xpredo script

العودة   نيو حب > المنتديات العامة > الحوار المفتوح > المنتدى الادبى > منقولات أدبية
التسجيل

من عيون الشعر العربي .... مُحزِنة..

منقولات أدبية

19-10-2008, 11:40 PM
HONDA ACCORD 99
 
من عيون الشعر العربي مُحزِنة

نتطرق في هذا الموضوع عن قصيدة شاعرٍ كبيرٍ ألَمَّ به الموتُ من لدغةِ ثعبان...

قصيدة فعلاً مُحزنة وجميلة جداً..

مالك بن الريب التميمي ,

كان شجاعا مقداما و لصاً فاتكاً يقطع الطريق ( صعلوك ) , فأقنعه سعيد بن عثمان

بن عفان رضي الله عنهما, أن يترك اللصوصية , ويغزو في سبيل الله …

فسار مع سعيد وجنده متوجهين إلى خراسان في غزوة

وفي الطريق وبعد أن أناخ الركب في بعض المنازل للقيلولة , وهموا بالرحيل , أراد

مالك أن يلبس خفّـه فلسعه ثعبان كان قد اندس فيه , فسرى السم في جسمه , فلما

أحس بالموت , أنشأ هذه القصيدة يرثي نفسه ..

وهي قصيدة أجمع النقاد على أنها من عيون الشعر العربي لصدق العاطفة , حيث تكون

عاطفة الشاعر في أوجها في مثل هذه المواقف ..



