وكل من يسير علي أربعة أقدام أو له أجنحة فهو صديق... وتذكروا أيضا انه لا ينبغي أن نتشبه بالإنسان في صراعنا معه حتى حين تتغلبون عليه.. فلا تتبنوا رذائله.. ليس للحيوان أبدا أن يعيش في منزل آو ينام في سرير .أو يرتدي ملابس .آو يتناول كحول جميع عادات الإنسان شريرة.. وفوق كل شيء لا ينبغي لأي حيوان أن يستبد ببني جنسه ضعفاء كنا أم أقوياء.. أذكياء أم بسطاء فجميعنا أخوة .ليس لحيوان أن يقتل حيوانا أخر .جميع الحيوانات سواسية ! والآن أيها الرفاق سأخبركم عن حلم الليلة الماضية لا أستطيع أن اصف لكم ذلك الحلم .كان حلما لما ستكون عليه الأرض بعد زوال الإنسان .لكنه ذكرني بشيء نسيته من زمن طويل فمنذ سنين عديدة ..عندما كنت خنزيرا صغيرا كانت أمي والخنزيرات الأخريات قد اعتدن أن ينشدن أغنية قديمة ..كن يعرفن منها فقط النغم وأول ثلاثة كلمات ...ولقد تعلمت ذلك اللحن في طفولتي .لكنه تلاشي من ذاكرتي منذ زمن طويل ..ومع ذلك ففي الليلة الماضية عاد إلي في الحلم وكذلك عادت كلمات الأغنية أيضا ويقيني إنها نفس الكلمات التي كانت تنشدها الحيوانات في الماضي البعيد .. وطواها النسيان لأجيال.. سأنشد لكم هذه الأغنية الآن أيها الرفاق..إنني عجوز وصوتي أجش ..لكن متي علمتكم اللحن تستطيعون إنشاده يشكل أفضل اسم الأغنية هو : حيوانات انجلترا : حيوانات انجلترا ..حيوانات ايرلندا . حيوانات كل ارض وكل مناخ . أصغوا إلي أنبائي السعيدة .. عن زمن المستقبل الذهبي . عاجلا أم أجلا فاليوم أتي ... حين يطاح بالإنسان الطاغية .. وحقول انجلترا المثمرة ... ستكون للحيوانات وحدها.. . ستختفي الحلقات من أنوفنا .. ونير العبودية من علي ظهورنا .. لن نسمع فرقعة السياط تصم أذاننا . الثروات كلها ستصيح ملكنا .. ستسطع حقول انجلترا سناء .. وتصبح المياه أكثر صفاء .. ويزداد النسيم نقاء .. في اليوم الذي نتحرر فيه . علينا أن نعمل جميعا لذلك اليوم.. حتى إن متنا قبل أن يبزغ فجره.. الأبقار والجياد ,و الإوز والبط والديوك. عليها جميع أن تكدح في سبيل الحرية .. حيوانات انجلترا .حيوانات ايرلندا حيوانات كل ارض ومناخ .. أصغوا جيدا وانشروا أنبائي . عن زمن المستقبل الذهبي .. حمل الغناء الحيوانات إلي أقصي درجات الإثارة.. وقبل أن يصل ميجور إلي النهاية شرع الجميع ينشدون الأغنية بأنفسهم.. حتى أكثرهم غباء التقط اللحن وبعض الكلمات ...أما بالنسبة للأذكياء مثل الخنازير والكلاب.. فقد حفظوا الأغنية برمتها عن ظهر قلب في غضون بضع دقائق ...وبعد محاولات تمهيدية أنشدت المزرعة كلها في توحد رائع أغنية (حيوانات انجلترا ). الأبقار بخوارها. والكلاب بنباحها. والخراف بمأمأتها..والجياد بصهيلها .والبط بوقوقاته ..وبلغت بهجة الجميع بالأغنية حدا حملهم علي إنشادها خمس مرات متتالية .ولعلهم كانوا سيتابعون غنائها طول الليل لولا المقاطعة التي حدثت .. فلسوء الحظ أيقظ الصخب مستر جونز ..فقفز من فراشه معتقدا أن هناك ثعلبا في الفناء فانقض علي البندقية التي كانت دائما قابعة في احد أركان حجرة نومه وأطلق ستة أعيرة نارية في الظلام ...فأصابت الرصاصات حائط الحظيرة وانفض الاجتماع بسرعة وراح كل حيوان إلي مكان نومه الخاص به .. وقفزت الطيور إلي أعشاشها ...واستقرت الحيوانات في القش وخلال دقيقة واحدة كانت المزرعة في سبات عميق ..!
من مواضيع : Mالقناص إمتحان الفيزياء (القناصــــــ......)
قصص النوم
العصا تفعل المستحيل (القناصــــــ......)
قسمة أعرابي
معك حق (القناصــــــ......)
15-12-2007, 03:53 PM
iris
 
رد: مزرعة الحيوانات " جورج أوريل"قصة في نقد النظام الشمولي

القصة رائعة فقد قرأتها من قبل ... و يا حبذا لو لخصتها لأن كتابة القصة بهذا الشكل لن يشجع على القراءة لطولها المفرط .. و شكرا
من مواضيع : iris أسماك غريبة
16-12-2007, 05:30 PM
iris
 
رد: مزرعة الحيوانات " جورج أوريل"قصة في نقد النظام الشمولي

متابعة : يمكنك كتابة القصة كاملة فى المنتدى الأدبى قسم (قصص طويلة و روايات )
من مواضيع : iris أسماك غريبة
 

الكلمات الدلالية (Tags)
مزرعة, الحيوانات, الشمولي, النظام, جورج أوريلقصة, في, وقد

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

مزرعة الحيوانات " جورج أوريل"قصة في نقد النظام الشمولي

الساعة الآن 05:14 PM.