xpredo script

العودة   نيو حب > المنتديات العامة > طريق الاسلام
التسجيل

فضل من اجتمع على ذكر الله و النبي محمد صلي الله عليه وسلم

طريق الاسلام

19-09-2008, 01:47 AM
هبة الله
 
فضل من اجتمع على ذكر الله و النبي محمد صلي الله عليه وسلم

http://www.alkawsr.com/a7ades/%D9%81...D8%B5/1802/25/

فضل من اجتمع على ذكر الله
و النبي محمد صلي الله عليه وسلم



الجامع الصغير. الإصدار 3,22 - لجلال الدين السيوطي
المجلد الرابع >> باب: حرف القاف

6038- قال الله تعالى : وجبت محبتي للمتحابين في، والمتجالسين في، والمتباذلين في، والمتزاورين في التخريج (مفصلا): أحمد في مسنده والطبراني في الكبير والحاكم في المستدرك والبيهقي في شعب الإيمان عن معاذ تصحيح السيوطي: صحي


تخريج أحاديث الإحياء، الإصدار 2.07 - للحافظ العراقي
المجلد الثاني >> الباب الأول: في فضيلة الألفة والأخوة

1- حديث أبي هريرة " إن حول العرش منابر من نور عليها قوم لباسهم نور و وجوههم نور ليسوا بأنبياء ولا شهداء يغبطهم النبيون و الشهداء ، فقالوا يا رسول الله صفهم لنا ، فقال : هم المتحابون في الله و المتجالسون في الله و المتزاورون في الله " أخرجه النسائي في سننه الكبرى و رجاله ثقات .





حديث النبي صلي الله عليه وسلم
حيث يقول " ان لله ملائكه يطوفون في الطرقات يلتمسون من يذكر الله تعالى فان وجدوا من يذكر الله تنادوا
هلموا الى حاجتكم هلموا الى بغيتكم
و يقول النبي فيحفونهم باجنحتهم من الارض الى السماء

فيسألهم ربهم و هو اعلم بهم فيقول الله تعالى كيف وجدتم عبادى ؟
فيقولون وجدناهم يذكرونك و يحمدونك
فقال تبارك و تعالى و هل رأونى ؟
فيقول الملائكه لا يا ربي لم يروك
فيقول فكيف لو انهم رأونى
فيقولون لو رأوك لازدادوا لك حبا و أقبالا و شوقا
فيقول فماذا يطلبون ؟
فتقول الملائكه : يطلبون الجنه
فيقول الله تعالى : و هل رأوها ؟
فتقول الملائكه : لا ياربي لم يروها
فيقول تبارك و تعالى : فكيف لو أنهم رأوها
فيقولون لو رأوها لازدادوا لها حبا و أقبالا و شوقا
فيقول الله تبارك و تعالى : فمما يتعوزون ؟
فتقول الملائكه : يتعوزون من النار
فيقول تبارك و تعالى : و هل رأوها ؟
فتقول الملائكه : لا ياربي لم يروها
فيقول تبارك و تعالى : فكيف لو انهم رأوها
فتقول الملائكه : لو رأوها لازدادوا منها خوفا و جزعا و هربا
فيقول تبارك و تعالى : أشهدكم يا ملائكتى انى قد غفرت لهم
فيقول ملك من الملائكه ياربي ان فيهم فلان ليس منهم إنما جاء لحاجه
فيقول الله تبارك و تعالى : هم القوم لا يشقى بهم جليسهم "


سبحان الله




من مواضيع : هبة الله صوت المرأة
خصوصية نساء النبي صلي الله عليه وسلم
دعاء زين العابدين بن علي لتفريج الكرب
النفاثات في العقد
الطهارة | المياه و اقسامها | الطهارة بالماء و أقسامها | أقسام الماء
20-10-2008, 06:17 PM
هبة الله
 
مجمع الزوائد. الإصدار 2.05 - للحافظ الهيثمي
المجلد السابع. >> كتاب التفسير. >> 36. باب سورة فاطر.


11292-وعن عوف بن مالك عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
"أمتي ثلاثة أثلاث فثلث يدخلون الجنة بغير حساب وثلث يحاسبون حساباً يسيراً ثم يدخلون الجنة وثلث يمحصون ويكشفون ثم تأتي الملائكة فيقولون: وجدناهم يقولون: لا إله إلا الله وحده فيقول: صدقوا، لا إله إلا أنا، أدخلوهم الجنة بقول لا إله إلا الله وحده واحملوا خطاياهم على أهل التكذيب فهي التي قال الله: {وليحملن أثقالهم وأثقالاً مع أثقالهم} وتصديقها في التي ذكر فيها الملائكة. قال ص.216
الله تبارك وتعالى. {ثم أورثنا الكتاب الذين اصطفينا من عبادنا} فجعلهم ثلاثة أفواج وهم أصناف كلهم {فمنهم ظالم لنفسه} فهذا الذي يكشف ويمحص {ومنهم مقتصد} وهو الذي يحاسب حساباً يسيراً {ومنهم سابق بالخيرات} فهو الذي يلج الجنة بغير حساب ولا عذاب {بإذن الله} يدخلونها جميعاً لم يفرق بينهم {يحلون فيها من أساور من ذهب ولؤلؤاً ولباسهم فيها حرير وقالوا الحمد لله الذي أذهب عنا الحزن إن ربنا لغفور شكور الذي أحلنا دار المقامة من فضله لا يمسنا فيها نصب ولا يمسنا فيها لغوب والذين كفروا لهم نار جهنم لا يقضى عليهم فيموتوا ولا يخفف عنهم من عذابها كذلك نجزي كل كفور}".
رواه الطبراني وفيه سلامة بن روح وثقه ابن حبان وضعفه جماعة، وبقية رجاله ثقات.
من مواضيع : هبة الله الخطيبان و العصر
أول طعام أهل الجنة
الأسرة السعيدة
تحريم القول لمسلم يا كافر
افضل موضوع ل شهر ذو القعدة (1)
27-12-2008, 06:02 PM
ميدوlive
 
1- حديث أبي هريرة " إن حول العرش منابر من نور عليها قوم لباسهم نور و وجوههم نور ليسوا بأنبياء ولا شهداء يغبطهم النبيون و الشهداء ، فقالوا يا رسول الله صفهم لنا ، فقال : هم المتحابون في الله و المتجالسون في الله و المتزاورون في الله " أخرجه النسائي في سننه الكبرى و رجاله ثقات .


صلى الله على سيدنا محمد
ونسأل الله عزّ وجلّ أن يجعلنا منهم يا هبة


تسلم ايدك
من مواضيع : ميدوlive تحريم لعن إنسان بعينه أو دابة
لباس النساء
فضل الحبة السوداء
فضل السلام والأمر بإفشائه
عمر النبي*صلى الله عليه وسلم* ومدة رسالته
31-12-2008, 12:39 PM
جراح قلب
 
صلى الله على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم
اللهم اغفر لنا وارحمنا وتب علينا انك انت التواب الرحيم
اللهم اجعلنا من المتحابين فيك
المجتمعين على ذكرك
جزاك الله كل خير حبيبتى فى الله

من مواضيع : جراح قلب
 

الكلمات الدلالية (Tags)
محمد, من, الله, النبى, اجتمع, ذكر, صلي, على, عليه, فضل, وسلم

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الأسرة المسلمة

فضل من اجتمع على ذكر الله و النبي محمد صلي الله عليه وسلم

الساعة الآن 02:58 PM.