xpredo script

العودة   نيو حب > المنتديات العامة > طريق الاسلام
التسجيل

أقدم لكم المفاجأة " دويتو "بين المحبه في الله وهبة الله

طريق الاسلام

08-01-2009, 03:20 AM
المحبة في الله
 
"أَفَمَنْ كَانَ عَلَى بَيِّنَةٍ مِنْ رَبِّهِ كَمَنْ زُيِّنَ لَهُ سُوءُ عَمَلِهِ وَاتَّبَعُوا أَهْوَاءَهُمْ" (14)


"أَفَمَنْ كَانَ عَلَى بَيِّنَةٍ مِنْ رَبِّهِ"

الألف ألف تقرير .


" على بينة "
أي على ثبات ويقين .
قاله ابن عباس .
أبو العالية : وهو محمد صلى الله عليه وسلم .
والبينة : الوحي .


"كَمَنْ زُيِّنَ لَهُ سُوءُ عَمَلِهِ"
أي عبادة الأصنام , وهو أبو جهل والكفار .

"وَاتَّبَعُوا أَهْوَاءَهُمْ"
أي ما اشتهوا .
وهذا التزيين من جهة الله خلقا .
ويجوز أن يكون من الشيطان دعاء ووسوسة .
ويجوز أن يكون من الكافر , أي زين لنفسه سوء عمله وأصر على الكفر .
وقال : " سوء " على لفظ " من "
" واتبعوا " على معناه .
من مواضيع : المحبة في الله كتاب الدعاء هو العبادة
برنامج خدعوك فقالوا لمصطفي حسني| المعتقدات الخاطئة في مجتمعنا | الحلقة الأولى
الله نور السماوات والأرض
الأمة ماتت ومافيش أمل في نهضتها!|الحلقة الثانيه|خدعوك فقالو|
عاشوراء
08-01-2009, 03:24 AM
المحبة في الله
 
" مَثَلُ الْجَنَّةِ الَّتِي وُعِدَ الْمُتَّقُونَ فِيهَا أَنْهَارٌ مِّن مَّاء غَيْرِ آسِنٍ وَأَنْهَارٌ مِن لَّبَنٍ لَّمْ يَتَغَيَّرْ طَعْمُهُ وَأَنْهَارٌ مِّنْ خَمْرٍ لَّذَّةٍ لِّلشَّارِبِينَ وَأَنْهَارٌ مِّنْ عَسَلٍ مُّصَفًّى وَلَهُمْ فِيهَا مِن كُلِّ الثَّمَرَاتِ وَمَغْفِرَةٌ مِّن رَّبِّهِمْ كَمَنْ هُوَ خَالِدٌ فِي النَّارِ وَسُقُوا مَاء حَمِيماً فَقَطَّعَ أَمْعَاءهُمْ (15)


" مثل الجنة التي وعد المتقون "
قال عكرمة:


" مثل الجنة"
أي نعتها


" فيها أنهار من ماء غير آسن "
قال ابن عباس رضي الله عنهما والحسن وقتادة يعني غير متغير وقال قتادة والضحاك وعطاء الخراساني غير منتن والعرب تقول أسن الماء إذا تغير ريحه وفي حديث مرفوع أورده ابن أبي حاتم غير آسن يعني الصافي الذي لا كدر فيه وقال ابن أبي حاتم حدثنا أبو سعيد الأشج حدثنا وكيع عن الأعمش عن عبد الله بن مرة عن مسروق قال : قال عبد الله رضي الله عنه أنهار الجنة تفجر من جبل من مسك "


" وأنهار من لبن لم يتغير طعمه "
أي بل في غاية البياض والحلاوة والدسومة وفي حديث مرفوع " لم يخرج من ضروع الماشية "


" وأنهار من خمر لذة للشاربين"
أي ليست كريهة الطعم والرائحة كخمر الدنيا بل حسنة المنظر والطعم والرائحة والفعل " لا فيها غول ولا هم عنها ينزفون " " لا يصدعون عنها ولا ينزفون " " بيضاء لذة للشاربين " وفي حديث مرفوع " لم يعصرها الرجال بأقدامهم "


" وأنهار من عسل مصفى "
أي وهو في غاية الصفاء وحسن اللون والطعم والريح وفي حديث مرفوع
" لم يخرج من بطون النحل "
وقال الإمام أحمد : حدثنا يزيد بن هارون أخبرنا الجريري عن حكيم بن معاوية عن أبيه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول :
" في الجنة بحر اللبن وبحر الماء وبحر العسل وبحر الخمر ثم تشقق الأنهار منها بعد " ورواه الترمذي في صفة الجنة عن محمد بن يسار عن يزيد بن هارون عن سعيد بن أبي إياس الجريري
وقال حسن صحيح قال أبو بكر بن مردويه حدثنا أحمد بن محمد بن عاصم حدثنا عبد الله بن محمد بن النعمان حدثنا مسلم بن إبراهيم حدثنا الحارت بن عبيد أبو قدامة الأيادي حدثنا أبو عمران الجوني عن أبي بكر بن عبد الله بن قيس عن أبيه قال :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " هذه الأنهار تشخب من جنة عدن في جوبة ثم تصدع بعد أنهارا "


وفي الصحيح :
" إذا سألتم الله تعالى فاسألوه الفردوس فإنه أوسط الجنة وأعلى الجنة ومنه تفجر أنهار الجنة وفوقه عرش الرحمن "
وقال الحافظ أبو القاسم الطبراني حدثنا مصعب بن إبراهيم بن حمزة الزبيري وعبد الله بن الصفر السكري قالا حدثنا إبراهيم بن المنذر الحزامي حدثنا عبد الرحمن بن المغيرة حدثني عبد الرحمن بن عياش عن دلهم بن الأسود قال دلهم وحدثنيه أيضا أبو الأسود عن عاصم بن لقيط قال:
إن لقيط بن عامر خرج وافدا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم قلت يا رسول الله فعلى ما نطلع من الجنة ؟ قال صلى الله عليه وسلم " على أنهار من عسل مصفى وأنهار من خمر ما بها صداع ولا ندامة وأنهار من لبن لم يتغير طعمه وماء غير آسن وفاكهة لعمر إلهك ما تعلمون وخير من مثله وأزواج مطهرة" قلت يا رسول الله أولنا فيها أزواج مصلحات ؟ قال" الصالحات للصالحين تلذونهن مثل لذاتكم في الدنيا ويلذونكم غير أن لا توالد "


وقال أبو بكر عبد الله بن محمد بن أبي الدنيا حدثنا يعقوب بن عبيد عن يزيد بن هارون أخبرني الجريري عن معاوية بن قرة عن أبيه عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : لعلكم تظنون أن أنهار الجنة تجري في أخدود في الأرض والله إنها لتجري سائحة على وجه الأرض حافاتها قباب اللؤلؤ وطينها المسك الأذفر وقد رواه أبو بكر بن مردويه من حديث مهدي بن حكيم عن يزيد بن هارون به مرفوعا


وقوله تعالى " ولهم فيها من كل الثمرات"
" كقوله عز وجل " يدعون فيها بكل فاكهة آمنين "
وقوله تبارك وتعالى" فيهما من كل فاكهة زوجان "
وقوله سبحانه وتعالى" ومغفرة من ربهم " أي مع ذلك كله.


