العودة   منتدى نيو حب > المنتديات العامة > الحوار المفتوح > المنتدى الادبى

طرق الحياة المجهولة

المنتدى الادبى


23-01-2009, 01:39 AM
qwert1234
 
كاتب طرق الحياة المجهولة




إلانسان يخلق ويخرج من دنيا تكوينه كالضرير الذي لا يرى ولا يعلم ما أمامه وكيف هو ,

فنحن كذلك لا نعلم ما ينتظرنا في طرق دنيانا, فنحن في الدنيا كالذي يمشي في طريق طويلة

جدا , لا يعلم نهايتها ولا يرى سوى ضباب وظلام أمامه, أما أن تنر له فجاءه أما أن تقذفه

إلى هوامشها متألما واصلا إلى دنيا العذاب والجراح التي تحمله بسفن الموتى إلى شواطئ المقابر.

فمن إحدى طرق الحياة المجهولة التي نمر بها وندخلها هي طريق الحب التي أشبه بطريق الضباب التي لا تعلم بل نجهل ما ينتظرنا بها .

طريق الحب, الحب الذي يحملنا إلى ابعد حدود الأحلام, الغرام, العشق والخيال الذاتي.
الذي يحملك إلى عالم لا يتسع سوى لك ولمحبوبك .

عالم يحصل فيه كل ما تتمناه أنت والحبيب, ولكن يا ترى هل سيحصل في دنيا
الحقيقة؟

فهل حبك, أحلامك وتمنياتك في دنيا الحب سترن في أجراس دنياك؟, وهل سيصلك طرد من

بحار الأحلام إلى شواطئ الحقائق التي تقذفه لك في موانئ سعادتك إلى الأبد.

لا اعلم ! فكم من جريح القي على هوامش طريق الحب متألما بجراحه وحيدا بعذابه لا يتمنى

سوى وصول إحدى سفن الموتى إليه لتقله إلى شواطئ المقابر دون البقاء للحظة في عذابه طويلا .

قد تتمنى السعادة, الحياة, الموت, النجاح بالحب والكثير الكثير......

ولكن! ما كل ما يتمناه المرء يدركه تجري الرياح بما لا تشتهي السفن.

أقولها لكل عاشق ولكل عابر في طريق الحب وكل تائه في مساراتها:

أليك أيها العاشق هذه العبارة فقرأها ربما تكتشف معبر في تلك الطريق.

\" أذا أردت شيئا بشده فأطلق سراحه فإذا عاد أليك فهو ملك لك إلى الأبد وان لم يعد فهو لم

يكن ملك لك من البداية \".


فإذا احترت في حبك ولم تجد معبر إلى الحقيقة فجرب ذلك فقد تنر أمامك شعله من الأمل في دربك المظلم.

ولكن ! هل سأنجح في عبور طريق حبي معك ساهري ؟ وهل ستكون لي وملك لي إلى الأبد ؟ أم ماذا ؟

وتبقى علامات إسألتي تقف في طريق الحيرة حتى يحين موعد الكشف عن جوابها وحتى

تعلنها طريق حبي بالإلقاء أجوبتها أما إلى عالم السعادة وأما إلى هوامشها مسحبة بحبال سفن الموتى.

تحياتى لكم
qwert1234

من مواضيع : qwert1234 الــلـــي يـــحب فــرقـــاي ... قـــدامــه البـــاب
نصيحه لخائنه
أنواع العطور
سفر بلا نسيان
الحنين وأسير الأنين
23-01-2009, 01:52 AM
شذا&
 
ما كل ما يتمناه المرء يدركه تجري الرياح بما لا تشتهي السفن.

