xpredo script

العودة   نيو حب > المنتديات العامة > طريق الاسلام
التسجيل

الإجهاض بين الطب و الدين

طريق الاسلام

20-10-2008, 05:18 PM
هبة الله
 
الإجهاض بين الطب و الدين

http://www.alkawsr.com/2009/04/15/%D...D9%86/#more-70

الإجهاض بين الطب و الدين


أجاب عن هذا الموضوع و بعض الأسئله الشيخ محمد متولى الشعراوى بكتابه الفتاوى

ما حكم الإسلام في الإجهاض ؟

لا يمكن أن يباح إلا بأمر يتعلق بصحة الأم
منع أن يوجد ما يجهض بالعزل أنت حر فيها ولابد من وضى الزوجين
و أى سبب آخر غير مقبول
و لابد أن يكون قبل 120 يوم مائة و عشرين يوما قبل أن تدب الروح في الجنين
و هنا يوضح الشيخ محمد متولى الشعراوى أن الإجهاض أجازه العلماء قبل أن تدب الروح في الجنين أى قبل 120 يوم
و استشهد بقول النبي صلي الله عليه وسلم : فيما رواه ابن مسعود :

كنز العمال الإصدار 2.01 - للمتقي الهندي
المجلد الثالث عشر >> باب في فضائل الصحابة مفصلا مرتبا على ترتيب حروف المعجم >> حرف الخاء >> خزيمة بن الحكيم السلمي رضي الله عنه


37043- عن أبي جريج عن الزهري قال: قدم خزيمة بن الحكيم السلمي ثم البهزي على خديجة بنت خويلد وكان إذا قدم عليها أصابته بخير ثم انصرف إلى بلاده، وإنه قدم عليها مرة فوجهته مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ومعه غلام لها يقال له ميسرة إلى بصرى وبصرى من أرض الشام، وأحب خزيمة رسول الله صلى الله عليه وسلم حبا شديدا حتى اطمأن إليه رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال له خزيمة: يا محمد! إني أرى فيك أشياء ما أراها في أحد من الناس، وإنك لصريح في ميلادك، أمين في أنفس قومك، وإني أرى عليك من الناس محبة، وإني لأظنك الذي يخرج بتهامة، فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم: فإني محمد رسول الله، قال: أشهد أنك لصادق، وإني قد آمنت بك، فلما انصرفوا من الشام رجع خزيمة إلى بلاده وقال: يا رسول الله! إذا سمعت بخروجك أتيتك، فأبطأ على رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى إذا كان يوم فتح مكة أقبل خزيمة حتى وقف على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم لما نظر إليه: مرحبا بالمهاجر الأول! قال خزيمة: أما والله يا رسول الله! لقد أتيتك عدد أصابعي هذه فما نهنهني عنك إلا أن أكون مجدا في إعلانك غير منكر لرسالتك ولا مخالف لدعوتك، آمنت بالقرآن وكفرت بالأوثان، وأتيتك يا رسول الله غير مبدل لقولي ولا ناكث لبيعتي.
فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن الله يعرض على عبده في كل يوم نصيحة فإن هو قبلها سعد وإن تركها شقي، فإن الله باسط يده لمسيء النهار ليتوب، فإن تاب تاب الله عليه، وإن الحق ثقيل كثقله يوم القيامة، وإن الباطل خفيف كخفته يوم القيامة، وإن الجنة محظور عليها بالمكاره، وإن النار محظور عليها بالشهوات، أنعم صباحا تربت يداك!
قال خزيمة: يا رسول الله! أخبرني عن ظلمة الليل وضوء النهار وحر الماء في الشتاء وبرده في الصيف ومخرج السحاب، وعن قرار ماء الرجل وماء المرأة، وعن موضع النفس من الجسد وما شراب المولود في بطن أمه، وعن مخرج الجراد، وعن البلد الأمين.
فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أما ظلمة الليل وضوء النهار فإن الله عز وجل خلق خلقا من غشاء الماء باطنه أسود وظاهره أبيض، وطرفه بالمشرق وطرفه بالمغرب، تمده الملائكة، فإذا أشرق الصبح طردت الملائكة الظلمة حتى تجعلها في المغرب وينسلخ الجلباب، وإذا أظلم الليل طردت الملائكة الضوء حتى تجعله في طرف الهواء، فهما كذلك يتراوحان، لا يبليان ولا ينفدان، وأما إسخان الماء في الشتاء وبرده في الصيف فإن الشمس إذا سقطت تحت الأرض سارت حتى تطلع من مكانها، فإذا طال الليل في الشتاء كثر لبثها في الأرض فسخن الماء لذلك، فإذا كان الصيف مرت مسرعة لا تلبث تحت الأرض لقصر الليل فثبت الماء على حاله باردا، وأما السحاب فينشق من طرف الخافقين السماء والأرض، فيظل عليه الغبار، مكفف من المزاد المكفوف، حوله الملائكة صفوف، تخرقه الجنوب والصبا، وتلحمه الشمال والدبور، وأما قرار ماء الرجل فإنه يخرج ماؤه من الإحليل وهو عرق يجري من ظهره حتى يستقر قراره في البيضة اليسرى، وأما ماء المرأة فإن ماءها في التريبة يتغلغل لا يزال يدنو حتى يذوق عسيلتها، وأما موضع النفس ففي القلب معلق بالنياط والنياط يسقي العروق، فإذا هلك القلب انقطع العرق، وأما شراب المولود في بطن أمه فإنه يكون نطفة أربعين ليلة، ثم علقة أربعين ليلة، ومشيجا أربعين ليلة، وعميسا أربعين ليلة، ثم مضغة أربعين ليلة، ثم العظم حنيكا أربعين ليلة، ثم جنينا، فعند ذلك يستهل وينفخ فيه الروح، فإذا أراد الله أن يخرجه تاما أخرجه وإذا أراد أن يؤخره في الرحم تسعة أشهر فأمره نافذ وقوله صادق تحملت عليه عروق الرحم ومنها يكون غذاء الوليد، وأما مخرج الجراد فإنه نثرة حوت في البحر يقال له الابزار وفيه يهلك، وأما البلد الأمين فبلد مكة مهاجر الغيث والرعد والبرق لا يدخلها الدجال، وآية خروجه إذا منع الحياء وفشا الزنا ونقض العهد.
(كر) وابن شاهين.