وقوله سبحانه وتعالى " كمن هو خالد في النار "
أي أهؤلاء الذين ذكرنا منزلتهم من الجنة كمن هو خالد في النار ؟ ليس هؤلاء كهؤلاء وليس من هو في الدرجات كمن هو في الدركات


" وسقوا ماء حميما "
أي حارا شديد الحر لا يستطاع.


" فقطع أمعاءهم "
أي قطع ما في بطونهم من الأمعاء والأحشاء عياذا بالله تعالى من ذلك .
من مواضيع : المحبة في الله برنامج مشكلات من الحياة |برنامج فتاوي|د.عبدالله المصلح |الحلقة الثالثة|
300حديث شريف لرسولنا الكريم
تفسير سورة "الزمر"|ابن كثير|
الدعاء علي العدو
اجر صيام العشر الأوائل
08-01-2009, 03:31 AM
المحبة في الله
 
"مَثَلُ الْجَنَّةِ الَّتِي وُعِدَ الْمُتَّقُونَ فِيهَا أَنْهَارٌ مِنْ مَاءٍ غَيْرِ آَسِنٍ وَأَنْهَارٌ مِنْ لَبَنٍ لَمْ يَتَغَيَّرْ طَعْمُهُ وَأَنْهَارٌ مِنْ خَمْرٍ لَذَّةٍ لِلشَّارِبِينَ وَأَنْهَارٌ مِنْ عَسَلٍ مُصَفًّى وَلَهُمْ فِيهَا مِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ وَمَغْفِرَةٌ مِنْ رَبِّهِمْ كَمَنْ هُوَ خَالِدٌ فِي النَّارِ وَسُقُوا مَاءً حَمِيمًا فَقَطَّعَ أَمْعَاءَهُمْ(15)

"مَثَلُ الْجَنَّةِ الَّتِي وُعِدَ الْمُتَّقُونَ"
لما قال عز وجل : " إن الله يدخل الذين آمنوا وعملوا الصالحات جنات "
[ الحج : 14 ]
وصف تلك الجنات , أي صفة الجنة المعدة للمتقين .
وقد مضى الكلام في هذا في " الرعد " .
وقرأ علي بن أبي طالب " مثال الجنة التي وعد المتقون "


"فِيهَا أَنْهَارٌ مِنْ مَاءٍ غَيْرِ آسِنٍ"
أي غير متغير الرائحة .
والآسن من الماء مثل الآجن .
وقد أسن الماء يأسن ويأسن أسنا وأسونا إذا تغيرت رائحته .
وكذلك أجن الماء يأجن ويأجن أجنا وأجونا .
ويقال بالكسر فيهما : أجن وأسن يأسن ويأجن أسنا وأجنا , قاله اليزيدي .
وأسن الرجل أيضا يأسن ( بالكسر لا غير ) إذا دخل البئر فأصابته ريح منتنة من ريح البئر أو غير ذلك فغشي عليه أو دار رأسه .
قال زهير : قد أترك القرن مصفرا أنامله يميد في الرمح ميد المائح الأسن ويروى " الوسن " . وتأسن الماء تغير .
أبو زيد : تأسن علي تأسنا اعتل وأبطأ .
أبو عمرو : تأسن الرجل أباه أخذ أخلاقه .
وقال اللحياني : إذا نزع إليه في الشبه , وقراءة العامة " آسن " بالمد .
وقرأ ابن كثير وحميد " أسن " بالقصر , وهما لغتان , مثل حاذر وحذر .
وقال الأخفش : أسن للحال , وآسن ( مثل فاعل ) يراد به الاستقبال .

"وَأَنْهَارٌ مِنْ لَبَنٍ لَمْ يَتَغَيَّرْ طَعْمُهُ"
أي لم يحمض بطول المقام كما تتغير ألبان الدنيا إلى الحموضة .



"وَأَنْهَارٌ مِنْ خَمْرٍ لَذَّةٍ لِلشَّارِبِينَ"
أي لم تدنسها الأرجل ولم ترنقها الأيدي كخمر الدنيا , فهي لذيذة الطعم طيبة الشرب لا يتكرهها الشاربون .
يقال : شراب لذ ولذيذ بمعنى . واستلذه عده لذيذا .

"وَأَنْهَارٌ مِنْ عَسَلٍ مُصَفًّى"
العسل ما يسيل من لعاب النحل .
" مصفى " أي من الشمع والقذى , خلقه الله كذلك لم يطبخ على نار ولا دنسه النحل . وفي الترمذي عن حكيم بن معاوية عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال :
" إن في الجنة بحر الماء وبحر العسل وبحر اللبن وبحر الخمر ثم تشقق الأنهار بعد ". قال : حديث حسن صحيح .
وفي صحيح مسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
" سيحان وجيحان والنيل والفرات كل من أنهار الجنة" .
وقال كعب : نهر دجلة نهر ماء أهل الجنة , ونهر الفرات نهر لبنهم , ونهر مصر نهر خمرهم , ونهر سيحان نهر عسلهم . وهذه الأنهار الأربعة تخرج من نهر الكوثر . والعسل : يذكر ويؤنث . وقال ابن عباس : " من عسل مصفى " أي لم يخرج من بطون النحل .

"وَلَهُمْ فِيهَا مِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ "
" من " زائدة للتأكيد .


"وَمَغْفِرَةٌ مِنْ رَبِّهِمْ"
أي لذنوبهم .

"كَمَنْ هُوَ خَالِدٌ فِي النَّارِ"
قال الفراء : المعنى أفمن يخلد في هذا النعيم كمن يخلد في النار .
وقال الزجاج : أي أفمن كان على بينة من ربه وأعطي هذه الأشياء كمن زين له سوء عمله وهو خالد في النار .
فقوله : " كمن " بدل من قوله : " أفمن زين له سوء عمله "
[ فاطر : 8 ] .
وقال ابن كيسان : مثل هذه الجنة التي فيها الثمار والأنهار كمثل النار التي فيها الحميم والزقوم . ومثل أهل الجنة في النعيم المقيم كمثل أهل النار في العذاب المقيم .