صحيح و رائع جدا ما كتبت


ليت الاحلام يوما تتحقق

حتى ولو جزءا صغيرا

منها ولكن كما قلت قد يعيش

الانسان عمره كله يحلم ويموت

دون ان يحقق ولو حلم صغير

من احلامه وخاصة في طريق الحب


تقبل مروري وشكري على موضوعك المميز

مع أحلى تحية



من مواضيع : شذا& النفس والدنيا
أبو الطيب المتنبي
قوة الكلمات
موعد المساء
أنا وهو00000
23-01-2009, 02:25 AM
la impree du co
 
ألا ان الأحلام مقصلة بسوق الحسود..،،
تجرى ماجرى الدم من ثقب الوريد..،،
ألا انها من أصالة الصب تهمى..،،
والزمان من حيث بدأ يعود..,,

جميلة...ياجميل المحيا..,,
وغنى الحياء..,,
أخوك البورسعيدى/ فوزى ريحان..,,
من مواضيع : la impree du co أول من وضع البريد فى الاسلام..ج3..الأوائل/لأبى سهل العسكرى..,,
مابيننا....,,
بوح القرنفل..,,
أرصفة الدفء...,,
غير أنى لست منها تلك الليالى...,,
23-01-2009, 07:47 PM
qwert1234
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شذا&
ما كل ما يتمناه المرء يدركه تجري الرياح بما لا تشتهي السفن.

صحيح و رائع جدا ما كتبت


ليت الاحلام يوما تتحقق

حتى ولو جزءا صغيرا

منها ولكن كما قلت قد يعيش

الانسان عمره كله يحلم ويموت

دون ان يحقق ولو حلم صغير

من احلامه وخاصة في طريق الحب


تقبل مروري وشكري على موضوعك المميز

مع أحلى تحية


اختى الغاليه
للحياة الواااان
وما اجمل الوان السعادة فيها
دائما هناك عسرات بها ولكن من يملك
القلب الناصع ببهاء المحبه فتشتهيه كل
الدنيا وتتبدل الرياح لنسمات حالمه
والاحلام الى حقيقه وكل عكس مخيف
الى محبه .عزيزتى شرفنى مرورك الطيب
فشكرا لكى تحياتى
من مواضيع : qwert1234 ..سألنى صديقى أوصف حبيبتك؟..
الحنين وأسير الأنين
ورقة وقلماً
الحب ماذا يعنى؟؟!!
احترامي....للحرامي (شعر مضحك)...
23-01-2009, 07:56 PM
qwert1234
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة la impree du co
ألا ان الأحلام مقصلة بسوق الحسود..،،
تجرى ماجرى الدم من ثقب الوريد..،،
ألا انها من أصالة الصب تهمى..،،
والزمان من حيث بدأ يعود..,,

جميلة...ياجميل المحيا..,,
وغنى الحياء..,,
أخوك البورسعيدى/ فوزى ريحان..,,
والزمان من حيث بدأ يعود..,,
كلا يا صديقى نحن من نصنع الزمان
والمكان بقلوب تتحدى الانتظار
قلب عاشقه أحبته بجنون وتمنته بجنون
تتنفس عطره وترى بعينيه وتفكر بعقله
ولم شعر بها أقترب قلبها من قلبه
وهناك تسائل بالموضوع .وهذا الشىء قد رجع اليا
فهو لى وملكى
.وبركات السيد البدوى بئه
اخى وصديقى الغالى
ما اسعدنى بتواجدك الدائم وتوجيهك الرشيد
تحياتى دمت بكل الخير

من مواضيع : qwert1234 لم أعد أطيق منظر العذاب
للحياة فواصل
سأعيش على أحلامى !
حب بنات اليوم
لكى وحدك..
23-01-2009, 08:53 PM
عبد كريم
 
إلانسان يخلق ويخرج من دنيا تكوينه كالضرير الذي لا يرى ولا يعلم ما أمامه وكيف هو ,

فنحن كذلك لا نعلم ما ينتظرنا في طرق دنيانا, فنحن في الدنيا كالذي يمشي في طريق طويلة

جدا , لا يعلم نهايتها ولا يرى سوى ضباب وظلام أمامه, أما أن تنر له فجاءه أما أن تقذفه

إلى هوامشها متألما واصلا إلى دنيا العذاب والجراح التي تحمله بسفن الموتى إلى شواطئ المقابر.

فمن إحدى طرق الحياة المجهولة التي نمر بها وندخلها هي طريق الحب التي أشبه بطريق الضباب التي لا تعلم بل نجهل ما ينتظرنا بها .


