xpredo script

العودة   نيو حب > المنتديات العامة > الحوار المفتوح > المنتدى الادبى > منقولات أدبية
التسجيل

وتكلم الحب

منقولات أدبية

12-12-2008, 11:52 PM
mesho2222
 
وتكلم الحب

بيتها هناك فى المدينة..فى حضن النيل تستكين..داعبها الحب ولم يعطها شيئا، وتقدملها طالب الزواج فلم تقبله ،الاب لا وجود له.. الام هى كل الوجود..لذلك تنام بين جفوف امها،ترقد فى الاحداق فى كل لحظة..ترتبط بها ارتباط الجزء بالكل.
عشرون ربيعا ،ازدادت اربعا،وهى تجمع الفصول فى روحها وكيانها وحيده مع امها بعد ان تزوج الاشقاء ..وبقيت هى الصديق والرفيق لامها تتوسد معها الحلم والامل بلا كلل ولا ملل.
اما لقاؤنا فقد رتبته الاقدار لنا ، لا انا عرفتها من قبل ولا هى كانت قد عرفتنى ولسبب ما كان اول لقاء يشبه اللقاء العاشر !! ارتحت اليها وشعرت انها المفقودة منى من زمن بعيد، او انها النصف الاخر لى !! كانت كلماتها عطرا يفوح بالاريج..شفتاها تمتلئان باحاسيس مبهرة ، تكشف عنها العين تبحث عن مجهول..
اما جدائل الشعر المنبسط فوق الاكتاف، فلا تكف عن عناق صدرها ومداعبة نحرها.يداعبها النسيم ، وتداعبه تقفز بكلماتها مثل عصفور يلتقط الحب لياكله.. ويبحث عن الحب ليعيش به.
ولم اكن اؤمن بان هناك حبا من النظرة الاولى !! انها نظرية شبعت سخرية ونقدا ، وفى زمن تم فيه انكار الحب اصلا، فان الحب من النظرة الاولى يصبح نوعا من الترف العاطفى ..
لكننى اخذت بها من المرة الاولى!! بهرت..صعدت الى اجواء السماء ..اخترقت جدرانى فاسالت نقاط العطر من وجدى وتشوقى اليها!! قالوا انه اعجاب..لكنه ليس هو!! والسبب بسيط..فانا لم اكن قد رايتها!! كلكتها سبقتها..انطلقت من حضن النيل كلماتها مثل زقزقه العاصافير .. ثم تهجدت فى الفجر مثل دعاء الكراون! شئ ما يختلف فيها ومنها عن باقى البشر،ربما تكون جميلة .. لكنى اراها!! ربما تكون منسوخه منى او اننى منسوخ منها كما تتناسخ الارواح!!
ودارت الاحاديث..والتقينا وجها لوجه بعد ان كنا قد التقينا روحا بروح ، وقلبا بقلب!!
فى لحظات كانفاس القدر المقدور ، امسكت بيديها احدثها . لحظات هدنى الوجد، توهج عندى كل شئ تتهامس الاصابع كانها تريد ان تلتحم .. ان نذوب معا قطعة واحدة كان اليوم يوم احد ..وكان الوقت فى الثامنة والنصف مساء..لا انا ولا هى..كنا فى زمان مثل زمان الناس..ولا كنا نتحادث كما يتحادث الناس..اشياء واطياف ورؤى وخيالات ، ودفء ، ونبضات!!
ولم يكن امامنا من حل الا ان اذهب الى امها ..ان اقنع امها بان تعمل معى فى الاسكندرية ..امها افزعها ما اعرضه!!فهى لا تستطيع ان تامن عليها فى الطريق من دمنهور الى الاسكندرية.
دون ترتيب مسبق، عرضت على امها الزواج فرفضت امها رفضا اذهلنى..فهى مخطوبة لابن عمها!!هى لم تقل ذلك..ثم اكدت انها لاتدرى لماذا ادعت امها هذا الادعاء.
من يدينا سقط الامل شظايا احرقتنا..وتكلم الحب، وليس بعد الحب قوة اقوى..وليس بعده كاسح مثل هدير البحر .وفى الاسكندرية عقدت قرانى عليها..وذبل الاعتراض على لسان امها .اخذناها معنا لتعيش فى بيتنا، غشيتها موجه فرح عارم فهى لا تتصور ان تبتعد ابنتها عنها.
اما هى فقد ذابت معى فى كوب دافئ من عشق متوهج!!ارواحنا تتلامس وتتهامس قبل ان تتلامس اجسادنا.احتضن الحنان فى عينيها.
اشعر ان نبضاتها ترد على نبضات قلبى..واحدة بواحدة هناك ارتباطا بين شرايينى وقلبها وبين قلبى وشرايينها.دورة واحدة من دماء دافئة تضخ فى جسدينا.
رباه كيف يمكن ان تكون هناك سعادة تفوق ما نحن فيه!! اصاحبها فى كل مكان فى البيت فى الشرفة والغرفة والمطبخ كل منا ظل للاخر..ونحن لا ندرى اننا الاصل واننا الظل .. المهم ان ننعم به فى هجير ..وان نمنع به الهجر..واستشف الوجد من عينيها اهات دفينه تتوارى بين انفاسى ، كى لا تستكين !!
ولست ادرى ، هل هى سحر!!سحر كلها،وانا المسحور بها!!هى ،من تكون؟!صورتها معى.. بسمتها..شفتاها..عيناها المكتحلتان بالحب؟؟هى تسند خدها على جدار الامل مستكينه..تتشابك الاصابع بين يديها،وتبعث الى بصورة من ورق..احلى القطرات..من رحيق الحب.
من مواضيع : mesho2222 تكلم حتى احبك
الو..الو..الو..
مفك البراغى
قلب الام
الوسادة المعطرة
 

الكلمات الدلالية (Tags)
الحب, وتكلم

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

وتكلم الحب

الساعة الآن 05:22 AM.