"وَسُقُوا مَاءً حَمِيمًا فَقَطَّعَ أَمْعَاءَهُمْ"
أي حارا شديد الغليان , إذا أدني منهم شوى وجوههم , ووقعت فروة رءوسهم , فإذا شربوه قطع أمعاءهم وأخرجها من دبورهم . والأمعاء : جمع معى , والتثنية معيان , وهو جميع ما في البطن من الحوايا .
من مواضيع : المحبة في الله برنامج خدعوك فقالوا لمصطفي حسني| المعتقدات الخاطئة في مجتمعنا | الحلقة الأولى
عاشوراء
برنامج مشكلات من الحياة |برنامج فتاوي|د.عبدالله المصلح |الحلقة الثالثة|
برنامج خدعوك فقالوا!!!
كتاب الدعاء هو العبادة
08-01-2009, 03:34 AM
المحبة في الله
 
"وَمِنْهُم مَّن يَسْتَمِعُ إِلَيْكَ حَتَّى إِذَا خَرَجُوا مِنْ عِندِكَ قَالُوا لِلَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ مَاذَا قَالَ آنِفاً
أُوْلَئِكَ الَّذِينَ طَبَعَ اللَّهُ عَلَى قُلُوبِهِمْ وَاتَّبَعُوا أَهْوَاءهُمْ "(16)

يقول تعالى مخبرا عن المنافقين في بلادتهم وقلة فهمهم حيث كانوا يجلسون إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ويستمعون كلامه فلا يفهمون منه شيئا فإذا خرجوا من عنده
" قالوا للذين أوتوا العلم من الصحابة "
رضي الله عنهم

" ماذا قال آنفا "
أي الساعة لا يعقلون ما قال ولا يكترثون له .


قال الله تعالى " أولئك الذين طبع الله على قلوبهم واتبعوا أهواءهم "
أي فلا فهم صحيح ولا قصد صحيح .
من مواضيع : المحبة في الله برنامج خدعوك فقالوا!!!
اجر صيام العشر الأوائل
برنامج خدعوك فقالوا لمصطفي حسني| المعتقدات الخاطئة في مجتمعنا | الحلقة الأولى
برنامج مشكلات من الحياة |برنامج فتاوي|د.عبدالله المصلح |الحلقة الثالثة|
برنامج |مشكلات من الحياة |برنامج فتاوي|د.عبدالله المصلح
08-01-2009, 03:39 AM
المحبة في الله
 

وَمِنْهُمْ مَنْ يَسْتَمِعُ إِلَيْكَ حَتَّى إِذَا خَرَجُوا مِنْ عِنْدِكَ قَالُوا لِلَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ مَاذَا قَالَ آَنِفًا أُولَئِكَ الَّذِينَ طَبَعَ اللَّهُ عَلَى قُلُوبِهِمْ وَاتَّبَعُوا أَهْوَاءَهُمْ (16)

"وَمِنْهُمْ مَنْ يَسْتَمِعُ إِلَيْكَ"
أي من هؤلاء الذين يتمتعون ويأكلون كما تأكل الأنعام , وزين لهم سوء عملهم قوم يستمعون إليك

وهم المنافقون : عبد الله بن أبي ابن سلول ورفاعة بن التابوت وزيد بن الصليت والحارث بن عمرو ومالك بن دخشم ,
كانوا يحضرون الخطبة يوم الجمعة فإذا سمعوا ذكر المنافقين فيها أعرضوا عنه , فإذا خرجوا سألوا عنه .
قاله الكلبي ومقاتل .
وقيل : كانوا يحضرون عند رسول الله صلى الله عليه وسلم مع المؤمنين , فيستمعون منه ما يقول , فيعيه المؤمن ولا يعيه الكافر .



"حَتَّى إِذَا خَرَجُوا مِنْ عِنْدِكَ"
أي إذا فارقوا مجلسك .


"قَالُوا لِلَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ"
قال عكرمة : هو عبد الله بن العباس .
قال ابن عباس : كنت ممن يسأل , أي كنت من الذين أوتوا العلم .
وفي رواية عن ابن عباس : أنه يريد عبد الله بن مسعود .
وكذا قال عبد الله بن بريدة : هو عبد الله بن مسعود .
وقال القاسم بن عبد الرحمن : هو أبو الدرداء .
وقال ابن زيد : إنهم الصحابة .


"مَاذَا قَالَ آنِفًا"
أي الآن , على جهة الاستهزاء .
أي أنا لم ألتفت إلى قوله .
و " آنفا " يراد به الساعة التي هي أقرب الأوقات إليك
من قولك : استأنفت الشيء إذا ابتدأت به .
ومنه أمر أنف , وروضة أنف , أي لم يرعها أحد .
وكأس أنف : إذا لم يشرب منها شيء , كأنه استؤنف شربها مثل روضة أنف .
قال الشاعر : ويحرم سر جارتهم عليهم ويأكل جارهم أنف القصاع
وقال آخر : إن الشواء والنشيل والرغف والقينة الحسناء والكأس الأنف للطاعنين الخيل والخيل قطف
وقال امرؤ القيس : قد غدا يحملني في أنفه أي في أوله .
وأنف كل شيء أوله .
وقال قتادة في هؤلاء المنافقين : الناس رجلان :
رجل عقل عن الله فانتفع بما سمع , ورجل لم يعقل ولم ينتفع بما سمع .
وكان يقال : الناس ثلاثة : فسامع عامل , وسامع عاقل , وسامع غافل تارك .


"أُولَئِكَ الَّذِينَ طَبَعَ اللَّهُ عَلَى قُلُوبِهِمْ"
فلم يؤمنوا .


"وَاتَّبَعُوا أَهْوَاءَهُمْ"
في الكفر .
من مواضيع : المحبة في الله برنامج مشكلات من الحياة |برنامج فتاوي|د.عبدالله المصلح |الحلقة الثالثة|
عاشوراء
الأمة ماتت ومافيش أمل في نهضتها!|الحلقة الثانيه|خدعوك فقالو|
كتاب الدعاء هو العبادة
برنامج خدعوك فقالوا لمصطفي حسني| المعتقدات الخاطئة في مجتمعنا | الحلقة الأولى
08-01-2009, 03:41 AM
المحبة في الله
 
" وَالَّذِينَ اهْتَدَوْا زَادَهُمْ هُدًى وَآتَاهُمْ تَقْواهُمْ "(17)

"وَالَّذِينَ اهْتَدَوْا زَادَهُمْ هُدًى وَآتَاهُمْ تَقْوَاهُمْ"
أي والذين قصدوا الهداية وفقهم الله - تعالى - لها فهداهم إليها وثبتهم عليها وزادهم منها.


