xpredo script

العودة   نيو حب > المنتديات العامة > طريق الاسلام
التسجيل

إبداء الفتاة رغبتها فى الزواج

طريق الاسلام

20-10-2008, 03:44 AM
هبة الله
 
إبداء الفتاة رغبتها فى الزواج

http://www.alkawsr.com/2009/04/15/%D...D8%AC/#more-27

إبداء الفتاة رغبتها فى الزواج



كيف تبدى الفتاة لأبيها رغبتها فى الزواج ؟


أجاب عن هذا السؤال الشيخ محمد متولى الشعراوى بكتابه الفتاوى

قيل تلميحا و قيل تعريضا
و لذلك
لابد أن يكون رب البيت ذا فطنة و ذكاء . و لما أن قالت ابنة سيدنا شعيب ( يا أبت استأجره ) .
فهم نزوع ابنته ... فقال من فوره لسيدنا موسي عليه السلام : ( إنى أريد أن أنكحك إحدى ابنتى هاتين ) .
و لابد من تخيير الفتاة بكرا كانت أم ثيبا فى أمر زواجها :

تحفة الأحوذي، الإصدار 1.09 - للمباركفوري
11 ـ كتاب النكاح >> 755 ـ باب مَا جَاءَ فِي اسْتِئْمارِ الْبِكْرِ والَثّيّب


1102 ـ حدثنا قُتَيْبَةُ بن سعيد حدثنا مَالِكُ بنُ أَنَسٍ عَنْ عَبْدِ الله بن الْفَضْلِ، عنْ نَافِعِ بنِ جُبَيْرِ بنِ مُطعِمٍ عنِ ابنِ عَبّاسٍ أَنّ رسُولَ الله صلى الله عليه وسلم قالَ: "الأيّمُ أَحَقّ بِنَفْسِهَا مِنْ وَلِيّهَا. والبِكْرُ تُسْتَأْذَنُ فِي نَفْسِهَا. وإذْنُهَا صُمَاتُهَا".
هذا حديثٌ حسنٌ صحيحٌ. رواه شَعْبَةُ وسُفْيَانُ الثّوْرِيّ عَنْ مَالِكِ بنِ أَنَسٍ.
و عن السيدة عائشة رضى الله عنها أن امرأة شكت إلى النبى صلي الله عليه وسلم أن والدها زوجها ابن أخيه بغير رضاها فخيرها الرسول فى أن تقبل أو لا تقبل فقالت له : (
يا رسول الله، قد أجزت ما صنع أبي، ولكن أردت أن أعلم النساء أن ليس للاَباء من الأمر شيء والظاهر أنها بكر، ولعلها البكر التي في حديث ابن عباس، وقد زوجها أبوها كفئاً ابن أخيه. وإن كانت ثيباً فقد صرحت: أنه ليس مرادها إلا إعلام النساء أنه ليس للاَباء من الأمر شيء. ولفظ "النساء" عام للثيب والبكر )

صحيح مسلم. الإصدار 2.07 - للإمام مسلم
الجزء الثاني >> 16 - كتاب النكاح >> (9) باب استئذان الثيب في النكاح بالنطق، والبكر بالسكوت



64 - (1419) حدثني عبيدالله بن عمر بن ميسرة القواريري. حدثنا خالد بن الحارث. حدثنا هشام عن يحيى بن أبي كثير. حدثنا أبو سلمة. حدثنا أبو هريرة ؛ أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "لا تنكح الأيم حتى تستأمر. ولا تنكح البكر حتى تستأذن" قالوا: يا رسول الله ! وكيف إذنها ؟ قال " أن تسكت".
[ش (لا تنكح الأيم) قال العلماء: الأيم، هنا، الثيب. (حتى تستأمر) أي تستشار].
(1419) وحدثني زهير بن حرب. حدثنا إسماعيل بن إبراهيم. حدثنا الحجاج بن أبي عثمان. ح وحدثنني إبراهيم بن موسى. أخبرنا عيسى (يعني ابن يونس) عن الأوزاعي. ح وحدثني زهير بن حرب. حدثنا حسين بن محمد. حدثنا شيبان. ح وحدثني عمرو الناقد ومحمد بن رافع. قالا: حدثنا عبدالرزاق عن معمر. ح وحدثنا عبدالله بن عبدالرحمن الدارمي. أخبرنا يحيى بن حسان. حدثنا معاوية. كلهم عن يحيى بن أبي كثير. بمثل معنى حديث هشام وإسناده. واتفق لفظ حديث هشام وشيبان ومعاوية بن سلام. في هذا الحديث.

و قد أورد الإمام السرخسى فى المبسوط أن سيدنا أبا بكر رضى الله عنه زوج عائشة لرسول الله صلى الله عليه وسلم دون بلوغها فلما بلغت لم يخيرها الرسول صلي الله عليه وسلم فى أن تقبل هذا الذواج أو لا تقبل فى حين أن لو كان لغير البالغ هذا الخيار لخيرها فى أمرها هذا مثلما خيرها عند نزول آية التخيير [ أنظر المبسوط ص 214 ]



المصدر

كتاب الفتاوى كل ما يهم المسلم فى حياته و يومه و غده لفضيلة الشيخ محمد متولى الشعراوى الجزء الثالث ص 13
من مواضيع : هبة الله الزكاة | 20 سؤال في الزكاة | موسوعة أحكام الزكاة |أهم احكام ثالث ركن من أركان الإسلام
دعاء زين العابدين بن علي لتفريج الكرب
فضل الموت في المدينة
نساء النبي و بناته قدوة للمؤمنات
نشوز المرأة المصاب زوجها بمرض عقلي
04-12-2008, 05:47 PM
mody_elmhdy
 
جزاكى الله كل خير اختى الكريمة
من مواضيع : mody_elmhdy
04-12-2008, 06:39 PM
boba_2008
 
شكر اليك
من مواضيع : boba_2008 للمناقشة الجادة
 

الكلمات الدلالية (Tags)
الزواج, الفتاة, رغبتها, في, إبداء

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
نقاش كيف نتغلب على مشكلة تأخر الزواج ؟؟؟
ما بعد و قبل الزواج
هل الفتاة خطيئة في المجتمع
لماذا يخاف الرجال من الزواج؟
قوة الحب الرومانسي .. بين التفاؤل والواقع

إبداء الفتاة رغبتها فى الزواج

الساعة الآن 08:13 PM.