هل الإجهاض قبل 120 يوم من الحمل لا يعتبر اعتداء على جنين ؟

على هذا نقول أن الإنسان الذى يعتدى عليه هل هو الإنسان بالقوة أم الإنسان بالفعل ؟
الإنسان بالقوة الذى إن ترك لمجاله صار إنسانا
و الإنسان بالفعل ولا يتم ذلك إلا بعد 120 يوم و ما قبل ذلك يكون قابلا لأن يكون إنسانا .
و استشهد الشيخ الجليل بنواة البلح فقال : نواة النخلة .. أنا أقول عليها نخلة بالقوة أى أننى إذا وضعتها فى الأرض و أعطيتها اللازم تصبح نخلة إنما هل هى نخلة بالفعل ؟ لا ..

هل القضاء على الحياة نفسها ليس حراماً ؟

عندما تكسر نواة البلح هل تكون قد اعتديت على نخلة ؟

إذا لا علاقة بين الروح و الحركة ...

معى الروح الإنسانى أن تجعل الإنسان الذى فى كل أعضائه و أجهزته مثل الحيوان و بعد ذلك لا يكون حيوانا .
فالأرنب الذى هو عند تشريحه أقرب ما يكون فى بنائه من الإنسان لكنه لا يكون إنسانا لأن الملك لم يحضر له و يقول له كن إنساناً و الاخر يصبح إنساناً قابلا للتعلم و محكوما بشئ فوق الغريزة .
و يطلق الشيخ العالم الجليل قاعدة قوية علمية :
كل الناميات النباتية و الحيوانية وظائفها غريزية لا تستخدم المخ فى توجيهها فالإنسان بعقله يختار بين البدائل أما هذه الناميات فلا .

و يطلق الشيخ الجليل حكما شرعيا و فتوى شديدة الخطورة خطيرة الشدة فى أهميتها فيقول :-

الإجهاض لا يمكن أن يباح إلا لأمر يتعلق بصحة المرأة .
و يؤكد الشيخ الجليل غريزة هذه الناميات و أن اختيارها بين البدائل غير موجود
إطلاقا بقوله : إذا ضربت القطة فلا إجابة لك عندها ولا رد إلا رد واحد و هو الخربشة ... أما الإنسان فإن له تعددا فى إختيار البدائل نتيجة العقل و الفكر .



المصدر

كتاب الفتاوى كل ما يهم المسلم فى حياته و يومه و غده لفضيلة الشيخ محمد متولى الشعراوى الجزء الثالث ص 26
من مواضيع : هبة الله فضل من اجتمع على ذكر الله و النبي محمد صلي الله عليه وسلم
الكحول و الكينا
مناسك الحج و العمرة و زيارة المدينة المنورة ( مهم لكل معتمر و حاج )
إبداء الفتاة رغبتها فى الزواج
كشف العورة بين الزوجين
10-11-2008, 04:21 PM
مريم 2009
 