" وآتاهم تقواهم "
أي ألهمهم رشدهم.
من مواضيع : المحبة في الله برنامج خدعوك فقالوا!!!
برنامج خدعوك فقالوا لمصطفي حسني| المعتقدات الخاطئة في مجتمعنا | الحلقة الأولى
أقدم لكم المفاجأة " دويتو "بين المحبه في الله وهبة الله
تفسير سورة "الزمر"|ابن كثير|
300حديث شريف لرسولنا الكريم
08-01-2009, 03:41 AM
المحبة في الله
 
وَالَّذِينَ اهْتَدَوْا زَادَهُمْ هُدًى وَآَتَاهُمْ تَقْوَاهُمْ (17)


"وَالَّذِينَ اهْتَدَوْا زَادَهُمْ هُدًى"
أي للإيمان زادهم الله هدى .
وقيل : زادهم النبي صلى الله عليه وسلم هدى
. وقيل : ما يستمعونه من القرآن هدى , أي يتضاعف يقينهم .
وقال الفراء : زادهم إعراض المنافقين واستهزاؤهم هدى .
وقيل : زادهم نزول الناسخ هدى.


. وفي الهدى الذي زادهم أربعة أقاويل :
أحدها : زادهم علما , قاله الربيع بن أنس .
الثاني : أنهم علموا ما سمعوا وعملوا بما علموا , قاله الضحاك .
الثالث : زادهم بصيرة في دينهم وتصديقا لنبيهم , قاله الكلبي .
الرابع : شرح صدورهم بما هم عليه من الإيمان .


"وَآتَاهُمْ تَقْوَاهُمْ"


أي ألهمهم إياها .


وقيل : فيه خمسة أوجه :
أحدها : آتاهم الخشية , قاله الربيع .
الثاني : ثواب تقواهم في الآخرة , قاله السدي .
الثالث : وفقهم للعمل الذي فرض عليهم , قاله مقاتل .
الرابع : بين لهم ما يتقون , قاله ابن زياد والسدي أيضا .
الخامس : أنه ترك المنسوخ والعمل بالناسخ , قاله عطية . الماوردي : ويحتمل .
سادسا : أنه ترك الرخص والأخذ بالعزائم . وقرئ " وأعطاهم " بدل


" وآتاهم "
. وقال عكرمة : هذه نزلت فيمن آمن من أهل الكتاب.
من مواضيع : المحبة في الله عاشوراء
الدعاء علي العدو
برنامج خدعوك فقالوا لمصطفي حسني| المعتقدات الخاطئة في مجتمعنا | الحلقة الأولى
كتاب الدعاء هو العبادة
برنامج خدعوك فقالوا!!!
08-01-2009, 03:44 AM
المحبة في الله
 
" فَهَلْ يَنظُرُونَ إِلَّا السَّاعَةَ أَن تَأْتِيَهُم بَغْتَةً فَقَدْ جَاء أَشْرَاطُهَا فَأَنَّى لَهُمْ إِذَا جَاءتْهُمْ


ذِكْرَاهُمْ "(18)


" فهل ينظرون إلا الساعة أن تأتيهم بغتة "
أي وهم غافلون عنها .


" فقد جاء أشراطها "
أي أمارات اقترابها
كقوله تبارك وتعالى :"هذا نذير من النذر الأولى أزفت الآزفة "
وكقوله جلت عظمته :" اقتربت الساعة وانشق القمر "
وقوله سبحانه وتعالى:
" أتى أمر الله فلا تستعجلوه "
وقوله جل وعلا :" اقترب للناس حسابهم وهم في غفلة معرضون"
فبعثة رسول الله صلى الله عليه وسلم من أشراط الساعة ; لأنه خاتم الرسل الذي أكمل الله تعالى به الدين وأقام به الحجة على العالمين وقد أخبر صلى الله عليه وسلم بأمارات الساعة وأشراطها وأبان عن ذلك وأوضحه بما لم يؤته نبي قبله كما هو مبسوط في موضعه
وقال الحسن البصري : بعثة محمد صلى الله عليه وسلم من أشراط الساعة وهو كما قال ولهذا جاء في أسمائه صلى الله عليه وسلم أنه نبي التوبة ونبي الملحمة والحاشر الذي يحشر الناس على قدميه والعاقب الذي ليس بعده نبي .
وقال البخاري حدثنا أحمد بن المقدام حدثنا فضيل بن سليمان حدثنا أبو رجاء حدثنا سهل بن سعد رضي الله عنه قال رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم قال بأصبعيه هكذا بالوسطى والتي تليها :
" بعثت أنا والساعة كهاتين "


" فأنى لهم إذا جاءتهم ذكراهم "
أي فكيف للكافرين بالتذكر إذا جاءتهم القيامة حيث لا ينفعهم ذلك ؟
كقوله تعالى:
"يومئذ يتذكر الإنسان وأنى له الذكرى "
" وقالوا آمنا به وأنى لهم التناوشمن مكان بعيد "
من مواضيع : المحبة في الله 300حديث شريف لرسولنا الكريم
الدعاء علي العدو
هناك شبهات حول النبي "صلي الله عليه وسلم "!|الحلقة الثالثة|خدعوك فقالو
أقدم لكم المفاجأة " دويتو "بين المحبه في الله وهبة الله
برنامج خدعوك فقالوا لمصطفي حسني| المعتقدات الخاطئة في مجتمعنا | الحلقة الأولى
08-01-2009, 03:45 AM
المحبة في الله
 
فَهَلْ يَنْظُرُونَ إِلَّا السَّاعَةَ أَنْ تَأْتِيَهُمْ بَغْتَةً فَقَدْ جَاءَ أَشْرَاطُهَا فَأَنَّى لَهُمْ إِذَا جَاءَتْهُمْ ذِكْرَاهُمْ (18)


" فَهَلْ يَنْظُرُونَ إِلَّا السَّاعَةَ أَنْ تَأْتِيَهُمْ بَغْتَةً"
أي فجأة | وهذا وعيد للكفار|


. " أن تأتيهم بغتة "
" أن " بدل اشتمال من " الساعة "
نحو قوله : " أن تطئوهم "
[ الفتح : 25 ]
من قوله : " رجال مؤمنون ونساء مؤمنات "
[ الفتح : 25 ] .
وقرئ " بغتة " بوزن جربة , وهي غريبة لم ترد في المصادر أختها , وهي مروية عن أبي عمرو . الزمخشري وما أخوفني أن تكون غلطة من الراوي عن أبي عمرو , وأن يكون الصواب " بغتة " بفتح الغين من غير تشديد , كقراءة الحسن . وروى أبو جعفر الرؤاسي وغيره من أهل مكة " إن تأتهم بغتة " . قال المهدوي : ومن قرأ " إن تأتهم بغتة " كان الوقف على " الساعة " ثم استأنف الشرط . وما يحتمله الكلام من الشك مردود إلى الخلق , كأنه قال : إن شكوا في مجيئها " فقد جاء أشراطها " .


