xpredo script

العودة   نيو حب > منتديات الحاسب والاتصالات > الاخبار التقنية
التسجيل

عبد القدير خان هل باع تكنولوجيا «قديمة» لإيران؟

الاخبار التقنية

27-04-2006, 10:50 PM
موسى بن الغسان
 
عبد القدير خان هل باع تكنولوجيا «قديمة» لإيران؟

عبد القدير خان هل باع تكنولوجيا «قديمة» لإيران؟

الحياة - 25/04/06//


يحضر ظل العالم النووي الباكستاني عبدالقدير خان، ابو القنبلة الذرية الباكستانية، بقوة في الموضوع الذري الايراني، مثل حضوره سابقاً في الملف الليبي. والمعلوم ان الولايات المتحدة طلبت من باكستان فرض إقامة جبرية على ذلك العالم الذي يحظى بشعبية كبيرة في بلاده، بدعوى تسريبه تكنولوجيا ذرية ومكوّنات نووية الى بلدان عدّة في العالم الثالث. وتصفه الدوائر الغربية بأنه «سيد السوق السوداء النووية». ويرى فيه مريدوه مفكراً من العالم الثالث، سعى الى كسر احتكار الدول الغنية للسلاح النووي وسطوته.
بدأ الارتفاع السريع لخان مع شروع باكستان في صنع قنبلة ذرية، قبل 3 عقود، وخصوصاً أيام حكم الجنرال ضياء الحق. واستُقدم من هولندا، بعد تجربة نووية هندية أولى في العام 1974، ليعمل في مشروع قنبلة باكستانية ذريّة.
وبفضل عمله ، حينها، في «الكونسورتيوم الأوروبي الذريّ» (أورينكو)، حاز مخطّطات لصنع أجهزة طرد مركزي، وهي أنابيب تدور بسرعة عالية ضمن حقل مغناطيسي قوي، وتُعتبر أساساً في تخصيب اليورانيوم. ومثلاً، تستطيع مجموعة من آلاف الطاردات (تُسمى علمياً «الشلال») تخصيب اليورانيوم الطبيعي ( يو 235) النادر ليصبح مادة قابلة للانشطار النووي، وبالتالي لتوليد الطاقة الذرية.
وفي العام 1975، اعتبر القضاء الهولندي، أن خان سرق مخطّطات ذريّة، وهربّها الى بلاده. وحينها، استخدم خان خبرته لبناء مشروع تخصيب في موقع كاهوتا قرب إسلام آباد، تحت مراقبة رئيس الوزراء في تلك الآونة ذو الفقار علي بوتو. وفاوض الشاب الطموح، الذي يجيد لغات عدّة، رجال أعمال ووسطاء ألمانيين وهولنديين وفرنسيين، استقدمهم إلى باكستان، لشراء منتجات التكنولوجيا المُدمّرة. وكان خان مسؤولاً عن عمليات الشراء التي أجراها في جميع أرجاء العالم. ولم تكن أنشطته سراً، خصوصاً مع العلاقة القوية بين باكستان وأميركا.
واحتجت واشنطن عشرات المرات لدى ألمانيا بشأن نظامها الضعيف لمراقبة الصادرات، الذي سمح للتكنولوجيا «ثنائية الاستعمال» بمغادرة البلاد، فيما كان من المعروف أنّها مخصصة للبرنامج النووي الباكستاني.
وفي سنوات لاحقة، انقلب مسار التدفق التكنولوجي. فقد استخدم خان تلك العلاقات لإخراج التكنولوجيا من باكستان. وبحسب ما أورده بعض المحقّقين الأميركيين، سعى خان لتحقيق 3 أهداف: تحدّي الغرب، وتجهيز دول مسلمة أخرى بتكنولوجيا الذرّة، و... نيل المال. فمع ازدياد نجاحه في المجال النووي ارتفعت ثروته الشخصية، فاشترى عقارات عدّة، بينها فندق في أفريقيا. وبحسب بعض المصادر الغربية، ابرم خان، في العام 1987، صفقة مع إيران على شراء 50 ألف طارد مركزي من نوع باك-1 (باكستان -1) القديمة الطراز. وفي امكان هذا العدد إنتاج وقود لثلاثين قنبلة نووية!
وفي العام 1998، بعد يوم من تفجير باكستان لقنبلتها النوويّة الأولى، لهجت ألسن الناس باسمه باعتباره ابو القنبلة الباكستانية الذرية. وفي تشرين الأول (أكتوبر) 2003 صودرت سفينة «بي بي سي تشاينا» BBC China أثناء توجهها إلى ليبيا. واحتوت أدلّة على ما عُرف لاحقاً باسم «شبكة قدير خان» للتكنولوجيا الذريّة. وأعترف خان علناً بتسريبه تكنولوجيا نووية خارج بلاده، مما أوصله الى وضع صعب، لكنه ازداد حظوة في أعين مواطنيه. وعلى رغم ضغوط غربية متنوعة، منحه الرئيس برويز مشرف العفو، ولكنه قيّد حركته.
--------------------
http://www.alhayat.com/science_tech/...51c/story.html
من مواضيع : موسى بن الغسان سيارة تقرأ إشارات المرور وتطلق إنذارا
جهاز يدمج الاستريو بالكومبيوتر
تقرير دولي : المهارات الاوروبية تتخلف أمام المهارات الآسيوية
شركة تؤجر سيارات تعمل بالزيت النباتي تفتتح بأميركا
نوبل» الطب لأميركيَيْن فتحا درباً لصنع أدوية تتصدى للجينات المريضة
12-05-2006, 09:44 PM
sweety byby
 
مشاركة: عبد القدير خان هل باع تكنولوجيا «قديمة» لإيران؟

مشكوووووووووووور
من مواضيع : sweety byby بأصغر حجم ممكن حاسب شخصى و بدون لوحة مفاتيح
امكانيات جديدة
كومبيوتر نقال بمواصفات فائقة
أحدث اللوحات الرئيسية
تقنية جديدة لحفظ ملفات الصور
 

الكلمات الدلالية (Tags)
لإيران؟, القدير, باع, تكنولوجيا, حان, غبي, إم, «قديمة»

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
"جدران من المياه".. أحدث صيحة في تكنولوجيا البناء ...!
تنشيط تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في الدول النامية لردم «الهوة الرقمية» وتجاوز آث

عبد القدير خان هل باع تكنولوجيا «قديمة» لإيران؟

الساعة الآن 09:27 PM.