طريق الحب, الحب الذي يحملنا إلى ابعد حدود الأحلام, الغرام, العشق والخيال الذاتي.
الذي يحملك إلى عالم لا يتسع سوى لك ولمحبوبك .

عالم يحصل فيه كل ما تتمناه أنت والحبيب, ولكن يا ترى هل سيحصل في دنيا
الحقيقة؟

فهل حبك, أحلامك وتمنياتك في دنيا الحب سترن في أجراس دنياك؟, وهل سيصلك طرد من

بحار الأحلام إلى شواطئ الحقائق التي تقذفه لك في موانئ سعادتك إلى الأبد.

لا اعلم ! فكم من جريح القي على هوامش طريق الحب متألما بجراحه وحيدا بعذابه لا يتمنى

سوى وصول إحدى سفن الموتى إليه لتقله إلى شواطئ المقابر دون البقاء للحظة في عذابه طويلا .

قد تتمنى السعادة, الحياة, الموت, النجاح بالحب والكثير الكثير......

ولكن! ما كل ما يتمناه المرء يدركه تجري الرياح بما لا تشتهي السفن.

أقولها لكل عاشق ولكل عابر في طريق الحب وكل تائه في مساراتها:

أليك أيها العاشق هذه العبارة فقرأها ربما تكتشف معبر في تلك الطريق.

\" أذا أردت شيئا بشده فأطلق سراحه فإذا عاد أليك فهو ملك لك إلى الأبد وان لم يعد فهو لم

يكن ملك لك من البداية \".


فإذا احترت في حبك ولم تجد معبر إلى الحقيقة فجرب ذلك فقد تنر أمامك شعله من الأمل في دربك المظلم.

ولكن ! هل سأنجح في عبور طريق حبي معك ساهري ؟ وهل ستكون لي وملك لي إلى الأبد ؟ أم ماذا ؟

وتبقى علامات إسألتي تقف في طريق الحيرة حتى يحين موعد الكشف عن جوابها وحتى

تعلنها طريق حبي بالإلقاء أجوبتها أما إلى عالم السعادة وأما إلى هوامشها مسحبة بحبال سفن الموتى.

تحياتى لكم
qwert1234

من مواضيع : qwert1234كتبت بقلمك فأبدعت ....وأسقيت دموعك حتى ارتويت

تجتمع أحلامك ولكنها تنزف صمتاً لأنها لا تجرُؤ على مواجهة إحساسك الجارف...

ادعو لك بالموفقيه وتحقيق الاماني
ارجوتقبل مروري
اخوك عبد الكريم
من مواضيع : عبد كريم رغم هذا نعشق بعضنا
لقـــاء صحفي مع الحـــب
القصه الحقيقيه لقصيدة انا وليلى لكاظم الساهر
قصيده لصديق يرثي شهيده عراقيه استشهدت امام طلابها
قصيده قراْنيه
23-01-2009, 09:08 PM
انا مظلوم
 
عالم يحصل فيه كل ما تتمناه أنت والحبيب, ولكن يا ترى هل سيحصل في دنيا
الحقيقة؟

متميز كالعاده رائع كالمعتاد

تقبل مرورى وتحياتى
من مواضيع : انا مظلوم صديقى الغالى
سيدتى احبك انا
احبك يا...................
حبيبتى يامن لست ككل النساء............اهواكى
الاختلافات والسلوك القويم
23-01-2009, 09:21 PM
qwert1234
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد كريم
إلانسان يخلق ويخرج من دنيا تكوينه كالضرير الذي لا يرى ولا يعلم ما أمامه وكيف هو ,

فنحن كذلك لا نعلم ما ينتظرنا في طرق دنيانا, فنحن في الدنيا كالذي يمشي في طريق طويلة

جدا , لا يعلم نهايتها ولا يرى سوى ضباب وظلام أمامه, أما أن تنر له فجاءه أما أن تقذفه

إلى هوامشها متألما واصلا إلى دنيا العذاب والجراح التي تحمله بسفن الموتى إلى شواطئ المقابر.

فمن إحدى طرق الحياة المجهولة التي نمر بها وندخلها هي طريق الحب التي أشبه بطريق الضباب التي لا تعلم بل نجهل ما ينتظرنا بها .