"فَقَدْ جَاءَ أَشْرَاطُهَا"
أي أماراتها وعلاماتها .
وكانوا قد قرءوا في كتبهم أن محمدا صلى الله عليه وسلم آخر الأنبياء , فبعثه من أشراطها وأدلتها , قاله الضحاك والحسن . وفي الصحيح عن أنس قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : [ بعثت أنا والساعة كهاتين ] وضم السبابة والوسطى , لفظ مسلم , وخرجه البخاري والترمذي وابن ماجه . ويروى [ بعثت والساعة كفرسي رهان ] . وقيل : أشراط الساعة أسبابها التي هي دون معظمها . ومنه يقال للدون من الناس : الشرط . وقيل : يعني علامات الساعة انشقاق القمر والدخان , قاله الحسن أيضا . وعن الكلبي : كثرة المال والتجارة وشهادة الزور وقطع الأرحام , وقلة الكرام وكثرة اللئام . وقد أتينا على هذا الباب في كتاب " التذكرة " مستوفى والحمد لله . وواحد الأشراط شرط , وأصله الأعلام . ومنه قيل الشرط ; لأنهم جعلوا لأنفسهم علامة يعرفون بها . ومنه الشرط في البيع وغيره . قال أبو الأسود : فإن كنت قد أزمعت بالصرم بيننا فقد جعلت أشراط أوله تبدو ويقال : أشرط فلان نفسه في عمل كذا أي أعلمها وجعلها له . قال أوس بن حجر يصف رجلا تدلى بحبل من رأس جبل إلى نبعة يقطعها ليتخذ منها قوسا : فأشرط نفسه فيها وهو معصم وألقى بأسباب له وتوكلا


" فَأَنَّى لَهُمْ إِذَا جَاءَتْهُمْ ذِكْرَاهُمْ"
" ذكراهم " ابتداء و " أنى لهم " الخبر . والضمير المرفوع في " جاءتهم " للساعة , التقدير : فمن أين لهم التذكر إذا جاءتهم الساعة , قال معناه قتادة وغيره . وقيل : فكيف لهم بالنجاة إذا جاءتهم الذكرى عند مجيء الساعة , قاله ابن زيد .
وفي الذكرى وجهان :
أحدهما : تذكيرهم بما عملوه من خير أو شر .
الثاني : هو دعاؤهم بأسمائهم تبشيرا وتخويفا , روى أبان عن أنس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : [ أحسنوا أسماءكم فإنكم تدعون بها يوم القيامة يا فلان قم إلى نورك يا فلان قم لا نور لك ] ذكره الماوردي .
من مواضيع : المحبة في الله برنامج خدعوك فقالوا لمصطفي حسني| المعتقدات الخاطئة في مجتمعنا | الحلقة الأولى
برنامج |مشكلات من الحياة |برنامج فتاوي|د.عبدالله المصلح
عاشوراء
هناك شبهات حول النبي "صلي الله عليه وسلم "!|الحلقة الثالثة|خدعوك فقالو
برنامج مشكلات من الحياة |برنامج فتاوي|د.عبدالله المصلح |الحلقة الثالثة|
08-01-2009, 12:22 PM
المحبة في الله
 
" فَاعْلَمْ أَنَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَاسْتَغْفِرْ لِذَنبِكَ


وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مُتَقَلَّبَكُمْ وَمَثْوَاكُمْ {19



" فاعلم أنه لا إله إلا الله "
هذا إخبار بأنه لا إله إلا الله ولا يتأتى كونه آمرا بعلم ذلك ولهذا عطف عليه .


" واستغفر لذنبك وللمؤمنين والمؤمنات "
وفي الصحيح أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول:
" اللهم اغفر لي خطيئتي وجهلي وإسرافي في أمري وما أنتأعلم به مني اللهم اغفر لي هزلي وجدي وخطئي وعمدي وكل ذلك عندي "
وفي الصحيح أنه كان يقول في آخر الصلاة :
" اللهم اغفر لي ما قدمت وما أخرت وماأسررت وما أعلنت وما أسرفت وما أنت أعلم به مني أنت إلهي لا إله إلا أنت "
وفي الصحيح أنه قال:
" يا أيها الناس توبوا إلى ربكم فإني أستغفر اللهوأتوب إليه في اليوم أكثر من سبعين مرة "
وقال الإمام أحمد حدثنا بن جعفر حدثنا شعبة عن عاصم الأحول قال سمعت عبد الله بن سرخس:
قال أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فأكلت معه من طعامه فقلت غفر الله لك يا رسول اللهفقال صلى الله عليه وسلم" ولك " فقلت أستغفر لك ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم " نعم ولكم " وقرأ " واستغفر لذنبك وللمؤمنين والمؤمنات "
ثم نظرت إلى بعض كتفه الأيمن أو كتفه الأيسر شعبة الذي شك فإذا هو كهيئة الجمع عليه الثآليل ورواه مسلم والترمذي والنسائي وابن جرير وابن أبي حاتم من طرق عن عاصم الأحول به , وفي الحديث الآخر الذي رواه أبو يعلى حدثنا محمد بن عون حدثنا عثمان بن مطر حدثنا عبد الغفور عن أبي نصر عن أبي رجاء عن أبي بكر الصديق رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال :
" عليكم بلا إله إلا الله والاستغفار فأكثروا منهما فإن إبليس قال إنما أهلكت الناس بالذنوب وأهلكوني بلا إله إلا الله والاستغفار فلما رأيت ذلك أهلكتهم بالأهواء فهم يحسبون أنهم مهتدون "
وفي الأثر المروي" قال إبليس وعزتك وجلالك لا أزال أغويهم ما دامت أرواحهم في أجسادهم فقال الله عز وجل وعزتي وجلالي لا أزال أغفر لهم ما استغفروني " والأحاديث في فضل الاستغفار كثيرة جدا .