لا الاه الا الله و سبحان الله شكرا اخت هبة الله
من مواضيع : مريم 2009 العدل الحقيقي
هو محبوس بدينه
السلاسل الذهبية للنساء
اين تذهب الشمس حين تختفى ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
حكم التجبية
12-11-2008, 03:08 AM
ميدوlive
 
سبحان الذي أحسن كل شيء خلقه وبدأ خلق الانسان من طين

شكرا لك
من مواضيع : ميدوlive تحريم لعن إنسان بعينه أو دابة
آداب التشميت والعطاس والتثاؤب
دخول الفقراء الجنة قبل الأغنياء
فضل الحبة السوداء
طِيب رائحة النبي*صلى الله عليه وسلم*
12-11-2008, 01:09 PM
أحمد سالم
 
إجهاض الحمل لا يجوز سواء نفخت في الروح أم لا ، غير أنه بعد نفخ الروح فيه تحريمه أشد ومن أمرها زوجها بالإجهاض فلا يحل لها أن تطيعه .
قال الشيخ محمد بن إبراهيم رحمه الله :
أما السعي لإسقاط الحمل فلا يجوز ذلك ما لم يتحقق موته فإن تحقق ذلك جاز ‏.‏
" مجموع فتاوى الشيخ ابن إبراهيم " ( 11 / 151 ) .
قال الشيخ صالح الفوزان حفظه الله :
أولاً‏ :‏
إجهاض الحمل لا يجوز ، فإذا وجد الحمل فإنه يجب المحافظة عليه ، ويحرم على الأم أن تضر بهذا الحمل ، وأن تضايقه بأي شيء ؛ لأنه أمانة أودعها الله في رحمها وله حق فلا يجوز الإساءة إليه أو الإضرار به أو إتلافه . والأدلة الشرعية تدل على تحريم الإجهاض وإسقاط الحمل ‏.‏
وكونها لا تلد إلا بعملية ليس هذا مسوغًا للإجهاض ، فكثير من النساء لا تلد إلا بعملية فهذا ليس عذراً لإسقاط الحمل .
ثانيًا‏ :‏ إذا كان هذا الحمل قد نفخت فيه الروح وتحرك ثم أجهضته بعد ذلك ومات : فإنها تعتبر قد قتلت نفسًا فعليها الكفارة وهي عتق رقبة ، فإن لم تجد فصيام شهرين متتابعين توبة من الله ، وذلك إذا مضت له أربعة أشهر ، فإنه حينئذ يكون قد نفخت فيه الروح ، فإذا أجهضته بعد ذلك وجبت عليها الكفارة كما ذكرنا ، فالأمر عظيم لا يجوز التساهل فيه ، وإذا كانت لا تتحمل الحمل لحالة مرضية : فعليها أن تتعاطى من الأدوية ما يمنع الحمل قبل وجوده ، كأن تأخذ الحبوب التي تؤخر الحمل عنها فترة حتى تعود إليها صحتها وقوتها ‏.‏
" المنتقى " ( 5 / 301 ، 302 ) . باختصار .
وسئل شيخ الإسلام ابن تيمية - رَحمه اللّه - :
عن رجل قال لزوجته‏ :‏ أسقطي ما في بطنك والإثم عليَّ ، فإذا فعلتْ هذا وسمعتْ منه ، فما يجب عليهما من الكفارة ‏؟ .‏
فأجاب‏ :‏
إن فعلتْ ذلك : فعليهما كفارة عتق رقبة مؤمنة ، فإن لم يجدا فصيام شهرين متتابعين وعليهما غُرَّةٌ عبدٌ أو أَمَةٌ لوارثه الذي لم يقتله ، لا للأب فإن الأب هو الآمر بقتله ، فلا يستحق شيئًا ‏.‏
وقوله (غُرَّةٌ عبدٌ أو أَمَةٌ ) هذه هي دية الجنين ، قيمة عبدٍ أو أمة ٍ . ويقدرها العلماء بعشر دية الأم .


الإسلام سؤال وجواب
من مواضيع : أحمد سالم التوحيد ألطفُ شيء ، وأنزهُهُ، وأنظفه ، وأصفاه
الشرك بالله
انتبه قبل أن تنشر بالمنتديات
80 مخالفه تقع فيها النساء
صحيح مسلم
 

الكلمات الدلالية (Tags)
الدين, الإجهاض, الطب, بين

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
حدث فى مثل هذا اليوم :غرة رمضان
حدث فى مثل هذا اليوم :غرة شوال
القاهرة كما لم تعرفها من قبل ........موضوع للتاريخ........(أرجو التثبيت)
القاهرة كما لم تعرفها من قبل ........موضوع للتاريخ........(أرجو التثبيت)
قراقوش يتحدي فؤاد المهندس

الإجهاض بين الطب و الدين

الساعة الآن 10:39 PM.