ألا ليـت شعـري هـل أبيتـن ليلـة=بجنب الغضا , أزجي القلاص النواجيا

فليت الغضا لم يقطع الركـب عرضـه=وليت الغضا ماشـى الركـاب لياليـا

لقد كان في أهل الغضا لو دنا الغضـا=مـزار ولكـن الغضـا ليـس دانيـا

ألـم ترنـي بعـت الضلالـة بالهـدى=وأصبحت في جيش ابن عفان غازيـا

دعاني الهوى من أهل ودي وصحبتـي=بـذي الطبَسَيـن , فالتفـت ورائـيـا

أجبـت الهـوى لمـا دعانـي بزفـرة=تقنّـعـت منـهـا أن أُلام ردائـيــا

لعمري لئن غالـت خراسـان هامتـي=لقد كنت عـن بابـي خراسـان نائيـا

فلله درّي يــوم أتــرك طـائـعـا=بنـيّ بأعلـي الرقمتـيـن ومالـيـا

ودرّ الظـبـاء السانـحـات عشـيـة=يخبّـرن أنـي هالـك مـن ورائـيـا

ودر كبـيـري اللـذيـن كـلاهـمـا=علـيّ شفيـق , ناصـح قـد نهانيـا

ودر الهوى من حيث يدعـو صحابـه=ودر لجاجـاتـي , ودر انتهـائـيـا

تذكرت مـن يبكـي علـي فلـم أجـد=سوى السيف والرمح الردينـي باكيـا

وأشـقـر خنـذيـذ يـجـر عنـانـه=إلى الماء لم يترك لـه الدهـر ساقيـا

ولكـن بأطـراف السميـنـة نـسـوة=عزيـز عليهـن , العشيـة , مابـيـا

صريع علـى أيـدي الرجـال بقفـرة=يسوون قبري , حيـث حـم قضائيـا

لمـا تـراء ت عنـد مـرو منيـتـي=وحل بها جسمـي , وحانـت وفاتيـا

أقـول لأصحابـي ارفعونـي لأننـي=يقـرّ بعينـي أن سهيـل بـدا لـيـا

فياصاحبي رحلي دنا المـوت فانـزلا=برابـيـةٍ إنــي مقـيـم ليـالـيـا

أقيمـا علـيّ اليـوم أو بعـض ليلـة=ولاتعجلانـي قــد تبـيـن مابـيـا

وقومـا إذا مااستُـلّ روحـي , فهيّئـا=لي القبر والأكفـان , ثـم ابكيـا ليـا

ولا تحسدانـي بــارك الله فيكـمـا=من الأرض ذات العرض أن توسعا ليا

خذانـي فجرانـي ببـردي إليكـمـا=فقد كنت قبـل اليـوم صعبـا قياديـا

وقد كنـت عطّافـا إذا الخيـل أقبلـت=سريعا لدى الهيجا إلـى مـن دعانيـا

وقد كنت محمودا لدى الـزاد والقـرى=وعن شتم إبـن العـم والجـار وانيـا

وقد كنت صبّارا على القرن في الوغى=ثقيلا علـى الأعـداء عضبـا لسانيـا

وطورا تراني فـي رحـى مستديـرة=تخـرّق أطـراف الـرمـاح ثيابـيـا

وقوما على بئـر الشبيـك , فأسمعـا=بها الوحش والبيض الحسان الروانيـا

بأنـكـمـا خلفتـمـانـي بـقـفـرة=تهيـل علـي الريـح فيهـا السوافيـا

ولاتنسيـا عهـدي خليـلـيّ إنـنـي=تقطـع أوصالـي , وتبلـى عظاميـا

فلـن يعـدم الولـدان بيتـا يُجِنـنـي=ولن يعـدم الميـراث منـي المواليـا

يقولـون : لاتبعـد وهـم يدفنونـنـي=وأيـن مـكـان البـعـد إلا مكانـيـا

غداة غد , يالهف نفسـي علـى غـد=إذا أدلجـوا عنـي وخلّفـت ثـاويـا

وأصبح مالي , مـن طريـف وتالـد=لغيري وكـان المـال بالأمـس ماليـا

فياليت شعري , هل تغيـرت الرحـى=رحى الحرب , أو أضحت بفلج كما هيا

إذا القـوم حلوهـا جميعـا , وأنزلـوا=لهـا بقـراً حـمّ العيـون سواجـيـا

وعيـن وقـد كـان الظـلام يجنـهـا=يسفـن الخزامـى نورهـا والأقاحيـا

وهل ترك العيس المراقيـل بالضحـى=تعاليهـا تعـلـو المـتـون القياقـيـا

إذا عصـب الركبـان بيـن عنـيـزة=وبولان , عاجـوا المنقيـات المهاريـا

وياليت شعـري هـل بكـت أم مالـك=كما كنـت لـو عالـوا نعيّـك باكيـا

إذا مـت فاعتـادي القبـور وسلمـي=على الريم , أُسقيت الغمـام الغواديـا

تريْ جدثا قـد جـرت الريـح فوقـه=غبـارا كلـون القسطلانـيّ هابـيـا

رهينـة أحجـار وتُـرب تضمـنـت=قراراتهـا منـي العـظـام البوالـيـا

فيـا راكبـا إمـا عرضـت فبلّـغـن=بنـي مالـك و الريـب أن لاتلاقـيـا

وبلغ أخي عمـران بـردي ومئـزري=وبلـغ عجـوزي اليـوم أن لاتدانيـا

وسلـم علـى شيخـيّ منـي كليهمـا=وبلـغ كثيـرا وابـن عمـي وخاليـا

وعطّل قلوصي فـي الركـاب فإنهـا=ستبـرد أكـبـادا وتبـكـي بواكـيـا

أقلب طرفي فـوق رحلـي فـلا أرى=به مـن عيـون المؤنسـات مراعيـا

وبالرمل منـي نسـوة لـو شهدننـي=بكيـن وفدّيـن الطبـيـب المـداويـا

فمنهـن أمـي , وابنتاهـا , وخالتـي=وباكيـة أخــرى تهـيـج البوكـيـا

وما كان عهـد الرمـل منـي وأهلـه=ذميمـا , ولابالرمـل ودعـت قاليـا






من مواضيع : HONDA ACCORD 99 عـــاشـــق الــمـــســـتـــحـــيـــل ...
آه لو تدرون عني من أكون !!
قصيدة إلا رسول الله يا دانمارك
قصيدة الشاعر أحمد مطر في الحجاب الذي تحاربه فرنسا
من عيون الشعر العربي .... مُحزِنة..
20-10-2008, 08:44 PM
السونس
 
كلام فعلا مؤثر ويحمل معاني كثيرة وكبيرة

أول مرة أحس إني أتأثرت في شعر

اشكرك على الكلمات الرائعة

تقبل تحياتي ومروري
من مواضيع : السونس [ ~ْ خيَـآنهـ مَـع مـرٍتبَهـ شـرف ~ْ ]
 

الكلمات الدلالية (Tags)
...., مُحزِنة.., الشعر, العربي, عيون

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
حلول [ تساقط الشعر / علاج الصلع / تقوية الشعر ]
العناية بالشعر للتثبيت
(((( صااالوووون حوووااء ))))
الشعر وأنواعه
العناية بالشعر

من عيون الشعر العربي .... مُحزِنة..

الساعة الآن 06:31 AM.