" والله يعلم متقلبكم ومثواكم "
أي يعلم تصرفكم في نهاركم ومستقركم في ليلكم.
كقوله تبارك وتعالى " وهو الذي يتوفاكم بالليل ويعلم ما جرحتم بالنهار "
وقوله سبحانه وتعالى " وما من دابة في الأرض إلا على الله رزقها ويعلم مستقرها ومستودعها كل في كتاب مبين "
وهذا القول ذهب إليه ابن جريج وهو اختيار ابن جرير وعن ابن عباس رضي الله عنهما متقلبكم في الدنيا ومثواكم في الآخرة وقال السدي : متقلبكم في الدنيا ومثواكم في قبوركم والأول أولى وأظهر والله أعلم .
من مواضيع : المحبة في الله أقدم لكم المفاجأة " دويتو "بين المحبه في الله وهبة الله
تفسير سورة "الزمر"|ابن كثير|
الأمة ماتت ومافيش أمل في نهضتها!|الحلقة الثانيه|خدعوك فقالو|
300حديث شريف لرسولنا الكريم
عاشوراء
08-01-2009, 12:34 PM
المحبة في الله
 
فَاعْلَمْ أَنَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَاسْتَغْفِرْ لِذَنْبِكَ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مُتَقَلَّبَكُمْ وَمَثْوَاكُم(19)


" فَاعْلَمْ أَنَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ"
قال الماوردي : وفيه - وإن كان الرسول عالما بالله -

ثلاثة أوجه : يعني اعلم أن الله أعلمك أن لا إله إلا الله .
الثاني : ما علمته استدلالا فاعلمه خبرا يقينا .
الثالث : يعني فاذكر أن لا إله إلا الله , فعبر عن الذكر بالعلم لحدوثه عنه .
وعن سفيان بن عيينة أنه سئل عن فضل العلم فقال : ألم تسمع قوله حين بدأ به
" فاعلم أنه لا إله إلا الله واستغفر لذنبك "
فأمر بالعمل بعد العلم
وقال : " اعلموا أنما الحياة الدنيا لعب ولهو "
إلى قوله " سابقوا إلى مغفرة من ربكم "
[ الحديد : 20 - 21 ]
وقال : " واعلموا أنما أموالكم وأولادكم فتنة "
[ الأنفال : 28 ]
ثم قال بعد : " فاحذروهم "
[ التغابن : 14 ]
وقال تعالى : " واعلموا أنما غنمتم من شيء فأن لله خمسه "
[ الأنفال : 41 ]
ثم أمر بالعمل بعد .



"وَاسْتَغْفِرْ لِذَنْبِكَ "

يحتمل وجهين :
أحدهما : يعني استغفر الله أن يقع منك ذنب .
الثاني : استغفر الله ليعصمك من الذنوب .
وقيل : لما ذكر له حال الكافرين والمؤمنين أمره بالثبات على الإيمان , أي اثبت على ما أنت عليه من التوحيد والإخلاص والحذر عما تحتاج معه إلى استغفار .
وقيل : الخطاب له والمراد به الأمة , وعلى هذا القول توجب الآية استغفار الإنسان لجميع المسلمين . وقيل : كان عليه السلام يضيق صدره من كفر الكفار والمنافقين , فنزلت الآية أي فاعلم أنه لا كاشف يكشف ما بك إلا الله , فلا تعلق قلبك بأحد سواه . وقيل : أمر بالاستغفار لتقتدي به الأمة .



"وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ"


أي ولذنوبهم . وهذا أمر بالشفاعة . وروى مسلم عن عاصم الأحول عن عبد الله بن سرجس المخزومي قال : أتيت النبي صلى الله عليه وسلم وأكلت من طعامه فقلت : يا رسول الله , غفر الله لك فقال له صاحبي : هل استغفر لك النبي صلى الله عليه وسلم ؟ قال : نعم , ولك . ثم تلا هذه الآية : " واستغفر لذنبك وللمؤمنين والمؤمنات " ثم تحولت فنظرت إلى خاتم النبوة بين كتفيه , جمعا عليه خيلان كأنه الثآليل .



"وَاللَّهُ يَعْلَمُ مُتَقَلَّبَكُمْ وَمَثْوَاكُمْ"


فيه خمسة أقوال :
أحدها : يعلم أعمالكم في تصرفكم وإقامتكم .


الثاني : " متقلبكم " في أعمالكم نهارا " ومثواكم " في ليلكم نياما .
وقيل " متقلبكم " في الدنيا . " ومثواكم " في الدنيا والآخرة , قال ابن عباس والضحاك
.وقال عكرمة : " متقلبكم " في أصلاب الآباء إلى أرحام الأمهات . “ومثواكم " مقامكم في الأرض .
وقال ابن كيسان : " متقلبكم " من ظهر إلى بطن الدنيا . “ومثواكم " في القبور .
قلت : والعموم يأتي على هذا كله , فلا يخفى عليه سبحانه شيء من حركات بني آدم وسكناتهم , وكذا جميع خلقه . فهو عالم بجميع ذلك قبل كونه جملة وتفصيلا أولى وأخرى . سبحانه ! لا إله إلا هو .
من مواضيع : المحبة في الله برنامج خدعوك فقالوا لمصطفي حسني| المعتقدات الخاطئة في مجتمعنا | الحلقة الأولى
تفسير سورة "الزمر"|ابن كثير|
اجر صيام العشر الأوائل
كتاب الدعاء هو العبادة
أقدم لكم المفاجأة " دويتو "بين المحبه في الله وهبة الله
08-01-2009, 01:52 PM
المحبة في الله
 