طريق الحب, الحب الذي يحملنا إلى ابعد حدود الأحلام, الغرام, العشق والخيال الذاتي.
الذي يحملك إلى عالم لا يتسع سوى لك ولمحبوبك .

عالم يحصل فيه كل ما تتمناه أنت والحبيب, ولكن يا ترى هل سيحصل في دنيا
الحقيقة؟

فهل حبك, أحلامك وتمنياتك في دنيا الحب سترن في أجراس دنياك؟, وهل سيصلك طرد من

بحار الأحلام إلى شواطئ الحقائق التي تقذفه لك في موانئ سعادتك إلى الأبد.

لا اعلم ! فكم من جريح القي على هوامش طريق الحب متألما بجراحه وحيدا بعذابه لا يتمنى

سوى وصول إحدى سفن الموتى إليه لتقله إلى شواطئ المقابر دون البقاء للحظة في عذابه طويلا .

قد تتمنى السعادة, الحياة, الموت, النجاح بالحب والكثير الكثير......

ولكن! ما كل ما يتمناه المرء يدركه تجري الرياح بما لا تشتهي السفن.

أقولها لكل عاشق ولكل عابر في طريق الحب وكل تائه في مساراتها:

أليك أيها العاشق هذه العبارة فقرأها ربما تكتشف معبر في تلك الطريق.

\" أذا أردت شيئا بشده فأطلق سراحه فإذا عاد أليك فهو ملك لك إلى الأبد وان لم يعد فهو لم

يكن ملك لك من البداية \".


فإذا احترت في حبك ولم تجد معبر إلى الحقيقة فجرب ذلك فقد تنر أمامك شعله من الأمل في دربك المظلم.

ولكن ! هل سأنجح في عبور طريق حبي معك ساهري ؟ وهل ستكون لي وملك لي إلى الأبد ؟ أم ماذا ؟

وتبقى علامات إسألتي تقف في طريق الحيرة حتى يحين موعد الكشف عن جوابها وحتى

تعلنها طريق حبي بالإلقاء أجوبتها أما إلى عالم السعادة وأما إلى هوامشها مسحبة بحبال سفن الموتى.

تحياتى لكم
qwert1234

من مواضيع : qwert1234كتبت بقلمك فأبدعت ....وأسقيت دموعك حتى ارتويت

تجتمع أحلامك ولكنها تنزف صمتاً لأنها لا تجرُؤ على مواجهة إحساسك الجارف...

ادعو لك بالموفقيه وتحقيق الاماني
ارجوتقبل مروري
اخوك عبد الكريم
شكرا لك اخى عبد الكريم على مرورك الكريم
شرفنى تواجدك الغالى بين كلماتى
تحياتى القلبيه لك دمت بكل الخير
من مواضيع : qwert1234 رغم كبريائي ..
صعب عليا فراقك
تعلموا أن تكتبوا آلامكم على الرمال
ورقة وقلماً
بمدن الاحلام احزانى
23-01-2009, 09:23 PM
qwert1234
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة انا مظلوم
عالم يحصل فيه كل ما تتمناه أنت والحبيب, ولكن يا ترى هل سيحصل في دنيا
الحقيقة؟

متميز كالعاده رائع كالمعتاد

تقبل مرورى وتحياتى
شكرا لك اخى مظلوم على مرورك الجميل
شرفنى تواجدك الغالى بين كلماتى
والتميز فى حضورك دوما
تحياتى القلبيه لك دمت بكل الخير
من مواضيع : qwert1234 رساله مناداة
سفر بلا نسيان
إرسل إحساس..همسك..للعضو إلا تحبه
اليك انتى
رغم كبريائي ..
 

الكلمات الدلالية (Tags)
المجهولة, الحجاب, طرق

أدوات الموضوع

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
6 أوهام عن شريك الحياة
برنامج مشكلات من الحياة |برنامج فتاوي|د.عبدالله المصلح |الحلقة الثالثة|
قصة لحن الحياة
حوار بين الحياة والموت..
صدق الحياة

طرق الحياة المجهولة

الساعة الآن 11:11 PM