وَيَقُولُ الَّذِينَ آمَنُوا لَوْلَا نُزِّلَتْ سُورَةٌ فَإِذَا أُنزِلَتْ سُورَةٌ
مُّحْكَمَةٌ وَذُكِرَ فِيهَا الْقِتَالُ رَأَيْتَ الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ
يَنظُرُونَ إِلَيْكَ نَظَرَ الْمَغْشِيِّ عَلَيْهِ مِنَ الْمَوْتِ فَأَوْلَى لَهُمْ
{20}
يَقُول تَعَالَى مُخْبِرًا عَنْ الْمُؤْمِنِينَ أَنَّهُمْ تَمَنَّوْا شَرْعِيَّة الْجِهَاد فَلَمَّا فَرَضَهُ اللَّه عَزَّ وَجَلَّ وَأَمَرَ بِهِ نَكَلَ عَنْهُ كَثِير مِنْ النَّاس.
كَقَوْلِهِ تَبَارَكَ وَتَعَالَى :
" أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ قِيلَ لَهُمْ كُفُّوا أَيْدِيَكُمْ وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ فَلَمَّا كُتِبَ عَلَيْهِمْ الْقِتَالُ إِذَا فَرِيقٌ مِنْهُمْ يَخْشَوْنَ النَّاسَ كَخَشْيَةِ اللَّهِ أَوْ أَشَدَّ خَشْيَةً وَقَالُوا رَبَّنَا لِمَ كَتَبْتَ عَلَيْنَا الْقِتَالَ لَوْلَا أَخَّرْتَنَا إِلَى أَجَلٍ قَرِيبٍ قُلْ مَتَاعُ الدُّنْيَا قَلِيلٌ وَالْآخِرَةُ خَيْرٌ لِمَنْ اِتَّقَى وَلَا تُظْلَمُونَ فَتِيلًا "
وَقَالَ عَزَّ وَجَلَّ هَهُنَا :
" وَيَقُول الَّذِينَ آمَنُوا لَوْلَا نُزِّلَتْ سُورَةٌ "
أَيْ مُشْتَمِلَة عَلَى حُكْم الْقِتَال.
وَلِهَذَا قَالَ: " فَإِذَا أُنْزِلَتْ سُورَة مُحْكَمَة وَذُكِرَ فِيهَا الْقِتَال رَأَيْت الَّذِينَ فِي قُلُوبهمْ مَرَض يَنْظُرُونَ إِلَيْك نَظَر الْمَغْشِيّ عَلَيْهِ مِنْ الْمَوْت "
أَيْ مِنْ فَزَعهمْ وَرُعْبهمْ وَجُبْنهمْ مِنْ لِقَاء الْأَعْدَاء .
من مواضيع : المحبة في الله أقدم لكم المفاجأة " دويتو "بين المحبه في الله وهبة الله
برنامج خدعوك فقالوا لمصطفي حسني| المعتقدات الخاطئة في مجتمعنا | الحلقة الأولى
عاشوراء
الله نور السماوات والأرض
برنامج مشكلات من الحياة |برنامج فتاوي|د.عبدالله المصلح |الحلقة الثالثة|
08-01-2009, 01:57 PM
المحبة في الله
 
وَيَقُولُ الَّذِينَ آمَنُوا لَوْلَا نُزِّلَتْ سُورَةٌ فَإِذَا أُنزِلَتْ سُورَةٌ
مُّحْكَمَةٌ وَذُكِرَ فِيهَا الْقِتَالُ رَأَيْتَ الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ
يَنظُرُونَ إِلَيْكَ نَظَرَ الْمَغْشِيِّ عَلَيْهِ مِنَ الْمَوْتِ فَأَوْلَى لَهُمْ
{20}


"وَيَقُولُ الَّذِينَ آمَنُوا "
أَيْ الْمُؤْمِنُونَ الْمُخْلِصُونَ .

"لَوْلَا نُزِّلَتْ سُورَةٌ"
اِشْتِيَاقًا لِلْوَحْيِ وَحِرْصًا عَلَى الْجِهَاد وَثَوَابه .


وَمَعْنَى " لَوْلَا " هَلَّا

"فَإِذَا أُنْزِلَتْ سُورَةٌ مُحْكَمَةٌ"
لَا نَسْخ فِيهَا .
قَالَ قَتَادَة : كُلّ سُورَة ذُكِرَ فِيهَا الْجِهَاد فَهِيَ مُحْكَمَة , وَهِيَ أَشَدّ الْقُرْآن عَلَى الْمُنَافِقِينَ . وَفِي قِرَاءَة عَبْد اللَّه " فَإِذَا أُنْزِلَتْ سُورَة مُحْدَثَة " أَيْ مُحْدَثَة النُّزُول


"وَذُكِرَ فِيهَا الْقِتَالُ"
أَيْ فُرِضَ فِيهَا الْجِهَاد .

" فَإِذَا أُنْزِلَتْ سُورَة وَذَكَرَ فِيهَا الْقِتَال "
عَلَى الْبِنَاء لِلْفَاعِلِ وَنَصْب الْقِتَال .

"رَأَيْتَ الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ"
أَيْ شَكّ وَنِفَاق .

"يَنْظُرُونَ إِلَيْكَ نَظَرَ الْمَغْشِيِّ عَلَيْهِ مِنَ الْمَوْتِ"
أَيْ نَظَر مَغْمُوصِينَ مُغْتَاظِينَ بِتَحْدِيدٍ وَتَحْدِيق , كَمَنْ يَشْخَص بَصَره عِنْد الْمَوْت , وَذَلِكَ لِجُبْنِهِمْ عَنْ الْقِتَال جَزَعًا وَهَلَعًا , وَلِمَيْلِهِمْ فِي السِّرّ إِلَى الْكُفَّار .


"فَأَوْلَى لَهُمْ"
قَالَ الْجَوْهَرِيّ : وَقَوْلهمْ : أَوْلَى لَك , تَهْدِيد وَوَعِيد .

قَالَ الشَّاعِر : فَأَوْلَى ثُمَّ أَوْلَى ثُمَّ أَوْلَى وَهَلْ لِلدَّرِّ يُحْلَب مِنْ مَرَدّ

قَالَ الْأَصْمَعِيّ : مَعْنَاهُ قَارَبَهُ مَا يُهْلِكهُ , أَيْ نَزَلَ بِهِ . وَأَنْشَدَ : فَعَادَى بَيْن هَادِيَتَيْنِ مِنْهَا وَأَوْلَى أَنْ يَزِيد عَلَى الثَّلَاث أَيْ قَارَبَ أَنْ يَزِيد .

قَالَ ثَعْلَب : وَلَمْ يَقُلْ أَحَد فِي " أَوْلَى " أَحْسَن مِمَّا قَالَ الْأَصْمَعِيّ .

وَقَالَ الْمُبَرِّد : يُقَال لِمَنْ هَمَّ بِالْعَطَبِ ثُمَّ أَفْلَتَ : أَوْلَى لَك , أَيْ قَارَبْت الْعَطَب .
كَمَا رُوِيَ أَنَّ أَعْرَابِيًّا كَانَ يُوَالِي رَمْي الصَّيْد فَيَفْلِت مِنْهُ فَيَقُول : أَوْلَى لَك . ثُمَّ رَمَى صَيْدًا فَقَارَبَهُ ثُمَّ أَفْلَتَ مِنْهُ فَقَالَ : فَلَوْ كَانَ أَوْلَى يُطْعِم الْقَوْم صِدْتهمْ وَلَكِنَّ أَوْلَى يَتْرُك الْقَوْم جُوَّعَا وَقِيلَ : هُوَ كَقَوْلِ الرَّجُل لِصَاحِبِهِ : يَا مَحْرُوم , أَيّ شَيْء فَاتَك

وَقَالَ الْجُرْجَانِيّ : هُوَ مَأْخُوذ مِنْ الْوَيْل , فَهُوَ أَفْعَل , وَلَكِنْ فِيهِ قَلْب , وَهُوَ أَنَّ عَيْن الْفِعْل وَقَعَ مَوْقِع اللَّام . وَقَدْ تَمَّ الْكَلَام عَلَى قَوْله : " فَأَوْلَى لَهُمْ " .
قَالَ قَتَادَة : كَأَنَّهُ قَالَ الْعِقَاب أَوْلَى لَهُمْ .
وَقِيلَ : أَيْ وَلِيَهُمْ الْمَكْرُوه .

من مواضيع : المحبة في الله الله نور السماوات والأرض
أقدم لكم المفاجأة " دويتو "بين المحبه في الله وهبة الله
عاشوراء
برنامج خدعوك فقالوا لمصطفي حسني| المعتقدات الخاطئة في مجتمعنا | الحلقة الأولى
الدعاء علي العدو
08-01-2009, 02:04 PM
المحبة في الله
 
طَاعَةٌ وَقَوْلٌ مَّعْرُوفٌ فَإِذَا عَزَمَ الْأَمْرُ فَلَوْ صَدَقُوا اللَّهَ
لَكَانَ خَيْراً لَّهُمْ {21}



قَالَ مُشَجِّعًا لَهُمْ
" فَأَوْلَى لَهُمْ" طَاعَةٌ وَقَوْلٌ مَعْرُوفٌ "
أَيْ وَكَانَ الْأَوْلَى بِهِمْ أَنْ يَسْمَعُوا وَيُطِيعُوا أَيْ فِي الْحَالَة الرَّاهِنَة



" فَإِذَا عَزَمَ الْأَمْرُ "
أَيْ جَدَّ الْحَال وَحَضَرَ الْقِتَال



" فَلَوْ صَدَقُوا اللَّهَ "
أَيْ أَخْلَصُوا لَهُ النِّيَّةَ " لَكَانَ خَيْرًا لَهُمْ " .
من مواضيع : المحبة في الله كتاب الدعاء هو العبادة
هناك شبهات حول النبي "صلي الله عليه وسلم "!|الحلقة الثالثة|خدعوك فقالو
برنامج مشكلات من الحياة |برنامج فتاوي|د.عبدالله المصلح |الحلقة الثالثة|
اجر صيام العشر الأوائل
تفسير سورة "الزمر"|ابن كثير|
08-01-2009, 02:11 PM
المحبة في الله
 
طَاعَةٌ وَقَوْلٌ مَّعْرُوفٌ فَإِذَا عَزَمَ الْأَمْرُ فَلَوْ صَدَقُوا اللَّهَ
لَكَانَ خَيْراً لَّهُمْ {21}
"طَاعَةٌ وَقَوْلٌ مَّعْرُوفٌ "
أَيْ طَاعَة وَقَوْل مَعْرُوف أَمْثَل وَأَحْسَن , وَهُوَ مَذْهَب سِيبَوَيْهِ وَالْخَلِيل .
وَقِيلَ : إِنَّ التَّقْدِير أَمْرنَا طَاعَة وَقَوْل مَعْرُوف , فَحَذَفَ الْمُبْتَدَأ فَيُوقَف عَلَى " فَأَوْلَى لَهُمْ " . وَكَذَا مَنْ قَدَّرَ يَقُولُونَ مِنَّا طَاعَة .
وَقِيلَ : إِنَّ الْآيَة الثَّانِيَة مُتَّصِلَة بِالْأُولَى .
وَاللَّام فِي قَوْله : " لَهُمْ " بِمَعْنَى الْبَاء , أَيْ الطَّاعَة أَوْلَى وَأَلْيَق بِهِمْ , وَأَحَقّ لَهُمْ مِنْ تَرْك اِمْتِثَال أَمْر اللَّه . وَهِيَ قِرَاءَة أُبَيّ " يَقُولُونَ طَاعَة " .
وَقِيلَ إِنَّ : " طَاعَة " نَعْت لِ " سُورَة " , عَلَى تَقْدِير : فَإِذَا أُنْزِلَتْ سُورَة ذَات طَاعَة , فَلَا يُوقَف عَلَى هَذَا عَلَى " فَأَوْلَى لَهُمْ " .
قَالَ اِبْن عَبَّاس : إِنَّ قَوْلهمْ " طَاعَة " إِخْبَار مِنْ اللَّه عَزَّ وَجَلَّ عَنْ الْمُنَافِقِينَ . وَالْمَعْنَى لَهُمْ طَاعَة وَقَوْل مَعْرُوف ,
قِيلَ : وُجُوب الْفَرَائِض عَلَيْهِمْ , فَإِذَا أُنْزِلَتْ الْفَرَائِض شَقَّ عَلَيْهِمْ نُزُولهَا . فَيُوقَف عَلَى هَذَا عَلَى " فَأَوْلَى



"فَإِذَا عَزَمَ الْأَمْرُ "
أَيْ جَدَّ الْقِتَال , أَوْ وَجَبَ فَرْض الْقِتَال , كَرِهُوهُ . فَكَرِهُوهُ جَوَاب " إِذَا " وَهُوَ مَحْذُوف .
وَقِيلَ : الْمَعْنَى فَإِذَا عَزَمَ أَصْحَاب الْأَمْر



"فَلَوْ صَدَقُوا اللَّهَ"
أَيْ فِي الْإِيمَان وَالْجِهَاد



"لَكَانَ خَيْراً لَّهُمْ "
مِنْ الْمَعْصِيَة وَالْمُخَالَفَة


من مواضيع : المحبة في الله الله نور السماوات والأرض
كتاب الدعاء هو العبادة
300حديث شريف لرسولنا الكريم
الأمة ماتت ومافيش أمل في نهضتها!|الحلقة الثانيه|خدعوك فقالو|
برنامج |مشكلات من الحياة |برنامج فتاوي|د.عبدالله المصلح
 

الكلمات الدلالية (Tags)
"دويتو", مفاجأة, أقدم, لكل, المحبه, المفاجأة, الله, استعدوا, جدا!!!, دويتو, دويتو بين, في, وهبة, قريبا, قريبه

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

أقدم لكم المفاجأة " دويتو "بين المحبه في الله وهبة الله

الساعة الآن 06:54 AM.